مساعد وزير الداخلية ومدير أمن الغربية يتفقدان خدمات "تأمين" مجمع محاكم طنطا    فى ختام زيارته لسنغافورة.. السيسي: مصر تحرص على تنفيذ مشروعاتها في زمن قياسي    متهم فى "التخابر مع قطر:على الدفاع تقديم الدلائل على مسؤلية محمد إبراهيم عن الدماء التى سالت    وزير الآثار يؤكد على دعم "ألمانيا" لترميم قناع توت بمبلغ 50 ألف يورو    بالصور.. ''اعتبرونا ولادكم ليه تغربونا''.. تظاهرة لطلاب الثانوية العامة بالإسكندرية    رئيس هيئة موانئ سنغافورة يهنئ «السيسي» باكتشاف حقل الغاز    تراجع جماعي لمؤشرات البورصة.. و«الرئيسي» يفقد 0.67 %    تراجع "البطالة" في اليورو إلى 10.9٪    البورصة تعود للتراجع الجماعى فى نهاية التعاملات بمبيعات العرب    بدء سريان قرار وقف تصدير الأرز اليوم يثير جدلا بين الصناع والحكومة    وزير الزراعة يوزع 50 ماكينة للذرة الشامية على الجمعيات الزراعية بالبحيرة    «حجازي» يشهد المرحلة الرئيسية لمشروع تدريبي باستخدام مقلدات المايلز    وزيرة داخلية حكومة الظل ببريطانيا: بإمكان لندن استضافة 10 آلاف لاجئ    وزير الداخلية اللبناني يمهل المعتصمين نصف ساعة لإخلاء وزارة البيئة    وزير الخارجية الإيراني ينتقد «دعاية» معارضي الاتفاق النووي    الأمم المتحدة: الحوثيون وراء توقف مستشفيات "تعز"    حرب شوارع بين داعش والمعارضة جنوب دمشق    تحديد ملعبى نصف نهائى الكأس الخميس    الأهلي يعلن تعاقده مع حجازي خلال ساعات بشرط !    شمسية يعرب عن سعادته بالعودة إلي سلة الأهلي    ريال مدريد يصدر بيانا رسميا بشأن أزمة صفقة دي خيا    إنجاز كبير للسباحة المصرية في بطولة العالم للناشئين بسنغافورة    منتخب السلة يعسكر اليوم قبل السفر للكونغو الأحد    وظائف قيادية شاغرة بجامعة عين شمس    رئيس كنترول أسيوط: تحملنا فوق طاقتنا بسبب ادعاءات طالبة «صفر الثانوية»    أمن الإسكندرية يطهر "كرموز" من تجار المخدرات    خفير خصوصي وراء معركة ال3 ساعات ب"بشتيل"    ضبط تشكيل عصابى تخصص فى السرقة بالإكراه فى القليوبية    الأرصاد: طقس الاربعاء معتدل الحرارة على السواحل الشمالية والعظمى بالقاهرة 37    وزير الطيران يفتح تحقيقا في حادث طائرة نيويورك    تأجيل دعوى بطلان إنتخابات الأهلي    «الإخوان المنشقون» يعلنون أسماء مرشحى «الإرهابية» بالصعيد    فى احتفالية "ليلة فى حب الأستاذ"..وزير الثقافة: افتتاح متحف نجيب محفوظ فى ذكرى ميلاده ديسمبر المقبل.. أبوالفضل بدران: أرّخ للحياة الاجتماعية بأعماله.. عزت العلايلى: مبدع ذو تركيبة أدبية وإنسانية نادرة    ممثلون يتهمون شركة إنتاج بالنصب عليهم من خلال "حاميها حراميها"    بالصورة.. ' تامر حسني ' وبوستر فيلمه الجديد ' أهواك '    بالفيديو.. مشادة كلامية بين مصطفي كامل وسكرتير نقابة الموسيقيين    يوسف الشريف يعتذرعن العالمية لهذا السبب    بالفيديو.. معتمر يطوف ب"سكوتر".. وأمن الحرم: تصرف فردي    محلب يبحث مقترح إنشاء المجلس الأعلى للصحة والدواء    مؤتمر الجمعية الأوروبية لأمراض القلب يعلن عن أدوية جديدة لعلاج السكر    محلب يعتذر عن المشاركة في فعاليات المشروع المصرى الإماراتى للتدريب    المندوبون الدائمون