محافظ البحر الأحمر يبحث مع وزير النقل خدمة القطار السريع بالغردقة    بالفيديو.. وزير الزراعة: 3.5 ملايين فدان قمح إنتاجية العام الحالي    توقعات بوصول سعر الدولار ل 8 جنيه    تأشيرة حج للجمعيات الأهلية بالإسماعيلية العام الحالي    الأهلي يهاجم حصون الدفاع برؤوف وجدو    دييجو ريباس: نحترم مورينيو وتشيلسي لكن هدفنا الوصول لنهائي دوري الأبطال    عقب زياراته المفاجئة..    «حظر الأسلحة»: 80% من الكيميائي السوري نقل خارج البلاد    السيسي يحصد 27 ألف توكيل وصباحي2390 ومنصور530 بالقليوبية    بالفيديو..سلسلتان بشريتان بمنيا القمح استمرارا لفعاليات "مصر ليست تكية"    محافظ مطروح يشهد مشروعات تخرج طلاب الثانوية الفندقية    الجبهة الوسطية: تطالب الرئيس بالعفوعن أبناء "سيناء"    70 شهيدًا و545 معتقلا و55 مفصولًا.. حصاد الانقلاب ضد طلاب الأزهر    «جزائري معارض»: 80% نسبة مقاطعة انتخابات الرئاسة    الصحة تعلن عن احتمال وجود اصابات بشرية بفيروس "كورونا"    "الصحة" تتوقع وصول فيروس "كورونا" إلى المصريين    ضبط أستاذ بهيئة الطاقة النووية بحوزتة 30 الف دولار مزورة    ننشر برنامج المهرجان الدولي للطبول والفنون التراثية بقلعة صلاح الدين    «جنرال موتورز» تستثمر 12 مليار دولار في الصين على مدى 4 أعوام    قمر : أرفض الأهلي والزمالك ومتمسك بالشرطة لهذا السبب!!    ليبرمان: أم الفحم لن تكون جزءاً من إسرائيل في أي إتفاقية سياسية    تكسير العظام بين الدب الروسي والغرب المرتعد ..    وزير الخارجية الكويتى يتسلم رسالة خطية من نظيره الفلسطيني    صورة هند صبري تتألق بالأحمر في زفاف أحد أصدقائها    بالأسماء..إخلاء سبيل 15 من عناصر الإخوان بطنطا    أهالي قرية "نزة قرار" بأسيوط يشيعون جنازة شهيد الواجب بالسويس    الجنايات تؤجل محاكمة المتهمين بقتل مساعد مدير أمن الجيزة إلى 30 أبريل    ضبط شركة «منسوجات» تستخدم علامات تجارية مقلدة بالمحلة    صراع إنجليزي ألماني على ضم بدرو    انقطاع الكهرباء في مصر .. "مصائب قوم عند قوم فوائد"    تونس تتهم ليبييين مسجونين في تونس بإختطاف الدبلوماسيين التونسيين    المتاحف الأثرية تستعد للزوار فى أعياد الربيع    الداخلية تقرر مد فترة قبول طلبات المواطنين لحج القرعة حتى السبت 26 أبريل    أهالي الأقصر يطالبون بإعادة تشغيل المخبز الآلي بالسوق الحضري    مرصد الكهرباء : زيادة الاستهلاك عن الإنتاج أمس الأحد 3 ساعات و40 دقيقة    فيديو.. تأجيل محاكمة مرسي في قضية الاتحادية    مليون يورو من الاتحاد الأوروبي لدعم الإبداع والتنوع الثقافي في مصر    تمديد حبس قبطان العبارة الكورية الجنوبية مع تصاعد عدد القتلى    طلائع الدعوة السلفية بالفيوم يكرم الفائزين في مسابقة "جيل جديد" الثقافية بأطسا    بلاغ للنائب العام يتهم رئيس الرقابة بإجازة "حلاوة روح" مجاملة للسبكي    طلقة بالوجه تقتل طالبا بسوهاج أثناء عبثه بسلاح نارى    وكيل سانشيز ينفى المشاجرة مع تاتا عقب كلاسيكو    دار الإفتاء تندد بدعوة الظواهري لاستهداف رجال الجيش والشرطة    ماذا لولم يقم السيد المسيح له المجد ؟    