قيادات تنفيذية وأمنية تقدم التهانى لكاتدرائية الإسكندرية    الأمن يحول وسط القاهرة إلى ثكنة عسكرية    في عيدهم.. ممدوح حمزة للعمال: غير قادر أن أهنئكم وأنا أعلم حالتكم    إزالة 382 حالة تعدي على الأراضي خلال شهر إبريل بالأقصر    الأقصر تستقبل 189 سائح ياباني على متن ثاني طائرة شارتر قادمة من اليابان    جمال سلطان يعتذر للسوريين عن «نجاسات رغدة»    رئيس التعاون الإسلامي يؤكد دعم المنظمة للعراق في حربها ضد الإرهاب    إيران وكوريا الجنوبية توقعان على اتفاقيات بقيمة 20 مليار دولار    مانشستر يونايتد يؤجل تتويج ليستر بالدوري    وزارة الشباب والرياضة تطور المنشآت الرياضية ب495 ألف جنيه    ضبط 2 طن و757كجم اسماك مملحه غير صالحه للاستهلاك الآدمي بالمنيا    ترحيل 12 مصريًا من السعودية    بالكاريكاتير.. صحف العالم تستنكر الصمت الدولي حيال مجازر حلب    درة تستغل إجازة "شم النسيم" لهذا السبب!    وائل جسار يشعل شرم الشيخ بأغانيه للاحتفال بعيد الربيع (صور)    نيكول سابا تقضي "شم النسيم" ببيروت    أحمد عز ل"زينة": "رجولتي تمنعني اتكلم حتى لو هفتح كشك سجاير"    حكم صلاة الجماعة    جامعة المنيا تعقد مؤتمرها الخامس لأمراض الكبد    ميناء سفاجا يستقبل 661 سائحًا    خاص - القماش يرفض شيكابالا ..ويرحب بالمحمدي ونجيب    أتليتكو يستعيد جودين وكاراسكو قبل مواجهة بايرن ميونيخ    الأزهر يدعو دعم زيادة الإنتاج المحلي تحت شعار "صنع في مصر"    التعليم: 470 مدرسة جديدة بإجمالى 11340 فصلًا    العثورعلى جثة فتاة ب"محل ملابس" بالوراق    الشرطة تنقذ سيدة احتجزت داخل المترو بعد تخزينه بورش العباسية    ضبط عاطل بحوزته هيروين في الزاوية الحمراء    الأرصاد: طقس شديد الحرارة اليوم    عرض «ضابط الألف مسكن» على الطب الشرعي    ضبط موظف سرق ذهب "حماته" أثناء زياته لها بالأميرية    الدولار يسجل 11 جنيهًا بالسوق السوداء للمرة الثانية    60 دقيقة..التعادل "سيد الموقف" بين مانشستر يونايتد وليستر بمباراة التتويج    بالفيديو.. أطفال إيرانيون يغنون ب"السلاح": هدفنا الوصول إلى القدس    برلماني مسلم الأقرب للفوز بمنصب عمدة لندن    نجاة «مسؤول أمنى» يمنى ومقتل 4 من حراسة فى اعتداء على موكبه بعدن    «النهار» تطرح البوستر الدعائي لمسلسل "الخانكة"    طفلة لبنانية تحتفل ب عيد العمال على طريقتها الخاصة    المفتي: العمال يمثلون أهم قلاع البناء والتنمية التي يعتمد عليها الوطن    فايد: فتح 11 شونة ترابية فى المنيا    تعرف علي فوائد وأضرار "الفسيخ والرنجة"    بالفيديو..فان دام ينبهر بذكاء النبى محمد    نانسى والصغير والعسيلى أبطال شم النسيم فى الأندية.. الأهلى يستعين بالمطربة اللبنانية.. والشمس يحتفل مع سعد.. الترسانة يحتفل على أنغام حسن عبد المجيد.. سموحة يلجأ للموسيقى.. الزمالك دى جى وحفل للأطفال    بالصور.. محافظ سوهاج يزور جمعية «بيت الرحمة» المسيحية    بالصور.. محافظ المنيا يقدم التهنئة للإخوة الأقباط    المالية: تحصيل 56% من متأخرات ضرائب الدخل من أصل 80 مليار جنيه    الزراعة: بيع مساحة 1088م2 بالشرقية لصالح الهيئة العامة للأبنية التعليمية    رافضا الاستقالة من الوفد    خلال تفقده للخدمات الأمنية    اختتام الدورة التدريبية في مجال الغسيل الكلوي    كيكة طبقات القرفة    درة: اللهم أهلك الظالمين    "تيجانا" يكشف حقيقة احتراف "الشناوي"    الأهلي يرد على «تمرد» رمضان صبحى    فان جال: سابقى مع يونايتد الموسم المقبل    حورية فرغلي: حُرمت من الإنجاب وأنتظر عملية لاستئصال الرحم | فيديو    بالفيديو.. جمعة: سيديهات الأنبياء مع جبريل    فتوى أزهرية تحدد 3 شروط للاستعانة بغير المسلمين فى رد عدوان وقتال المسلمين    متخافيش.. 5 علامات على إنك قابلتى الحبيب المناسب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مرسى المعزول افرج عن الارهابيين لحمايته والرئيس عدلى منصور افرج عن الغارمين لعدالته
نشر في منصورة نيوز يوم 09 - 08 - 2013

span style=\"font-size: 18px;\"اصدر الرئيس المؤقت عدلى منصور أمس الخميس قرار بالعفو الرئاسى على نزلاء السجون، ممن تنطبق عليهم شروط العفو وذلك بمناسبة عيد الفطر المبارك .
