القوي العاملة:70 ألف جنية إعانة لعمال شركة متعثرة بالسويس    «الإسكندرية للمجمعات الاستهلاكية»: إقامة 50 شادرًا لبيع اللحوم البلدية    «الكهرباء» تنصح ب«الليد» لترشيد الاستهلاك    بكري يتقدم ببلاغ للنائب العام ضد وزير التموين    الأكراد يستجيبوا لتهديد واشنطن وينسحبوا من حلب إلى نهر الفرات    أبو الغيط يقدم تعازيه في ضحايا زلزال إيطاليا    الخارجية تعلن حصولها على بيانات الطفل المهاجر إلى إيطاليا لعلاج شقيقه    بالصور| رسميًا.. «سيليسين» في برشلونة    البدري يستعجل عودة لاعبي الأهلي للتدريبات    إصابة ضابط ومجند في انفجار بمدرعة بالشيخ زويد.. وإحباط هجوم على ارتكاز أمني في رفح    خبير اقتصادى يطالب الحكومة والبرلمان بزيادة ميزانية الأبنية التعليمية    نائبه برلمانية تطالب بنقل «جثامين الصعايدة» عبر مطاري الأقصر وسوهاج    «الآثار» تتسلم 4 قطع من القنصلية الأمريكية بالإسكندرية    ضوابط لصرف حافز الأداء المتميز بالقوي العاملة    400 طبيب يشاركون في مؤتمر الأمراض الصدرية ب«طب المنوفية»    إدارة الأمن بتعليم جنوب سيناء تستعد للعام الدراسى الجديد    جولة حرة للاعبي الأهلي في أبيدجان قبل عشاء السفير    الشروق تكشف : البدري يقود الأهلي بكلمة شرف    «بالأسماء».. قرارات جمهورية بتعديل أقدمية مستشارين ب«مجلس وقضايا الدولة»    تخصيص 22 مليون جنيه لتنفيذ مشروعات صرف صحي ومياة شرب في "الوادي الجديد"    «السيسي» ورؤساء 25 دولة في قمة ال20 بالصين.. 4 سبتمبر    مصادر: مقتل 6 إرهابيين في إحباط هجوم على «كمين الماسورة»    تأجيل محاكمة بديع في «أحداث بني سويف» ل14 أكتوبر    "الداخلية": العفو عن 210 سجناء احتفالا بذكرى "23 يوليو"    ضبط مصنع لتعبئة المواد الغذائية بدون ترخيص وسجل تجارى بالقليوبية    زعيم كوريا الشمالية: القارة الأمريكية في قبضتنا    الحكومة الكولومبية توقع اتفاق سلام تاريخيا مع حركة «فارك» المتمردة    أحمد السقا يبدأ تصوير «هروب اضطراري» بعد عيد الأضحي    بن أفليك مخرجا وبطلا لفيلم «شاهد إثبات» لأجاثا كريستي    31 فيلما تنافس على تمثيل مصر في الأوسكار    اليوم| وزير الثقافة يحضر افتتاح مسرح بيرم التونسي مع مسرحية «حوش بديعة»    "الإفتاء" تجيز إنفاق الزكاة لصندوق تحيا مصر    تأجيل نظر دعوى إغلاق «شركات الصرافة» لمدة 6 أشهر إلى جلسة 20 أكتوبر    "عجيبة للبترول" تدرس إنشاء محطة معالجة غاز بسعة 100 مليون قدم مكعب    إيقاف حارسة مرمى «أمريكا» بعد جدل ريو 2016    الجاز العالمي و القاسم السوري في مهرجان القلعة    البدء في تطهير سكة حديد إيتاي البارود    «الأرصاد»: طقس الغد معتدل شمالا حار على الوجه البحري.. والقاهرة تسجل 36    علاج 13 ألف مريض بفيروس سى ببني سويف    التوسع الشرائى سمة تعاملات مجالس الشركات المدرجة خلال جلسة أمس    مصادر: وزير التموين قد يتقدم باستقالته في اجتماع الحكومة اليوم    المحمدي وصبحي يلتقيان في كأس الرابطة الإنجليزية    افتتاح معمل لتركيبات الأسنان لأهالي أبيس بالإسكندرية    البرلمان يحسم قضية «أحمد مرتضى» الأسبوع المقبل    تفسير قوله تعالى " هنالك ابتلي المؤمنون وزلزلوا زلزالا شديدا "    «رفاعي» عميدًا ل«تجارة العريش» و«أبوزلال» لمعهد الخربة    قوارب الحرس الثوري الإيراني تقترب من مدمرة أمريكية    سحر رامي: حسين الإمام أهدى فيلم "زي عود الكبريت" إلى روح والده    لماذا يستغرق الإنسان أكثر من ثلث عمره في النوم    الشيخ رشدى يعلن بصباح الخير أولوية فريضة الحج لمن لم يحج لتخفيف الزحام    تدوينة مثيرة للجدل لوزير سابق عن "المشتاقين للسلطة"    الحريري: السيسي لا يستحق فترة رئاسة ثانية    الزمالك يعلن برنامج معسكره المغلق في برج العرب استعدادا للوداد المغربي    التخلي عن السكر يساعد في خفض مستويات ضغط الدم والكوليسترول    مستشار/ أحمد عبده ماهر يكتب : إنكم تطيعون الفقهاء    الدباشي يطالب بان كي مون بضرورة أن يتم احترام قواعد القانون الدولي في ليبيا    يونس مخيون: «الدولة تنحاز للأغنياء على حساب الفقراء»    بدون مجاملة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مفيدة شيحة: بدون غرور.. أنا أفضل مذيعات ماسبيرو
نشر في روزاليوسف اليومية يوم 13 - 09 - 2010

بحصول برنامجها «أولي أول» علي أفضل برنامج في التليفزيون المصري استطاعت المذيعة مفيدة شيحة أن تقف علي مستوي المنافسة مع مذيعات القطاع الخاص، وعلي الرغم من تميزها ببرامج المسابقات، إلا أنها أكدت في حوارها معنا أنها تتمني أن تغير جلدها وتقدم نوعية أخري من البرامج خاصة البرامج الاجتماعية فهي تتمني أن تقدم برامج عن مشاكل الشباب، بالإضافة إلي برامج «التوك شو».
