«هلال» يتفقد عددًا من مشروعات الإنتاج الزراعي بالإسكندرية اليوم    طائرات التحالف العربى بقيادة السعودية تقصف عدة أهداف باليمن    محلب يعود للقاهرة بعد مشاركته في القمة الأفروآسيوية بجاكرتا    بالفيديو.. ' أرمن ' يحرقون علم تركيا بمسيرة لإحياء ذكري الإبادة الجماعية    الداخلية العراقية: إحباط هجوم لداعش بسيارة مفخخة على الحدود السعودية    بالصور.. ارتفاع حصيلة ضحايا زلزال «نيبال» إلى 1805 قتلى    بان كي مون يناشد إندونيسيا عدم تنفيذ عمليات الإعدام    أبو السعود يصطدم حسن شحاته قبل لقاء الأهلي    صحة البحيرة : لا توجد حالات تسمم من تلوث المياه بكفر الدوار    ضبط 12 قطعة سلاح وذخائر بحوزة مواطنين خلال حملات أمنية بسوهاج    وزير الري: الانتهاء من انتشال «الفوسفات الغارق» في قنا    أهالي أكتوبر يكشفون مفاجأة عن حادث إحتراق أبراج الاتصالات    جيهان السادات: "أنور" كان صوته حلو وبيغنيلي    بوابة أخبار اليوم تنشر الأخبار المتوقعة ليوم الأحد 26 إبريل    بالفيديو.. رئيس "قبائل سيناء": "الإرهاب مصدره أمريكا.. وابننا هو المنفذ"    الدولة تبحث عن «زبيبة»    بالفيديو.. هشام جنينة: والشرطة والقضاء عقبة أمام تطهيرالفساد ..اتبعتلي تهديد من وزارة الداخلية والنيابة العامة    ضبط 5 من عناصر «الإرهابية» بتهمة العنف والتظاهر دون ترخيص في الإسكندرية    بالصور.. «البديل» في ضيافة العارفة بالله «نور الصباح»    فيفى عبده وسمية الخشاب تصوران "يا أنا يا أنت" فى فيلا بالهرم    ‎الأغنية الوطنية تنعي "الخال".. خبراء: الأبنودى لن يتكرر.. وحارب الأعمال الهابطة    مميش: رفع 62% من مستهدف الرمال المشبعة بالمياه فى قناة السويس الجديدة    ارتفاع عدد ضحايا زلزال ‫«نيبال‬» إلى 1394 قتيلا    محافظ المنيا يحتفل مع رجال الجيش والشرطة بعيد تحرير سيناء    خاص - بالفيديو: تدريبات إضافية لثلاثي الزمالك عقب مباراة الاتحاد    الداخلية يفتح ملف التجديد ل"10" لاعبين    علامات تكشف إصابة الطفل بأورام المخ.. منها حول بالعين    الاثنين.. وزير الصحة يفتتح أولى العيادات المتخصصة في الكشف المبكر وعلاج مرضى السكر ب«أم المصريين»    وزيرة السكان: اهتمام «السيسي» بالشعب انعكس على استحداث الوزارة    بوضوح    انتر ميلان يفوز على روما بهدفين بالدوري الإيطالي    جاريدو يتراجع عن موقفه بعد قرار الأهلي    اليوم.. النيابة العامة تستمع لأقوال "حطب" فى مخالفات اللجنة الأولمبية    أبنود تنظم أسبوعا ثقافيا احتفالا بأعياد سيناء    بالفيديو.. مدرس يفسد أخلاق طالبات في سن المراهقة بتوزيع أفلام إباحية عليهن    ضبط سائق توك توك وبحوزته أسلحه نارية بكفر الشيخ    شيكابالا يظهر في تدريبات الزمالك اليوم    بالصور والمستندات.. ياسر طفل الغربية يصارع الموت لرفض «أبو الريش» ومركز مجدى يعقوب علاجه    عسكريون ل"رصد": تمديد الطوارئ بسيناء سيزيد عمليات الإرهاب    الرئاسة الفلسطينية: إسرائيل تجر المنطقة لدوامة من العنف    السيطرة على حريق مصنع الخل بالغربية بعد 15 ساعة من اندلاعه    الخارجية المصرية تهيب بدول العالم إعادة الأثار المسروقة حفاظاً على الموروث الثقافى والحضاري    قلاش: إرجاء تحقيقات أمن الدولة مع صحفيي المصري اليوم    