شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

وزير الإعلام : مستعد للقبول بظهور مذيعة مسيحية تضع الصليب على صدرها في نشرات الأخبار
نشر في صدى البلد يوم 07 - 09 - 2012

أبدى وزير الإعلام صلاح عبد المقصود، استعداده للقبول بظهور مذيعة مسيحية تضع الصليب على صدرها في نشرات الأخبار على شاشة التليفزيون الرسمي المصري، بل وظهور مذيعة يهودية إن وجدت، شرط أن تتمتع بالكفاءة، مثلما سمح لمذيعة محجبة بالظهور قبل أيام على شاشة التليفزيون، غير أنه وصف الحجاب بأنه ليس شعارا دينيا وإنما فرض وأمر من الله لا ينزع عن المذيعة التي لا تلتزم به الإسلام أو الإيمان أو العفة .
وردا على سؤال عما إذا كانت القنوات الدينية تشكل صداعا في رأس الوزير بسبب ما تسببه من جدل وصخب في المجتمع، نصح وزير الإعلام المتضررين منها باللجوء إلى القضاء والقانون قائلا: "عهد المنع انتهى ولا تقييد لحرية التعبير والإبداع، طالما أنها في إطار القانون ومن يخرج عن ذلك نحتكم إلى القضاء".
وقال عبد المقصود في حواره مع قناة الحرة فى برنامج " حوار القاهرة" لا أخشى من التملق للرئيس وموالاة الاخوان من جانب العاملين فى الاعلام فالرئيس مرسى نفسه يحترم الرأى والرأى الاخر.
وقال: ليس صحيحا فإذا كان نشاط الرئيس هاما نأتى به فى بداية النشرات ومقدراتها ولكن اذا كان الخبر لا يستحق فلا نضعه فى رأس قائمة النشرة .
و أضاف أنه يختلف مع عدد من نواب مجلس الشورى الذين احتجوا على بث قنوات شيعية أفكارا للأطفال لترويج المذهب الشيعي على حساب المذهب السني قائلا: "إذا كانت هناك معلومات مغلوطة أو سب للصحابة فإنه بإمكان شركة النايل سات أو جهاز الاتصالات فسخ التعاقدات مع هذه القنوات لأنه لا يجوز إثارة الفتن".
وقال وزير الإعلام إنه سيجتمع مع الأحزاب السياسية غدا السبت للتفكير في مستقبل الإعلام المصري، مشيرا إلى أنه خلع رداءه السياسي على باب الوزارة وأنه ليست هناك أي محاولة للهيمنة أو السيطرة من قبل جماعة الإخوان المسلمين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.