بدء الجلسة العامة للبرلمان.. وعبدالعال يكلف برفع البصمة بعد 20 دقيقة    نصر تبحث مع "الصناعات النسيجية" تطوير المنطقة الحرة بالمنيا    المركزي يعلن ارتفاع الدين الداخلي إلى 3.61 تريليون جنيه بنهاية يونيو الماضي    1.4 تريليون جنيه قروض الجهاز المصرفي بنهاية يوليو    استقرار أسعار العملات الأجنبية والدولار الأمريكي ب 17.69 جنيها    خالد فهمي يستعرض خطط البيئة وتحدياتها    سعر الدولار اليوم الثلاثاء 24-10-2017 فى البنوك    أسعار الأسماك اليوم الثلاثاء 24-10-2017 في الأسواق والمحلات    غدا.. بعثة تجارية مصري تبدأ أعمالها بغانا    السيسي ل(لوفيجارو): علاقتنا مع فرنسا ازدادت قوة    الحزب الشيوعي الصيني يختتم أعماله بانتخاب لجنته المركزية لمدة 5 سنوات    قراصنة يختطفون 6 من طاقم سفينة شحن ألمانية قبالة سواحل نيجيريا    بريطانيا ترسل قواتها لحماية المقرات العراقية مع بدء سقوط «داعش»    وزير العدل الإسباني: لا يمكن حل الأزمة بكتالونيا من خلال الانتخابات فقط    سيؤول وفرنسا تتفقان على تشديد العقوبات ضد بيونج يانج    البدرى ماذا قال لمرتضى منصور عندما عرض عليه تدريب الزمالك    الأهلي يتواصل مع الوداد لترتيب استقباله قبل ذهاب نهائي إفريقيا    طاقم حكام مباريات الأهلي والوداد يصل القاهرة الخميس    النصر السعودي ينافس الزمالك لضم مهاجم صن داونز    نبيه: كوبر يريد تجربة بعض اللاعبين الجدد أمام الإمارات وغانا    الأهلي يُطيح بالفرنسي «فيلود» من تدريب النجم الساحلي    وزير الرياضة "في ورطة" بعد خطاب الفيفا ل"الجبلاية"    مواعيد مباريات الثلاثاء - أرسنال في كأس الرابطة وبرشلونة يواجه ريال مورسيا    حبس حلاق لقتله سائق خلال فض مشاجرة بالمنوفية    توقف حركة المرور أعلى الدائري.. والسبب    أوتوبيسات ذكية لأول مرة بالقاهرة نهاية الشهر القادم    حبس عاطل بتهمة سرقة 7 شقق سكنية في مدينة نصر    ضبط 5 آلاف تذكرة هيروين بحوزة عاطل في المنيا    المتحدث العسكري: ضبط 4 سيارات محملة ب3 ملايين قرص مخدر    بالفيديو.. الأرصاد: طقس معتدل والقاهرة تسجل 29 درجة    مهرجان فقير ومرتبك    الحارة الشعبية في أفلام نصف العام    ماجد المصري: أنتهي من تصوير"الطوفان" الأسبوع المقبل    افتتاح أسبوع الثقافة التونسي ومعرض الكتاب الثالث في الأقصر (صور)    نهال عنبر تنتهي من «الوتر» خلال نوفمبر المقبل    إنسان آلي يساعد مرضى التوحد في العمل    مستشار المفتي يوضح حكم أداء السنن القبلية بعد صلاة الفريضة    ما هو ثواب صلاة الضحى؟    كيفية قضاء الصلوات الفائتة؟    أمور هامة يجب القيام بها ل"الحصول" على صحة جيدة    القمة المصرية الفرنسية    قبل بيعها في السوق السوداء.. أمن قنا يضبط 95 طنا من الدقيق البلدي المدعم    إجراءات امريكية ضد الجيش البورمي بسبب أزمة الروهينجا    صنعاء: الأوضاع في اليمن لن تستقر طالما استمرت إيرأن في دعم المليشيا بالسلاح    دراسة تشير إلى إمكانية وجود علاقة بين ضربات القلب ومشاكل الغدة الدرقية    علماء: تفعيل خلايا المناعة يؤدي إلى تغييرات سلوكية    أحمد سعد يصلي قيام الليل في أول ظهور بعد زواجه