الاندبندنت: وثيقة اكاديمية سعودية تطالب بهدم مسجد الرسول ونقل جسده للبقيع    القبض علي متهمين بإثارة العنف والشغب بالمنيا    بالتفاصيل.. حزب موسى يضع ميثاق شرف جديدًا للتحالفات الانتخابية    طلاب الجامعات يرقصون على الأغاني الوطنية قبل لقاء علي جمعة    "الحرية للمعتقلين إللى نعرفهم وإللى مانعرفهمش" هاشتاج يغزو مواقع التواصل الاجتماعي    الأهلي يختتم استعداداته لودية بلدية المحلة اليوم بدون الدوليين    مفاجأة.. الإنتر رفض ضم «صلاح» في الساعات الأخيرة من «الميركاتو»    نيشيكوري يصعد لدور الثمانية في أمريكا المفتوحة للتنس    الانتقالات الصيفية.. صفقات الرمق الأخير    نرويجي يقبل تحدي الثلج بسبعة آلاف لتر من الماء المثلج    أبو النصر: توفير جميع احتياجات اللجنة العليا للبحث العلمي    22,5 مليون جنيه لدعم الحماية المدنية في 5 محافظات    نوبيع تستعد لاستقبال 10 آلاف حاج من حجاج البر    وزير التموين يفتتح معرض مستلزمات المدارس    البورصة تستهل التعاملات بمكاسب 2.3 مليار جنيه    «الائتلاف الجبهة المصرية» يناقش استعدادات الانتخابات البرلمانية    النيابة الإدارية : "حلاوة روح" اكتظ وازدحم بالمشاهد المثيرة والبذاءات    تعيين حسن خلاف رئيسًا لمكتب وزير الثقافة    البنك الدولي ينتقد تعامل الغرب مع فيروس «الإيبولا»    وزير «البيشمركة» يحمل المالكي مسئولية تأخر وصول أسلحة لكردستان    مسئول صومالي: الغارة الأمريكية بجنوب البلاد جزء من عملية عسكرية حكومية    موسكو: أي اعتداء على القرم هو اعتداء على روسيا    نجاة نائب تونسي من محاولة اغتيال    المبعوث الأمريكي لشؤون ترتيبات الأمن الفلسطينية-الإسرائيلية "يفكر بالاستقالة"    العفو الدولية تتهم الدولة الإسلامية بشن «حملة تطهير عرقي» في العراق    السعودية وفرنسا يوقعان صفقة ب 3 مليارات دولار لتسليح الجيش اللبناني    تأجيل دعاوى رفض التحفظ على أموال مدارس الإخوان لجلسة 21 أكتوبر    البورصة تربح 1,9 مليار جنيه بمستهل التعاملات بدعم من مشتريات المصريين    بالصور .. تسليم 11 كرفانا لمشروع قناة السويس    رئيس الرقابة الادارية :الفساد هو العقبة الرئيسية التى تعوق تحقيق التنمية الشاملة    متظاهرو محرم بك يرفضون مبادرة العمدة    محمد إبراهيم : أتمنى تقديم مباريات قوية لأصل إلى البريميرليج    بلاغ للنائب العام ضد «طارق نور» لمنع عرض برنامج «الراقصة»    بالفيديو.. السبكي يراجع أوراق «حلاوة روح» قبل بدء الجلسة    استقالة اللجنة النقابية بشركة "وبريات سمنود" من النقابة العامة لعدم إنحيازها للعمال    ضبط 381 هاربًا و71 قطعة سلاح في حملة أمنية ببني سويف    ضبط 5 قطع سلاح ناري و16 قضية مخدرات في حملة بالبحيرة    مصرع وإصابة 7 أشخاص فى مشاجرة بين عائلتين بأسوان    مقتل عامل مصري بعد إطلاق النار عليه بمحل عمله بمدينة سرت بليبيا    منتخب مصر للكرة الطائرة يخسر أمام الصين «1-3» في بداية مشواره