جمعة: الأهلي لن يخاطر بالسعي للتعادل مع النجم    الشرق الأوسط: بديع جلس على مقعد الرئيس..والشاطر صرخ في مرسي    وزير التموين: نعمل على تقديم خدمة SMS للاستفسار عن رصيد التموين    نائب حزب شفيق.. يكشف ل "المصريون" حقيقية رئاسة حزب الحركة الوطنية    البورصة تخسر 2 مليار جنيه في ختام تعاملات الأسبوع    "تقصى حقائق 30 يونيو" تسعى للقاء "الإخوان"    جامعة 6 أكتوبر: إنشاء مركز لتدريب وتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة    مصر وتونس توقفان الرحلات الجوية إلى ليبيا    دعوى تطالب وزير الداخلية بفصل 71 طالبًا من كلية الشرطة    «الكهرباء»: تراجع العجز المتوقع الخميس ل 3970 ميجا    اتحاد أوروجواي: "سواريز" يتحمل غرامة ال«فيفا»    بالصور..عبدالعزيز يوقع بروتوكول لتطوير الحاسب الآلي بمراكز الشباب    محافظ الفيوم: الموافقة على زيادة مساحة المحافظة 100% لمكانتها عند «السيسي»    1143 وحدة سكنية من «تعاونيات البناء» لتلبية احتياجات الأسر الأولى بالرعاية الإسكندرية    مين بيحب مصر تنظم قافلة طبية لسكان القبورالسبت المقبل    هل مصر خالية فعلا من "داعش"؟!    إزالة 13 فدان تعديات على أراضٍ زراعية بالقليوبية    ضبط 8 بنادق في حملة أمنيه علي قرية بني محمد بأسيوط    دفاع"كرداسة":تغيب شهود الإثبات مؤامرة على المعتقلين    عمرو موسى ينعي شاعر فلسطين "سميح القاسم"    بالصور.. إحباط محاولة تهريب 98 قطعة أثرية    مصلحة الجوازات تفحص أوراق تجديد إقامة صافيناز وتحويلها من سياحة إلى إقامة زواج    وزير الدفاع يتفقد عدد من الأنشطة البحثية بالقوات المسلحة    صحيفة إسرائيلية تنشر قائمة اغتيالات لعدد من الشخصيات بحركة حماس    مسئول بحماس : اختطاف الحركة لثلاثة شبان إسرائيليين بداية الحرب بغزة    أفكار «داعش» ومستقبل مسيحيي العالم العربي أبرز اهتمامات قناة BBC    محلل سياسي: التدخل العسكري في ليبيا كان مخطط لتدمير الدولة    القوات المسلحة تقدم فرص عمل للشباب في محور التنمية الجديد    بانديف في طريقه إلى ميلان    طالب يشعل النيران بإحدى غرف كلية التربية بجامعة الأزهر    محافظ دمياط يكرم الطلاب الأوائل المكفوفين    التحقيق مع مديري صفحة "حركة المقاومة الشعبية"    إدانة 18 شخصا ب"هجمات إرهابية" بالسعودية    شاهد .. محمود سعد: لهذا السبب لا يمكن قطع الكهرباء عن بيت "السيسى"    المدير الفني لمنتخب الأثقال: توقعت ذهبية سارة رغم تفوق منافسيها    الحمى تقتل 3 أطفال وتصيب 15 بالإسكندرية    تأجيل تجديد حبس المتهمين بمحاولة اغتيال مرتضى منصور 15 يوما    بالفيديو.. ميسى ينضم لحملة "تحدى الثلج"    الدفاع لقاضى مذبحة كرداسة: نطالب الشرطة العسكرية بإحضار الشهود    الدفع بخبراء مفرقعات لإبطال مفعول قنبلة في مجمع محاكم ب"كفر الزيات"    علوى والفيشاوى والحجار قريباً على المسرح القومى    أبو سعدة معلقا على ذبح "داعش" لصحفى أمريكى: ما حدث لا يمثل الإسلام    وزير الخارجية يبحث تعزيز التعاون بين مصر والسودان    تيم الحسن يتعاقد مع صادق الصّباح على "تشيلّو"    وفاة مريض بمركز قلب المحلة الكبرى بسبب انقطاع الكهرباء    وفاة الفنان عبد المحسن سليم    نقابات مهنية تقرر توجيه استثماراتها لمشروع قناة السويس    بالفيديو والصور..