بندر علاف: السعودية تحتاج إلى مضاعفة إنتاج الكهرباء بحلول عام 2032    حماية المستهلك يحذر المواطنين من استخدام بنزين لا يتناسب مع قدرات سياراتهم    239 مليون جنيه صافي مشتريات الأجانب في البورصة الأسبوع الماضي    محافظ القاهرة: الانتهاء من محور مؤسسة الزكاة نهاية الشهر الجاري    وزراء البيئة والري والتخطيط في اجتماع موسع بشأن مشروع إنشاء مجموعة من السدود التخزينية بجنوب سيناء    رفع جلسة محاكمة مرسى وقيادات الإخوان في «أحداث الاتحادية» للمداولة    بدء أعمال الدورة الخامسة للجنة المصرية - الإثيوبية المشتركة في أديس أبابا    "أقباط من أجل الوطن": زيارة البابا لروسيا خطوة على طريق الوحدة    تأجيل نظر طعون مبارك ونظيف والعادلي على قطع الاتصالات إلى 10 يناير للاطلاع    ''الأمور المستعجلة'' تلغى قرار حظر خطوط هواتف المحمول غير المسجلة    فيديو.. أمن الانقلاب يعتدى على وقفة لطالبات أزهر "تفهنا الأشراف"    حسام حسن: لن أعود لتدريب الزمالك مرة أخرى    جيرارد ينتقد استبعاد سواريز من جائزة أفضل لاعب    "ريكاردو" يُعلن قائمة الإسماعيلي لموقعة الشرطة    مدرب مانشستر يونايتد: لا أشعر بالحسد تجاه مانشستر سيتي    الزمالك: سنستغل توقف الدوري في التجديد لجابر وتوفيق    "إخوان بلا عنف": "النهضة" ترفض استضافة "إرهابية مصر" بتونس    وفد الاتحاد الأفريقي يصل القاهرة لبحث أزمات القارة السمراء    الرئيس البوركيني يتنحى..رئيس الاركان يحكم.. المعارضة تتفاوض.. و واشنطن تنصح!    الجيش الإسرائيلي: صاروخ أطلق من غزة سقط جنوب البلاد    الحوثيون يفجرون مقر حزب الإصلاح بمحافظة "إب" باليمن    محلل إسرائيلي: «السيسي» يدفع ثمن ثأر العناصر الإرهابية للإخوان    طالبان تشن هجوما صاروخيا على سجن باجرام وإصابة 26 سجينا    بالصور- استئناف تشغيل غرف العمليات بمستشفى سموحة الجامعي بالإسكندرية    القبض على صاحب شركة وصاحب ملهى ليلى يتاجران فى المخدرات بالغردقه!    تنحى دفاع 67 إخوانيا في "أحداث عنف سوهاج"    مترو الأنفاق: ينفي وقوع حوادث أو انفجارات بأي من الخطوط الثلاثة    مصدر أمني: صيادو بورسعيد تم الاعتداء عليهم بشمال سيناء    الشارقة تستعد لإطلاق مهرجان الفنون الإسلامية في 17 ديسمبر المقبل    بالفيديو.. نيللي كريم تشيد بآداء محمد وياسمين من مصر في ''يلا نرقص''    دينا الوديدي تغني علي ورق الفل باوبرا دمنهور    إحالة رئيس قطاع الهندسة الإذاعية ومعاونيه للمحاكمة بتهمة ارتكاب مخالفات مالية    بعد حصوله علي نيشان    أمن الوادى الجديد يضبط 12 قضية مخدرات وسلاح نارى    القبض على قائد "توك توك" لاقتحامه مزلقان سكة حديد أثناء إغلاقه بسوهاج    مسئول بوزارة العدل: إلغاء الطوارئ وعدم وجود معتقلين يتصدران تقريرنا للأمم المتحدة    طبيب نفسي لسواريز وحرب مانشستر وقمة إيطالية    إصابة أربعة أشخاص فى مشاجرة بسبب مياه الرى بسوهاج    "الإسكان": 30% من وحدات الإسكان المتوسط تنطبق عليها مبادرة التمويل العقارى.. ولا يشترط تقديم بيان الراتب للحصول على شقة بمشروع "دار مصر".. والمصريون بالخارج يمكنهم حجز الوحدات من خلال ذويهم    هانى الجمل.. لماذا تطاردون المستقبل؟    