للجامعة العربية يستعرضون أوضاع بعثات مكاتب الجامعة في الخارج    الكشف الطبي يحسم انضمام حجازي للأهلي    لواء شرطة ينتقد فوضى المرشحين أمام محكمة الجيزة: «هتشرعوا للشعب إزاي»    صحة المنيا: تجهيز 3 مراكز لعلاج فيروسات الكبد فى المحافظة    تأجيل نظر قضية هبة العيوطي 27 اكتوبر    مؤذن "الصلاة خير من الفيس بوك" يضرب عن الطعام.. الإخوان السبب    "القضاء الإداري" يؤيد قرار "الأزهر" بقصر الأمور الشرعية للفتيات على المدرسات    "الصحفيين": قائمة سوداء لملاك الصحف منعًا لتكرار "أزمة التحرير"    جرافات الاحتلال تتوغل بشكل محدود شرق غزة    بالفيديو والصور.. مشادات بين المتقدمين للترشح للنواب بأسيوط    "صحيفة": "تنظيم الدولة" يفرض إتاوات على الصادرات المصرية    «الأطرش»: يجوز الطواف حول الكعبة بسيارة أو دراجة    بالصور.. نجوم الفن في حفل زفاف نجل المخرج محمد النقلي    تايلور سويفت تكتسح جوائز «إم تى فى»    العلاج الهرمونى " التستوستيرون " قد يجعل المرأة تفكر مثل الرجال    انطلاق مسابقة حفظ القرآن الكريم الخامسة والعشرين بسلطنة عمان    محاولة أخيرة من ريال مدريد لضم دى خيا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الوادي الجديد طريق الداخلة - منفلوط يختصر 003 گيلومتر
استثمارات معطلة.. مشروعات مؤجلة ومجتمعات عمرانية في انتظار شريان الحياة
نشر في الأخبار يوم 22 - 07 - 2010

الطرق الجديدة تمثل محور التنمية الشاملة بالمحافظة
الطرق.. هي شريان الحياة لإقامة أي مجتمع عمراني جديد، وعندما تكون هذه المجتمعات الجديدة بعيدة عن العاصمة كما هو الحال في الوادي الجديد فان أهمية وجود طرق بمواصفات عالية، تصبح أمرا لا غني عنه حتي يمكن للحياة ان تستمر في هذه المناطق، ورغم الظروف الجغرافية الصعبة لمحافظة الوادي الجديد، حيث تبعد عن القاهرة بأكثر من 058 كيلو مترا حتي مدينة الداخلة ووقوعها بين مرتفعات وعزلتها عن بقية محافظات مصر.
ورغم عدم وجود شواطيء أو سواحل فإن هناك طريقين فقط يربطان محافظة الوادي الجديد ببقية أنحاء الجمهورية.. احدهما يتفرع من الطريق الصحراوي الغربي للصعيد عند الكيلو 073 في أسيوط حتي مدينة الخارجة أولي مدن الوادي الجديد علي بعد 512 كيلومترا والثاني يمتد من طريق مدينة 6 أكتوبر- الواحات البحرية حتي مدينة الفرافرة علي بعد 055 كيلومترا ثم يواصل إلي مدينة الداخلة علي بعد 053 كيلومترا. والطريقان »حارة واحدة« وبهما انحدارات كثيرة فضلا عن الانحناءات الخطيرة ويكفي ان طريق الواحات البحرية أصبح يسمي طريق الموت لكثرة ما يحصده هذا الطريق سنويا من ارواح.
ونظرا لما يتحمله أبناء الوادي الجديد من معاناة في السفر ونقل البضائع لبعد المسافات وعدم وجود خطوط سكة حديد، واعتماد حركة السفر والنقل علي اتوبيسات النقل العام حلمت الجماهير بشق طريق عرضي بديل يصل مدن وقري الوادي المبعثرة في الصحراء الغربية بمدن وقري خط الصعيد لاختصار المسافات بدلا من الطرق الطويلة التي تمتد بمحازاة محافظات الصعيد شرقا وغربا حتي تصل للوادي الجديد، حيث ان مراكز المحافظة تمتد علي محور نصف دائري طوله 008 كيلومتر وتصل المسافة بين المركز والمركز إلي 053 كيلومترا.
