«مجلس الدولة» يقر بإعدام المعتدين على أبراج الكهرباء وخطوط الغاز الطبيعي والبترول    هاشتاج «البدلة العسكرية» يتربع على عرش «تويتر»    بدء مؤتمر مستقبل وطن بعد حفل إفطار جماعي بمصر الجديدة    السيسي يرفع معنويات جنود سيناء.. يقف دقيقة حدادًا.. يقدم التحية العسكرية.. ويؤكد: التاريخ سيتوقف كثيرًا أمام ما أحرزته القوات المسلحة من بطولات.. ونحافظ على أرواح الأبرياء    ميتسوبيشي «لانسر jt» تسجل سعر 120 ألف جنيه    بالفيديو.. المواطن أسامة لوزير التموين: "البطاقة الذكية كلها فساد"    محلب لمواطن بإمبابة: "محدش عارف إنى جاى النهاردة ومستوى النظافة أتحسن"    هندسة أسيوط تبتكر نظام للحد من ظاهرة «انقطاع الكهرباء»    وزير المالية اليوناني يتهم دائني بلاده ب «الإرهاب»    مقتل «مطلوب أمني» في تبادل لإطلاق النار مع الأمن السعودي غربي المملكة    بالفيديو.. المرصد السوري يعلن أسر شاب مصري عضو ب«داعش»    بالفيديو.. الرئيس التونسي يعلن حالة الحرب ضد الإرهاب    داوود أوغلو: محادثات تشكيل الحكومة التركية تبدأ الأسبوع المقبل    "أبو مازن" يكلف "عريقات" بخلافة عبد ربه    ننشر قائمة الزمالك استعدادا لمواجهة الإسماعيلي    فشل صفقة إيفونا    محمد فاروق يرفض طلب الأهلى بتمديد الإعارة    «الاتحاد النوبي» يقاضي مرتضى منصور لسبه «الميرغني»    سيرخيو راموس : لا أتفاوض مع أي فريق آخر    حازم إمام: نحتفل بالدوري أمام الأهلي.. والحظ عاندنا بمباراة المقاصة    محلب يلتقى عبدالعزيز لبحث تنفيذ تكليفات الرئيس للنهوض بالشباب والرياضة    ننشر أسماء ال9 المتهمين بتفجير أتوبيس الكلية الحربية في كفر الشيخ    سيولة مرورية بالشوارع والطرق الرئيسية.. وإغلاق نفق الأزهر نصف ساعة    العثور على جثة سيدة مذبوحة في بورسعيد    خبير سياسي: ارتداء «السيسى» ل«الزي العسكري» أبرز تكريم للشهداء    مساعد وزير الداخلية يتفقد محطة سكك حديد مصر ومحطتي مترو الشهداء والسادات    مقتل عاملين وإصابة ثالث إثر سقوط قذيفة على محطة كهرباء بالشيخ زويد    بالفيديو.. راقصات في السجون.. حبس «صافيناز» 6 أشهر بتهمة إهانة العلم المصري.. معاقبة بطلة كليب «سيب إيدي» بالسجن عاما لتحريضها على الفسق والفجور.. و«شمس» تختطف طفلة من دار أيتام بمدينة نصر    باسم يوسف يتحدث عن كواليس «البرنامج» لأول مرة ب«روتانا» الليلة    هاشتاج «البدلة العسكرية» يشعل «تويتر».. محمود: «فخر وشرف».. أشرف: «هو ده البطل اللي ضحى».. ميرنا: «مقبرة الغزاة».. ريهام: «لا يلبسها إلا الرجال»..داليا: «رفعت روحنا المعنوية».. وأحمد: «كلنا هنلبسها»    الخميس.. انطلاق فعاليات ''الثقافة في مواجهة الإرهاب''    الحلقة (15) من «تحت السيطرة»: «حاتم» يطلّق «مريم».. و«هانيا» تتزوج «علي» (فيديو)    الأمير يتقدم بمذكرة للحكومة لإعفاء صفاء حجازي من رئاسة قطاع الأخبار    20 صورة ترصد جولة محلب في إمبابة والوراق.. ماذا فعل الأهالي؟    