السر وراء راية «داعش» وعلاقتها باسطنبول    مقتضيات الحج المقبول    ضبط مواد لتصنيع المتفجرات بمنزل إرهابى بالبدرشين    الهلال السودانى: لا تعاون مع الزمالك بشأن أزمة "مزور" فيتا    الفيوم مسيرة ل "أشبال ضد الانقلاب" ضد العدوان الصهيونى    ديفيد هيرست: "الدولة الإسلامية" الوحش الذي صنعه التدخل الغربي    128 حالة إصابة جديدة بفيروس ايبولا في غرب افريقيا    دراسة : مستخدمو وسائل النقل العام أكثر صحة ولياقة من قائدى السيارات الخاصة    "جمعة": الدواعش والخوارج والقاعدة "مساكين"    مفتي السعودية ل"الشباب": من يدعونكم ل"الخروج" يرفضونه لأولادهم .. احذروا منهم    "أطباء بلا تحدود" تنتقد تعامل الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية مع وباء إيبولا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الإفراج الصحي عن خيرت الشاطر وحسن مالك قياديي الإخوان
خيرت : العادلي ذاق من نفس الكأس.. ورفضت طلب إدارة السجن بإخلاء زنزانتي له

تم امس الافراج الفعلي عن خيرت الشاطر نائب المرشد العام للاخوان المسلمين وحسن مالك القيادي بالجماعة بعد 4 سنوات و3 شهور خلف اسوار سجن المزرعة بطره بتهم غسل الاموال والتربح والارهاب في محاكمة عسكرية عام 6002 والتي كانت قد قضت بحبسهما 7 سنوات لكل منهما.. وجاء قرار المجلس الاعلي للقوات المسلحة بالافراج الصحي عنهما اول امس بعد قضاء اكثر من نصف المدة.
تجمع افراد اسرة واقارب المفرج عنهما منذ الصباح الباكر امام بوابة السجن في انتظار خروجهما.. لحظات ترقب وانتظار ملأت وجوه جموع الحاضرين من شباب الاخوان المسلمين والاقارب والاصدقاء وسط حضور كبير من القنوات الفضائية والصحف.. بعد ان سمحت ادارة السجن باستقبال المفرج عنهما من امام باب سجن المزرعة العمومي من داخل سجن طره.. وفي تمام الساعة الواحدة والنصف بعد الظهر ردد المفرج عنهما خلف باب السجن وقبل ظهورهم تكبيرات صلاة العيد فسمعهما شباب الاخوان.. ورددوا معهما إلي ان قام حارس البوابة فتحها لتطأ قدم حسن مالك علي ارض الحرية وليظهر للحاضرين الذين استقبلوه بالدموع والاحضان العميقة ويرددون »الله اكبر.. الله اكبر.. ولله الحمد« وارتسمت الفرحة علي وجوه الجميع وبعد مرور لحظات قليلة خرج المهندس خيرت الشاطر لتكتمل الفرحة وظل الجميع يرددون »احنا الاخوان الله اكبر.. اقسمنا يمينا لم نقهر وكتاب الله بأيدينا سنعمر اليابس والاخضر«.. واحشدت القنوات الفضائية والصحف حول المفرج عنهما للتحدث معهما.. في البداية قال حسن مالك قيادي جماعة الاخوان إنه يشكر الله اولا علي تحرير مصر من الطغاة والفاسدين وان هذه هي فرحته الاولي لتأتي فرحته الثانية وهي الافراج عنه والرجوع إلي اسرته لانه كان يعتقد ان قرار الافراج جاء ضمن قرار وزير الداخلية بالافراج عن المعتقلين السياسيين.. ولكنه فوجيء قبل خروجه بوقت قليل ان قرار الافراج لظروف صحية.. ووجه نداء إلي الشباب المصري صاحب الفضل في ثورة 52 يناير إلي الحفاظ علي مكاسب الثورة وتحقيق باقي المطالب والاستعداد لبناء مصر جديدة خالية من الطاغين والفاسدين وتقوم علي الحب والتعاون والاخلاص.
