«الجيل»: انتخابات البرلمان تمت ب«الواسطة»    الإفتاء: يجوز إنفاق أموال الزكاة لصندوق "تحيا مصر"    كوستاريكا تسجل أول حالة مولود بصغر حجم الرأس    الملا: الصحراء الغربية من المناطق ذات الاحتمالات البترولية المرتفعة    كيري يلتقي الملك سلمان ووزراء خليجيين في محادثات حول اليمن    أسعار العملات الأجنبية اليوم.. والدولار يسجل 888 قرشا    التموين :ضخ أكثر من 1500 طن زيت طعام يوميا    اليوم.. قرعة «المجموعات ال32» بدوري أبطال أوروبا في موناكو    بن أفليك مخرجا وبطلا لفيلم "شاهد إثبات" لأجاثا كريستي    «رفاعي» عميدًا ل«تجارة العريش» و«أبوزلال» لمعهد الخربة    رسميًا.. السيسي يشارك في قمة العشرين 2016 بالصين    قوارب الحرس الثوري الإيراني تقترب من مدمرة أمريكية    توقعات بصعود مؤشرات البورصة بأخر جلسات الأسبوع و استهداف ال8300 نقطة    4 تحديات تواجه حسام البدري في ولايته الثالثة مع الأهلي    البدري سعيد بالعودة للأهلي ومؤتمر صحفي السبت لتشكيل الجهاز المعاون    هجوم مسلح على أحد المقرات الأمنية برفح يصيب ضابط ومجندين    حبس عاطلين بتهمة الإتجار في المخدرات بإمبابة    الأرصاد: طقس اليوم معتدل شمالًا والعظمى بالقاهرة 36    استئناف محاكمة «بديع» و92 آخرين في «أحداث بني سويف»    ضبط مدفع رشاش مضاد للطائرات بمنزل عامل فى أسيوط    اتحاد الجمعيات بالغربية: الدولار وراء ارتفاع سعر الحج هذا العام    الكهرباء تبدأ قطع التيار ب"الهيئات الحكومية"    أحمد السقا يدخل تصوير «هروب اضطراري» بعد عيد الأضحى    سحر رامي: حسين الإمام أهدى فيلم "زي عود الكبريت" إلى روح والده    31 فيلما تنافس على تمثيل مصر في الأوسكار    سميح النقاش: انتهاء مونتاج "حنكو في المصيدة" خلال أسبوعين    "سليمان" يقدم كشف حساب بالأرقام لمقارنة إنجازات الرئيس مرسي بإخفاقات الانقلاب    تفسير قوله تعالى " هنالك ابتلي المؤمنون وزلزلوا زلزالا شديدا "    البرلمان يحسم قضية «أحمد مرتضى» الأسبوع المقبل    لماذا يستغرق الإنسان أكثر من ثلث عمره في النوم    الشيخ رشدى يعلن بصباح الخير أولوية فريضة الحج لمن لم يحج لتخفيف الزحام    تدوينة مثيرة للجدل لوزير سابق عن "المشتاقين للسلطة"    ارتفاع حصيلة ضحايا هجوم الجامعة الأمريكية بأفغانستان إلى 12 قتلى    "زلازل 6" يغادر بلاتوه التصوير ويدخل مرحلة المونتاج    الزمالك يعلن برنامج معسكره المغلق في برج العرب استعدادا للوداد المغربي    الدوري الألماني يبحث عن تكرار معجزة ليستر سيتي في الموسم المقبل    كأس إنجلترا: تشيلسي يصدم بليستر ومهمة سهلة لليفربول واليونايتد    زعيم كوريا الشمالية عن إطلاق الصاروخ الباليستي: إنه نجاح عظيم    الكنيسة توافق على قانون «بناء الكنائس»    فولكس فاجن تيجوان تتوفر بمحرك TSI بقوة 217 حصان ومحرك TDI بقوة 236 حصان    عاهل البحرين يبدأ زيارة لتركيا هي الأولى منذ 8 سنوات    التخلي عن السكر يساعد في خفض مستويات ضغط الدم والكوليسترول    دراسة: رجال الشرطة والمطافىء على رأس قائمة أكثر العاملين بدانة    مركز القاهرة للتعليم المفتوح: «لن نقبل طلاب جدد»    مستشار/ أحمد عبده ماهر يكتب : إنكم تطيعون الفقهاء    دراسة: الرياضة لا تقي المعتادين على الجلوس لفترات طويلة من الإصابة بأمراض القلب والسكر    الرئيس الأمريكي