الجبهة الوطنية للمصريين بباريس:الدول الداعمة للإرهاب بمصر والعالم أصبحت معروفة    بدء أعمال انتشال السفن الغارقة في ميناء الإسكندرية    «محلب» يلتقي الدكتور شريف مختار    على طريقة جدتى "لقمة القاضى" مقرمشة من بره وطرية ولذيذة من جوا    كلاكيت تاني مرة.. الاهلي يواجه المصري بشرم الشيخ بعد حادث ستاد بورسعيد    منتج «حارة اليهود»: أرحب بالنقد دون تصيد الأخطاء.. وهدفي الأول إمتاع المشاهد    مفتي الجمهورية: قيمة زكاة الفطر قدرت بالتنسيق مع مجمع البحوث الإسلامية    إلهام شاهين: الرسول لم يقتل سوى "شخص واحد" في جميع غزواته    عشرات القتلى إثر تفجيرات انتحارية قرب مايدوغوري النيجيرية    عشرات القتلى في تفجيرات انتحارية بنيجيريا    إعادة المرافعة في تغريم مبارك ونظيف والعادلي ب«قطع الاتصالات» 24 أكتوبر    غرق طفلين أثناء اللعب بمجرى مائي في بني مزار    محلب يوجه بتعديل تشريعي لتغليظ عقوبة إلقاء الصرف الصناعي بالمصرف    الدمرداش مديراً للشئون التجارية بشركة "إكسبريس"    استئناف مفاوضات سد النهضة بالخرطوم خلال أسبوعين    الحرب كآلية إخفاء وتغييب    حملات للتبرع بالدم طوال شهر رمضان بالفيوم    دراسة: انقطاع الطمث يقلل خطر الإصابة بأمراض القلب    دار الافتاء : دعوة الاخوان بعدم أداء الخدمة العسكرية خيانة للوطن    «النسجية» تشيد بقرار «محلب» بمحاسبة المصانع على استهلاكها الفعلي للغاز    صور 14 شهيدًا في مسيرة طلاب معهد العاشر من رمضان    2 أغسطس.. النطق بالحكم على 27 إخواني لاتهامهم باقتحام مركز أوسيم    شيخ الأزهر: سب الصحابة تجرؤ على الله ورسوله    «الجفري» يتلقى تهديدا بالذبح بعد دعائه للجيش المصري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

المنصورة تعوم علي بركة «مجاري» بسبب الانفجارات المتكررة للمواسير
نشر في روزاليوسف اليومية يوم 12 - 08 - 2013

كارثة بيئية وصحية تهدد آلاف المواطنين بانتشار العدوي والامراض بعد أن تحولت الشوارع في المناطق الراقية مثل المشاية والسكة الجديدة والعباسي والسكة القديمة بالاضافة الي المناطق الشعبية في المنصورة الي برك ومستنقعات صرف صحي نتيجة الانفجارات والانسدادت المستمرة تركها أوقات طويلة بدون اصلاحها مما يتسبب في حدوث حالة من السخط العام بين المواطنين. يقول أحمد حازم 23 سنة ان خط الصرف الصحي بشارع المشاية أرقي وأغلي منطقة في الدقهلية دائم الانفجار ومسئولو الصرف الصحي يقومون بسحب المياه بعد نداءات كثيرة لهم وتعود ريمة الي عادتها القديمة في اقل من اسبوع حيث يتكرر انفجارة الماسورة مرة اخري مطالبا بضرورة استبدال مواسير هذا الخط.
ويضيف محمد علام 44 سنة صاحب محل ملابس بالمشاية أن مياه الصرف الصحي أصبحت منظرا معتادا لمواطني في ظل عجز المسئولين عن حل هذه الازمة المستعصية فكل ما يقوم به مسئول الصرف الصحي تشغيل ماكينة السحب فقط مؤكدا أن المواطن الدقهلاوي يدفع مبالغ كبيرة جدا لشركة المياه والصرف الصحي وإسعارها أغلي من المحافظات الاخري بدون أي خدمة. ويلفت أحمد الجميل 33 سنة صاحب محل الي أن مياه الصرف تظل باليومين والاربعة دون قيام أحد بسحبها حيث ترتفع لأكثر من 30 سنتيمترا في الشارع ولا حياة لمن تنادي وتتسبب في إعاقة حركة المرور والمارة من المواطنين خاصة أن المنطقة حيوية للغاية فإذا كان هذا هو حال المناطق الراقية فما بالك بالامكان العشوائية.
