ننشر شروط وإجراءات الترشح لانتخابات مجلس النواب 2015    "التعليم" تسمح بتقسيط الرسوم الدراسية لطلاب المدارس المصرية الدولية    جامعة القاهرة تتخد الإجراءات القانونية لإخلاء مبنى تابع لها بالدقي    «الجيل» يهنئ الشعب باكتشاف أكبر حقل غاز في البحر المتوسط    هبوط الأسهم الأوربية بعد انكماش الصناعات التحويلية في الصين    بالفيديو.. جدول أعمال زيارة السيسى للصين.. الرئيس يبحث مكافحة الإرهاب مع نظيره الصينى.. ويناقش المشروعات المشتركة مع رئيس الحكومة الصينية.. ويحضر احتفال بكين بذكرى الانتصار فى الحرب العالمية الثانية    جنيهان زيادة فى جرام الذهب ..و "21" يسجل 251 جنيها    وزير البيئة يعقد اجتماعاً مع 6 محافظين لمواجهة "السحابة السوداء"    حماس : أحداث مخيم جنين تؤكد تصاعد المقاومة بالضفة الغربية    الشرطة الألمانية: إيقاف 1785 شخصا يشتبه في قيامهم بتهريب مهاجرين    الاحتلال يعتقل 4 فلسطينيين في نابلس وبيت لحم    القوات السعودية تفرض سيطرتها على المناطق الحدودية مع اليمن    المفتي يدين حرق داعش ل4 عراقيين.. ويصفه ب«العمل البربري الجبان»    "إسرائيل" تطالب "مصر" بعدم مطاردتها.. و"نتنياهو" يتخذ موقفا عاجلا    إيران: أمريكا لا تزال عدونا الأول على الرغم من الاتفاق النووي    المنتخب يدخل مرحلة الجد استعدادا لموقعة تشاد    خالد الغندور: شيكابالا يقضي على موهبته    سامى وبرونزية العالم فى السباحة    «الشناوي» ينضم إلى بعثة الأهلي في مدريد.. اليوم    الإسماعيلى يُنهي أزمة مستحقات "فوتا وجودوين"    «فيفا» يتدخل فى أزمة دى خيا    الشيخ : لن أكون رئيساً لقناة الزمالك    حملات للأجهزة الأمنية بالإسكندرية والإسماعيلية لضبط العناصر الإجرامية    "الوزراء" ينفى استقالة وزير التعليم.. و"محلب" يلتقى بطالبة "صفر الثانوية" اليوم    وصول إبراهيم سليمان لمقر محاكمته في "الحزام الأخضر"    ضبط 23 هاربًا من أحكام قضائية و3مسجلين خطر في السويس    فيديو.. «الأرصاد»: طقس اليوم حار على أغلب الجمهورية ومعتدل على المدن الساحلية    ضبط 25 في اشتباكات بين أنصار المرشحين بالاسكندرية    برنامج ثقافي وفني للأطفال بالقليوبية خلال سبتمبر    بالصور.. فنانون يحضرون حفل زفاف نجل المخرج محمد النقلي    كاني ويست يعلن ترشحه لرئاسة الولايات المتحدة    تامر حسني يسدل الستار عن أفيش "أهواك"    انطلاق مسابقة حفظ القرآن الكريم الخامسة والعشرين بسلطنة عمان    مد فترة تحديث بيانات بطاقات التموين وإضافة المواليد لآخر سبتمبر    وصمة دي خيا وصفقات الصغار في إسبانيا وانريكي قهر الجميع    تحركات أيجابية لمؤشرات البورصة.. والخبراء ينصحون بالشراء    توافد مرشحي مجلس النواب بالسويس على اللجان للتقدم بطلبات الترشح    حقيقة وفاة صلاح السعدني    تنفيذ 696 حكمًا وضبط 350 قضية كهرباء ببنى سويف    بالصور.. تمشيط محكمة طنطا لتأمين مرشحي البرلمان    وزير الكهرباء: أنفقنا 3 مليارات جنيه لتقوية الشبكات العام الجاري    "اللجنة العليا": الاعتداد بالكشوف الطبية السابق إجراؤها لمرشحى مجلس النواب    مصرع 4 وإصابة 6 آخرين في انقلاب سيارة ميكروباص بالمنيا    صور أقمار اصطناعية تؤكد تدمير معبد تدمر    إجراء الجراحة رقم 100 لتكميم المعدة بجامعي المنصورة    لمواجهة السكر وأمراض القلب عليكم بالأطعمة الغنية بالألياف    بالفيديو.. تمشيط محيط «محكمة الجيزة» ب «الكلاب البوليسية»    كتاب جديد ل«يوسف القعيد»    دراما الواقع تسيطر على مسلسلات رمضان المقبل    بالصور.. بدء مبادرة "معا لمحاربة فيروس سي بالمنيا"    وزير الصحة: علاج 10آلاف و260مواطنا بالمستشفيات بنظام الكروت الذكية فى 12محافظة.. عادل عدوى: تفعيل الخدمة ل 59 ألفا و315 أسرة بدمياط والمنوفية اليوم.. وتعميم المشروع بجميع المحافظات بنهاية يونيو 2016    بالصور.. مجلس جامعة المنصورة يكرم الأمين العام لبلوغه السن القانوني    تأييد قصر تدريس الأمور الدينية والشرعية للفتيات على المدرسات بالمعاهد الأزهرية    كيف تحج المرأة؟    لبيب :فرق عمل للتأكد من تجهيز المقار الانتخابية بالمحافظات    4 مشروعات قومية لخدمة مرضى السكر    صاحب مقولة «الصلاة خير من فيس بوك»: أنصار الإخوان حاولوا استخدام المسجد فى أغراض شخصية لهم    جمعة: غير المسلمين ما لم تبلغهم دعوة الإسلام بصورة مقنعة فهم من الناجين حتى إن كانوا يعبدون «وثنا»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

رحلة
مطلوب برامج سياحية خاصة لتحقيق موسم سياحي عربي ناجح
نشر في الأخبار يوم 04 - 12 - 2013

حتي تستعيد السياحة العربية الي مصر معدلاتها الطبيعية التي يجب ان تتعاظم كمّا وكيّفا تجسيدا للروابط الازلية مع شعوب العالم العربي.. لابد ان تكون هناك جهود ومبادرات فعالة لتحقيق هذا الهدف.