اما المهندس خيرت الشاطر نائب المرشد العام للاخوان المسلمين فقد ظهرت عليه مظاهر الفرحة العارمة ممزوجة بالشعور بالظلم والاستبداد الذي وقع عليه لينفتح قلبه لوسائل الاعلام.. وبدأ حديثه بشكر الله قائلا: »الله اكبر ولله الحمد.. وسقط الطاغوت« وقال ان فرحته الكبيرة والاساسية هي نجاح ثورة 52 يناير التي قام بها الشعب المصري اكمل وليست خروجه من السجن فضلا عن اسقاط نظام مبارك واسرته وجلاديه.... واضاف ان فرحته ناقصة لسببين اولهما عدم الافراج عن صديقه الدكتور اسامة سليمان القيادي بجماعة الاخوان والثانية ان قرار الافراج عنه جاء علي هيئة افراج صحي وليس افراجا يثبت انه ممن تعرضوا للاعتقال ظلما.. واضاف ان السجون المصرية مازال بها كثيرون ممن سجنوا بأحكام باطلة صادرة من محاكمة استثنائية موجها رسالة إلي المجلس الاعلي للقوات المسلحة بإسقاط تلك الاحكام الباطلة والعفو عن المعتقلين السياسيين.. وقال المهندس خيرت انه يوجه الشكر اولا لأسرته واولاده واهله ولكل الاخوان المسلمين في بقاع الارض والشركاء في انحاء العالم علي جهدهم المستمر في دعمهم له وللوطن بكل حب وصدق كما يوجه رسالة إلي جموع الشعب المصري قائلا: ان الثورة لن تحقق اهدافها كاملة وانها بداية التطهير للنظام الفاسد وانه علي الامة الحفاظ علي هذه الثورة.. واضاف ان خطتنا القادمة هي عمل مشروع قومي لبناء نهضة الامة بكل طوائفها لوضعها علي خريطة العالم المتحضر والتي تناسبها.. وردا علي سؤال عن رد فعله عندما علم بخبر حبس حبيب العادلي وزير الداخلية السابق في نفس السجن المحبوس به.. قال المهندس خيرت انه تأثر بشكل كبير ولكن ليس »كشماتة فيه« وانما من باب العظة والعبرة.. حيث ان الحياة سلف ودين ولا تدوم لأحد.. فسبحان الله. لقد ذاق حبيب العادلي من نفس الكأس حيث انه لصق له العادلي تهم التربح وغسل الاموال والتي بسببها قضي عدة سنوات بالسجن وها هو يدخل السجن بجوار زنزانته التي لا يفصل بينه وبيني سوي حائط فقط.. ولنفس التهم.. فكان لابد من القصاص وهذا هو عبرة لمن لا يعتبر.. وقال ان ادارة السجن طلبت منه اخلاء زنزانته للعادلي فرفض وابتسم قائلا: »هو العادلي مفروض عليا بره وجوه« واضاف ان المرحلة القادمة سيكون شعارها »انهض وقاوم« اي ننهض لبناء مصر الجديدة ونقاوم بلاد الغرب التي تستهدف السيطرة علينا.. وانهي كلامه بانه سيتوجه غدا مع جموع المصريين إلي ميدان التحرير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.