«الثروة الداجنة»: ارتفاع أسعار كرتونة البيض إلى 23 جنيهًا للمستهلك    20 لاعبا في قائمة النصر استعدادا للزمالك    رئيس جنوب السودان وزعيم المتمردين مشار يوقعان اتفاقا "لتقاسم السلطة"    توقيع مذكرات لوسيفر و"سر كتاب الموتى" في معرض الكتاب    بالفيديو| «متحف العريش»: التاريخ أيضاً يدفع ثمن الإرهاب    نفاذ شخص مثالي للموت بعد يومين من صدورها بالمعرض    نتيجة الشهادة الابتدائية في محافظة الأقصر 2015    النطق بالحكم في قضية نشطاء احتجاج أحداث قطار البدرشين الأول من أبريل    بالصور| شرم الشيخ تستعد لمؤتمر مصر الاقتصادي    سكان غزة يتظاهرون احتجاجاً على الحصار الإسرائيلي للقطاع    بالفيديو| أحمد موسى ل"6 أبريل": توقفوا عن تأييد الإخوان    مقتل ما لا يقل عن 10 أشخاص فى هجمات قادتها جماعة أنصار الشريعة باليمن    عاصفة ثلجية كبري تضرب منطقة الغرب الأوسط في أمريكا    موجز بنات البلد: شاهد أطرف المواقف الكوميدية ليلة الزفاف.. وامرأة تقضى على زوجها بالقاضية.. وقشرة البطاطس تصيبك بالتسمم    أخصائية: إهمال الرياضيين ارتداء واق للأسنان يعرضها للتهشم    بالصور.. "الجزر" يحافظ على جمال عينيك ويكافح الشيخوخة ويمنع حب الشباب    بالفيديو.. علماء يكتشفون أن عقل الطيور يعد الأرقام مثل الإنسان بالضبط    اضبطي شهيّتك بالتفاح    عضو بالحزب الديمقراطي الأمريكي يتحدث عن دور مصر بالشرق الأوسط بمؤتمر قناة السويس الجديدة    رغم الديون.. الانقلاب يخصص 10مليار للقضاء على "الإرهاب"    إنطلاق مسابقة "الجوائز الرقمية بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا" بمشاركة مصرية    لائحة دجلة "تعاقب" اللاعبين بعد الخسارة الثانية على التوالى    الجبالي: السيسي ركز في خطابه علي بناء مصر بأيدي المصريين    وفاة "سودانية" قبل هبوط طائرتها بدقائق بمطار القاهرة    أهالى الشرقية يشيعون جنازة شهيد سيناء الخامس مجند محمد فتحى    خبراء المفرقعات يبطلون مفعول عبوة ناسفة بميدان الساعة بمدينة نصر    تجديد حبس 3 من إخوان الغربية 15 يومًا    بالفيديو- البرسا يقلب تأخره لفوز مثير على فياريال لينفرد بوصافة الليجا    ليون يتعادل سلبيا مع موناكو ويحافظ على الصدارة الفرنسية    رئيس وزراء فرنسا يشيد بعلاقات الصداقة الوثيقة مع المغرب    هزة أرضية متوسطة القوة تضرب الجزائر    تقارير غربية تؤكد خسارة الانقلاب العسكري التمويل السعودي    وزير الشباب والرياضة يطالب بزيادة معدلات الإنجاز بمركز شباب الجزيرة    فرنسيان وقطريان في فريق نجوم مونديال قطر لكرة اليد    كوت ديفوار تتأهل لنصف نهائي الأمم الإفريقية..وتطيح بالجزائر خارج البطولة    وظائف متميزة من الصحف المصرية اليوم الاثنين 2/2/2015    السيسي للجيش: لن أكبل أياديكم في الثأر لمصر    رئيس جامعة الأزهر يعلن وقف ترشيح اخوانى لمنصب عميد كلية الدعوة الإسلامية    اللواء سامح أبو هشيمة : مصر تخوض حرباً ضد الإرهاب ولن يستطيع أحد هدم الدولة    نيابة دسوق بكفر الشيخ تستدعى المصابين في أحداث الميدان الإبراهيمي    الخارجية: تحركات على المستوى