وزير الآثار يزور منطقتي سقارة ودهشور لمتابعة اعمال ترميم هرم زوسر    زعزوع يستقبل وزير الثقافة للتأكيد علي أهمية التعاون بين الوزارتين    بالأسماء.. السجن المشدد 28 سنة ل 7 عناصر إخوانية وتبرئة 5 آخرين    ريوس يقترب من الريال بعد رحيل دي ماريا    حسن مصطفى: محظوظ ببدء مشواري التدريبي مع العميد    المالية تطرح أذون خزانة بقيمة 7 مليارات جنيه    الكهرباء تبحث مع شركات سعودية وإماراتية إنتاج 4000 ميجا من المصادر المتجددة    «الأوقاف»: هدف بيت الزكاة سد الجوع وتحسين الخدمات الصحية    محلب يبحث ظاهرة التغيرات المناخية وأثرها على الاقتصاد    كشف هوية الرجال الذين ذبحتهم "أنصار بيت المقدس" في سيناء    «الناتو»: أكثر من ألف جندي روسي يقاتلون على الأراضي الأوكرانية    قتلى وجرحى من «داعش» بقصف جوي شرق تكريت بالعراق    "الإفتاء" تثمن جهود "الأزهر" في دعم غزة.. وتطالب العرب بإعادة إعمار القطاع    صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة وإسرائيل تأملان في تقوية القادة الفلسطينيين المعتدلين    «6 إبريل» تؤجل فعالياتها للمشاركة في وداع «سيف الإسلام»    وزير الشباب لمحافظ الغربية: متتكلمش فى حاجه أنت مش عارفها    الآثار تنجح في إحباط تهريب عدد من العملات الأثرية ترجع للعصر العثماني    شكوك حول مشاركة عبد الشافي أمام السنغال    بالفيديو..اعترافات المتهم بحرق حي المعادي    بتكليف من الرئيس ومتابعة من "محلب"..فرق عمل على مدار ال 24 ساعة لإعادة الوجه الحضاري ل"وسط البلد"    إزالة 10 مواقف عشوائية في حملة انضباط مروري بالإسكندرية    مقتل 18 شخصا في حوادث متفرقة بصلاح الدين    رأس المال بالبورصة يربح 1.19 مليار جنيه بنهاية تعاملات اليوم    وزير الأوقاف: بيت الزكاة لن يكون بديلًا لأي جهة أخرى وسيؤدي لتنوع خيارات المزكين    "وزير البترول" يتفقد سير العمل بمشروعات إنتاج الغاز الطبيعي بالصحراء الغربية    مسيرة سلمية لتجار بورسعيد اعتراضا علي القرارات الجمركية    محافظ الشرقية: إحالة العاملين بالإدارة الهندسية بحي أول وثان بالزقازيق للتحقيق    وزيرالصحة يدعو لإجراء بحوث حول الآثارالصحية لتلوث الهواء ومصادره    الليمون للإعتناء بالجسم و الوجه    قائد الجيش الثالث يتبرع لصندوق تحيا مصر    مسيرة لألتراس وايت نايتس إلى مكتب النائب العام للمطالبة بالإفراج عن زملائهم    "الأوقاف": دعوة السيسي إلى تقديم الأكفأ خطوة جادة في طريق الإصلاح    مصر في عيون العالم" بمركز الجزيرة".. الأحد    الطرب العربي والأغاني المعاصرة يضيئان مهرجان قلعة صلاح الدين    الانشقاق متوقع ولم نسمح له باستقطاب باقى أحزاب التحالف    ننشر الحد الأدنى للتقدم بالجامعات الخاصة في المرحلة الثالثة    مغازى: مفاوضات "سد النهضة" إيجابية.. والتقرير الاستشاري خلال 6 أشهر    مد مهلة تقنين الأوضاع لمخالفات «الإسماعيلية الصحراوى» حتى 18 سبتمبر    السيطرة على حريقين بسبب ماس كهربائى بالمنوفية    سوني موبيل تنصحك : 7 عوامل يجب مراعاتها قبل شراء الهواتف الذكية    وفاة سائق بعد اتهامه بخطف طفل معاق ذهنيًّا بالمنيا    النيابة توافق على حضور "علاء عبد الفتاح" جنازة والده    «حسام البدري» يقدم العزاء ل«الشامي» في وفاة والده    الرئيس يشدد على ضرورة محاسبة الفاسدين بالمجتمع    اليوم .."بايونيرز القابضة" تعلن تنفيذ صفقة بقيمة 39 مليون جنيه    "الصحة العالمية" تطلق خطة ب490 مليون دولار لمواجهة الإيبولا    شاعر ألبوم عمرو دياب يكتب: "ملحوظة"    السبت المقبل.. بدء تصوير الفيلم الاستعراضي «العيال رجعت»    النائب العام يأمر بالتحقيق في تمثيل أمناء شرطة بجثة مواطن بالخانكة    قسمت الصلاة بيني وبين عبدي    بالفيديو.. كريمة: لا علم لدينا بمشروع "بيت الزكاة" ولا جديد في إصداره    إصابة 126 معتقلا فى حفلة تعذيب بسجن برج العرب    صحيفتان إماراتيتان تتناولان مشهد الفوضى العراقية    يوفنتوس يتطلع للتغلب على تحدياته الصعبة والحفاظ على انتصاراته في الموسم الجديد    مصادر: بدء تجارب أمريكية على لقاح ل«إيبولا» خلال أسابيع    بالفيديو.. مدافع رازجراد "يبدع" كحارس ويتصدي لركلتي جزاء ويصعد بفريقه لمجموعات دوري الابطال    بالفيديو.. ممدوح الدماطي: أنا حارس آثار أغنى دولة في العالم    علاج الحالات الطارئة بالمجان أول 48 ساعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الوادي الجديد طريق الداخلة - منفلوط يختصر 003 گيلومتر
استثمارات معطلة.. مشروعات مؤجلة ومجتمعات عمرانية في انتظار شريان الحياة
نشر في الأخبار يوم 22 - 07 - 2010

الطرق الجديدة تمثل محور التنمية الشاملة بالمحافظة
الطرق.. هي شريان الحياة لإقامة أي مجتمع عمراني جديد، وعندما تكون هذه المجتمعات الجديدة بعيدة عن العاصمة كما هو الحال في الوادي الجديد فان أهمية وجود طرق بمواصفات عالية، تصبح أمرا لا غني عنه حتي يمكن للحياة ان تستمر في هذه المناطق، ورغم الظروف الجغرافية الصعبة لمحافظة الوادي الجديد، حيث تبعد عن القاهرة بأكثر من 058 كيلو مترا حتي مدينة الداخلة ووقوعها بين مرتفعات وعزلتها عن بقية محافظات مصر.
