انتهاء فعاليات التدريب المصري السعودي «فيصل 11»    وفود من ضباط أمن القاهرة يصطحبوا أبناء الشهداء لمدارسهم تقديراً لعطاء وتضحيات آبائهم    «التعليم العالي» تنفى إنشاء أكشاك فتوى بالجامعات    أسعار الذهب تتراجع 3 جنيهات وعيار 21 يسجل 634 جنيها    مصر تستضيف المنتدى الوزاري الإفريقي الثالث حول «العلوم والتكنولوجيا والابتكار» فبراير القادم    «السيسي»: مصر تحرص على مواصلة تطوير العلاقات مع الإمارات    الكاف يعرض على مصر استضافة كأس إفريقيا للمحليين 2018    ميسي يلقي بكل أوراقه في موسم مونديال 2018    سأكون أفضل من حجازي    وزير الرياضة يكرم منتخبي الطائرة والتايكوندو    ضبط 2.5 طن دقيق بلدي مدعم بالشرقية    بدء حملات مكثفة لترخيص مركبات التوك توك بقرى ومراكز أسيوط    ضبط برازيلي حاول تهريب كيلو كوكايين داخل أمعائه بمطار القاهرة    "جنايات القاهرة" تبدأ إعادة محاكمة الرئيس المعزول فى قضية التخابر مع حماس    عمرو الليثي يعود على شاشة «الحياة»    لمدة أسبوع.. عرض "يوم أن قتلوا الغناء" على مسرح بيرم التونسي    الزكاة علي تجارة السيارات والهواتف والإلكترونيات    الأفتاء : الفتاة الزانية لا يجوز لها أن تفضح نفسها أمام خطيبها    وزير الصحة يتفقد المناطق الصحية في أبو سمبل استعدادا لاحتفالية مرور 200 عام على اكتشاف معبدي رمسيس    القصبى: الزيادة السكانية ليست أزمة.. وعبد القوي: ناقوس خطر    مصدر بالتموين: الرئيس السيسي يتابع أداء منظومة الخبز الجديدة وتوفير السلع بأسعار مناسبة    وزير البترول: استراتيجية جديدة لتنمية الثروة المعدنية فى 2018    نادال يحكم قبضته على صدارة التصنيف العالمي لمحترفي التنس    لجنة مشتركة للتعاون السياحي بين مصر وروسيا    وزير المالية: جاري حصر الشركات الحكومية لطرحها في البورصة    بالصور.. محاكاة لإخلاء منازل منهارة بجامعة بنها    كوريا الشمالية – عقوبات جديدة من جانب الاتحاد الأوروبي    الأرصاد: طقس الثلاثاء "معتدل".. والعظمى بالقاهرة تسجل 32    "تعليم القليوبية" ينفي ضبط "قهوة بلدي" داخل مدرسة: "كراسي أحضرها المدرسون"    سقوط امبراطور الهيروين في قبضة مباحث المطرية    "حق الشهيد": تصفية 6 تكفيريين وتدمير 65 وكرا و22 كيلو بانجو    أحدهم بشأن مصير الجثمان.. 3 تحركات مثيرة بعد وفاة أسمن إمراة في العالم    نزوح 50 ألف شخص خوفا من بركان "بالي" بإندونسيا    نتيجة المهرجان الختامى لنوادى المسرح    "الفجر الفني" ينشر تفاصيل دويتو تامر حسني والشاب خالد (صور)    رجال مرور يرقصون فى حفل فضيحة "المثلية"    تغيب وزير الصحة عن حضور المؤتمر الدولي الثالث لإعادة بناء المفاصل الصناعية (صور)    بتخزين السلع تحت الأرض    رئيس الوكالة المصرية للشراكة: نحرص على عدم التدخل في الشأن الداخلي للدول    محافظ الفيوم يتفقد مدرستي جمال عبدالناصر وعائشة حسانين    محافظ الشرقية يجازي 46 عامل بالجمعية الزراعية بميت أبو عربي بالزقازيق    تعرف علي رسالة أحمد سعد لجمهوره في فيينا    بالفيديو.. «التعليم»: يوجد قرار وزاري يحدد ضوابط الزي المدرسي    البورصة تواصل ارتفاعها فى منتصف تعاملات اليوم    مستشار سابق ب«النقد الدولي»: الدولار سينخفض إلى 13 جنيهًا    لجنة دائمة بين التعليم وأساتذة كلية التربية لتطوير أداء المعلم    إسلام بحيري يكشف سبب قبوله العفو الرئاسي وعلاقته بالسيسي    بيرلا الحلو ملكة جمال لبنان لعام 2017    أمين الفتوى يوضح المغزى في تقسيم الميراث..فيديو    احتفالات ذكرى 26 سبتمبر تبدأ في اليمن والقيادة السعودية ترسل برقيات التهانئ    «حجازي» ضيفًا على «النني» للبحث عن رقم ضد «المدفعجية» من 1977    اليمن: ضبط خلية إرهابية خططت لتنفيذ هجمات في لحج    باسم مرسى ينفى مطالبته المشاركة أساسيا فى مباراة إنبى    ولادة طفل يزن حوالي 6 كيلوجرامات في مدينة روسية    كربونات الصوديوم لتبييض الأسنان دون إتلافها    أبوتريكة ل«سعد سمير»: «نقوم ننام علشان عمرو مرعي عاوز جري كتير»    الزنا...والتنور    المواقع غير المتخصصة تزيد من عمليات تأخر الإنجاب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فوازير رمضان من الألف إلي الياء
نشر في الأخبار يوم 21 - 08 - 2010

ارتبطت الفوازير بشهر رمضان وكانت البداية بالاذاعة أولا علي يد الاعلاميتين آمال فهمي وسامية صادق ثم انتقلت الفكرة إلي التليفزيون بعد عام واحد من انطلاقه عام 1691 حيث ظهرت فوازير الأمثال وكانت عبارة عن مسلسلة درامية في نهايتها يقول الممثل »علي رأي المثل« ويصمت وينتهي المسلسل ويجيب المشاهدون تليفونيا علي المثل المطلوب.