وعلمت "منصورة نيوز" أن القائمة التى شملت 164 شخصًا قد ضمت كُلها "الغارمين" الغير قادرين على سداد المديونيات التى دفعتهم إلى جحيم السجن
وشتان الفارق بين استخدام الرئيس عدلى منصور لحقه فى العفو الرئاسي، وبين الرئيس المعزول، حيث استخدمه الاول فى اطار القانون، بينما استخدمه الثاني لارضاء جماعته "الدموية"
بدأ مرسي عفوه الرئاسي بشكل "طيب"، حيث قرر الافراج عن كل المعتقلين السياسيين منذ بداية الثورة وحتي توليه السُلطة، ولكن ذلك القرار لم يكن إلا للمتاجرة بدماء الشهداء، ولدفع المصريين لحُبه.
ومن بعدها بدأت قرارات مرسي "الغريبة" التى حولت مصر قبل 30 يونيو لعزبة الإخوان فى محاولة منه لترضية كل الجماعات الإسلامية خوفًا من يوم "عزله
من ابشع قرارت المعزول، العفو الرئاسي رقم 218 لسنة 2012 بمناسبة الاحتفال بأعياد 6 أكتوبر وعيد الاضحى، حيث حمل من بينه كشفا يتضمن 22 اسما لمتهمين يقضون عقوبتهم بسجن وادى النطرون أغلبهم فى قضايا مخدرات والباقى قضايا قتل عمد
وكانت من ابرز الاسماء التى افرج عنها الرئيس مرسي: حسن خليفة عثمان ( اعدام- قضية اغتيال ظابط )، شعبان على هريدى ( اعدام- قضية اغتيال ظابط )، غريب الشحات الجوهرى(اعدام- قضية اغتيال ظابط )، عاطف موسى سعيد (مؤبد - قضية اغتيال مبارك )، أحمد محمود همام (مؤبد - قضية اغتيال مبارك )، محمد محمد إسماعيل ( 17 عاما -قضية اغتيال مبارك )، السيد صابر خطاب (مؤبد- قضية أحداث مسجد الإيمان بالسويس)، عطية عبد السميع(مؤبد - قضية أحداث مسجد الإيمان بالسويس)، أبو العلا محمد عبد ربه (مؤبد - قضية إمبابة)، عبد الحميد أبو عقرب (مؤبد-قضية العائدون من البانيا )، شوقى مصطفى عطية (مؤبد-قضية العائدون من ألبانيا)، محمود عبد الغنى فولى(مؤبد)، حسن فايد (مؤبد)، محمد يسرى ياسين( 10 سنوات- أحداث تفجيرات الأزهر عام 2005
واصدر المخلوع قرار بالعفو عن "وجدي غنيم" عضو فعال بجماعة الإخوان المسلمين، بالإضافة لاصداره قرار رقم 75 لسنة 2012 بالافراج عن ابراهيم منير احمد مصطفي عضو مكتب الارشاد، ويوسف ندا المفوض السابق للعلاقات الدولية في جماعة الاخوان المسلمين
وواصل العياط قراراته واصدر عفو رقم 122 ل 2012، حيث منح الحرية لبعض المحكوم عليهم التابعين للجماعة، الذي يزيد عددهم عن 500 عضو، وذلك فى عيد الفطر المبارك
تعامل العياط مع العفو الرئاسي يكشف كيف كانت تدارالدولةفمرسي كان دائمًا يشُك فى استمراره بالدولة فأفرج عن كُل المجرمين تحسبًا لذلك اليوم الذى جاء بعد عام كامل من السواد على مصر
كان من الممكن أن يفعل عدلى منصور مثلما فعل مرسي ويصدر قرارًا بالعفو عن "صبرى نخنوخ" لأن حبسه كان سياسيًا أكثر منه جنائيًا، ولكنه لم يفعل ذلك لأن رئيسنا يدعم مؤسسات الدولة التى هدمها "العياط" !


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.