شبانة: مشاركة «السيسي» في القمة الأفريقية تعكس حرصه على مصالح بلاده    الأحد.. عزاء شيماء الصباغ بالحامدية الشاذلية    الدولار يواصل الارتفاع بسبب فشل حكومة الاتقلاب    محافظ الوادى الجديد يتفقد عددًا من المشروعات الإنتاجية لشباب الخريجين    وزير النقل يشهد توقيع مذكرة تفاهم بين مينائي الأسكندرية وليماسول القبرصي    مدافع ريال سوسيداد مُبتهج بغياب كريستيانو رونالدو - Goal.com    الأهلي: الزمالك خالف شروط اتحاد الكرة في القمة    بالصور.. "التحرير لاونج جوتة" يختتم ورشة "صناعة الفيلم البديل"    الصفصافي: للأتراك دورهم في تطور الأدب الأذربيجاني    ماجد المصري وباسم ياخور في بيروت لتصوير "علاقات خاصة"    كلمة عدل    ضبط 3 أشخاص لإتهامهم بالتحريض على العنف بقنا    مسئول أمريكى يعنف السفير الإسرائيلي بشأن كلمة «نتنياهو» بالكونجرس    محمد المومني: لن نوافق علي التبادل الاعندما نتأكد الكساسبة حيا    مصادر: صادرات النفط من جنوب العراق تتراجع في يناير    عصفور في لقائه مع القويري: الثقافة بحاجة إلى بيئة آمنة.. ومستعدون لدعم ليبيا    وزير التعليم العالي يلتقى طلاب الإسكندرية    المتمردون المدعومون من روسيا يجتاحون مدينة جديدة شرق أوكرانيا    وفد التعليم الأردني: أمية الوطن العربي تخطت 60 مليون    "الصحة": لجان من الاستشاريين لفحص مرشحي الانتخابات البرلمانية طبيا    رئيس المجلس التنفيذي لليونسكو: التعليم والتعلم هما حجر الزاوية لبناء مجتمع دولي يقوم على العدل ويسوده السلام    مصر تثبت أحقيتها في 36 قطعة أثرية وصلت إسبانيا بطرق غير مشروعة    "مجاهد": لا صحة لما تردد عن انفجار عبوة ناسفة بمعرض الكتاب    مورينيو يعلق على قرار ترشح لويس فيجو لرئاسة الفيفا    ضبط قاتل مسجل خطر عُثر على جثته بمدينة العاشر من رمضان    مقتل مسجل خطر في مشاجرة بسوق كفر حجازي بالمحلة    بالفيديو| سعاد صالح: يجوز للمرأة تغسيل زوجها بعد وفاته    بالفيديو .. سعاد صالح: من أقسم على مقاطعة أخيه فلا يفعل    "أطباء بلا حدود" تقلص عملياتها لمكافحة "إيبولا" في ليبيريا    تنسيق بين "الصحة" وجامعة عين شمس لدعم جراحات تقضي على "السكر"    إقالة المستشار القانوني للجبهة الشعبية لمناهضة أخونة مصر    20 مليون يورو مساعدات إنسانية من الاتحاد الأوروبي للأردن خلال 2015    «المؤتمر» يندد بتفجير محطة «سوبر جيت» بورسعيد    ننشر نتيجة الشهادة الابتدائية بسوهاج    ضبط عناصر اخوانية بتهمة التظاهر بدون تصريح بالشرقية    إزالة 33 حالة تعدٍ على الأراضي الزراعية بالغربية    بالصور.. وزير الرياضة يهنئ تنس الطاولة بالفوز ببطولة أفريقيا    سليماني يغيب عن باقي مباريات الجزائر بأمم أفريقيا    أشرف ثابت: المرأة والأقباط لن يمثلا مشكلة ل «النور» فى إعداد قوائمه    وزير التموين يبحث مع سفير مصر بتوجو تصدير منتجات غذائية للمنطقة الأفريقية    ماهر فرغلي: الجماعات الإسلامية استغلت مفهوم الجهاد «دون وعي»    يونيسيف توجه نداء لمساعدة 60 مليون طفل يواجهون أزمات    بالصور .. أطفال الشوارع يتآكلون على أرصفة المحروسة    خاص: صفقة الأهلي "الغامضة" وصلت القاهرة - Goal.com    الزمالك يسابق الزمن لإنهاء صفقة محمد إبراهيم عصر اليوم    وزيرة العشوائيات تفتتح مصنعا لتدوير المخلفات بالإسماعيلية    "الصحة": إصابة 4 مواطنين في أحداث متفرقة أمس ولا وفيات    «النقض» تودع حيثياتها في قبول طعن «إعدامات المنيا»    افتتاح وحدة قسطرة القلب بمستشفى شبين الكوم التعليمي ب5 ملايين جنيه    القبض على طالب حقوق أثناء محاولة إشعال النيران بقطار    مغازي: زراعة 50 ألف فدان ب«توشكى» خلال 6 أشهر    ميناء الإسكندرية يستقبل 25 ألف طن قمح و4 آلاف طن غاز    علماء ضد الانقلاب: النزول الجمعة واجب شرعي لإنقاذ البلد    إعانة فورية وفحوص مجانية لوالدة التوائم السبعة بحوش عيسى    تأجيل استئناف النيابة على براءة 26 متهمًا ب «الوايت نايتس» لجلسة 19 فبراير    شيخ الأزهر: كتب الأزهر لاتكفر مسلما نطق الشهادتين    مقتل جندي بالجيش الليبي وشرطي في اشتباكات ببنغازي    «التعليم» تعلن عن 4000 فرصة عمل للمعلمين بدولة الإمارات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