وزارة الصحة السعودية : لا إصابات جديدة بفيروس كورونا    مبعوث «فرنسا» لحماية الأرض: ننتظر دعم مصر لنا وتأثيرها في الجامعة العربية والمنظمات الإفريقية    مصر تعرض تجاربها فى حقوق المواطنة فى مؤتمر بالأردن    وزير التموين: 800 مليون جنيه استثمارات لإقامة مناطق تجارية بالغربية    17 فرعا جديدا لبنك الاستثمار العربى    كود نابليون    التفسير واضح    ثروت الخرباوى: دعوة فخرى عبد النور لتدشين حزب للرئيس "وأد للثورة"    انتقل إلي الأمجاد السماوية    توفيت الي رحمة الله تعالي    قرار جمهورى بفرض حالة الطوارئ وحظر التجوال فى عدة مناطق بشمال سيناء    طفلك خطر فى قيادة السيارة!    "عبدالفضيل " : أنا لاعب محترف وانضمامى للزمالك أو عودتى للإسماعيلى أمر طبيعى    مفتي الجمهورية: المتطرفون غيروا وشوهوا مفهوم "الجهاد في سبيل الله"    آخر آية نزلت من القرآن الكريم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الإفراج الصحي عن خيرت الشاطر وحسن مالك قياديي الإخوان
خيرت : العادلي ذاق من نفس الكأس.. ورفضت طلب إدارة السجن بإخلاء زنزانتي له

تم امس الافراج الفعلي عن خيرت الشاطر نائب المرشد العام للاخوان المسلمين وحسن مالك القيادي بالجماعة بعد 4 سنوات و3 شهور خلف اسوار سجن المزرعة بطره بتهم غسل الاموال والتربح والارهاب في محاكمة عسكرية عام 6002 والتي كانت قد قضت بحبسهما 7 سنوات لكل منهما.. وجاء قرار المجلس الاعلي للقوات المسلحة بالافراج الصحي عنهما اول امس بعد قضاء اكثر من نصف المدة.
تجمع افراد اسرة واقارب المفرج عنهما منذ الصباح الباكر امام بوابة السجن في انتظار خروجهما.. لحظات ترقب وانتظار ملأت وجوه جموع الحاضرين من شباب الاخوان المسلمين والاقارب والاصدقاء وسط حضور كبير من القنوات الفضائية والصحف.. بعد ان سمحت ادارة السجن باستقبال المفرج عنهما من امام باب سجن المزرعة العمومي من داخل سجن طره.. وفي تمام الساعة الواحدة والنصف بعد الظهر ردد المفرج عنهما خلف باب السجن وقبل ظهورهم تكبيرات صلاة العيد فسمعهما شباب الاخوان.. ورددوا معهما إلي ان قام حارس البوابة فتحها لتطأ قدم حسن مالك علي ارض الحرية وليظهر للحاضرين الذين استقبلوه بالدموع والاحضان العميقة ويرددون »الله اكبر.. الله اكبر.. ولله الحمد« وارتسمت الفرحة علي وجوه الجميع وبعد مرور لحظات قليلة خرج المهندس خيرت الشاطر لتكتمل الفرحة وظل الجميع يرددون »احنا الاخوان الله اكبر.. اقسمنا يمينا لم نقهر وكتاب الله بأيدينا سنعمر اليابس والاخضر«.. واحشدت القنوات الفضائية والصحف حول المفرج عنهما للتحدث معهما.. في البداية قال حسن مالك قيادي جماعة الاخوان إنه يشكر الله اولا علي تحرير مصر من الطغاة والفاسدين وان هذه هي فرحته الاولي لتأتي فرحته الثانية وهي الافراج عنه والرجوع إلي اسرته لانه كان يعتقد ان قرار الافراج جاء ضمن قرار وزير الداخلية بالافراج عن المعتقلين السياسيين.. ولكنه فوجيء قبل خروجه بوقت قليل ان قرار الافراج لظروف صحية.. ووجه نداء إلي الشباب المصري صاحب الفضل في ثورة 52 يناير إلي الحفاظ علي مكاسب الثورة وتحقيق باقي المطالب والاستعداد لبناء مصر جديدة خالية من الطاغين والفاسدين وتقوم علي الحب والتعاون والاخلاص.