في المونديال    الاحتلال يهدم مصنع ألبان الريّان التابع لجمعية رعابة ايتام بالخليل    صحف: إيران جاهزة لمواجهة داعش وحماس تسعى لتحسين العلاقات مع مصر    الإفتاء: إلقاء السلام على العاصى غير جائز شرعاً    «واتس آب» يطلق خدمة الاتصال الصوتي مجانا    مصرع طفلين وإصابة ثالث في انهيار منزلين ب"سوهاج"    مصرع طفلين في انهيار منزلين بمركزي جرجا وطما بسوهاج    دراسة: حصى الكلى قد يزيد مخاطر أمراض القلب والسكتات الدماغية    ظهور جديد لأنفلونزا الطيور فى مزرعة للدواجن بالصين    42 دولة تشارك بمؤتمر الاتحاد العربي للتأمين بمدينة شرم الشيخ    قوالب بسكوت مفرغة لفتح شهية أطفالك على الطعام    عبد الفتاح: تلك الاغنية غناها عبد الحليم ل"علي جمعة"    في ذكرى وفاته.. جمال الغيطاني يكشف أسرار حياة "نجيب محفوظ "    برامج المقالب التلفزيونية حلال أم حرام؟    "إف بي أي" يبدأ التحقيق في فضيحة تسريب الصور العارية لمشاهير هوليوود على الإنترنت    رونالدو ينتقد سياسة الأنتقالات فى ريال مدريد    امين شرطة يقتل شقيقه للخلاف علي الميراث بالمنوفية    نائب الرئيس السوداني يفتتح معرض الخرطوم الدولي للكتاب    نيجيريا: وفاة شخص يشتبه بإصابته ب"الإيبولا" في أبوجا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

المنصورة تعوم علي بركة «مجاري» بسبب الانفجارات المتكررة للمواسير
نشر في روزاليوسف اليومية يوم 12 - 08 - 2013

كارثة بيئية وصحية تهدد آلاف المواطنين بانتشار العدوي والامراض بعد أن تحولت الشوارع في المناطق الراقية مثل المشاية والسكة الجديدة والعباسي والسكة القديمة بالاضافة الي المناطق الشعبية في المنصورة الي برك ومستنقعات صرف صحي نتيجة الانفجارات والانسدادت المستمرة تركها أوقات طويلة بدون اصلاحها مما يتسبب في حدوث حالة من السخط العام بين المواطنين. يقول أحمد حازم 23 سنة ان خط الصرف الصحي بشارع المشاية أرقي وأغلي منطقة في الدقهلية دائم الانفجار ومسئولو الصرف الصحي يقومون بسحب المياه بعد نداءات كثيرة لهم وتعود ريمة الي عادتها القديمة في اقل من اسبوع حيث يتكرر انفجارة الماسورة مرة اخري مطالبا بضرورة استبدال مواسير هذا الخط.
ويضيف محمد علام 44 سنة صاحب محل ملابس بالمشاية أن مياه الصرف الصحي أصبحت منظرا معتادا لمواطني في ظل عجز المسئولين عن حل هذه الازمة المستعصية فكل ما يقوم به مسئول الصرف الصحي تشغيل ماكينة السحب فقط مؤكدا أن المواطن الدقهلاوي يدفع مبالغ كبيرة جدا لشركة المياه والصرف الصحي وإسعارها أغلي من المحافظات الاخري بدون أي خدمة. ويلفت أحمد الجميل 33 سنة صاحب محل الي أن مياه الصرف تظل باليومين والاربعة دون قيام أحد بسحبها حيث ترتفع لأكثر من 30 سنتيمترا في الشارع ولا حياة لمن تنادي وتتسبب في إعاقة حركة المرور والمارة من المواطنين خاصة أن المنطقة حيوية للغاية فإذا كان هذا هو حال المناطق الراقية فما بالك بالامكان العشوائية.
