«الكهرباء»: تفجير برجين والتعدي على أكثر من 10 أكشاك ب7 محافظات.. فشل محاولات تفجير موزع كهرباء بالجيزة وآخر بأسيوط.. توفير التغذية البديلة للمناطق المتضررة.. ونناشد المواطنين التعاون مع الحكومة    «عشري» تعقد جلسة للحوار المجتمعي حول قانون العمل الجديد الثلاثاء    6402 دولار متوسط دخل الفرد بدول ''التعاون الإسلامي'' في 2015    محلل مالى: تراجع الجنيه فى صالح الاقتصاد المصرى ويزيد جاذبية السوق    انتظام رحلات مصر للطيران اليوم بنسبة 98%    الأهلي يغلق تدريباته الأثنين والثلاثاء ويفتح الأربعاء للجماهير    غدًا.. العراق تواجه كوريا الجنوبية بطموحات 2007    الزمالك ينتظر رد ماريتيمو لإرسال الوفد الزملكاوي للبرتغال    تعرف على حكم مباراة القمة في الدوري المصري    "سكاي": روما يقرر تجميد المفاوضات مع محمد صلاح    بالفيديو.. «أوباما» يصاب بصدمة بعد «حضن» رئيس الوزراء الهندي    البنتاجون يضع إستراتيجية لتحرير الأنبار من "داعش"    السلطات النيجيرية تغلق الطرق وتفرض حظر تجوال بمدينة مايدوجوري    الرئيس الأوكراني: القوات الحكومية قتلت 600 مسلح من الانفصاليين    رئيسة حزب إسرائيلي تقدم طلبا بمنع بث خطاب نتنياهو بالكونجرس الأمريكي    المعبوث الأممي لليبيا لا بد من وجود مراقبين عسكريين غربيين بالبلاد    لبلبة: تكريمي فى مهرجان السينما " فأل حسن "    ترميم الآثار: المادة المستخدمة فى لصق لحية توت عنخ آمون قانونية    مؤتمر صحفي لكشف تفاصيل "مهرجان الشارقة للشعر الشعبي"    السقا يسافر لبنان لتصوير المشاهد الخارجية ل"ذهاب وعودة" نهاية مارس    مصطفى إبراهيم يكتب ل «الأهرام العربى»: الفيزيا مابتكدبش    ضبط اثنين من «الإرهابية» للتحريض على العنف بسوهاج    حركة إخوانية تتبنى عملية إحراق نقطة شرطة جهينة ب«6 أكتوبر»    بالفيديو والصور.. عناصر «الإرهابية» يقتحمون ميدان المطرية    أهالي أبو حماد والزقازيق يفرقون مسيرة لأنصار "المعزول" بعد محاولاتهم قطع الطريق    المرصد: الموجة الثورية تتصاعد رغم ارتقاء 8 شهداء واعتقال 151 متظاهر    "أون تى فى" تعترف : جيش الانقلاب يستغيث بالبلطجية    توافد العشرات على ميدان عبد المنعم رياض لتأييد السيسي    دائرة الساحل.. الفلول في مواجهة طاهر أبو زيد و«المصريين الأحرار»    "الصحة":ارتفاع عدد الوفيات ل12حالة فى أحداث اليوم بالقاهرة والمحافظات    إصابة أمين شرطة ومجند بالفيوم في حادثي سير    وفاة نزيل بسجن أسيوط العمومي بهبوط حاد في الدورة الدموية    القبض على "الحلو" المتهم فى محاولة اقتحام مديرية أمن بورسعيد    إصابة مجند بنزيف في المخ إثر سقوطه من أعلى سيارة إطفاء ببورسعيد    موجز أخبار الاقتصاد: 1000مستثمر بمؤتمر مارس التزامًا بوصية الملك عبد الله    «مصر والسعودية في الذاكرة الثقافية».. محاضرة بمعرض الكتاب    رئيس الإسماعيلى يتوسط لإنهاء أزمة أنطوى مع الشباب السعودى    محافظ الأقصر يوافق على تنفيذ مشروع أكشاك لجمعية الأورمان لتوفير فرص عمل    فيديو | غرناطة ينتزع تعادلاً قاتلاً من ديبورتيفو في الدوري الإسباني    «الإفتاء»: التظاهر جائز شرعاً بشروط    «مستشار السيسي»: الرئيس راض عن التعاون مع إسرائيل    نتاج مراسم واحة باريس في معرض ب"كرمة بن هانئ" .. بعد غد    الصحة: 5 وفيات و22 حالة إصابة حصيلة اشتباكات الإخوان والأمن حتى الآن    عاجل| "الصحة": 14 مصابا حصيلة اشتباكات اليوم في جميع المحافظات    الإسكان تحصر الآراضى الشاغرة فى «الشيخ زايد» لإعادة استثمارها    ضبط 2212 حكما قضائيا ومخالفة مرورية بحملة في البحيرة    توقف الطريق الزراعي بالقليوبية بسبب تجدد اشتعال النيران بمصنع ميت نما    بالصور.. مدير أمن بورسعيد يتفقد الحالة الأمنية بالمحافظة    اليونسكو ينظم مؤتمر إقليمي لوزراء التعليم العرب بشرم الشيخ    دراسة: التطعيم ضد الإنفلونزا يحمي "الشم" و"التذوق"    "الفراعنة" يسيطرون علي منافسيهم    "دراسة" : ممارسة الرياضة قبل الإفطار تساعد على حرق الدهون    الصحف الإسبانية: الانتخابات اليونانية ومخاوف الخروج من منطقة اليورو.. اليونان تقرر اليوم مستقبلها وتتجه نحو اليسار.. وزير داخلية إسبانيا: الإرهابيون المعتقلون كانوا على استعداد لهجوم مماثل لشارلى إبدو    ضبط 114 جوال دقيق مدعم قبل بيعها بالسوق السوداء بالوادي الجديد‎    الشامتون فقدوا معاني الإنسانية    علماء الأزهر: قرار الكنائس بإلغاء «حق التبنى» يدعم النسيج الوطنى    قضية وكتاب    نظافة المساجد .. عبادة ووقاية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

المنصورة تعوم علي بركة «مجاري» بسبب الانفجارات المتكررة للمواسير
نشر في روزاليوسف اليومية يوم 12 - 08 - 2013

كارثة بيئية وصحية تهدد آلاف المواطنين بانتشار العدوي والامراض بعد أن تحولت الشوارع في المناطق الراقية مثل المشاية والسكة الجديدة والعباسي والسكة القديمة بالاضافة الي المناطق الشعبية في المنصورة الي برك ومستنقعات صرف صحي نتيجة الانفجارات والانسدادت المستمرة تركها أوقات طويلة بدون اصلاحها مما يتسبب في حدوث حالة من السخط العام بين المواطنين. يقول أحمد حازم 23 سنة ان خط الصرف الصحي بشارع المشاية أرقي وأغلي منطقة في الدقهلية دائم الانفجار ومسئولو الصرف الصحي يقومون بسحب المياه بعد نداءات كثيرة لهم وتعود ريمة الي عادتها القديمة في اقل من اسبوع حيث يتكرر انفجارة الماسورة مرة اخري مطالبا بضرورة استبدال مواسير هذا الخط.
ويضيف محمد علام 44 سنة صاحب محل ملابس بالمشاية أن مياه الصرف الصحي أصبحت منظرا معتادا لمواطني في ظل عجز المسئولين عن حل هذه الازمة المستعصية فكل ما يقوم به مسئول الصرف الصحي تشغيل ماكينة السحب فقط مؤكدا أن المواطن الدقهلاوي يدفع مبالغ كبيرة جدا لشركة المياه والصرف الصحي وإسعارها أغلي من المحافظات الاخري بدون أي خدمة. ويلفت أحمد الجميل 33 سنة صاحب محل الي أن مياه الصرف تظل باليومين والاربعة دون قيام أحد بسحبها حيث ترتفع لأكثر من 30 سنتيمترا في الشارع ولا حياة لمن تنادي وتتسبب في إعاقة حركة المرور والمارة من المواطنين خاصة أن المنطقة حيوية للغاية فإذا كان هذا هو حال المناطق الراقية فما بالك بالامكان العشوائية.
