«المحافظين» يستنكر أغلاق مناقشة «الموزانة العامة»    جلال السعيد: انتهاء ثلث أعمال الخط الثالث للمترو وما يحدث من أعمال غير مسبوق    الخارجية: الاعتراف ب«30 يونيو» نقطة الانطلاق لتحسين علاقتنا بتركيا    عودة مسجل بيانات الطائرة المنكوبة للقاهرة بعد إصلاحه في فرنسا    اوباما يحذر من "هيستيريا" خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي    ثروت سويلم وكوبر أبرز الحاضرين فى مباراة الأهلي وأسيك    واين روني يرفض الاعتزال الدولي    "اليوم السابع": 3 رسائل من الحكومة لطمأنة طلاب الثانوية    أمن المنوفية ينظم الإفطار الجماعى بحضور أعضاء مجلس النواب عن المحافظة    فيديو.. انهيار دينا الشربيني بسبب رامز جلال    بان كى مون يدعو الإسرائيليين والفلسطينيين لإحياء محادثات السلام    النائب محمد العقاد: لا يحق لرئيس الوزراء إقرار التوقيت الصيفى مرة أخرى    حبس 4 من «إخوان الشرقية» 7 سنوات بتهمة «التحريض على العنف»    تفاصيل اليوم الرئاسي.. «السيسي» يستقبل «العربي» بعد اختتام مهام عمله بالجامعة العربية.. يهنئ الكونغو الديقراطية بعيد الاستقلال.. يكرم عدد من رموز القضاء.. ويطالبهم بتحقيق العدالة الناجزة    بالصور.. استعدادات موائد الرحمن بمسجد «الحسين»    إحالة طبيب «الملابس الداخلية» بأسوان للتحقيق    محافظ الغربية يكرم الفائزين من حفظة القرآن الكريم    شريف إسماعيل يبحث المشروع القومي لبناء المدارس الرسمية    «القوى العاملة»: صرف مستحقات 65 عاملًا بالسعودية متوقفة منذ يناير خلال شهر    وزير الخارجية يستقبل المرشحة ل"سكرتير عام الأمم المتحدة"    مصرع طالب وعامل في حادثي غرق منفصلين بسوهاج    مباحث البساتين تنجح في السيطرة علي مشاجرة بمنطقة المعراج    ليليان داوود عن ترحليها: القرار متوقع لكن الطريقة صادمة    28 يوليو ..الحكم على «هشام جنينة» في قضية اتهامه ب«نشر أخبار كاذبة»    تشديدات أمنية مكثفة علي مداخل الإسكندرية    رسميا.. سان جيرمان يعلن تعاقده مع ايمري لتدريب الفريق    محافظ كفر الشيخ يتفقد كورنيش «ميت يزيد»    الأزهر يهنئ الرئيس والمصريين بذكرى ثورة الثلاثين من يونيو    الليلة..الفنان أحمد سعد ضحية برنامج "هاني في الأدغال" على شاشة الحياة    رئيس النواب: الناتج القومي الإجمالي يشمل ناتج القطاع الخاص    السيسي يشهد غدا احتفال مصر بليلة القدر ويكرم طفلا كفيفا و7 فائزين من عدة دول    بالفيديو.. عمرو خالد: ربوا أبناءكم على «فقه حب الحياة»    28 يوليو الحكم على هشام جنينة بتهمة إذاعة أخبار كاذبة    الجامعة العربية تدين التفجيرات الانتحارية فى مدينة المكلا اليمنية    رئيس الوزراء يستعرض خطوات إنشاء وكالة الفضاء    محمد حلمى يغلق ملف أزمته مع الزمالك    السجن المشدد 15 سنه لمساعد محافظ المنيا الأسبق    "مزيكا" تحذف إعلان "العيلة الكبيرة" من "يوتيوب" بسبب حقوق الملكية    الإسماعيلى يواجه وادى دجلة بالناشئين    شيرار: مستعد لتدريب إنجلترا الآن    الأمن يكثف جهوده لضبط متهمين باقتحام مكتب محامي في بنها    "الصحة" تنفي وجود نقص في المحاليل الطبية بالمستشفيات    19 قتيلا في صفوف «داعش» جراء قصف تركي وغارات للتحالف الدولي    وزير الطاقة الروسي: مستعدون لتأمين عمليات تسليم الغاز الطبيعي لأوروبا    رسمياً.. ليفربول يعلن تعاقده مع السنغالي ماني    نجاح عمليتين لزراعة الكلى بمستشفيات أسيوط الجامعية    قوافل بيطرية وإرشادية ب 8 قرى بالمنيا    مؤتمر دولي يفضح التعذيب في سجون الانقلاب    أطعمة تجعلك تنام سريعًا    التعليم: غلق 3 مراكز للدروس الخصوصية بمحافظة سوهاج    تخفيض عروض الصوت والضوء بمعبد الكرنك 50% خلال ذكرى ثورة 30 يونيو    عامان من البناء والتنمية فى عهد السيسي.. 427 مليار جنيه لتوسيع مظلة الحماية الاجتماعية.. ومساعدات غير مشروطة للأسر الفقيرة ب6.8 مليار.. وزيادة المعاشات 10% على الأجر الشامل.. وإنشاء 61 صومعة عملاقة    عرض أوبريت "أهل الأمانة" على مسرح قصر ثقافة طور سيناء    كمال أبورية: سعيد بالعمل مع الزعيم.. و"مأمون وشركاه" عمل فنى راق    انخفاض أسعار الذهب.. عيار 21 يسجل 402 جنيه    فيديو.. "الصحة" تضخ 1.5 مليون عبوة من المحاليل الوريدية لسد أي عجز    حكاية اعتكاف الأخوات بمساجد الإسكندرية.. سلفيات يعتكفن فى العشر الأواخر من شهر رمضان.. ومصادر: قيادية على رأس كل مجموعة نسائية لتنظيم فترة الاعتكاف.. واصطحاب الأطفال والثرثرة بصوت مرتفع أبرز المحظورات    شبهة المرأة أقل شأنا من الرجل فى الإسلام (2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رحلة
مطلوب برامج سياحية خاصة لتحقيق موسم سياحي عربي ناجح
نشر في الأخبار يوم 04 - 12 - 2013

حتي تستعيد السياحة العربية الي مصر معدلاتها الطبيعية التي يجب ان تتعاظم كمّا وكيّفا تجسيدا للروابط الازلية مع شعوب العالم العربي.. لابد ان تكون هناك جهود ومبادرات فعالة لتحقيق هذا الهدف.
