"القوى العاملة": وفرنا أكثر من 200 ألف وظيفة منذ مارس الماضى    ماذا قالت "الجارديان" عن قرار المحكمة الدستورية؟    الداخلية تقدم العزاء لأسر شهداء المنيا وتهدي لكل أسرة ماكينة خياطة وبطانية    صلاح ضاحكا: حققت أول بطولة مع تشيلسي "بالعافية"    منتخب السيدات يفوز على كينيا بهدف نظيف    كيري : لن نعلن عن موعد الحملة العسكرية لاستعادة "الموصل"    الجيش الأمريكي : غاراتان ضد "داعش" في سوريا و7 بالعراق    الأمم المتحدة: 121 ألف نازح للسودان من دولة الجنوب    القبض على 15 بينهم 4 متهمين باقتحام المنشآت العامة ومراكز الشرطة بالمنيا    ماكس!!!    تحرير 24 محضر مخالفات تسعيرة وسلع مغشوشة ومنتهية الصلاحية بمراكز الغربية    القبض على 7 من عناصر الإخوان بتهمة التحريض على الشغب والعنف بالغربية    بالصور.. الدراما السعوديه تنافس المصريه والسوريه ب "وجوه محرمه"    السعودية: إصابة 18 من العاملين فى المجال الصحى ب"كورونا" خلال أسبوع    التعادل السلبي يحسم قمة فرنسا بين موناكو وباريس سان جيرمان    بالفيديو.. "كميل" يقود تورينو للفوز على نابولي بهدف نظيف    بالفيديو .. صلاح يهين ثلاثة من لاعبي إنتر ميلان بمراوغة على طريقة ميسي    وزير الاتصالات والمصرية للاتصالات تشاركان في المؤتمر العالمي للهواتف المحمولة ببرشلونة    انقطاع المياه 12 ساعة عن مناطق فى مدنية أسوان اليوم    سفير مصر بألمانيا يرحب بقرار الخارجية الألمانية بتخفيف التحذيرات للسياح الألمان عن جنوب سيناء    الجيش اللبنانى يهدم تحصينات أقامها الإرهابيون فى عرسال    محلب ل"مصطفى بكرى": 60 دولة تشارك فى أعمال المؤتمر الاقتصادى بشرم الشيخ    "الكرامة": تصريحات حماس المهاجمة لمصر غير مسئولة وعليهم مراجعة مواقفهم    الحكومة الليبية تدين تصريحات مندوب بريطانيا لدى الأمم المتحدة حول الشأن الليبي    مبعوث الأمم المتحدة لليمن : الحوار هو الحل الوحيد    أمين حزب النور بأسوان يستنكر تفجيرات "مسجد النصر"    وزير الأوقاف الأردني : لا بد من التنسيق بين العرب والمسلمين لمجابهة "الانحراف الفكري"    مؤتمر"اتحاد المقاولين العرب" فى جدة يناقش تصنيفًا موحدًا للمقاولين    " هيرميس" تستثمر 100 مليون دولار في مجال الطاقة المتجددة في مصر    مدير أمن أسوان: تهشم سيارة تابعة لإدارة المرور وإصابة سائقها فى انفجار كورنيش النيل    مصرع 3 وإصابة 4 في حريق بمصنع طوب بالغربية    بعثة منتخب المصارعة تُلبى دعوة سفير مصر بالمجر على الغداء    اليوم.. 'عتب' والفن الشعبي بالمركز المصري    أنشطة ثقافية وفنية بفرع ثقافة كفر الشيخ خلال شهر مارس    فيديو.. عكاشة: "السيسي" ومحلب لا يريدون برلمان وكل هذا مسرحية    بالصور.. جداول المشاهدات النهائية لمهرجان آفاق مسرحية 2015    منى ذو الفقار: فاتن حمامة سافرت من مصر لرغبة المخابرات فى تجنيدها    عيسى ل"الحكومة": "بلاش تقولوا للناس كلام تتحاسبوا عليه بعد كده"    بالفيديو..