وتطالب الدكتورة نهلة عنبر 42 سنة من مسئولي محافظة الدقهلية تشكيل لجنة هندسية من شركة مياه الشرب والصرف الصحي و الاسكان وجامعة المنصورة لوضع تقريرا مفصلا عن حالة شبكة الصرف الصحي بالمنصورة خاصة بعدما تردد عن وجود مشكلة كبيرة في شبكة الصرف الصحي خاصة وانها ستنفجر في أي لحظة. وإضافت أن الانفلات الاخلاقي والامني والفساد منذ ثورة 25 يناير قد ساهم بشكل كبير في الازمة بعدما شهدت المنصورة الاف المخالفات من البناء العشوائي وتعلية الادوار بشكل جنوني تسبب في الازدحام علي الشبكة التي تعاني من شدة الضغط مطالبة بتطبيق القانون بحزم علي هؤلاء التجار اللذين يكسبون ملايين الجنيهات علي حساب الشعب المصري والدولة سويا وأنه لابد من تحميل هؤلاء كافة التكلفة للسماح لهم بالتوصيل علي الشبكة. ويشكو هيثم أحمد الشحات 35 سنة موظف من تكرار الانفجارات بشبكة صرف صحي منطقة ميت حضر مما يضطرهم الي الاستعانة بعمال الصرف لإصلاح الاعطال علي حسابهم الخاص لأنهم لو إنتظروا الشركة لارسال عمالها لن يأتوا الا بعد أكثر من أسبوع. ويشير محمد زايد 35 سنة الي أن شارع السكة القديمة قد تحول الي مستنقع صرف صحي منذ أكثر من 10 أيام ولاحياة لمن تنادي ولا يستطيع أحد الجلوس في محلة أو الحركة في الشارع وقال زايد: نأمل بعد ثورة 30 يونيو المجيدة أن يحدث تغيير في أداء الاجهزة المسئولة وأن يشعر المواطن بالتحسن في كل مناحي الحياة ويشعر بها كما شعر كل مواطن مصري بعد ثورة 30 يونية بحل أزمة البنزين والسولار والكهرباء وعودة الروح المعنوية للشعب المصري. ويري إبراهيم شرارة صاحب محل ذهب بالسكة الجديدة أن مياه الصرف الصحي بالمنصورة أصبحت مشكلة عامة بكل المناطق متهما المسئولين بالتقاعس وعدم التحرك بسرعة وحل المشكلة في ذات اليوم كما طالب باتخاذ إجراءات عاجلة ووقف السماح لاصحاب الوحدات السكنية بحوض الزعفران وخطاب والبشطمير وكذلك كافة المباني المخالفة علي الاراضي الزراعية بالمنصورة وعدم توصيل المرافق لها لكونها السبب الرئيسي في الازمة.
ويكشف محمد محمد 65 سنة علي المعاش بمنطقة سندوب عن دخول مياه الصرف المنازل مما أدي الي تشقق حوائطها واساساتها لذلك وتقدموا بعدة شكاوي الي شركة الصرف ولاجدوي من الشكاوي وكان الرد أن المنطقة عشوائية ولا يوجد مانع لدي الشركة من الاشراف مجانا علي إقامة خط جديد علي حساب الاهالي الامر الذي يشكل عبئا كبيرا علينا ولا نستطيع القيام به. من جهته يؤكد أحد مسئولي شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالمحافظة أن سبب الازمة يرجع الي تهالك معظم خطوط الشبكة بشكل كبير بسبب قيام الاهالي بالتوصيل العشوائي علي الشبكة والخط مباشرة وليس علي الابيار بالاضافة الي مخالفات المباني والمناطق العشوائية وأن هناك خطة للتعامل مع هذه الازمة ويتم الدفع بفرق الطوارئ فورا في حالة وجود أي أعطال مطالبا المواطنين بتوعية الاخرين بعدم وضع القمامة ومخلفات الطعام في الصرف الصحي لأنه يتسبب في انسداد الشبكات بشكل كبير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.