أما الفوازير في شكلها الذي يمزج بين الدراما والاستعراض فكان بدايتها عام 7691 علي يد المخرج أحمد سالم وثلاثي أضواء المسرح وكانت أول فوازير عربية تألق من خلالها ثلاثي أضواء المسرح سمير غانم وجورج سيدهم والضيف أحمد ثم احتكرت الفنانة نيللي تقديمها منذ عام 5791 وحتي 1891، وقام باخراجها فهمي عبدالحميد حتي وفاته عام 0991، وفي عام 2891 ابتكر فهمي عبدالحميد شخصية فطوطة، وقدمها سمير غانم في الفوازير حتي 4891، وفي العام التالي قدمت الفنانة شريهان فوازير »ألف ليلة وليلة« التي عرضت حتي 8891، ثم كانت فوازير »المناسبات« بطولة صابرين، وهالة فؤاد، ويحيي الفخراني، وفي عام 9891 كانت فوازير »الفنون« من بطولة شيرين رضا، ومدحت صالح.. وتوفي المخرج فهمي عبدالحميد أثناء تصوير فوازير »عالم ورق« لنيللي في يناير 0991 واستكملها مساعده جمال عبدالحميد، وقدمت نيللي في 2991 فوازير »عجايب صندوق الدنيا«، و»أم العريف« في 3991، ثم كانت فوازير »قيس وليلي« بطولة محمد الحلو وشيرين وجدي في 4991، ثم »حاجات ومحتاجات« بطولة شريهان في 4991، وقدمت نيللي »الدنيا لعبة« و»زي النهاردة« في العامين التاليين، وفي 7991 قدمت الفنانة جيهان نصر فوازير »الحلو مايكملش«، بينما قدم كل من الراقصة دينا، وأشرف عبدالباقي، ومحمد هنيدي فوازير »أبيض وأسود«، وقدمت لوسي »قيمة وسيما« في العام التالي، ثم عادت دينا بفوازير »أبيض وأسود كمان« عام 9991، وكانت فوازير »جيران الهنا« من نصيب راقصة الباليه والممثلة المعتزلة نادين عام 0002، ثم »منستغناش« في العام التالي، وقدمت نيللي كريم »حلم ولا علم« في العام نفسه، فيما جاءت فوازير »العيال اتجننت« بطولة ياسمين عبدالعزيز، ومحمد سعد، وعبدالله محمود عام 2002، وكانت النسخة الأخيرة من الفوايز من بطولة غادة عبدالرازق عام 3002 بعنوان »فرح.. فرح«.
وعلي الرغم من كثرة الأسماء التي قدمت الفوازير منذ بدايتها، إلا ان أحدا لم ينجح في أن يرتبط اسمه بها، باستثناء نيللي وشريهان وسمير غانم مع فطوطة ولم يجرؤ أي فنان أو جهة انتاجية علي إعادة الروح إلي هذا الفن، والسبب في ذلك يرجع إلي انه عمل يحتاج إلي تكاليف باهظة، وفنانة استعراضية موهوبة.
وطوال السنوات السبع الماضية لم تتوقف المحاولات والترشيحات، لكن الأمور لم تزد عن مجرد اقتراحات لم تدخل حيز التنفيذ، حتي تم انتاج فوازير هذا العام، بطولة فنانة غير مصرية للمرة الأولي في تاريخ الفوازير، وهي اللبنانية ميريام فارس في فوازير »مع ميريام« اخراج أحمد المناويشي وفوازير »اتفرج ياسلام« بطولة الوجه الجديد نسمة ممدوح واخراج محمد رمضان علي قنوات خاصة بعيدا عن التليفزيون المصري الذي ارتبطت به الفوازير منذ نصف قرن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.