ممدوح حمزة: أرفض احتكار هيئة «الطرق» لكل المشروعات    بالفيديو.. رئيس «الائتمان الزراعي»: إعفاء الفلاحين من 90% من فوائد الدين    رسميا.. الزمالك يعتمد شطب ممدوح عباس    ضبط 5 آلاف قرص مخدر بحوزة عاطلين في الأقصر    أسامة منير: " داعش " صناعة أمريكية .. وقطر وتركيا أدوات تحركها " واشنطن "    معتز بالله عبدالفتاح: عدلي منصور الأصلح لرئاسة البرلمان    الشرقية .. 4 مسيرات ليلية تندد بتدهور أحوال البلاد    منصور: السيسى قسم البلد وسياسته "من ليس معى فهو ضدى"    شباب عرب يحولون أهم شوارع لندن إلى "شيشة"    لقطة المباراة - تريزيجيه "الطائر" يهدر انفرادا قاتلا أمام المغرب الأوليمبي    كاتب ليبي: حفتر والجيش يحاربون الإرهاب.. والتكفيريين توجهوا لليبيا بعد 30 يونيو    الأهالي يودعون جثمان شهيد الشرقية في «أحداث رفح»    ضبط مصنع "طرشي" بدون تراخيص وبداخله 2440 كيلو قبل بيعها باسواق قنا    رفع درجة الاستنفار الأمني بسيناء.. وضبط عدد من المتهمين بالعريش    الوحش يعلن الحرب علي دينا    ساندي ل أنت حر ' أغني للوصول للعالمية وتم ترشيحي لإم تي في    ننشر الأخبار المتوقعة اليوم الأربعاء    "قيادى بالوسط": طوفان الحرية والثورة لن يتوقف حتى تتحرر بلادنا    عوض : سليمان للأهلي قريبا    "ممثلو النقابة العامة لأصحاب المعاشات"يطالبون وزيرة التضامن بصرف فرق علاوة 2007 قبل عيد الأضحى    الجرف: جهاز منع الاحتكار رفض بيع الطاقة لمصانع الأسمنت بالأسعار العالمية    البرادعى يحذر من زحف "داعش" ويطالب بمحو الإرهابيين    نشطاء يتداولون فيديو اختراق "الذئاب" للتلفزيون المصري ويذيعون لقطات لمجزرة رابعة    «أوقاف كفر الشيخ» تطالب بتطبيق «حد الحرابة» على مرتكبي الأحداث الإرهابية    قوة من رئاسة الوزراء تطوق مبنى البرلمان العراقي وسط بغداد    البحرية النيجيرية تعلن انخفاض سرقة البترول بنسبة 145%    أحمد مجاهد للملعب: روابط المشجعيين ليست كيانا بالمعني المعروف    ما هى اسباب خيانة الزوج ؟    جولة مفاجئة لوزير الصحة بمستشفى التأمين الصحي بمدينة نصر    وزير الصحة يطلق مشروع السجل القومي للأورام في مصر    بالفيديو ... السعودية تخطط لنقل قبر النبي " محمد " إلي مكان غير معلوم    "الإسكندرية السينمائي" يهدي دورته ال30 لنور الشريف    تبادل الزوجتين "سهواً".. لا يبطل العقد    بالفيديو.. علي جمعة: "الراقصات" من مخلفات التتار في مصر    "الصيادلة"تطالب"فرعياتها" بتفعيل قرار رفع هامش ربح الصيدلي    خسائر «المترو» والخدمة غير المدفوعة    المتحدث العسكرى: 9 حالات وفاة وإصابة 5 نتيجة تدافع الأهالى بمعهد صف المعلمين    حبس مراسل الأهرام 3 سنوات لانتمائه لجماعة محظورة    السفير العمانى بالقاهرة: تعيين 800 مدرس مصرى للعمل بسلطنة عُمان    «مكامير فحم القليوبية» تتمرد على قوانين البيئة    رئيس نقابة البنوك: 3 آلاف موظف جاهزون لتسليم شهادات استثمار قناة السويس    منظمة التجارة العالمية تطلب دعم مصر    غضب سكندرى بعد هزيمة الاتحاد من الرجاء    «متعب» يستعين ب«جيم» فى التجمع    مديحة يسرى: جرعة دواء أفقدتنى النطق مؤقتاً    الجانبى: المجلس العربى الإفريقى يهدف لإحياء السوق