من سمية الخشاب    عضو ب"الصيادلة": إلغاء البوكسات دون مشاركة النقابة يثير الشك حول أهدافه    محمد الشرنوبي يحيي حفلا فنيا مع عمر خيرت بالأوبرا 13 نوفمبر المقبل    "المحافظين": الأحزاب تواجه الإرهاب بالتشريعات القانونية    رئيس"التنظيم والإدارة":وجدنا عائلات كاملة معينين كموظفين بمؤسسة واحدة    وزير الأوقاف عن حبس الشيخ "ميزو": القانون قال كلمته    الخبراء بعد التأجيل المفاجئ.. للمدارس اليابانية:    توفيت إلي رحمة الله تعالي    نظرة إستراتيجية    التشريعية توافق على تعديل قانون محاكم الأسرة    خالد الجندي: الموت مخلوق وسيُذبح يوم القيامة    تحديث نظام التأمين وأبراج مراقبة السد العالى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اللواء طارق المهدى فى حواره مع "المسائية" بدأنا خطة لرصف 276 كيلو متراً بالوادى الجديد بتكلفة 250 مليون جنيه
نشر في المسائية يوم 15 - 09 - 2012

ليس لدينا أزمة سولار وربط محطات الوقود بالشبكة الإلكترونية قريباً .. أنا «بتاع الغلابة» وقضينا على أزمة السماد بالكوبونات
مشروع لإنارة المحافظة بالطاقة الشمسية بدأ من "أبومنقار"
حوار : أمل أيوب
كان تعيين اللواء طارق المهدي عبد التواب محمد يحيي محافظا للوادي الجديد في 4 اغسطس 2011 مكافأة لأبناء الوادي وعقابا له من حزب أعداء النجاح داخل ما سبيرو وخارجه بعد قراراته الصارمة آن ذاك بتقليم أظافر الفساد والحد من النفوذ القوية وتخفيض المخصصات المالية لبعض قياداته وكذا صراحته القوية التي أرقت بعض المسئولين في ذلك التوقيت أثناء توليه رئاسة المجلس الوطني للإعلام من قبل المجلس الأعلي للقوات المسلحة .. اللواء طارق المهدي الذي كان يشغل منصب رئيس أركان الدفاع الجوي بالقوات المسلحة لم يشغله صغر حجم المحافظة ?اعتبر الموقع الحدودي المهم للمحافظة ومساحتها التي تبلغ 44٪ من مساحة مصر ومشروعاتها القومية المهملة شاغله الأول منذ توليه المنصب وبدأ بالفعل في تنفيذ المشروعات المهملة منذ سنوات ووضع خطة جديدة لتنمية المحافظة لتكون مكاناً جاذباً لا طارداً للعمالة .. والتقت المسائية بمحافظ الوادي الجديد حيث كشف أنه علي مدار الأشهر الماضية تم الإنتهاء من رصف أكثر من 19 كيلو من الطرق ب 14,6 مليون جنيه تقريبا منها إعادة رصف شارع رئيسي بالخارجة( نبوي المهندس) المتوقف العمل فيه منذ 2008 ومن المقرر الانتهاء من رصف حوالي 2?6 كيلو متراً بتكلفة 250 مليون جنيه تقريبا داخل وخارج المدن والقري .. واكد اللواء طارق المهدي في حواره أن المتابعة المستمرة والعمل الميداني والاستماع لشكاوي المواطنين مباشرة يحل جزءاً كبيراً من الأزمة ..وأكد أن محافظة الوادي الجديد ليس لديها أزمة سولار وإنما صناعة أزمة , مشيرا إلى إنه يعمل حاليا علي إدخال الكمبيوتر بمحطات الوقود لتسجيل أرقام السيارات وإتصال محطات الوقود ببعض عبر الشبكة الالكترونية للقضاء علي تحايل اصحاب السيارات بالتموين أكثر من مرة بعد إفراغ السولار في صفائح أو جراكن.. وأعلن طارق ا?مهدي في حوار لاتنقصه الصراحة عن مشاكل المواطنين وكيفية حالها من خلال المتابعة علي مدار اليوم إليكم نص الحوار.