اما المهندس خيرت الشاطر نائب المرشد العام للاخوان المسلمين فقد ظهرت عليه مظاهر الفرحة العارمة ممزوجة بالشعور بالظلم والاستبداد الذي وقع عليه لينفتح قلبه لوسائل الاعلام.. وبدأ حديثه بشكر الله قائلا: »الله اكبر ولله الحمد.. وسقط الطاغوت« وقال ان فرحته الكبيرة والاساسية هي نجاح ثورة 52 يناير التي قام بها الشعب المصري اكمل وليست خروجه من السجن فضلا عن اسقاط نظام مبارك واسرته وجلاديه.... واضاف ان فرحته ناقصة لسببين اولهما عدم الافراج عن صديقه الدكتور اسامة سليمان القيادي بجماعة الاخوان والثانية ان قرار الافراج عنه جاء علي هيئة افراج صحي وليس افراجا يثبت انه ممن تعرضوا للاعتقال ظلما.. واضاف ان السجون المصرية مازال بها كثيرون ممن سجنوا بأحكام باطلة صادرة من محاكمة استثنائية موجها رسالة إلي المجلس الاعلي للقوات المسلحة بإسقاط تلك الاحكام الباطلة والعفو عن المعتقلين السياسيين.. وقال المهندس خيرت انه يوجه الشكر اولا لأسرته واولاده واهله ولكل الاخوان المسلمين في بقاع الارض والشركاء في انحاء العالم علي جهدهم المستمر في دعمهم له وللوطن بكل حب وصدق كما يوجه رسالة إلي جموع الشعب المصري قائلا: ان الثورة لن تحقق اهدافها كاملة وانها بداية التطهير للنظام الفاسد وانه علي الامة الحفاظ علي هذه الثورة.. واضاف ان خطتنا القادمة هي عمل مشروع قومي لبناء نهضة الامة بكل طوائفها لوضعها علي خريطة العالم المتحضر والتي تناسبها.. وردا علي سؤال عن رد فعله عندما علم بخبر حبس حبيب العادلي وزير الداخلية السابق في نفس السجن المحبوس به.. قال المهندس خيرت انه تأثر بشكل كبير ولكن ليس »كشماتة فيه« وانما من باب العظة والعبرة.. حيث ان الحياة سلف ودين ولا تدوم لأحد.. فسبحان الله. لقد ذاق حبيب العادلي من نفس الكأس حيث انه لصق له العادلي تهم التربح وغسل الاموال والتي بسببها قضي عدة سنوات بالسجن وها هو يدخل السجن بجوار زنزانته التي لا يفصل بينه وبيني سوي حائط فقط.. ولنفس التهم.. فكان لابد من القصاص وهذا هو عبرة لمن لا يعتبر.. وقال ان ادارة السجن طلبت منه اخلاء زنزانته للعادلي فرفض وابتسم قائلا: »هو العادلي مفروض عليا بره وجوه« واضاف ان المرحلة القادمة سيكون شعارها »انهض وقاوم« اي ننهض لبناء مصر الجديدة ونقاوم بلاد الغرب التي تستهدف السيطرة علينا.. وانهي كلامه بانه سيتوجه غدا مع جموع المصريين إلي ميدان التحرير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.