بالفيديو.. بوجبا يسجل من خلف المرمى فى مران يوفنتوس    صدمة وغضب في نيويورك بعد قتل شرطيين    ماكين: السعودية مسؤولة عن انهيار اقتصاد روسيا    إسقاط طائرة استطلاع إسرائيلية فوق محافظة القنيطرة السورية    2014 تصدم الجمهور وترفع شعار المرض ينهي رحلات النجوم في الحياة    السفير مجدي عامر: علاقة مصر ب"بكين" فريدة من نوعها    "مياه سوهاج" تستعد بعدد 24 محطة مياه ارتوازية لمواجهة السدة الشتوية    تدمير 3 بؤر إرهابية في شمال سيناء    علاقة اثمة وراء تصوير موظف طنطا عاريا في وسط الرزاعات    تشافي.. معلومات لا تعرفها عن "زرقاء اليمامة"- بروفايل    علام: دخول الجماهير إلى المدرجات سيتم بطريقة عادية    عمرو أديب مطالبًا بالتهدئة:"مستعد أروح الدوحة بكرة"    إنتر يحول تأخره إلى تعادل مع لاتسيو    شكري يلتقي وزير حقوق الانسان في اليمن    الجيش الليبي يدفع بتعزيزات عسكرية إلى "الهلال النفطي"    الداعية سلمان العودة يروي تفاصيل رؤيته للرسول في المنام    جيش العراق بمساندة الطيران يحرر خمس قرى جنوب مدينة تكريت من سيطرة " داعش"    الثقافة والتجديد عنوان معرض القاهرة الدولى للكتاب هذا العام    الأوقاف: مستحيل أن يدخل شيطان إلى جسم إنسان    كوريا الجنوبية تحظر استيراد الدواجن من الولايات المتحدة خوفا من انفلونزا الطيور    بالصور..الإخوان يحرقون سياره تابعه للشرطة بغرب الأسكندريه ويصيبوا ضابط بالخرطوش‎    السعودية والكويت تؤكدان أنهما لن تخفضا إنتاجهما من النفط    أبو سعدة: الدورة السابعة من الملتقى دليل على أنه أصبح له صدى فى العالم    مستشار "الطيب": حملات ممنهجة ضد "الأزهر" ومشايخه    رانيا يعقوب: البورصة مرشحة للدخول في موجة تصحيح قصيرة الأجل    موجز الصحافة المحلية: صائد الجواسيس رئيسًا للمخابرات    الجبلاية ترفض مواجهة كوريا واليابان وديا مقابل 200 ألف دولار    السبسي خامس رئيس يجلس على كرسي الجمهورية التونسية    سر القسم على المصحف .. بين "مرسي" و"السيسي"    نشرها موقع ويكيليكس..    انفجار عبوة ناسفة بمحول كهرباء واشتعال النيران به وانقطاع التيار الكهربائي بالشرقية    فيديو.. ناعوت: السيسي طلب مننا تصحيح صورة الإسلام    غضب في الأهلي بسبب تصريحات "جاريدو"    تشافى فى مؤتمر «بالم هيلز»: مصر بلد الحضارة..وجاريدو مدرب سيُفيد الكرة المصرية..ولن أرحل عن برشلونة    لشبونة "ربيعة" يفوز على ماديرا "جمعة وغزال" بالبرتغال    زيارة مثمرة لوزير الدفاع لإيطاليا    الجامعات بدأت موسم الامتحانات .. وانحسار العنف والتخريب    تعرف على سبب انسحاب حزب التجمع من تحالف "الجبهة المصرية"    بالفيديو.. تطبيق القانون ضد كل من يتجاوز ساعات القيادة المقررة والحمولات الزائدة    اليوم أولى جلسات إعادة محاكمة بديع فى قضية العدوة    إرجاء محاكمة 31 متهما بقتل الشيعى حسن شحاتة ل28 ديسمبر    بالفيديو.. جمعة: انا ضد ان يكون سن الطفولة حتي 18 سنة    بفهم    غرق مدرسة التجارة فى مياه الصرف بقنا    علاج اضطرابات التبول    تعثر بنك ناصر فى قنا لتوفير قروض اصحاب المعاشات والموظفين    شراء 300 ألف طن قمح فرنسى وروسى    توصيل الكهرباء إلى 400 مصنع    إنتقلت إلي الأمجاد السماوية    تعامد الشمس على قصر قارون بالفيوم    علم المصريات كنز مفتوح للبحث أمام عشّاق الحضارة المصرية في الصين    ‎الأمير فى حفل نايل دراما:اتحاد الإذاعة والتليفزيون سيعودأكبر منتج للدراما فى العالم العربى    مستشفيات جامعة المنصورة تعرض الدعم الطبي الكامل لقناة السويس الجديدة    الأعلى للصحة: تطوير منظومة التأمين الصحى للفقراء    أطفال الشوارع سبب مشكلة زيادة السكان    إزالة المبانى المخالفة من «المخرات» وسحب الأعمال من الشركات المتقاعسة    المنصورة «تحصد جوائز «فيينا»    «إسلام جمال» يستعد ل«وش تانى» يناير القادم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

المنصورة تعوم علي بركة «مجاري» بسبب الانفجارات المتكررة للمواسير
نشر في روزاليوسف اليومية يوم 12 - 08 - 2013

كارثة بيئية وصحية تهدد آلاف المواطنين بانتشار العدوي والامراض بعد أن تحولت الشوارع في المناطق الراقية مثل المشاية والسكة الجديدة والعباسي والسكة القديمة بالاضافة الي المناطق الشعبية في المنصورة الي برك ومستنقعات صرف صحي نتيجة الانفجارات والانسدادت المستمرة تركها أوقات طويلة بدون اصلاحها مما يتسبب في حدوث حالة من السخط العام بين المواطنين. يقول أحمد حازم 23 سنة ان خط الصرف الصحي بشارع المشاية أرقي وأغلي منطقة في الدقهلية دائم الانفجار ومسئولو الصرف الصحي يقومون بسحب المياه بعد نداءات كثيرة لهم وتعود ريمة الي عادتها القديمة في اقل من اسبوع حيث يتكرر انفجارة الماسورة مرة اخري مطالبا بضرورة استبدال مواسير هذا الخط.