يهنئ نظيره الكولومبي باتفاق السلام مع المتمردين    رسالة إبراهيم عيسى للسيسي: هذه «شخصية مصر».. اقرأها من حين لآخر    ضبط 52 مطلوبا من المحكوم عليهم في شمال سيناء    الصيد يطالب حكومة الشاهد بأخذ الاحتياطات الكاملة لحماية تونس من الإرهاب    باحثة قانونية توضح سلبيات توقيت صدور قانون «القيمة المضافة»    المشرف على ترميم المتحف المصري: نتعرض لحملة تشويه من الإعلام    الزراعة تطرح 10 أطنان لحوم مبردة بالمحافظات اليوم    الفقي: إعلان «السيسي» الترشح لولاية ثانية دليل على احترامه للدستور    البدري يحدد موعد مرانه الأول في الأهلي    كلام صريح    30 أغسطس آخر موعد لتوفيق أوضاع مراكز الدروس ببني سويف    القبض علي سودانيين لاتهامهما بالاتجار في "العملة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قرآن وسنة
الحركة في الصلاة
نشر في الجمهورية يوم 28 - 12 - 2012

لا يوجد دليل ينهي المصلي عن الحركة ومع ذلك فقد اتفق الفقهاء علي وجوب الانضباط في الصلاة كما اتفقوا علي بطلانها بالعمل الكثير الذي يخرجها عن صفة الانضباط والتوقير. اتباعا لصفة صلاة النبي - صلي الله عليه وسلم - التي أمرنا باتباعها فيما أخرجه البخاري من حديث مالك بن الحويرث. ان النبي - صلي الله عليه وسلم - قال: "صلوا كما رأيتموني أصلي" وأيضا قياسا علي تحريم الكلام في الصلاة الثابت فيما أخرجه مسلم عن زيد بن أرقم قال: كنا نتكلم في الصلاة. يكلم الرجل صاحبه وهو إلي جنبه في الصلاة. حتي نزلت: "وقوموا لله قانتين" البقرة: 238 فأمرنا بالسكوت ونهينا عن الكلام وما أخرجه مسلم من حديث معاوية بن الحكم ان النبي - صلي الله عليه وسلم - قال: "ان هذه الصلاة لا يصلح فيها شيء من كلام الناس إنما هو التسبيح والتكبير وقراءة القرآن".
واختلف الفقهاء في تفسير العمل الكثير الذي تبطل به الصلاة فذهب الحنفية والمالكية: إلي أن العمل الكثير الذي تبطل به الصلاة هو ما لا يشك الناظر في فاعله انه ليس في الصلاة إذا تيقن الناظر إلي هذا المصلي انه في خارج الصلاة لكثرة حركاته الخارجة عن الصلاة أما إذا شك انه في الصلاة أم لا؟ فهذا عمل قليل لا تبطل به الصلاة.
وذهب الشافعية والحنابلة: إلي أن العمل الكثير الذي تبطل به الصلاة يرجع إلي أعراف الناس في توقيرهم للصلاة. وحدد فقهاء الشافعية ذلك بثلاث حركات أو أكثر. وقال الحنابلة: لا يتقدر يسير العمل في الصلاة بعدد وإنما يتقدر بأعراف الناس لأنه لا توقيف فيه.
وقد أجمع الفقهاء علي ان الحركات الخادمة للصلاة لا تبطل الصلاة مثل تسوية الصف. كما نص فقهاء الشافعية والحنابلة - وهم المقيدون للعمل الكثير الذي يبطل الصلاة - علي ان العمل المتفرق لا يبطلها وكذلك ما يحتاج إليه المصلي في مثل ما أخرجه الشيخان من حديث أبي قتادة: ان النبي - صلي الله عليه وسلم - أم الناس في المسجد فكان إذا قام حمل أمامه بنت زينب - وهي حفيدته - وإذا سجد وضعها.
ويثور التساؤل عن امساك الإمام لسماعة الميكرفون لإعلام المأمومين بالقراءة والتكبير هل يكون من الحركات المبطلة للصلاة أو يكون من الحركات التي تحتاجها الصلاة؟ ان العرف المعاصر لا يري في ذلك خروجا عن صفة الصلاة الشرعية وان كان الأولي والأفضل للإمام ان يتجنب مثل هذه الأعمال ما استطاع إلي ذلك سبيلا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.