وقالت شيحة: إن برنامجها الشهير «سكوت هانغني» سيحمل العديد من المفاجآت خلال هذا العام وكان لنا معها هذا الحوار..
ماذا يعني لك حصول برنامجك «أولي أول» علي أفضل برنامج في التليفزيون المصري؟
- يعني لي الكثير أولها أنني أثبت قدرتي علي المنافسة، رغم هذا الكم من البرامج وأن مذيعات التليفزيون المصري لا يزلن موجودات وقادرات علي منافسة مذيعات القطاع الخاص.. كما يعني لي أن البرنامج يتمتع بنسبة مشاهدة عالية، رغم أن توقيته سيئ للغاية فهو يذاع الساعة السادسة إلا ربع مساء، ورغم هذا يتابعه الجمهور.
وكيف جاءت فكرة البرنامج؟
- طلبت مني عزة مصطفي رئيس القناة الأولي تجهيز برنامج لرمضان وبالفعل تم اختيار الفكرة وحرصنا علي أن تكون فكرة جيدة غير مستهلكة وقد كان بالتعاون مع نفس فريق عمل برنامجي دقيقة مفيدة.
ألم تفكري في استكمال البرنامج بعد شهر رمضان لاستثمار نجاحه مثل بقية البرامج الأخري؟
- لا أحبذ هذه الفكرة فأنا أحب الجديد دائمًا حتي لا يمل مني الجمهور ويكفي أن الجمهور شاهد 30 حلقة وهذا يكفيني.
ذكرت أن البرنامج كان توقيته سيئًا فهل هذا في رأيك نوع من الاضطهاد؟
- لا ليس اضطهادًا، لكن تستطيعين القول بأنه ليس من البرامج التي كان لها أولوية مثل البرامج الأخري، لكني قررت أن يكون من البرامج التي لها أولوية حتي أستطيع أن أثبت أنني علي قدر المسئولية والحمد لله بحصول البرنامج علي رقم 1 في التليفزيون المصري، ورقم 6 في الفضائيات، أستطيع أن أقول إنني قادرة علي المنافسة بجدارة ولكني أنتظر الفرصة المناسبة ويكفيني أن البرنامج من إنتاج التليفزيون المصري وليس كبقية البرامج التي تدعمها صوت القاهرة.. وأنني المذيعة الوحيدة من التليفزيون المصري التي ما زالت تقدم برامجها بنجاح، خاصة بعد أن أصبح معظم مقدمي برامج التليفزيون من الصحفيين.
ألا ترين أن زمن مذيعات التليفزيون المصري قد ولي؟
- بالطبع لا.. فهناك كفاءات جبارة وطاقات هائلة في الكثير من المذيعات اللاتي ينتظرن الفرصة، لكن لا يوجد من يطلبهن لتقديم البرامج، لذلك هما قاعدين في البيت.. وأبرزهن جاسمين طه زكي وأميرة عبدالعظيم وعواطف أبوالسعود وإنجي أنور.. وغيرهن.
وما رأيك فيما يتردد حول أن مذيعات قطاع القنوات المتخصصة.. قد سحبن البساط منكن؟
- هذا كلام غير صحيح بالمرة، لكننا نحتاج الدعم والثقة بشكل كبير من أجل المنافسة.
كيف تعاملت مع العروض التي جاءتك من الفضائيات الخاصة؟
- رفضت جميع العروض رغم إغراءاتها من أجل ماسبيرو الذي تربيت فيه وعرفت طريقي للنجومية من خلاله.. «فأنا كالسمك الذي لا يستطيع الخروج من الماء».
لماذا حصرت نفسك في برامج المسابقات؟
- لأنني أشعر أن هذه البرامج تحتاج لمذيع ذي طابع خاص وهو ما نجحت فيه خلال السنوات الأخيرة.. ومع ذلك فأنا أحب «تغيير جلدي».. وأحاول تقديم البرامج الاجتماعية المختلفة..
وحاليا أفكر في تقديم برنامج اجتماعي يناقش مشاكل الشباب.
وماذا عن تقديم برامج «التوك شو»؟
- أتمني تقديم برامج «التوك شو»، لكنني أرفض أن أكون بديلة لأحد وأنتظر برنامجًا يكون خاصًا بي.
هل هناك خطوات لتطوير برنامج «سكوت هنغني» خلال المرحلة المقبلة؟
- سيكون هناك العديد من المفاجآت التي لن أستطيع أن أتحدث عنها حاليا، لكنني أعد الجمهور المصري بأن يشاهدها خلال هذا العام.
ما حقيقة ما تردد حول ترشيحك لرئاسة القناة الثانية؟
- لن أقول سوي إنها مجرد شائعات ترددت مؤخرا ولم أعرف مصدرها.. كما أنني لا أتمني مثل تلك الوظيفة التي تحمل الكثير والكثير من المسئوليات.
في النهاية.. كيف تصنفين «مفيدة شيحة».. في الوسط الإعلامي؟
- أري أنني من أفضل مذيعات التليفزيون المصري.. وهذا ليس غرورًا وإنما ثقة بنفسي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.