وفي اطار استكمال ما تناولته في مقال الاسبوع الماضي حول هذا الموضوع يجب الاقرار بأن اي نجاح او تقدم في هذا المجال له مردود اقتصادي وسياسي تنعكس اثاره ايجابا علي العلاقات العربية العربية. واذا كنا قد تحدثنا في هذا المقال عن الاستعدادات التي تجسد الترحيب الحار بالسياح العرب في بلدهم مصر فإن هذا يوجب ترجمة هذه المشاعر إلي خطوات محددة لدعم هذا المسار.
يدخل ضمن هذا التحرك ضرورة ان يشعر السائح العربي بأنه محل الرعاية التي تجنبه مظاهر الاستغلال منذ لحظة وصوله مطار القاهرة أو أيا من مطارات مقاصدنا السياحية وحتي مغادرته عائدا الي بلده بسلامة الله. هذه المعاملة الاخوية الطيبة مطلوبة وضرورية حتي يشعر بدفء رحلته وبالفرق الكبير بين زيارته لبلده الثاني مصر وبين زيارته لأي دولة من الدول السياحية الاخري التي تنظر اليه كسلعة يتم التعامل علي اساس تحقيق اكبر عائد مادي.
كما هو معروف فإن السائح العربي بشكل عام كان يري في مصر مقصدا سياحيا نموذجيا له ولاسرته. استثمار هذا الاحساس وترسيخه يتطلب اتخاذ العديد من الاجراءات الايجابية السياحية التي تدفعه لأن يجعل من مصر رغبته الأولي في قائمة وجهته السياحية. النجاح في اجتذاب هذا السائح يحتم العمل علي أن تكون المنافسة مع الدول الاخري لصالحنا بالقدر الذي يجعله يفضل القدوم الينا بدلا من ان يذهب بعيدا عنا. هذا الاهتمام امر مطلوب نظراً لاهمية هذا السائح في دعم استراتيجية تنامي العلاقات العربية.. العربية. التحرك في هذا الاطار يقتضي تقديم الحوافز الجاذبة التي تعّبر عن الاهتمام بالسياحة العربية. هذه الحوافز تتمثل في اعداد برامج خاصة للسياح العرب تشمل تذاكر الطيران والاقامة في الفنادق.
أهم ما يجب مراعاته في هذه البرامج ان تجعل السائح العربي يدرك ان لا تفرقة بين تكلفة رحلته الي مصر والتكلفة التي يدفعها السائح الاجنبي سواء كانوا افرادا او ضمن مجموعات. من ناحية أخري فإن علي المنشآت الفندقية المصرية ان تعلن عن اسعار خاصة للمجموعات الاسرية العربية التي تعشق قضاء اجازاتها بمصر.
كما يتحتم علي هذه المنشآت التجاوب مع متطلبات الترويح عن السائح العربي بما يتوافق ومزاجه بتنظيم حفلات فنية يشارك فيها الفنانون والمطربون والمطربات الذين يحظون بإعجابهم. كما يجب أيضا اخضاع المسارح المصرية التي من المؤكد انها ستشهد احياء لعروضها للرقابة التي تمنع أي استغلال للسوق السوداء.
من ناحية أخري فإنه من الضروري عدم التغاضي عن بعض المتطلبات الخاصة للسياحة العربية.. انها تشمل توافر المساكن المجهزة التي يفضلها كثير من السياح العرب واسرهم وكذلك فنادق الشقق الفندقية. مسئولية الاجهزة المسئولة ان تفرض رقابة فعالة علي تعاقدات هذه الوحدات بما يحمي السياح من عمليات الاستغلال والاحتيال، كما يأتي علي قمة شكاوي هؤلاء السياح ما يتعرضون له من استغلال إلي درجة الارهاب من بعض سائقي التاكسي وكذلك من أصحاب شركات السيارات. لا مانع من ان تقام حفلات عامة تحت رقابة وزارة السياحة والاجهزة المختصة سواء التابعة لوزارات الثقافة والاعلام او الاتحادات الفنية.
لا جدال ان نجاحنا في تحقيق موسم سياحي عربي ناجح مرهون بأن يكون هناك تعاون وتنسيق للعديد من الاجهزة الحكومية وغير الحكومية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.