العربية المشتركة    ليبيا تستدعى سفيرها فى أنقرة بسبب تصريحات «أردوغان»    الجنزورى يجرى مشاورات لتشكيل تحالف كبير سيتم الإعلان عنه بعد إجازة قانون الانتخابات البرلمانية    مدن جامعة بنها تستقبل 1500 طلب التحاق    حركة تنقلات محلية محدودة بأسيوط    نهال عنبر: لواء الشرطة فى «صاحب السعادة» غير حياتى    هيثم أحمد زكى يستكمل «سكر مر» بعد عودته من «الساحل»    سوزان نجم الدين: «القط والفار» بوابتى للسينما مع وحيد حامد    عبد المنعم يحرس مرمى الأهلى فى وديتى البلدية والإنتاج    صورة.. أولتراس أهلاوي يوجه رسالة نارية للداخلية    دراسة سعودية توصي باخراج قبر النبي من داخل المسجد النبوي    أمين الفتوى بالأزهر: تشريح جثة الميت غير جائز.. وما يحدث بكلية الطب "حرام"    انخفاض الإشغالات بفنادق "لاجوس" النيجيرية إلى 50% بسبب الإيبولا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الإفراج الصحي عن خيرت الشاطر وحسن مالك قياديي الإخوان
خيرت : العادلي ذاق من نفس الكأس.. ورفضت طلب إدارة السجن بإخلاء زنزانتي له

تم امس الافراج الفعلي عن خيرت الشاطر نائب المرشد العام للاخوان المسلمين وحسن مالك القيادي بالجماعة بعد 4 سنوات و3 شهور خلف اسوار سجن المزرعة بطره بتهم غسل الاموال والتربح والارهاب في محاكمة عسكرية عام 6002 والتي كانت قد قضت بحبسهما 7 سنوات لكل منهما.. وجاء قرار المجلس الاعلي للقوات المسلحة بالافراج الصحي عنهما اول امس بعد قضاء اكثر من نصف المدة.
تجمع افراد اسرة واقارب المفرج عنهما منذ الصباح الباكر امام بوابة السجن في انتظار خروجهما.. لحظات ترقب وانتظار ملأت وجوه جموع الحاضرين من شباب الاخوان المسلمين والاقارب والاصدقاء وسط حضور كبير من القنوات الفضائية والصحف.. بعد ان سمحت ادارة السجن باستقبال المفرج عنهما من امام باب سجن المزرعة العمومي من داخل سجن طره.. وفي تمام الساعة الواحدة والنصف بعد الظهر ردد المفرج عنهما خلف باب السجن وقبل ظهورهم تكبيرات صلاة العيد فسمعهما شباب الاخوان.. ورددوا معهما إلي ان قام حارس البوابة فتحها لتطأ قدم حسن مالك علي ارض الحرية وليظهر للحاضرين الذين استقبلوه بالدموع والاحضان العميقة ويرددون »الله اكبر.. الله اكبر.. ولله الحمد« وارتسمت الفرحة علي وجوه الجميع وبعد مرور لحظات قليلة خرج المهندس خيرت الشاطر لتكتمل الفرحة وظل الجميع يرددون »احنا الاخوان الله اكبر.. اقسمنا يمينا لم نقهر وكتاب الله بأيدينا سنعمر اليابس والاخضر«.. واحشدت القنوات الفضائية والصحف حول المفرج عنهما للتحدث معهما.. في البداية قال حسن مالك قيادي جماعة الاخوان إنه يشكر الله اولا علي تحرير مصر من الطغاة والفاسدين وان هذه هي فرحته الاولي لتأتي فرحته الثانية وهي الافراج عنه والرجوع إلي اسرته لانه كان يعتقد ان قرار الافراج جاء ضمن قرار وزير الداخلية بالافراج عن المعتقلين السياسيين.. ولكنه فوجيء قبل خروجه بوقت قليل ان قرار الافراج لظروف صحية.. ووجه نداء إلي الشباب المصري صاحب الفضل في ثورة 52 يناير إلي الحفاظ علي مكاسب الثورة وتحقيق باقي المطالب والاستعداد لبناء مصر جديدة خالية من الطاغين والفاسدين وتقوم علي الحب والتعاون والاخلاص.