اليوم ..النطق بالحكم على محمد أبو حامد في قضية ''ازدراء الأديان''    احتفالية للسفارة الألمانية اليوم بحديقة الازهر    المرصد السوري: مقتل حوالي 100 من داعش في عين العرب ومحيطها    رغم توتر العلاقات.. مصر تسعى إلى زيادة حجم التجارة مع إثيوبيا ل2 مليار دولار    "التعليم" تصدر الكتاب الدوري رقم 23 للحد من انتشار الأمراض بالمدارس    بالصور.. وكيل وزارة الصحة بالمنوفية: نقل الطفل برأسين وقلبين وثلاثة أذرع إلى مستشفى تخصصي لمتابعة حالته    ُظلم حيًّا وميتًا.. في الذكرى 92 لاكتشاف مقبرة توت عنخ آمون.. عالم مصريات يطالب بعودة آثاره المسروقة لمصر    أوباما وزوجته يحتفلان بعيد "الهالوين"    "سطيف" يواجه "فيتا كلوب" بحثا عن كأس أفريقيا والتأهل لمونديال الأندية    سيطرة مصرية علي منافسات الدوري العربي للفروسية بالأردن    كندا تحظر تأشيرات السفر للقادمين من الدول المتضررة بالإيبولا    بالفيديو.. "الأبنودي": لهذا السبب "حقوق الإنسان" عائق أمام السيسي    ولادة طفل بأسيوط بدون مجرى للعضو الذكرى ومثانة خارج البطن    بالفيديو.. مظهر شاهين ل«السيسى»: «لا تحزن إن الله معنا»    ما حكم الشرع في التسَوُّل، وما حكم إعطاء المتسولين؟    هل يصل ثواب قراءة القرآن للميت؟ وهل تجوز قراءة القرآن على القبر؟    هل يجوز غناء المحجبات؟    أحمد كريمة ل"الفضائية المصرية": "داعش" خرج من عباءة السلفية.. ولا "خلافة سياسية" بالإسلام ومن يدعو لها دجال.. مستعد لمناظرة "البغدادى".. والرسول تحدث عن تنظيم الدولة والإخوان والسلفية الجهادية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

واجبنا تجاه مصر
نشر في الأخبار يوم 03 - 03 - 2011

إن واجبنا تجاه مصر، يستوجب علينا أن نحميها، وأن نحرسها وأن نصونها وذلك بالعمل المخلص الجاد، وأن نعلم أن العمل عبادة، وأن نسعي للمصلحة العامة من أهم العبادات التي أمرنا الله سبحانه وتعالي بها قال الله تعالي: »وقل اعملوا فسيري الله عملكم ورسوله والمؤمنون وستردّون إلي عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون« سورة التوبة »501«. ولمصر مكانتها العالية، ومنزلتها السامية، وقد جاء ذكرها في القرآن الكريم في خمسة مواضع: منها ما جاء في سورة يوسف في قول الله تعالي: »فلما دخلوا علي يوسف آوي إليه أبويه وقال: »ادخلوا مصر إن شاء الله آمنين« سورة يوسف »99«. وكان هذا عند ورود يعقوب عليه السلام علي يوسف عليه السلام، وقدومه لمصر لما كان يوسف قد تقدم لإخوته أن يأتوه بأهلهم أجمعين، فتحملوا عن آخرهم، وترحلوا من بلاد كنعان قاصدين بلاد مصر، فلما أخبر يوسف عليه السلام باقترابهم خرج لتلقيهم وأمر الملك أمراءه وأكابر الناس بالخروج مع يوسف لتلقي نبي الله يعقوب عليه السلام ويقال ان الملك خرج أيضا لتلقّيه وقال لهم بعد أن دخلوا عليه وآواهم إليه: ادخلوا مصر وضمنه اسكنوا مصر إن شاء الله آمنين. وجاء ذكر مصر في قوله تعالي: »وأوحينا إلي موسي وأخيه أن تبوّءا لقومكما بمصر بيوتا« سورة يونس »87«. كما جاء ذكر مصر في قول الله تعالي: »وقال الذي اشتراه من مصر أكرمي مثواه« سورة يوسف »12«.