وتطالب الدكتورة نهلة عنبر 42 سنة من مسئولي محافظة الدقهلية تشكيل لجنة هندسية من شركة مياه الشرب والصرف الصحي و الاسكان وجامعة المنصورة لوضع تقريرا مفصلا عن حالة شبكة الصرف الصحي بالمنصورة خاصة بعدما تردد عن وجود مشكلة كبيرة في شبكة الصرف الصحي خاصة وانها ستنفجر في أي لحظة. وإضافت أن الانفلات الاخلاقي والامني والفساد منذ ثورة 25 يناير قد ساهم بشكل كبير في الازمة بعدما شهدت المنصورة الاف المخالفات من البناء العشوائي وتعلية الادوار بشكل جنوني تسبب في الازدحام علي الشبكة التي تعاني من شدة الضغط مطالبة بتطبيق القانون بحزم علي هؤلاء التجار اللذين يكسبون ملايين الجنيهات علي حساب الشعب المصري والدولة سويا وأنه لابد من تحميل هؤلاء كافة التكلفة للسماح لهم بالتوصيل علي الشبكة. ويشكو هيثم أحمد الشحات 35 سنة موظف من تكرار الانفجارات بشبكة صرف صحي منطقة ميت حضر مما يضطرهم الي الاستعانة بعمال الصرف لإصلاح الاعطال علي حسابهم الخاص لأنهم لو إنتظروا الشركة لارسال عمالها لن يأتوا الا بعد أكثر من أسبوع. ويشير محمد زايد 35 سنة الي أن شارع السكة القديمة قد تحول الي مستنقع صرف صحي منذ أكثر من 10 أيام ولاحياة لمن تنادي ولا يستطيع أحد الجلوس في محلة أو الحركة في الشارع وقال زايد: نأمل بعد ثورة 30 يونيو المجيدة أن يحدث تغيير في أداء الاجهزة المسئولة وأن يشعر المواطن بالتحسن في كل مناحي الحياة ويشعر بها كما شعر كل مواطن مصري بعد ثورة 30 يونية بحل أزمة البنزين والسولار والكهرباء وعودة الروح المعنوية للشعب المصري. ويري إبراهيم شرارة صاحب محل ذهب بالسكة الجديدة أن مياه الصرف الصحي بالمنصورة أصبحت مشكلة عامة بكل المناطق متهما المسئولين بالتقاعس وعدم التحرك بسرعة وحل المشكلة في ذات اليوم كما طالب باتخاذ إجراءات عاجلة ووقف السماح لاصحاب الوحدات السكنية بحوض الزعفران وخطاب والبشطمير وكذلك كافة المباني المخالفة علي الاراضي الزراعية بالمنصورة وعدم توصيل المرافق لها لكونها السبب الرئيسي في الازمة.
ويكشف محمد محمد 65 سنة علي المعاش بمنطقة سندوب عن دخول مياه الصرف المنازل مما أدي الي تشقق حوائطها واساساتها لذلك وتقدموا بعدة شكاوي الي شركة الصرف ولاجدوي من الشكاوي وكان الرد أن المنطقة عشوائية ولا يوجد مانع لدي الشركة من الاشراف مجانا علي إقامة خط جديد علي حساب الاهالي الامر الذي يشكل عبئا كبيرا علينا ولا نستطيع القيام به. من جهته يؤكد أحد مسئولي شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالمحافظة أن سبب الازمة يرجع الي تهالك معظم خطوط الشبكة بشكل كبير بسبب قيام الاهالي بالتوصيل العشوائي علي الشبكة والخط مباشرة وليس علي الابيار بالاضافة الي مخالفات المباني والمناطق العشوائية وأن هناك خطة للتعامل مع هذه الازمة ويتم الدفع بفرق الطوارئ فورا في حالة وجود أي أعطال مطالبا المواطنين بتوعية الاخرين بعدم وضع القمامة ومخلفات الطعام في الصرف الصحي لأنه يتسبب في انسداد الشبكات بشكل كبير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.