قوميون أوكرانيون ينفون ضلوعهم في الاشتباكات في شرق البلاد    سوق ابوظبي ينهي التعاملات على تراجع ويفقد 16.90 نقطة    سموحة يواجه بنغازى "العشري" ودياً    عيد الفصح.. بين الشرق والغرب    إرشادات صحية عند شراء وإعداد الفسيخ والرنجة للوقاية من أخطار الأمراض البكتيرية فى شم النسيم.. "الخدمات البيطرية": يجب التأكد من بريق ولمعان عين السمكة.. وأن تكون الأعضاء الداخلية سليمة وغير متعفنة    وزارة الشباب والرياضة تدعم الاتحاد السكندرى ب 17 مليون جنية    سيرين عبد النور تنتهي من تصوير 40% من "سيرة الحب"    "المسلماني": الإرهاب عقب ثورة 30 يونية يؤكد حتمية الثورة على "مرسي"    اتلتيكو يستعيد خدمات توران قبل مواجهة تشيلسي    الصحة تنفي إصابة أحد الأطفال بآثار جانبية بعد تطعيم شلل الأطفال    تحرير محضرين لمخبزين بالداخلة لإنتاجهما خبز غير مطابق    وكيل الأوقاف من كنيسة مار جرجس بكفر الشيخ: جئنا مشاركين لا مهنئين    استشارى نفسى: "حب لغيرك ما تحب لنفسك" من أجل حياة نفسية أفضل    هدي النبي صلى الله عليه وسلم في الأكل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

واجبنا تجاه مصر
نشر في الأخبار يوم 03 - 03 - 2011

إن واجبنا تجاه مصر، يستوجب علينا أن نحميها، وأن نحرسها وأن نصونها وذلك بالعمل المخلص الجاد، وأن نعلم أن العمل عبادة، وأن نسعي للمصلحة العامة من أهم العبادات التي أمرنا الله سبحانه وتعالي بها قال الله تعالي: »وقل اعملوا فسيري الله عملكم ورسوله والمؤمنون وستردّون إلي عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون« سورة التوبة »501«. ولمصر مكانتها العالية، ومنزلتها السامية، وقد جاء ذكرها في القرآن الكريم في خمسة مواضع: منها ما جاء في سورة يوسف في قول الله تعالي: »فلما دخلوا علي يوسف آوي إليه أبويه وقال: »ادخلوا مصر إن شاء الله آمنين« سورة يوسف »99«. وكان هذا عند ورود يعقوب عليه السلام علي يوسف عليه السلام، وقدومه لمصر لما كان يوسف قد تقدم لإخوته أن يأتوه بأهلهم أجمعين، فتحملوا عن آخرهم، وترحلوا من بلاد كنعان قاصدين بلاد مصر، فلما أخبر يوسف عليه السلام باقترابهم خرج لتلقيهم وأمر الملك أمراءه وأكابر الناس بالخروج مع يوسف لتلقي نبي الله يعقوب عليه السلام ويقال ان الملك خرج أيضا لتلقّيه وقال لهم بعد أن دخلوا عليه وآواهم إليه: ادخلوا مصر وضمنه اسكنوا مصر إن شاء الله آمنين. وجاء ذكر مصر في قوله تعالي: »وأوحينا إلي موسي وأخيه أن تبوّءا لقومكما بمصر بيوتا« سورة يونس »87«. كما جاء ذكر مصر في قول الله تعالي: »وقال الذي اشتراه من مصر أكرمي مثواه« سورة يوسف »12«.
كما ورد ذكر مصر أيضا في قول الله تعالي: »ونادي فرعون في قومه قال يا قوم أليس لي ملك مصر« سورة الزخرف »15« كما ورد ذكر مصر أيضا في قول الله تعالي: »اهبطوا مصرا فإن لكم ما سألتم« سورة البقرة »16«.