ويضيف محمد علام 44 سنة صاحب محل ملابس بالمشاية أن مياه الصرف الصحي أصبحت منظرا معتادا لمواطني في ظل عجز المسئولين عن حل هذه الازمة المستعصية فكل ما يقوم به مسئول الصرف الصحي تشغيل ماكينة السحب فقط مؤكدا أن المواطن الدقهلاوي يدفع مبالغ كبيرة جدا لشركة المياه والصرف الصحي وإسعارها أغلي من المحافظات الاخري بدون أي خدمة. ويلفت أحمد الجميل 33 سنة صاحب محل الي أن مياه الصرف تظل باليومين والاربعة دون قيام أحد بسحبها حيث ترتفع لأكثر من 30 سنتيمترا في الشارع ولا حياة لمن تنادي وتتسبب في إعاقة حركة المرور والمارة من المواطنين خاصة أن المنطقة حيوية للغاية فإذا كان هذا هو حال المناطق الراقية فما بالك بالامكان العشوائية.
وتطالب الدكتورة نهلة عنبر 42 سنة من مسئولي محافظة الدقهلية تشكيل لجنة هندسية من شركة مياه الشرب والصرف الصحي و الاسكان وجامعة المنصورة لوضع تقريرا مفصلا عن حالة شبكة الصرف الصحي بالمنصورة خاصة بعدما تردد عن وجود مشكلة كبيرة في شبكة الصرف الصحي خاصة وانها ستنفجر في أي لحظة. وإضافت أن الانفلات الاخلاقي والامني والفساد منذ ثورة 25 يناير قد ساهم بشكل كبير في الازمة بعدما شهدت المنصورة الاف المخالفات من البناء العشوائي وتعلية الادوار بشكل جنوني تسبب في الازدحام علي الشبكة التي تعاني من شدة الضغط مطالبة بتطبيق القانون بحزم علي هؤلاء التجار اللذين يكسبون ملايين الجنيهات علي حساب الشعب المصري والدولة سويا وأنه لابد من تحميل هؤلاء كافة التكلفة للسماح لهم بالتوصيل علي الشبكة. ويشكو هيثم أحمد الشحات 35 سنة موظف من تكرار الانفجارات بشبكة صرف صحي منطقة ميت حضر مما يضطرهم الي الاستعانة بعمال الصرف لإصلاح الاعطال علي حسابهم الخاص لأنهم لو إنتظروا الشركة لارسال عمالها لن يأتوا الا بعد أكثر من أسبوع. ويشير محمد زايد 35 سنة الي أن شارع السكة القديمة قد تحول الي مستنقع صرف صحي منذ أكثر من 10 أيام ولاحياة لمن تنادي ولا يستطيع أحد الجلوس في محلة أو الحركة في الشارع وقال زايد: نأمل بعد ثورة 30 يونيو المجيدة أن يحدث تغيير في أداء الاجهزة المسئولة وأن يشعر المواطن بالتحسن في كل مناحي الحياة ويشعر بها كما شعر كل مواطن مصري بعد ثورة 30 يونية بحل أزمة البنزين والسولار والكهرباء وعودة الروح المعنوية للشعب المصري. ويري إبراهيم شرارة صاحب محل ذهب بالسكة الجديدة أن مياه الصرف الصحي بالمنصورة أصبحت مشكلة عامة بكل المناطق متهما المسئولين بالتقاعس وعدم التحرك بسرعة وحل المشكلة في ذات اليوم كما طالب باتخاذ إجراءات عاجلة ووقف السماح لاصحاب الوحدات السكنية بحوض الزعفران وخطاب والبشطمير وكذلك كافة المباني المخالفة علي الاراضي الزراعية بالمنصورة وعدم توصيل المرافق لها لكونها السبب الرئيسي في الازمة.
ويكشف محمد محمد 65 سنة علي المعاش بمنطقة سندوب عن دخول مياه الصرف المنازل مما أدي الي تشقق حوائطها واساساتها لذلك وتقدموا بعدة شكاوي الي شركة الصرف ولاجدوي من الشكاوي وكان الرد أن المنطقة عشوائية ولا يوجد مانع لدي الشركة من الاشراف مجانا علي إقامة خط جديد علي حساب الاهالي الامر الذي يشكل عبئا كبيرا علينا ولا نستطيع القيام به. من جهته يؤكد أحد مسئولي شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالمحافظة أن سبب الازمة يرجع الي تهالك معظم خطوط الشبكة بشكل كبير بسبب قيام الاهالي بالتوصيل العشوائي علي الشبكة والخط مباشرة وليس علي الابيار بالاضافة الي مخالفات المباني والمناطق العشوائية وأن هناك خطة للتعامل مع هذه الازمة ويتم الدفع بفرق الطوارئ فورا في حالة وجود أي أعطال مطالبا المواطنين بتوعية الاخرين بعدم وضع القمامة ومخلفات الطعام في الصرف الصحي لأنه يتسبب في انسداد الشبكات بشكل كبير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.