وفي اطار استكمال ما تناولته في مقال الاسبوع الماضي حول هذا الموضوع يجب الاقرار بأن اي نجاح او تقدم في هذا المجال له مردود اقتصادي وسياسي تنعكس اثاره ايجابا علي العلاقات العربية العربية. واذا كنا قد تحدثنا في هذا المقال عن الاستعدادات التي تجسد الترحيب الحار بالسياح العرب في بلدهم مصر فإن هذا يوجب ترجمة هذه المشاعر إلي خطوات محددة لدعم هذا المسار.
يدخل ضمن هذا التحرك ضرورة ان يشعر السائح العربي بأنه محل الرعاية التي تجنبه مظاهر الاستغلال منذ لحظة وصوله مطار القاهرة أو أيا من مطارات مقاصدنا السياحية وحتي مغادرته عائدا الي بلده بسلامة الله. هذه المعاملة الاخوية الطيبة مطلوبة وضرورية حتي يشعر بدفء رحلته وبالفرق الكبير بين زيارته لبلده الثاني مصر وبين زيارته لأي دولة من الدول السياحية الاخري التي تنظر اليه كسلعة يتم التعامل علي اساس تحقيق اكبر عائد مادي.
كما هو معروف فإن السائح العربي بشكل عام كان يري في مصر مقصدا سياحيا نموذجيا له ولاسرته. استثمار هذا الاحساس وترسيخه يتطلب اتخاذ العديد من الاجراءات الايجابية السياحية التي تدفعه لأن يجعل من مصر رغبته الأولي في قائمة وجهته السياحية. النجاح في اجتذاب هذا السائح يحتم العمل علي أن تكون المنافسة مع الدول الاخري لصالحنا بالقدر الذي يجعله يفضل القدوم الينا بدلا من ان يذهب بعيدا عنا. هذا الاهتمام امر مطلوب نظراً لاهمية هذا السائح في دعم استراتيجية تنامي العلاقات العربية.. العربية. التحرك في هذا الاطار يقتضي تقديم الحوافز الجاذبة التي تعّبر عن الاهتمام بالسياحة العربية. هذه الحوافز تتمثل في اعداد برامج خاصة للسياح العرب تشمل تذاكر الطيران والاقامة في الفنادق.
أهم ما يجب مراعاته في هذه البرامج ان تجعل السائح العربي يدرك ان لا تفرقة بين تكلفة رحلته الي مصر والتكلفة التي يدفعها السائح الاجنبي سواء كانوا افرادا او ضمن مجموعات. من ناحية أخري فإن علي المنشآت الفندقية المصرية ان تعلن عن اسعار خاصة للمجموعات الاسرية العربية التي تعشق قضاء اجازاتها بمصر.
كما يتحتم علي هذه المنشآت التجاوب مع متطلبات الترويح عن السائح العربي بما يتوافق ومزاجه بتنظيم حفلات فنية يشارك فيها الفنانون والمطربون والمطربات الذين يحظون بإعجابهم. كما يجب أيضا اخضاع المسارح المصرية التي من المؤكد انها ستشهد احياء لعروضها للرقابة التي تمنع أي استغلال للسوق السوداء.
من ناحية أخري فإنه من الضروري عدم التغاضي عن بعض المتطلبات الخاصة للسياحة العربية.. انها تشمل توافر المساكن المجهزة التي يفضلها كثير من السياح العرب واسرهم وكذلك فنادق الشقق الفندقية. مسئولية الاجهزة المسئولة ان تفرض رقابة فعالة علي تعاقدات هذه الوحدات بما يحمي السياح من عمليات الاستغلال والاحتيال، كما يأتي علي قمة شكاوي هؤلاء السياح ما يتعرضون له من استغلال إلي درجة الارهاب من بعض سائقي التاكسي وكذلك من أصحاب شركات السيارات. لا مانع من ان تقام حفلات عامة تحت رقابة وزارة السياحة والاجهزة المختصة سواء التابعة لوزارات الثقافة والاعلام او الاتحادات الفنية.
لا جدال ان نجاحنا في تحقيق موسم سياحي عربي ناجح مرهون بأن يكون هناك تعاون وتنسيق للعديد من الاجهزة الحكومية وغير الحكومية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.