وتطالب الدكتورة نهلة عنبر 42 سنة من مسئولي محافظة الدقهلية تشكيل لجنة هندسية من شركة مياه الشرب والصرف الصحي و الاسكان وجامعة المنصورة لوضع تقريرا مفصلا عن حالة شبكة الصرف الصحي بالمنصورة خاصة بعدما تردد عن وجود مشكلة كبيرة في شبكة الصرف الصحي خاصة وانها ستنفجر في أي لحظة. وإضافت أن الانفلات الاخلاقي والامني والفساد منذ ثورة 25 يناير قد ساهم بشكل كبير في الازمة بعدما شهدت المنصورة الاف المخالفات من البناء العشوائي وتعلية الادوار بشكل جنوني تسبب في الازدحام علي الشبكة التي تعاني من شدة الضغط مطالبة بتطبيق القانون بحزم علي هؤلاء التجار اللذين يكسبون ملايين الجنيهات علي حساب الشعب المصري والدولة سويا وأنه لابد من تحميل هؤلاء كافة التكلفة للسماح لهم بالتوصيل علي الشبكة. ويشكو هيثم أحمد الشحات 35 سنة موظف من تكرار الانفجارات بشبكة صرف صحي منطقة ميت حضر مما يضطرهم الي الاستعانة بعمال الصرف لإصلاح الاعطال علي حسابهم الخاص لأنهم لو إنتظروا الشركة لارسال عمالها لن يأتوا الا بعد أكثر من أسبوع. ويشير محمد زايد 35 سنة الي أن شارع السكة القديمة قد تحول الي مستنقع صرف صحي منذ أكثر من 10 أيام ولاحياة لمن تنادي ولا يستطيع أحد الجلوس في محلة أو الحركة في الشارع وقال زايد: نأمل بعد ثورة 30 يونيو المجيدة أن يحدث تغيير في أداء الاجهزة المسئولة وأن يشعر المواطن بالتحسن في كل مناحي الحياة ويشعر بها كما شعر كل مواطن مصري بعد ثورة 30 يونية بحل أزمة البنزين والسولار والكهرباء وعودة الروح المعنوية للشعب المصري. ويري إبراهيم شرارة صاحب محل ذهب بالسكة الجديدة أن مياه الصرف الصحي بالمنصورة أصبحت مشكلة عامة بكل المناطق متهما المسئولين بالتقاعس وعدم التحرك بسرعة وحل المشكلة في ذات اليوم كما طالب باتخاذ إجراءات عاجلة ووقف السماح لاصحاب الوحدات السكنية بحوض الزعفران وخطاب والبشطمير وكذلك كافة المباني المخالفة علي الاراضي الزراعية بالمنصورة وعدم توصيل المرافق لها لكونها السبب الرئيسي في الازمة.
ويكشف محمد محمد 65 سنة علي المعاش بمنطقة سندوب عن دخول مياه الصرف المنازل مما أدي الي تشقق حوائطها واساساتها لذلك وتقدموا بعدة شكاوي الي شركة الصرف ولاجدوي من الشكاوي وكان الرد أن المنطقة عشوائية ولا يوجد مانع لدي الشركة من الاشراف مجانا علي إقامة خط جديد علي حساب الاهالي الامر الذي يشكل عبئا كبيرا علينا ولا نستطيع القيام به. من جهته يؤكد أحد مسئولي شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالمحافظة أن سبب الازمة يرجع الي تهالك معظم خطوط الشبكة بشكل كبير بسبب قيام الاهالي بالتوصيل العشوائي علي الشبكة والخط مباشرة وليس علي الابيار بالاضافة الي مخالفات المباني والمناطق العشوائية وأن هناك خطة للتعامل مع هذه الازمة ويتم الدفع بفرق الطوارئ فورا في حالة وجود أي أعطال مطالبا المواطنين بتوعية الاخرين بعدم وضع القمامة ومخلفات الطعام في الصرف الصحي لأنه يتسبب في انسداد الشبكات بشكل كبير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.