وبالفعل أعدت أجهزة التعمير العديد من الدراسات وقامت بعمليات استكشاف وسط الصحراء للوصول إلي انسب المسارات واقربها لشق طرق بديلة.. وتم إنشاء طريق يربط مدينة باريس بالوادي الجديد بمدينة الأقصر بمسافة 002 كيلومتر فقط بدلا من طريق باريس -الخارجة- أسيوط- الأقصر الذي يزيد طوله علي 006 كيلومتر تقريبا.. ونظرا لبعد مدينة الداخلة عن أسيوط ب005 كيلو متر فقد تم اكتشاف مسار في الصحراء يصل بين قرية تنيدة بالداخلة ومدينة منفلوط بأسيوط بمسافة 002 كيلومتر فقط أي انه يختصر 003 كيلومتر تقريبا من المسافة الحالية وبالتالي يختصر نفس المسافة للسفر للقاهرة لتصبح 055 كيلومترا بدلا من 058 كيلومترا الا ان هذا المشروع معطل منذ سنوات بسبب عدم اهتمام الدولة بالوادي لجديد. وأصبح طريق الداخلة/منفلوط يمثل احد المطالب الرئيسية لأبناء الوادي الجديد خاصة ابناء مدينة الداخلة. يقول د.محمد خليل نصر الله -عضو مجلس الشعب ان إنشاء طريق منفلوط/تنيدة الذي يربط الداخلة بأسيوط هو حلم يراود أبناء الداخلة منذ سنوات طويلة بل هو أكبر احلامهم علي الاطلاق فالهدف منه ليس ربط مدينتين بل اعادة الحياة إلي 312 مشروعا استثماريا كادت ان تتوقف بسبب مشكلة المنتجات وتسويقها فضلا عن تسويق منتجات شرق العوينات التي تجد صعوبة في نقلها إلي المحافظات الاخري وهذا بالطبع يضاعف من تكلفة الانتاج. ويشير محمد محمدين عضو مجلس الشعب عن دائرة الداخلة ان هذا الطريق أصبح حلما كبيرا طال انتظاره فهو ضرورة استراتيجية حيث سيوفر ملايين الجنيهات التي تنفق علي نقل البضائع والمنتجات ويوفر الجهد والوقت خاصة عناء السفر في أسيوط والقاهرة كما انه سيسهل جذب الاستثمارات والمستثمرين للمنطقة خاصة في المجال الزراعي لوفرة المياه الجوفية وبالتالي توفير فرص العمل ويتساءل لماذا تبخل الدولة علي الوادي الجديد بطريق يحل جميع مشاكلها.
ويؤكد العميد محمد هارون رئيس مركز الداخلة ان الطريق يعتبر شريان الحياة بالنسبة للداخلة وشرق العوينات ويجب ان تتدخل وزارة النقل لرصف الطريق الذي يساهم في زيادة الرقعة الزراعية حيث المياه الجوفية بمنطقة الداخلة تكفي لزراعة 08 ألف فدان فضلا عن استثمار الموارد الطبيعية مثل الاسمنت والرخام والطفلة والجرانيت والشب. ويقول أحمد حسين من أبناء الداخلة ان الطريق الجديد يختصر المسافة إلي 003 كيلومتر بدلا من 124كم حاليا كما سيساعد علي سهولة نقل المحاصيل الزراعية والخضر والفاكهة من مناطق غرب الموهوب والفرافرة لوادي النيل ومنها للقاهرة الكبري.. ويقول محمد عبدالله عضو مجلس محلي عن الداخلة ان عدم إنشاء هذا الطريق سيكون عائقا أمام حركة التنمية التي يحلم بها أبناء المحافظة وفي مقدمتها إنشاء شبكة طرق طولية وعرضية لربط واحتي الفرافرة والداخلة واقامة مجتمعات عمرانية جديدة علي جانب الطرق وبالتالي زيادة فرص الاستثمار وتوفير آلاف الفرص من العمل للقضاء علي مشكلة البطالة.
ويطالب د.صالح عبدالكريم وزارة النقل بالتدخل لإنشاء هذا الطريق وان تشمل خططها إدراج هذا المشروع ضمن خطة التعمير للعام المالي الحالي مثلما تفعل مع الطرق العرضية الأقل أهمية.
من جانبه أكد أحمد مختار محافظ الوادي الجديد ان المحافظة قامت باعداد دراسة لإنشاء طريق بين الفرافرة - ديروط بطول 382كم ويختصر المسافة 005كم كذلك المطالبة بإنشاء طريق بين مركز الداخلة ومركز منفلوط بطول 062كم ويختصر المسافة بنمو 002كم وان المحافظة علي استعداد لتخصيص الأراضي اللازمة مع ضرورة توفير الاعتمادات المالية اللازمة لإنشاء طريقي الفرافرة - منفلوط والداخلة- منفلوط حيث ان هذه الطرق لها أهمية استراتيجية تتمثل في تنشيط النواحي الاقتصادية والاجتماعية والعمرانية وتحقيق عائد اقتصادي يغطي الاستثمارات التي تنفق علي انشائه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.