السياسي لوقف بث القنوات التابعة للإخوان    «البنى» على عرش موضة الإكسسوارات فى شتاء 2015    مطالب بفتح باب التطوع في الجيش لمحاربة الإرهاب    نبيل نعيم ل"الجلاد": الجيش المصري سيحرر بيت المقدس وفقا لنبوءة نبوية    بالصور.. شعراء مصريون في الأمسية الرابعة بمعرض القاهرة للكتاب.. وإيليا أبو ماضي ضيف القاعة    بالفيديو.. محامي الصحفي الأسترالي: رحيل "كريستي" جاء تنفيذا لنص مادة قانونية وبعد موافقة الرئيس    «جامعة بورسعيد» تؤكد بدء الدراسة في موعدها    "مصر القوية" يؤجل المؤتمر الصحفي لإعلان موقفه من الإنتخابات البرلمانية إلى الأربعاء المقبل    زيادة أسعار السلع الغذائية بنسبة 15%    أسعار الذهب في مصر اليوم الاثنين 2/2/2015    فيديو | ميلان يتجاوز بارما بثلاثية ويعود إلي نغمة الانتصارات في الكالتشيو    النائب العام يأمر بحبس أمين الشرطة المتهم بقتل مواطن بالوراق    العثور على دانة من مخلفات الحروب بجوار كنيسة بالسويس    «الدعوة بالأزهر»: الزوجة لا تضرب إلا ب«أداتين»    الإفتاء: منشقو القاعدة «تتار.. وخوارج العصر» أدمنوا رؤية الدماء    بالفيديو.. علي جمعة: أى جماعة تظن نفسها الفرقة الناجية «مغفلة»    بالفيديو والصور.. تكريم 60 طالبا من حفظة القرآن الكريم بقنا    المتهمون في «اقتحام قسم العرب» يدعون بإظهار براءة «مرشدهم»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

طلاب الثانوية السودانية يصرخون والوزير لا احد فوق القانون
نشر في 25 يناير يوم 29 - 06 - 2011

حالة من الاستياء الشديد يعيشها أولياء أمور وطلاب الثانوية السودانية خاصة بعد أن رفض الدكتور عمرو عزت سلامة وزير التعليم العالي إلحاق المتفوقين منهم بكليات القمة بالرغم من حصولهم على درجات مرتفعه تمهدهم للالتحاق بكليات القمة في مصر
الأمر الذي أدى إلى ضياع عام كامل على الطلاب دون أن يلتحقوا بالجامعة منتظرين التنسيق مرة أخرى إلا انه بالرغم من مرور عام مازال موقف وزارة التعليم العالي متعنت أمام الطلاب
ولهذا قامت جريدة 25 يناير بإلقاء الضوء علي هذه المشكلة والذي يعاني بسببها عدد كبير من الطلاب الذين يترقبون بحظر وخوف قرارات الوزارة من اجل تحديد مصيرهم
حيث أكد عدد من أولياء الأمور أن الحكاية بدأت حينما حصلوا على الثانوية العامة 2010 من السودان بمجاميع مرتفعة وكما هو معتاد كان يجب أن يلتحقوا بالجامعة في مصر وفور التقدم لمكتب التنسيق فوجئ الجميع بان المكتب يرسل للطلاب ضرورة العودة مرة أخرى لإعادة اختيار رغبات جديدة بعد استنفاذ الرغبات الأولى اى أن الطلاب ليس لهم حق في كليات القمة
الأمر الذي جعل الجميع يتجه إلى مكتب الوزير من اجل تقديم شكاوي وتظلمات لما حدث معهم وبعد ذلك قام المستشار القانوني بالوزارة بوعدهم بنظر الشكوى ولكن دون جدوى
وأدى إلى ضياع عام كامل على الطلاب ولكن بعد ثورة الخامس والعشرين من يناير وما حدث من تغيرات بالبلاد والذي أعطي شعاع من الأمل لحل أزمة هولاء الطلاب فعاد الطلاب بأوراقهم لمكتب التنسيق الذي فتح أبوابه لهم منذ أيام وبالرغم من وعود مستشار وزير التعليم العالي للطلاب بالحصول على حقوقهم إلا أن عبد الحميد سلامة المسئول عن التنسيق قال لهم ,,ليس لكم حق في دخول كليات القمة ويجب أن تعاودوا كتابة الرغبات بعد استنزافها ولا تدونوا فيها أسماء كليات القمة وكان هذا بمثابة صدمة كبري عليهم