فياريال يفاجىء الريال ويفرض عليه التعادل الأول بالليجا    حالة الطقس اليوم الاثنين 1/3/2015    الالتزام البئيي: لجنة مشتركة للتنمية المستدامة بالتعاون مع اتحاد الصناعات    حزب حراس الثورة: حذرنا من قبل من عدم دستورية قانون الانتخابات    انتباه    يوميات الأخبار    كاتب سعودي: 70 دقيقة تسريب أطول من زيارة السيسي للسعودية    محافظ البنك المركزى ل"عمرو أديب":تخلصنا نهائيا من السوق السوداء للدولار    شاهد آخر أهداف الجيش"الإفريقية" قبل مواجهة الأهلي    كلاكيت تاني مرة.. افتتاح المسرح الروماني بالإسماعيلية    علي جمعة: الداعين لهدم الأضرحة يُريدون في النهاية تحطيم القبر النبوي    القبض علي عامل اثيوبي الجنسية بحوزته خنجرولايحمل جوازسفربقنا    بالصور .. «نساء عاديات» بعد المكياج شكل تاني !    كلب بمائة رجل    داعية سعودي: الإخوان خوارج هذا العصر.. والجيش المصري يجاهد جهادا مقدسا    بالفيديو.. أستاذ بالأزهر: «شرط واحد» لِيُرفع الدعاء من السماء إلى الله    محلب يناقش مشروع قانون المستشفيات الجامعية مع عمداء كليات الطب    أسيوط تستعد لتطبيق العلاج بالكروت الذكية خلال أيام    5 نصائح لعلاج بطء حرق الدهون    أستاذ شريعة: المسلمون أجمعوا على عدم تكفير أحد والبعد بالدين عن السياسة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الإفراج الصحي عن خيرت الشاطر وحسن مالك قياديي الإخوان
خيرت : العادلي ذاق من نفس الكأس.. ورفضت طلب إدارة السجن بإخلاء زنزانتي له

تم امس الافراج الفعلي عن خيرت الشاطر نائب المرشد العام للاخوان المسلمين وحسن مالك القيادي بالجماعة بعد 4 سنوات و3 شهور خلف اسوار سجن المزرعة بطره بتهم غسل الاموال والتربح والارهاب في محاكمة عسكرية عام 6002 والتي كانت قد قضت بحبسهما 7 سنوات لكل منهما.. وجاء قرار المجلس الاعلي للقوات المسلحة بالافراج الصحي عنهما اول امس بعد قضاء اكثر من نصف المدة.
تجمع افراد اسرة واقارب المفرج عنهما منذ الصباح الباكر امام بوابة السجن في انتظار خروجهما.. لحظات ترقب وانتظار ملأت وجوه جموع الحاضرين من شباب الاخوان المسلمين والاقارب والاصدقاء وسط حضور كبير من القنوات الفضائية والصحف.. بعد ان سمحت ادارة السجن باستقبال المفرج عنهما من امام باب سجن المزرعة العمومي من داخل سجن طره.. وفي تمام الساعة الواحدة والنصف بعد الظهر ردد المفرج عنهما خلف باب السجن وقبل ظهورهم تكبيرات صلاة العيد فسمعهما شباب الاخوان.. ورددوا معهما إلي ان قام حارس البوابة فتحها لتطأ قدم حسن مالك علي ارض الحرية وليظهر للحاضرين الذين استقبلوه بالدموع والاحضان العميقة ويرددون »الله اكبر.. الله اكبر.. ولله الحمد« وارتسمت الفرحة علي وجوه الجميع وبعد مرور لحظات قليلة خرج المهندس خيرت الشاطر لتكتمل الفرحة وظل الجميع يرددون »احنا الاخوان الله اكبر.. اقسمنا يمينا لم نقهر وكتاب الله بأيدينا سنعمر اليابس والاخضر«.. واحشدت القنوات الفضائية والصحف حول المفرج عنهما للتحدث معهما.. في البداية قال حسن مالك قيادي جماعة الاخوان إنه يشكر الله اولا علي تحرير مصر من الطغاة والفاسدين وان هذه هي فرحته الاولي لتأتي فرحته الثانية وهي الافراج عنه والرجوع إلي اسرته لانه كان يعتقد ان قرار الافراج جاء ضمن قرار وزير الداخلية بالافراج عن المعتقلين السياسيين.. ولكنه فوجيء قبل خروجه بوقت قليل ان قرار الافراج لظروف صحية.. ووجه نداء إلي الشباب المصري صاحب الفضل في ثورة 52 يناير إلي الحفاظ علي مكاسب الثورة وتحقيق باقي المطالب والاستعداد لبناء مصر جديدة خالية من الطاغين والفاسدين وتقوم علي الحب والتعاون والاخلاص.
