شيخ الازهر: تهميش المسلمين في الغرب أدى لانتماء بعض شبابهم للجماعات المتطرفة    تأجيل محاكمة 9 أمناء شرطة متهمين بضرب «أطباء المطرية» لجلسة 7 يونيو    قيادات 12 جامعة يناقشون تطوير التعليم العالي بجامعة الإسكندرية    الأسواني: لاعبون ضد الثورة والسبب "مليونيرات"    معرض ل"تحيا مصر" لبيع السلع المخفضة بالوادي الجديد    المالية: 52.4 مليار جنيه مساهمة الخزانة العامة في صناديق المعاشات بموازنة 2016 - 2017    الحكومة: إنشاء 3 آلاف مدرسة وإنهاء مشاكل الصرف بالمحافظات    وزيرة السياحة اليونانية تغادر القاهرة عقب بحث سبل التعاون بين البلدين    تباين أسعار العملات الأجنبية العربية أمام الجنيه    البورصة تربح 1.5 مليار جنيه فى مستهل التعاملات    مذكرة تفاهم بين مصر والنمسا لإدارة المخلفات الصلبة    سكاي نيوز: أشلاء ضحايا الطائرة المنكوبة تكشف انفجارها    مفاوضات السلام.. تهافت عربي ومراوغة صهيونية    سفير الإمارات الجديد يصل القاهرة لتسلم مهام منصبه    كوريا الجنوبية: فرار المزيد من العمال الكوريين الشماليين في مطعم بالخارج    مقتل وإصابة 28 شخصًا في حادث انقلاب حافلة بباكستان    «بوتين» يطالب بوقف القصف الأوكراني في دونباس    الشرطة اليونانية تباشر إخلاء مخيم المهاجرين في إيدوميني    في غياب فاردي.. "راشفورد" قد يكون يشارك أساسيًا في ودية انجلترا    أبوريدة وطاهر يتفقان على إنهاء أزمة «غالي ونبيه»    3 مواجهات ساخنة في الدوري    خاص .. إكرامي خارج لقاء المقاولون    يواخيم لوف يحدد وجهته المقبلة بعد ألمانيا    الشناوي يعود للزمالك أمام إنبي بسبب المنتخب    ضبط عاطلين بحوزتهما 32 لفافة بانجو بالمنوفية    وزير التعليم يعتمد نتيجة امتحانات أبناء المصريين بالخارج    ضبط «قهوجي» بحوزته 5 كيلو بانجو في الشرقية    مصرع عميد شرطة وزوجته وابنته في انقلاب سيارة بالبحر الأحمر    اليوم.. الإدارية العليا تفصل فى قضية مدينتي    من الفنانة التي غنى لها محمد منير "لما النسيم"؟    الأحد المقبل.. انطلاق الدورة الأولى لملتقى القاهرة الدولي لتجديد الخطاب الثقافي    المشاركة العربية في مهرجان كان    بالصور.. علاج 916 مواطن خلال قافلة طبية بقرية بالمنيا    طبيب أوروجواي : سواريز سيلحق بالمباراة الثالثة لمنتخب بلاده بكوبا أميركا    السيسي يبحث تعزيز التعاون مع وفد برلماني فرنسي    اليوم.. استكمال محاكمة متهمي «كتائب حلوان»    بالصور.. "اليوم السابع" فى كواليس مسلسل "فوق مستوى الشبهات" ل يسرا    أفلام عيد الفطر: السقا وياسمين عبد العزيز وسامح حسين ومحمد إمام يتنافسون على الكعكة    الطالع الفلكى الثّلاثَاء 24/5/2016 ... سَمَكْ وَ صِنّارَة !    نشطاء ل"عبد الرحيم على": "معلش طلعت أوت المرة دى"    مدير الفتوى يوضح مشروعية بيع الكلاب    الأرصاد: طقس «الثلاثاء» ربيعي على كافة محافظات الجمهورية| فيديو    باحثون: عصير البنجر أفضل علاج لضغط الدم    انفجار قوي يهز فندق ماجستيك بالمغرب    الشيخ اسلام النواوى لصباح الخير : الله يغضب ممن يترك سؤاله فاكثروا من الدعاء فى السجود والصيام    وزير الثقافة المصرى يفتتح مهرجان التراث السيناوي مركز الهناجر للفنون.. اليوم    «مستقبل وطن» يستعرض استعداداته لانتخابات المحليات    رئيس البنك الدولى يزور المعالم السياحية للأقصر اليوم    الطب الشرعي: 3 احتمالات وراء أشلاء الطائرة    دراسة: 7 ساعات نوم تقي السيدة من مرض السكري    "ستاتين" يقلل من مخاطر السكتة الدماغية لمرضى الصداع النصفى    سموحة يفوز على الداخلية 1/ صفر في الدوري الممتاز لكرة القدم    دراسة: مسكنات آلام الظهر ليست فعالة كما يعتقد    محافظ أسوان يتجاوب مع مشكلات 55 حالة إنسانية خلال لقائه بالمواطنين    مليار جنيه محفظة المشروعات ل"باركليز"    خالد شعبان: غير مسموح بالإدلاء بتصريحات عن اجتماعات سرية داخل البرلمان    "البحوث الإسلامية":وضع آيات قرآنية على أفيشات أفلام ب"فيس بوك" فعل آثم    اسكندرانى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مرسى المعزول افرج عن الارهابيين لحمايته والرئيس عدلى منصور افرج عن الغارمين لعدالته
نشر في منصورة نيوز يوم 09 - 08 - 2013

span style=\"font-size: 18px;\"اصدر الرئيس المؤقت عدلى منصور أمس الخميس قرار بالعفو الرئاسى على نزلاء السجون، ممن تنطبق عليهم شروط العفو وذلك بمناسبة عيد الفطر المبارك .