ختان المرأة - فيديو
نشر في محيط يوم 10 - 12 - 2011

عددت طبيبات واختصاصيات في المجال الاجتماعي والنفسي الأضرار الصحية والنفسية لختان البنات، وأكدن أن الفتاة المختونة تصاب عند الزواج بالبرود الجنسي، والالتهابات، وتعاني من الألم في حياتها الزوجية وعند الولادة، كما تعاني من قلة الخصوبة، ومن الناحية النفسية يتسبب الختان في حدوث حالات من الإحباط والاكتئاب والقلق واضطرابات النوم ومشاكل في الجهاز التناسلي كالتبول اللاإرادي.

تقول استشارية أمراض النساء والولادة عميدة المركز الجامعي للطالبات بجامعة الملك خالد بمدينة أبها الدكتورة منى آل مشيط "الختان يسبب البرود الجنسي للمرأة، إضافة إلى وجود ألم في العلاقة الزوجية، لأن الأعضاء الداخلية تكون مغلقة، وتغلق عليها أيضا الأعضاء الخارجية، وأكثر الحالات التي تأتي إليها حالتان، حالات خاصة بالممارسة الزوجية، وحالات خاصة بالولادة".

وبينت الدكتورة آل مشيط أن الحالات التي تأتي بسبب الألم عند العلاقة الزوجية تأتي معها شكاوى من التهابات المسالك البولية، وأيضا تأتي حالات تظهر فيها أكياس دهنية في منطقة الختان، وحالات الكيس الدهني تظهر كثيرا عند الأطفال، أما المتزوجات فيعانين من برود جنسي، وغالبيتهن يصرحن بطريقة غير مباشرة كالقول إن هناك ألماً عند العلاقة، والتهابات مكروبية نسائية أو غيرها، أما حالات الولادة فمعظمها حالات تعرضت للختان، وتحتاج المرأة في كل ولادة إلى توسيع، بعكس المرأة غير المختونة، يعمل لها توسيع في المرة الأولى فقط، والتوسيع الغرض منه إيجاد فتحة للمثانة البولية، لأن الختان دائما يغطي فتحة المثانة البولية.

وعن وجود علاج موضعي أو جراحي للفتاة المختونة قالت "توجد جراحات تجميلية لهذا الأمر، حيث يرجع للمرأة العضو المبتور، لكن لا يعود إلى شكله الطبيعي، وقد تنتهي بذلك مشكلة البرود لديها، وأغلب الحالات ترفض هذه العمليات التجميلية".

وأوضحت الدكتورة منى أن إجراء عمليات الختان للبنات بالمستشفيات ممنوع من قبل وزارة الصحة، ويوجد في مناطق وقرى تنتشر فيها هذه العادة بخلاف غيرها، وهناك مناطق غير موجود فيها، كمنطقة تهامة في عسير مثلا.

- يقلل من خصوبة المرأة

استشارية النساء والولادة الدكتورة بسمة خليل بينت أن الختان يقلل من خصوبة المرأة بعد الزواج، تقول "أوضحت دراسة أجراها باحثون أن ختان الإناث يقلل الخصوبة، وأجريت هذه الدراسة على ما يقارب 300 من النساء في السودان، حيث اتضح أن اللاتي يتعرضن لقطع بعض أعضائهن التناسلية تقل الخصوبة لديهن بنسبة خمس إلى ست مرات عن قريناتهن غير المختونات، كما أن كثيرا من عمليات الختان تسببت في قطع غشاء البكارة، وكثير من الحالات التي تأتينا من التبلد والبرود الجنسي وضعف التجاوب الجنسي يكون سببها الختان، لأن البظر والشفرتين الصغيرتين هي الأدوات التي تستثار بها المرأة جنسيا، وبإزالتها تعاني المرأة من الضعف والبرود الجنسي والألم عند الجماع، فالختان يمنع الزوج والزوجة من الوصول للمتعة المتبادلة".

- مشكلة قديمة ومعاصرة

وتقول استشارية الأطفال بمستشفى عسير المركزي الدكتورة حصة جلبان "الإحصاءات تقول إن هناك ثلاثة ملايين فتاة في 28 دولة في القارة الأفريقية تخضع لهذه العادة سنويا، كما هو الحال بالنسبة إلى آلاف الفتيات في مجتمعات المهاجرين في أوروبا وأمريكا الشمالية وأستراليا، أما على مستوى العالم، فهناك حوالي 155 مليون امرأة مختونة، وسبعة آلاف امرأة تختن يوميا، و90 امرأة تختن يوميا داخل أوروبا، وأعتقد أن العدد زاد الآن بزيادة المواليد، ويعني ذلك أن نحو مليوني فتاة يتعرضن للخطر بسبب ختان الإناث كل عام، أما في المملكة فنسبته قليلة تقدر ب 25% وفي مناطق معينة".

