السفير المصري الجديد بروما يقدم أوراق اعتماده للرئيس الإيطالي    جيرارد : صلاح سجل هدف إستثنائي    «البحوث الإسلامية» تكشف السؤال الأكثر تكرارًا ل«فتوى المترو»    حقوق الطفل: قانون الطفولة أفضل التشريعات    «المالية» تطرح أذون خزانة بقيمة 12.7 مليار جنيه    تنظيم ملتقي للتوظيف.. الشهر القادم    وزير الإسكان أمام «النواب»: الأراضي الزراعية تمثل بُعدًا استراتيجيًا لمصر    تحرّك عاجل من السيسي لرفع أجور المعلمين    تفاصيل زيارة أمير قطر السرية إلى تل أبيب    إخوان السودان تقيم صلاة الغائب على عاكف ب«مسجد جامعة الخرطوم»    تعرف علي أحكام أحداث الدفاع الجوي    ضبط عامل بحوزته 60 جراما من الحشيش بمحطة الإسكندرية    الأرصاد: طقس الاثنين مائل للحرارة والعظمى بالقاهرة 31 درجة    شرطة التموين تقوم بحملات تموينية للرقابة ى السواق    طلاب مدرسة بالقليوبية يؤدون تحية العلم بالشوارع    الإفتاء ترد على صبري عبدالرؤوف: معاشرة الزوجة المتوفاة حرام شرعًا    وزير الصحة يتفقد أعمال التطوير بمستشفى الاقصر العام تمهيدا للافتتاح الرسمى أكتوبر القادم    البورصة تربح 900 مليون جنيه بختام التعاملات    «الأطباء» تسمح لمرشحي التجديد النصفي بعرض برامجهم على موقعها الإلكتروني    مسئول سابق بالتعليم يوضح الهدف من اتفاق مصر وكندا لرعاية اللاجئين    رئيس البرلمان الإيراني يشبه «ترامب» بوزير الدعاية النازية «جوبلز»    مستوطنون يحرقون أشجار زيتون قرب حاجز حوارة جنوب نابلس    مقتل 48 "داعشيًا" في قصف جوي بالحويجة في العراق    أبو بكر سالم يفاجئ الجميع بحضوره احتفالية اليوم الوطني السعودي (صور)    حكيم غني أجمل أغنياته.. علي مسرح الأولمبيا بباريس    حرصك المبالغ على الطفل في المدرسة يجلعه انطوائي.. والسبب    صور .. افتتاح مسجد الموده بأبوحمص    انتصار أول في الديربي الصغير.. و«مئوية» سواريز في اكتساح برشلونة لجيرونا (تقرير)    الدفاع للمحكمة: وجود موكلي بفض رابعة لا يعني اشتراكه في قتل ميادة أشرف    عامل يغتصب طفلة معاقة بأكتوبر    «فينجر»: دوري أبطال أوروبا فقدت مُتعتها    إسبانيول يكتسح ديبورتيفو لاكورونا برباعية    الرئيس اليمني : الحل العسكري هو "الارجح" لانهاء النزاع    عرض خاص لفيلم "قضية رقم 23" في مهرجان الجونة السينمائي.. اليوم    مصر والولايات المتحدة تحتفلان باستكمال أعمال المسار الدائري بمدينة منف القديمة    وزير التعليم العالي: يجب تفعيل العلاقات المصرية الروسية لخدمة خطة التنمية المستدامة    وصول 6500 طن بوتاجاز موانئ السويس    مدير التأمين الصحى بالغربية يتفقد العيادات الصحية بمدارس كفر الزيات    عمرو أديب على رفع المثليين لشعارهم في حفل بمصر: هتخلوا المجتمع بسطرمة (فيديو)    «الله شاهد» يجمع تامر حسني وأطفال «ذا فويس»    وكيل وزارة الأوقاف بالدقهلية يعقد اجتماعا بمفتشى وائمة إدارة أوقاف غرب المنصورة    ضبط 4 عمال لقيامهم بالتنقيب عن الآثار بدار السلام    باحثون: غذاء المستقبل سيتألف من الطحالب والحشرات    تناول هذا النبات قد يمنع الإصابة بسرطان القولون    سيجارة مشتعلة وراء اندلاع حريق بمدرسة في الجيزة    شيرين فراج: دور الانعقاد الثالث لمجلس النواب سيكون أكثر سخونة وقوة    كتالونيا علي خطي كردستان    هكذا كانت مراسم استقبال أهل المدينة للنبي    وزير الصحة يتفقد أعمال تطوير مستشفى الأقصر العام ب 260 مليون جنيه    ناجي يهنيء حارس المنتخب    بوش سعيد بدورتموند «الممتع» وتصاعد سقف طموح الجماهير    استقرار أسعار الدولار خلال بداية التعاملات اليوم    أمين الفتوى : حب رسول الله لمكة سبب معاناته الشديدة في الهجرة    تقرير: وزير الدفاع الروسي يزور إسرائيل الشهر المقبل    سفير مصر بتونس يهنئ الأهلي بالصعود لنصف نهائي دوري أبطال إفريقيا    كلام سياسة    فكرتى    بعد التحية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مفيدة شيحة: بدون غرور.. أنا أفضل مذيعات ماسبيرو
نشر في روزاليوسف اليومية يوم 13 - 09 - 2010

بحصول برنامجها «أولي أول» علي أفضل برنامج في التليفزيون المصري استطاعت المذيعة مفيدة شيحة أن تقف علي مستوي المنافسة مع مذيعات القطاع الخاص، وعلي الرغم من تميزها ببرامج المسابقات، إلا أنها أكدت في حوارها معنا أنها تتمني أن تغير جلدها وتقدم نوعية أخري من البرامج خاصة البرامج الاجتماعية فهي تتمني أن تقدم برامج عن مشاكل الشباب، بالإضافة إلي برامج «التوك شو».