كما ورد ذكر مصر أيضا في قول الله تعالي: »ونادي فرعون في قومه قال يا قوم أليس لي ملك مصر« سورة الزخرف »15« كما ورد ذكر مصر أيضا في قول الله تعالي: »اهبطوا مصرا فإن لكم ما سألتم« سورة البقرة »16«.
كما جاء ذكر مصر أيضا في الأحاديث النبوية الشريفة: »إذا فتح الله عليكم مصر فاستوصوا بأهلها خيرا فإن لهم ذمة ورحما« وفي قوله صلي الله عليه وسلم منوّها بفضل جند مصر: »إذا فتح الله عليكم مصر فاتخذوا فيها جندا كثيفا فذلك الجند خير أجناد أهل الأرض«، قيل: ولم كانوا كذلك يا رسول الله؟ قال: لأنهم وأهليهم في رباط إلي يوم القيامة«، كما تتجلّي مكانة مصر في تاريخها وحضارتها ومكانتها في العالم عبر عصور التاريخ، وأنها التي حمت تراث الاسلام من الهجمة التترية الشرسة التي كادت تقضي عليه لولا إرادة الله تعالي بعد القرون الثلاثة الأولي حيث قام علي أرض مصر أعظم صرح إسلامي وهو الأزهر الشريف فحمي هذا التراث وصانه من الهجمة الشرسة وأخذ يعلم أبناء المسلمين ويحتضنهم في أروقته ويبعث بعلمائه إلي كل الأرض. ومن أجل ذلك كله وجب علينا جميعا أن نحمي مصر وأن نصونها من انحراف يميل بها ومن شطط من أحد. فواجبنا تجاه مصر ان نحفظ مجدها وتراثها ففيها مجد الاسلام كما قال أحد المؤرخين: من لم يذهب إلي مصر ما رأي مجد الإسلام ولا عزة، لأن فيها الأزهر الشريف، إن واجبنا أن نعمل، وأن نضاعف الانتاج وألا نركن إلي أحد من الناس بل علينا أن تكون لنا شخصيتنا المستقلة التي دعانا إليها الإسلام، كما قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: »لا يكن أحدكم إمعة يقول: أنا مع الناس إن أحسن الناس أحسنت وإن اساءوا أسأت، ولكن وطنوا أنفسكم إن أحسن الناس أن تحسنوا، وإن أساءوا أن تجتنبوا اساءتهم« رواه الترمذي. وعلي كل إنسان أن يراعي ربه ويراقبه في عمله ويخلص فيه ولا يركن إلي رضا احد من الناس، لأن الاخلاص في العمل هو سر النجاح أما الذي يعمل ابتغاء وجه الناس فليس له من أجر علي عمله عند الله، فمن أرضي الله في سخط الناس رضي الله عنه.
عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: »من أسخط الله في رضا الناس سخط الله عليه وأسخط عليه من أرضاه في سخطه، ومن أرضي الله في سخط الناس رضي الله عنه وأرضي عنه من أسخطه في رضاه حتي يزينه ويزين قوله وعمله في عينيه« رواه الطبراني. وعلي كل إنسان أن يستعين بالله في عمله وألا يعجز كما قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: »المؤمن القوي خير وأحب إلي الله من المؤمن الضعيف، وفي كل خير، أحرص علي ما ينفعك واستعن بالله ولا تعجز وإن أصابك شئ فلا تقل لو أني فعلت كذا لكان كذا ولكن قل قدر الله وما شاء فعل فإن »لو« تفتح عمل الشيطان« رواه مسلم. وعلينا أن نعمل ونتوكل علي الله تعالي فقد قال رسول الله صلي الله عليه و سلم: »من أحب أن يكون أقوي الناس فليتوكل علي الله، فبالتوكل علي الله مع العمل والسعي والكفاح نقاوم كل ظلم وأذي »ومالنا ألا نتوكل علي الله وقد هدانا سبلنا ولنصبرن علي ما آذيتمونا وعلي الله فليتوكل المتوكلون« سورة إبراهيم »21«.
وبروح الايمان والعمل والاخلاص والتوكل علي الله سبحانه وتعالي يمكن لكل إنسان أن ينطلق في حياته بالعمل والانتاج ويسعي لبناء مجتمعه والدفاع عن وطنه والانتماء إليه وحراسته، لأن حب الوطن من الإيمان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.