وعلمت "منصورة نيوز" أن القائمة التى شملت 164 شخصًا قد ضمت كُلها "الغارمين" الغير قادرين على سداد المديونيات التى دفعتهم إلى جحيم السجن
وشتان الفارق بين استخدام الرئيس عدلى منصور لحقه فى العفو الرئاسي، وبين الرئيس المعزول، حيث استخدمه الاول فى اطار القانون، بينما استخدمه الثاني لارضاء جماعته "الدموية"
بدأ مرسي عفوه الرئاسي بشكل "طيب"، حيث قرر الافراج عن كل المعتقلين السياسيين منذ بداية الثورة وحتي توليه السُلطة، ولكن ذلك القرار لم يكن إلا للمتاجرة بدماء الشهداء، ولدفع المصريين لحُبه.
ومن بعدها بدأت قرارات مرسي "الغريبة" التى حولت مصر قبل 30 يونيو لعزبة الإخوان فى محاولة منه لترضية كل الجماعات الإسلامية خوفًا من يوم "عزله
من ابشع قرارت المعزول، العفو الرئاسي رقم 218 لسنة 2012 بمناسبة الاحتفال بأعياد 6 أكتوبر وعيد الاضحى، حيث حمل من بينه كشفا يتضمن 22 اسما لمتهمين يقضون عقوبتهم بسجن وادى النطرون أغلبهم فى قضايا مخدرات والباقى قضايا قتل عمد
وكانت من ابرز الاسماء التى افرج عنها الرئيس مرسي: حسن خليفة عثمان ( اعدام- قضية اغتيال ظابط )، شعبان على هريدى ( اعدام- قضية اغتيال ظابط )، غريب الشحات الجوهرى(اعدام- قضية اغتيال ظابط )، عاطف موسى سعيد (مؤبد - قضية اغتيال مبارك )، أحمد محمود همام (مؤبد - قضية اغتيال مبارك )، محمد محمد إسماعيل ( 17 عاما -قضية اغتيال مبارك )، السيد صابر خطاب (مؤبد- قضية أحداث مسجد الإيمان بالسويس)، عطية عبد السميع(مؤبد - قضية أحداث مسجد الإيمان بالسويس)، أبو العلا محمد عبد ربه (مؤبد - قضية إمبابة)، عبد الحميد أبو عقرب (مؤبد-قضية العائدون من البانيا )، شوقى مصطفى عطية (مؤبد-قضية العائدون من ألبانيا)، محمود عبد الغنى فولى(مؤبد)، حسن فايد (مؤبد)، محمد يسرى ياسين( 10 سنوات- أحداث تفجيرات الأزهر عام 2005
واصدر المخلوع قرار بالعفو عن "وجدي غنيم" عضو فعال بجماعة الإخوان المسلمين، بالإضافة لاصداره قرار رقم 75 لسنة 2012 بالافراج عن ابراهيم منير احمد مصطفي عضو مكتب الارشاد، ويوسف ندا المفوض السابق للعلاقات الدولية في جماعة الاخوان المسلمين
وواصل العياط قراراته واصدر عفو رقم 122 ل 2012، حيث منح الحرية لبعض المحكوم عليهم التابعين للجماعة، الذي يزيد عددهم عن 500 عضو، وذلك فى عيد الفطر المبارك
تعامل العياط مع العفو الرئاسي يكشف كيف كانت تدارالدولةفمرسي كان دائمًا يشُك فى استمراره بالدولة فأفرج عن كُل المجرمين تحسبًا لذلك اليوم الذى جاء بعد عام كامل من السواد على مصر
كان من الممكن أن يفعل عدلى منصور مثلما فعل مرسي ويصدر قرارًا بالعفو عن "صبرى نخنوخ" لأن حبسه كان سياسيًا أكثر منه جنائيًا، ولكنه لم يفعل ذلك لأن رئيسنا يدعم مؤسسات الدولة التى هدمها "العياط" !


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.