أهالي الوادي يعانون من الطرق الترابية خاصة بين القري ..لماذا لم توضع خطة لرصف هذه الطرق للحد من معاناة المواطنين ؟
- انتهينا من رصف ورد الشىء لاصله في الطرق لأكثر من 19 كيلو متربتكلفة حوالي 14,6 مليون جنيه وذلك في مدن الخارجة والداخلة وبلاط وبدأنا في تنفيذ خطة العام المالي الحالي لرصف حوالي 276 كيلو متراً بتكلفة إجمالية حوالي 250 مليون جنيه في طرق مابين مدن الفرافرة والداخلة والبحرية وغرب الموهوب وطرق مابين باريس درب الاربعين والخارجة وموط شرق العوينات ..وذلك عبر أربع جهات الإسكان وهيئة الطرق والسياحة والتعمير
ولماذا اربع جهات لما لاتوحد هذه الجهات لتسهل عملية المتابعة والمحاسبة أيضا ؟
- هذا ليس عملي وإنما كل جهة مختصة بشىء فهيئة الطرق مثلا مختصة بالطرق الخارجية والإسكان داخل المدن والتعميرللمجتمعات العمرانية الجديدة أما السياحة للطرق السياحية بخاصة أن الوادي بزخر بأكثر من 120أثراً لمواقع سياحية ترجع للعصور المتعددة
ألاتوجد جهة ربط ولتكن لجنة مثلا ؟
- أنا بتابع بنفسي علي أرض الواقع بالإضافة لعقد اجتماعات معهم باستمرار وأعتقد أن المتابعة المستمرة تحل جزءاً كبيراً من الأزمة .
أتعجب أن يكون في محافظة الوادي التي تمتلك كل هذه المساحات الشاسعة من الاراضي وبعض الشباب مازال في قائمة الانتظار لتملك وحدة سكنية سواء في مشروعات ابني بيتك أو ماكانت تسمي بإسكان مبارك وغيرها .
مقاطعا .. أنا بتاع الغلابة وأمر طبيعي اهتم بكافة المواطنين خاصة الشباب محدود الدخل .. ومنذ أيام قلائل وقعنا بروتوكولاً مع وزارة الاسكان لبناء 96وحدة في 5 مراكز .. كما وافقت الوزارة علي بناء 650 بيتاً من مشروع شطب بيتك و750 يتبع لمشروع ابني بيتك و50 يتبع للإسكان الاجتماعي واعتمد لهم 71 مليون جنيه من الوزارة.
ملفات شائكة
هل من جديد لديكم لكى يطمئن الأهالي في موضوع تقنين أراضي وضع اليد؟
هذا الملف محل بحث ودراسة مع الجهات المعنية.
لديكم أزمة في السولار علي غرار أزمات المحافظات الكبري في هذا الشأن ما الإجراءات المقرر إتخاذها لحل هذه الازمة خاصة أن الأهالي يؤكدون أن تجار الأثار المتسببين في هذه المشكلة نظرا لشراء جراكن البنزين بحوالي 100 جنيه للواحد وتخزينه لسياراتهم؟
ليس لدي أزمة ( رد بثقة يحسد عليها)
تقول ليس لديك أزمة ؟! بماذا تسمي إذن الطوابير التي علي محطات الوقود ؟
"بثقة وتحد" أنا عندي صناعة أزمة وليس أزمة علي غرار المحافظات الكبري
تقصد أن الأهالي وراء الأزمة ؟!
- قلة منهم وراء الأزمة حيث يقفون في الطوابير بسياراتهم وبعد التموين يعودون مرة أخري للوقوف في ذات الطابور بعد تفريغ السولار في جركن .. أما عن بيع الجركن ب 100 جنيه طلبت مما أبلغني عن هذا الأمر من الأهالي أن يقول لي عن اسم العامل أومكان المحطة ولكنه رفض الإفصاح أو الابلاغ بشكل رسمي .. وطلبت من مسئولي المحطات في حالة الزحام الشديد علي الوقود أن تكون الاولوية للسيارات بالمحافظة وإرجاء السيارات العابرة لمشروع شرق العوينات ثم تزويدها بعد ذلك
وماذا فعلتم إزاء تكرار التموين لذات السيارة في أكثر من محطة علي مدار اليوم ؟
- تم الإتفاق علي تزويد المحطات بأجهزة كمبيوتر ترتبط ببعضها بشبكة الكترونية لتسجيل أرقام السيارات وساعة التزويد بالوقود وعند التزويد مرة أخري يطلق الجهاز صفارة إنذار لينبه العاملين بالمحطة للتعامل مع صاحب السيارة .. أما بالنسبة للسولار الخاص بتشغيل الآبار يوزع بالكوبون علي سبيل المثال البئر الذي يشتغل 16 ساعة يومياً يأخذ 10 ليترات للساعة إذن يلزمه 160 لتراً في اليوم وعلي هذا الاساس توزع الكوبونات شهريا .