اما المهندس خيرت الشاطر نائب المرشد العام للاخوان المسلمين فقد ظهرت عليه مظاهر الفرحة العارمة ممزوجة بالشعور بالظلم والاستبداد الذي وقع عليه لينفتح قلبه لوسائل الاعلام.. وبدأ حديثه بشكر الله قائلا: »الله اكبر ولله الحمد.. وسقط الطاغوت« وقال ان فرحته الكبيرة والاساسية هي نجاح ثورة 52 يناير التي قام بها الشعب المصري اكمل وليست خروجه من السجن فضلا عن اسقاط نظام مبارك واسرته وجلاديه.... واضاف ان فرحته ناقصة لسببين اولهما عدم الافراج عن صديقه الدكتور اسامة سليمان القيادي بجماعة الاخوان والثانية ان قرار الافراج عنه جاء علي هيئة افراج صحي وليس افراجا يثبت انه ممن تعرضوا للاعتقال ظلما.. واضاف ان السجون المصرية مازال بها كثيرون ممن سجنوا بأحكام باطلة صادرة من محاكمة استثنائية موجها رسالة إلي المجلس الاعلي للقوات المسلحة بإسقاط تلك الاحكام الباطلة والعفو عن المعتقلين السياسيين.. وقال المهندس خيرت انه يوجه الشكر اولا لأسرته واولاده واهله ولكل الاخوان المسلمين في بقاع الارض والشركاء في انحاء العالم علي جهدهم المستمر في دعمهم له وللوطن بكل حب وصدق كما يوجه رسالة إلي جموع الشعب المصري قائلا: ان الثورة لن تحقق اهدافها كاملة وانها بداية التطهير للنظام الفاسد وانه علي الامة الحفاظ علي هذه الثورة.. واضاف ان خطتنا القادمة هي عمل مشروع قومي لبناء نهضة الامة بكل طوائفها لوضعها علي خريطة العالم المتحضر والتي تناسبها.. وردا علي سؤال عن رد فعله عندما علم بخبر حبس حبيب العادلي وزير الداخلية السابق في نفس السجن المحبوس به.. قال المهندس خيرت انه تأثر بشكل كبير ولكن ليس »كشماتة فيه« وانما من باب العظة والعبرة.. حيث ان الحياة سلف ودين ولا تدوم لأحد.. فسبحان الله. لقد ذاق حبيب العادلي من نفس الكأس حيث انه لصق له العادلي تهم التربح وغسل الاموال والتي بسببها قضي عدة سنوات بالسجن وها هو يدخل السجن بجوار زنزانته التي لا يفصل بينه وبيني سوي حائط فقط.. ولنفس التهم.. فكان لابد من القصاص وهذا هو عبرة لمن لا يعتبر.. وقال ان ادارة السجن طلبت منه اخلاء زنزانته للعادلي فرفض وابتسم قائلا: »هو العادلي مفروض عليا بره وجوه« واضاف ان المرحلة القادمة سيكون شعارها »انهض وقاوم« اي ننهض لبناء مصر الجديدة ونقاوم بلاد الغرب التي تستهدف السيطرة علينا.. وانهي كلامه بانه سيتوجه غدا مع جموع المصريين إلي ميدان التحرير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.