وأضافت الدكتورة جلبان أن أعلى نسبة للدول التي تمارس ختان الإناث هي مصر ومالي والسودان ثم إريتريا، وأقلها نسبة في النيجر، وعن العمر الذي تتعرض فيه الفتاة لهذه العادة قالت "تجرى هذه العملية للأطفال من 4 سنوات إلى 14 سنة، والبعض يجريها للرضع الأقل من سنة".

- أخطاء شائعة

وحللت الاختصاصية الاجتماعية بمركز دار الطب بالرياض يسرى خلاف الأسباب التي أدت إلى استمرار عادة الختان اجتماعيا فقالت "غالبية القبائل والمناطق التي مازالت تستخدم هذه العادة مع بناتهن يعتقدون أن الختان يسرع من نمو الطفلة إلى الأنوثة الكاملة، وأيضا يزيد من فرصة الفتاة في الزواج، حيث إن الأزواج ممن عندهم هذه العادة لا يتزوجون من الأنثى غير المختونة، والأهم في هذه العادة هو ضمان البكارة، لأن بعضهم يعتقد أن الختان يحمي عفاف المرأة حتى تتزوج، وكذلك يرون أن الختان يمنع الخيانة الزوجية، حيث يجعل الزوجة لا تحتاج إلى الجنس، لأن المختونة أقل استثارة".

وبينت يسرى أن من الخطأ الشائع الاعتقاد بأن المرأة غير المختونة أكثر شعورا بالاستثارة من المختونة، والصحيح أن الاثنتين تحسان بالرغبة وبنفس القدر تماما، لأن الإحساس بالشهوة يصدر من المخ، وليس من الجهاز التناسلي الخارجي للمرأة، والذي يختلف هو الشعور بالإشباع، فالمرأة المختونة لا تعرف الشعور بالشبع والارتواء، مما ينتج عنه عدم التجاوب وضعفه خلال المعاشرة الزوجية، الأمر الذي يترتب عليه الكثير من المشاكل الفسيولوجية والعصبية والنفسية.

وقالت أيضا إن ختان الإناث عملية بتر لجزء حيوي من الجهاز التناسلي للمرأة، وله وظيفة وهي الإشباع الأنثوي للجنس، وأشارت إلى أن الختان من ضمن الأسباب التي تؤدي إلى تعدد الزوجات أو الطلاق أو الخيانة الزوجية، لعدم التوافق الزوجي وعدم إشباع الزوج جنسيا.

وأكدت الاختصاصية الاجتماعية أن الختان لا دخل له في العفة وصون الفتاة، تقول "العفة والشرف يحكمهما العقل وليس الجسد، لأن المحرك للرغبة الجنسية هو المخ وليس العضو التناسلي، ولا يوجد أي دليل يبين أن الفتيات المختنات أكثر شرفا من غير المختنات، فالشرف وليد التنشئة والتربية وسلوك كل شخص يعتمد على تربيته وتنشئته".

وأوضحت يسرى أن ما يشيع لدى البعض بأن المناطق الحارة تزيد من شهوة الفتاة والفتى، فيقومون بختان بناتهن حفاظا عليهن، وتزويج بناتهن وأبنائهن في سن صغيرة لهذا الاعتقاد، اعتقاد خاطئ ينم عن الجهل، لأن بلاد العالم سواء الحارة منها أو المعتدلة لا تشهد زيادة الرغبة الجنسية لدى نسائها تأثرا بالجو".

- آثار نفسية

وعن النواحي النفسية التي تؤثر على الفتاة بسبب الختان تقول اختصاصية العلاج النفسي بمستشفى السعودي الألماني بعسير الدكتورة صباح الزهار "الختان نوع من الانتهاك للأعضاء التناسلية، وقد يقود الفتاة أيضا إلى أمراض نفسية بداخلها، وكذلك إلى الهستيريا أو الهوس الجنسي، وشعور الطفلة بخيانة والديها لها، وتفقد ثقتها بنفسها وفي حبها لهم، لأنه يحدث لها صراع داخلي..، كيف يكون أقرب الناس إلى قلبها هم أنفسهم من يتسببون في آلامها، والمشاكل الجنسية التي تحدث لها بعد الزواج، وغيرها من المشاكل التي تحدث لها بسبب الختان، مما يسبب لها بعد ذلك الرغبة في الانتقام ممن سبب لها هذه الآلام، إضافة إلى أن الختان يتسبب في حدوث حالات من الإحباط والاكتئاب والتوتر والقلق واضطرابات النوم ومشاكل في الجهاز التناسلي كالتبول اللاإرادي".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.