اما المهندس خيرت الشاطر نائب المرشد العام للاخوان المسلمين فقد ظهرت عليه مظاهر الفرحة العارمة ممزوجة بالشعور بالظلم والاستبداد الذي وقع عليه لينفتح قلبه لوسائل الاعلام.. وبدأ حديثه بشكر الله قائلا: »الله اكبر ولله الحمد.. وسقط الطاغوت« وقال ان فرحته الكبيرة والاساسية هي نجاح ثورة 52 يناير التي قام بها الشعب المصري اكمل وليست خروجه من السجن فضلا عن اسقاط نظام مبارك واسرته وجلاديه.... واضاف ان فرحته ناقصة لسببين اولهما عدم الافراج عن صديقه الدكتور اسامة سليمان القيادي بجماعة الاخوان والثانية ان قرار الافراج عنه جاء علي هيئة افراج صحي وليس افراجا يثبت انه ممن تعرضوا للاعتقال ظلما.. واضاف ان السجون المصرية مازال بها كثيرون ممن سجنوا بأحكام باطلة صادرة من محاكمة استثنائية موجها رسالة إلي المجلس الاعلي للقوات المسلحة بإسقاط تلك الاحكام الباطلة والعفو عن المعتقلين السياسيين.. وقال المهندس خيرت انه يوجه الشكر اولا لأسرته واولاده واهله ولكل الاخوان المسلمين في بقاع الارض والشركاء في انحاء العالم علي جهدهم المستمر في دعمهم له وللوطن بكل حب وصدق كما يوجه رسالة إلي جموع الشعب المصري قائلا: ان الثورة لن تحقق اهدافها كاملة وانها بداية التطهير للنظام الفاسد وانه علي الامة الحفاظ علي هذه الثورة.. واضاف ان خطتنا القادمة هي عمل مشروع قومي لبناء نهضة الامة بكل طوائفها لوضعها علي خريطة العالم المتحضر والتي تناسبها.. وردا علي سؤال عن رد فعله عندما علم بخبر حبس حبيب العادلي وزير الداخلية السابق في نفس السجن المحبوس به.. قال المهندس خيرت انه تأثر بشكل كبير ولكن ليس »كشماتة فيه« وانما من باب العظة والعبرة.. حيث ان الحياة سلف ودين ولا تدوم لأحد.. فسبحان الله. لقد ذاق حبيب العادلي من نفس الكأس حيث انه لصق له العادلي تهم التربح وغسل الاموال والتي بسببها قضي عدة سنوات بالسجن وها هو يدخل السجن بجوار زنزانته التي لا يفصل بينه وبيني سوي حائط فقط.. ولنفس التهم.. فكان لابد من القصاص وهذا هو عبرة لمن لا يعتبر.. وقال ان ادارة السجن طلبت منه اخلاء زنزانته للعادلي فرفض وابتسم قائلا: »هو العادلي مفروض عليا بره وجوه« واضاف ان المرحلة القادمة سيكون شعارها »انهض وقاوم« اي ننهض لبناء مصر الجديدة ونقاوم بلاد الغرب التي تستهدف السيطرة علينا.. وانهي كلامه بانه سيتوجه غدا مع جموع المصريين إلي ميدان التحرير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.