وأكدت سحر عبد الحميد إحدى الطالبات قائلة لقد تعرضنا للاهانة من قبل مستشار الوزير وعبد الحميد سلامة الذي أشار إلى أننا لايمكن أن نتساوى بالطلاب الذين درسوا في مصر مؤكدة أن المناهج هناك غاية في الصعوبة وحصول طالب الثانوية العامة على 80% يعادل حصوله على 100% في مصر إلا أنهم يعاملوا بطريقة سيئة وكأنهم ليسوا مصريين
وتشير سحر إلى أنهم تحملوا أن يضيع عام من عمرهم دون الالتحاق بالجامعة على أمل أن يصدق المسئولون في وعودهم إلا انه بعد انتهاء عام كامل وانقضاء نظام بأكمله ألا أن التفكير داخل وزارة التعليم العالي مازال قاصرا على ما يحدث قبل ثورة الخامس والعشرين من يناير
أما ولى أمر الطالب إسلام اسماعيل فيؤكد أن مستشار وزير التعليم العالي اخبر الطلاب جميعا أن لديه قناعة كاملة بان لهم حق وسوف يحصلون عليه مشيرا إلى انه منذ شهر فبراير الماضي وهو دائم الوعد لهم بان سيحصلون على حقهم بالالتحاق بالجامعة أسوة بزملائهم المصريين في السودان والذين التحقوا بكليات القمة إلا أن شيئا لم يحدث ومازالوا يلهثون وراء مستشار الوزير ورئيس عام التنسيق عبد الحميد سلامة الذي أصر على عدم أحقيتهم في اللحاق بالكليات الكبرى وأضاف قائلا لقد ساءت حالة ابني النفسية كثيرا حيث كان يحلم بالالتحاق بكلية كبرى بعد أن حصل على مجموع كبير إلا أن المسئولين لا يرون سوى الروتين الذي ليس لديه اى حق في ضياع مستقبل أبنائنا
في الوقت نفسه يشير عمرو عبد الخالق حاصل على الثانوية السودانية إلى أن الدراسة هناك غاية في الصعوبة إلا أنهم ووسط الحياة الصعبة والفقيرة استطاعوا الحصول على مجاميع مرتفعة ولديهم أمل في الالتحاق بكليات القمة مثل اى طلاب متفوقين الآن أن رئيس التنسيق متعنت معهم بالرغم من أن من حقهم حيث أن القانون يؤكد ذلك فمن حق 20% من طلاب السودان التي ترتفع مجاميعهم الالتحاق بكليات القمة
وأضاف قائلا نحن أكثر من 600 من كافة محافظات مصر وكل يوم نأتي إلى القاهرة في محاولات مستميتة أن نحصل على حقنا دون جدوى
وفي هذا السياق أكد عبد الحميد سلامة رئيس عام التنسيق أن هناك لوائح يسير عليها تنسيق الطلاب المصريين في الخارج حيث أنهم لا يتعاملوا مثل طلاب مصر لان التنسيق الخاص بهم مختلف مشيرا إلى انه لا يمكن أن يتم قبول جميع الحاصلين على مجاميع مرتفعة في كليات القمة فهناك قانون الجامعات الذي يحكم ذلك ..مؤكدا انه غير متعنت ولا يظلم احد بصفة شخصية فهو يطبق القانون ويحترمه
أما الدكتور عمرو عزت سلامة وزير التعليم العالي فيؤكد أن قضية الطلاب المصريين في الخارج تحسمها قوانين بعينها وليس من حق احد أن يتعداها مشيرا إلى انه لا يمكن أن يظلم احد فلا احد فوق القانون
هكذا كانت هذه السطور هي رد فعل الوزير حول ألازمه التي تتحكم في مستقبل أكثر من 600 طالب


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.