كما جاء ذكر مصر أيضا في الأحاديث النبوية الشريفة: »إذا فتح الله عليكم مصر فاستوصوا بأهلها خيرا فإن لهم ذمة ورحما« وفي قوله صلي الله عليه وسلم منوّها بفضل جند مصر: »إذا فتح الله عليكم مصر فاتخذوا فيها جندا كثيفا فذلك الجند خير أجناد أهل الأرض«، قيل: ولم كانوا كذلك يا رسول الله؟ قال: لأنهم وأهليهم في رباط إلي يوم القيامة«، كما تتجلّي مكانة مصر في تاريخها وحضارتها ومكانتها في العالم عبر عصور التاريخ، وأنها التي حمت تراث الاسلام من الهجمة التترية الشرسة التي كادت تقضي عليه لولا إرادة الله تعالي بعد القرون الثلاثة الأولي حيث قام علي أرض مصر أعظم صرح إسلامي وهو الأزهر الشريف فحمي هذا التراث وصانه من الهجمة الشرسة وأخذ يعلم أبناء المسلمين ويحتضنهم في أروقته ويبعث بعلمائه إلي كل الأرض. ومن أجل ذلك كله وجب علينا جميعا أن نحمي مصر وأن نصونها من انحراف يميل بها ومن شطط من أحد. فواجبنا تجاه مصر ان نحفظ مجدها وتراثها ففيها مجد الاسلام كما قال أحد المؤرخين: من لم يذهب إلي مصر ما رأي مجد الإسلام ولا عزة، لأن فيها الأزهر الشريف، إن واجبنا أن نعمل، وأن نضاعف الانتاج وألا نركن إلي أحد من الناس بل علينا أن تكون لنا شخصيتنا المستقلة التي دعانا إليها الإسلام، كما قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: »لا يكن أحدكم إمعة يقول: أنا مع الناس إن أحسن الناس أحسنت وإن اساءوا أسأت، ولكن وطنوا أنفسكم إن أحسن الناس أن تحسنوا، وإن أساءوا أن تجتنبوا اساءتهم« رواه الترمذي. وعلي كل إنسان أن يراعي ربه ويراقبه في عمله ويخلص فيه ولا يركن إلي رضا احد من الناس، لأن الاخلاص في العمل هو سر النجاح أما الذي يعمل ابتغاء وجه الناس فليس له من أجر علي عمله عند الله، فمن أرضي الله في سخط الناس رضي الله عنه.
عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: »من أسخط الله في رضا الناس سخط الله عليه وأسخط عليه من أرضاه في سخطه، ومن أرضي الله في سخط الناس رضي الله عنه وأرضي عنه من أسخطه في رضاه حتي يزينه ويزين قوله وعمله في عينيه« رواه الطبراني. وعلي كل إنسان أن يستعين بالله في عمله وألا يعجز كما قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: »المؤمن القوي خير وأحب إلي الله من المؤمن الضعيف، وفي كل خير، أحرص علي ما ينفعك واستعن بالله ولا تعجز وإن أصابك شئ فلا تقل لو أني فعلت كذا لكان كذا ولكن قل قدر الله وما شاء فعل فإن »لو« تفتح عمل الشيطان« رواه مسلم. وعلينا أن نعمل ونتوكل علي الله تعالي فقد قال رسول الله صلي الله عليه و سلم: »من أحب أن يكون أقوي الناس فليتوكل علي الله، فبالتوكل علي الله مع العمل والسعي والكفاح نقاوم كل ظلم وأذي »ومالنا ألا نتوكل علي الله وقد هدانا سبلنا ولنصبرن علي ما آذيتمونا وعلي الله فليتوكل المتوكلون« سورة إبراهيم »21«.
وبروح الايمان والعمل والاخلاص والتوكل علي الله سبحانه وتعالي يمكن لكل إنسان أن ينطلق في حياته بالعمل والانتاج ويسعي لبناء مجتمعه والدفاع عن وطنه والانتماء إليه وحراسته، لأن حب الوطن من الإيمان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.