السماد
سمعنا شكاوي من الأهالي عن نقص السماد ثم خفتت حدة الشكوي برغم من علمنا من أن المشكله قائمة هل يرجع ليأس الناس من الحل أم ماذا ؟
- رد بابتسامة ساخرة .. وقال سبق أن قلت إن المتابعة المستمرة جزء من الحل عندما ابلغت بالمشكلة طلبت أن يوزع السماد بالكوبون بحسب المساحة المزروعة ومن يشكو لي اطلب منه ماتبقي من الكوبنات ومايلزم له وأقوم بسؤال المسئول عن التوزيع وعندما علم الاهالي بأن هناك رقابة صارمة علي توزيع السماد امتنعوا عن الشكوي .. هذا بالإضافة لعمل مصنع للسماد يفتح قريبا .
الموتوسيكل
وردت لنا شكوي من الأهالي عن زيادة أعداد الدرجات البخارية الموتوسيكلات مما يسبب مشاكل عديدة للمارة المترجلين في الشارع وكذا السيارات هل لديكم أى حل لهذه المشكلة ؟
فى تعليمات حالية للمرور بالحد من التراخيص ومن يسير بدون تراخيص يسحب منه الموتوسيكل فورا .
ذوو الاعاقة
وزير التنمية المحلية وفر 250 درجة وظيفية لذوي الاعاقة بالوادي الجديد كيف يتم توزيعها؟
- الموافقة تمت في لقاء مع الوزير الاسبوع الماضي وعملنا لجنة لمتابعة الأمر وتسكين الموظفين بعد استفاء الاوراق المطلوبة
مشروعات جديدة
وماذا عن المشروعات الجديدة للقضاء علي البطالة ولجذب سكان الوادي للاقامة والاعمار ؟
- لدينا خطة بدأنا في تنفيذها بالفعل منها استصلاح 220 فدانا بمنطقة عين داله بمركز الفرافرة يقام عليها مشروعات متعددة .. وتم انشاء مصنع للاعلاف بطاقة انتاجية 3 أطنان /ساعة بالتنسيق مع وزارة الزراعة ومؤسسة مصر الخير بإجمالي 72طناً /يوم .. كما تم التنسيق مع مؤسسة مصر الخير لإقامة مشروع ثروة حيوانية بإجمالي 4 آلاف رأس جاموس علي مساحة 30 فداناً لتكون المحافظة شريكاً في المشروع مع الاستفادة من المشروع كبعد اجتماعي لتوزيع جاموس عشارعلي 100 مواطن كل شهر , وايضا مشرعات للدواجن ..هذا غير التنسيق مع وزارة السياحة ?لرصف الطرق المؤدية للمزارات السياحية بتكلفة 9,5 مليون جنيه وغيرها من المشروعات.. والتنسيق ايضا مع وزارة البيئة لاعلان جبل كامل محمية طبيعية .. بالاضافة لمشروعات الفوسفات والاسمنت والزجاج والطوب الطفلي .
الطاقة الشمسية
وماذا عن مشروع الطاقة الشمسية ؟
- تقدمت إحدي الشركات الصينية لإنشاء عدة مشروعات في مجال الطاقة الشمسية بنظام b.o.t)) وذلك لعمل طلمبات آبار وإنارة المدن ..كما قامت شركة »شبندر « بتوصيل طاقة شمسية كبعد اجتماعي لإنارة قرية بأبو منقار.
بعين المسئول
لا استطيع أن انهي الحوار دون التطرق للوضع المصري بعد الثورة ومصر في ظل الحكم الاخواني وتقييمك بصفاتيك العسكرية والمدنية ؟
- دائما تستعجلون الامور الوقت مبكر جدا لتقييم الوضع الراهن خاصة الانتخابات الرئاسية لم يمر علي انتهائها سوي حوالي شهرين .. اطالبكم بالتريث والتمهل والبعد عن الفرقعة الاعلامية
تابعوا اعمالنا بكل شفافية وحيادية دون تصفية حسابات شخصية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.