وقالت شيحة: إن برنامجها الشهير «سكوت هانغني» سيحمل العديد من المفاجآت خلال هذا العام وكان لنا معها هذا الحوار..
ماذا يعني لك حصول برنامجك «أولي أول» علي أفضل برنامج في التليفزيون المصري؟
- يعني لي الكثير أولها أنني أثبت قدرتي علي المنافسة، رغم هذا الكم من البرامج وأن مذيعات التليفزيون المصري لا يزلن موجودات وقادرات علي منافسة مذيعات القطاع الخاص.. كما يعني لي أن البرنامج يتمتع بنسبة مشاهدة عالية، رغم أن توقيته سيئ للغاية فهو يذاع الساعة السادسة إلا ربع مساء، ورغم هذا يتابعه الجمهور.
وكيف جاءت فكرة البرنامج؟
- طلبت مني عزة مصطفي رئيس القناة الأولي تجهيز برنامج لرمضان وبالفعل تم اختيار الفكرة وحرصنا علي أن تكون فكرة جيدة غير مستهلكة وقد كان بالتعاون مع نفس فريق عمل برنامجي دقيقة مفيدة.
ألم تفكري في استكمال البرنامج بعد شهر رمضان لاستثمار نجاحه مثل بقية البرامج الأخري؟
- لا أحبذ هذه الفكرة فأنا أحب الجديد دائمًا حتي لا يمل مني الجمهور ويكفي أن الجمهور شاهد 30 حلقة وهذا يكفيني.
ذكرت أن البرنامج كان توقيته سيئًا فهل هذا في رأيك نوع من الاضطهاد؟
- لا ليس اضطهادًا، لكن تستطيعين القول بأنه ليس من البرامج التي كان لها أولوية مثل البرامج الأخري، لكني قررت أن يكون من البرامج التي لها أولوية حتي أستطيع أن أثبت أنني علي قدر المسئولية والحمد لله بحصول البرنامج علي رقم 1 في التليفزيون المصري، ورقم 6 في الفضائيات، أستطيع أن أقول إنني قادرة علي المنافسة بجدارة ولكني أنتظر الفرصة المناسبة ويكفيني أن البرنامج من إنتاج التليفزيون المصري وليس كبقية البرامج التي تدعمها صوت القاهرة.. وأنني المذيعة الوحيدة من التليفزيون المصري التي ما زالت تقدم برامجها بنجاح، خاصة بعد أن أصبح معظم مقدمي برامج التليفزيون من الصحفيين.
ألا ترين أن زمن مذيعات التليفزيون المصري قد ولي؟
- بالطبع لا.. فهناك كفاءات جبارة وطاقات هائلة في الكثير من المذيعات اللاتي ينتظرن الفرصة، لكن لا يوجد من يطلبهن لتقديم البرامج، لذلك هما قاعدين في البيت.. وأبرزهن جاسمين طه زكي وأميرة عبدالعظيم وعواطف أبوالسعود وإنجي أنور.. وغيرهن.
وما رأيك فيما يتردد حول أن مذيعات قطاع القنوات المتخصصة.. قد سحبن البساط منكن؟
- هذا كلام غير صحيح بالمرة، لكننا نحتاج الدعم والثقة بشكل كبير من أجل المنافسة.
كيف تعاملت مع العروض التي جاءتك من الفضائيات الخاصة؟
- رفضت جميع العروض رغم إغراءاتها من أجل ماسبيرو الذي تربيت فيه وعرفت طريقي للنجومية من خلاله.. «فأنا كالسمك الذي لا يستطيع الخروج من الماء».
لماذا حصرت نفسك في برامج المسابقات؟
- لأنني أشعر أن هذه البرامج تحتاج لمذيع ذي طابع خاص وهو ما نجحت فيه خلال السنوات الأخيرة.. ومع ذلك فأنا أحب «تغيير جلدي».. وأحاول تقديم البرامج الاجتماعية المختلفة..
وحاليا أفكر في تقديم برنامج اجتماعي يناقش مشاكل الشباب.
وماذا عن تقديم برامج «التوك شو»؟
- أتمني تقديم برامج «التوك شو»، لكنني أرفض أن أكون بديلة لأحد وأنتظر برنامجًا يكون خاصًا بي.
هل هناك خطوات لتطوير برنامج «سكوت هنغني» خلال المرحلة المقبلة؟
- سيكون هناك العديد من المفاجآت التي لن أستطيع أن أتحدث عنها حاليا، لكنني أعد الجمهور المصري بأن يشاهدها خلال هذا العام.
ما حقيقة ما تردد حول ترشيحك لرئاسة القناة الثانية؟
- لن أقول سوي إنها مجرد شائعات ترددت مؤخرا ولم أعرف مصدرها.. كما أنني لا أتمني مثل تلك الوظيفة التي تحمل الكثير والكثير من المسئوليات.
في النهاية.. كيف تصنفين «مفيدة شيحة».. في الوسط الإعلامي؟
- أري أنني من أفضل مذيعات التليفزيون المصري.. وهذا ليس غرورًا وإنما ثقة بنفسي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.