ورغم عدم وجود شواطيء أو سواحل فإن هناك طريقين فقط يربطان محافظة الوادي الجديد ببقية أنحاء الجمهورية.. احدهما يتفرع من الطريق الصحراوي الغربي للصعيد عند الكيلو 073 في أسيوط حتي مدينة الخارجة أولي مدن الوادي الجديد علي بعد 512 كيلومترا والثاني يمتد من طريق مدينة 6 أكتوبر- الواحات البحرية حتي مدينة الفرافرة علي بعد 055 كيلومترا ثم يواصل إلي مدينة الداخلة علي بعد 053 كيلومترا. والطريقان »حارة واحدة« وبهما انحدارات كثيرة فضلا عن الانحناءات الخطيرة ويكفي ان طريق الواحات البحرية أصبح يسمي طريق الموت لكثرة ما يحصده هذا الطريق سنويا من ارواح.
ونظرا لما يتحمله أبناء الوادي الجديد من معاناة في السفر ونقل البضائع لبعد المسافات وعدم وجود خطوط سكة حديد، واعتماد حركة السفر والنقل علي اتوبيسات النقل العام حلمت الجماهير بشق طريق عرضي بديل يصل مدن وقري الوادي المبعثرة في الصحراء الغربية بمدن وقري خط الصعيد لاختصار المسافات بدلا من الطرق الطويلة التي تمتد بمحازاة محافظات الصعيد شرقا وغربا حتي تصل للوادي الجديد، حيث ان مراكز المحافظة تمتد علي محور نصف دائري طوله 008 كيلومتر وتصل المسافة بين المركز والمركز إلي 053 كيلومترا.
وبالفعل أعدت أجهزة التعمير العديد من الدراسات وقامت بعمليات استكشاف وسط الصحراء للوصول إلي انسب المسارات واقربها لشق طرق بديلة.. وتم إنشاء طريق يربط مدينة باريس بالوادي الجديد بمدينة الأقصر بمسافة 002 كيلومتر فقط بدلا من طريق باريس -الخارجة- أسيوط- الأقصر الذي يزيد طوله علي 006 كيلومتر تقريبا.. ونظرا لبعد مدينة الداخلة عن أسيوط ب005 كيلو متر فقد تم اكتشاف مسار في الصحراء يصل بين قرية تنيدة بالداخلة ومدينة منفلوط بأسيوط بمسافة 002 كيلومتر فقط أي انه يختصر 003 كيلومتر تقريبا من المسافة الحالية وبالتالي يختصر نفس المسافة للسفر للقاهرة لتصبح 055 كيلومترا بدلا من 058 كيلومترا الا ان هذا المشروع معطل منذ سنوات بسبب عدم اهتمام الدولة بالوادي لجديد. وأصبح طريق الداخلة/منفلوط يمثل احد المطالب الرئيسية لأبناء الوادي الجديد خاصة ابناء مدينة الداخلة. يقول د.محمد خليل نصر الله -عضو مجلس الشعب ان إنشاء طريق منفلوط/تنيدة الذي يربط الداخلة بأسيوط هو حلم يراود أبناء الداخلة منذ سنوات طويلة بل هو أكبر احلامهم علي الاطلاق فالهدف منه ليس ربط مدينتين بل اعادة الحياة إلي 312 مشروعا استثماريا كادت ان تتوقف بسبب مشكلة المنتجات وتسويقها فضلا عن تسويق منتجات شرق العوينات التي تجد صعوبة في نقلها إلي المحافظات الاخري وهذا بالطبع يضاعف من تكلفة الانتاج. ويشير محمد محمدين عضو مجلس الشعب عن دائرة الداخلة ان هذا الطريق أصبح حلما كبيرا طال انتظاره فهو ضرورة استراتيجية حيث سيوفر ملايين الجنيهات التي تنفق علي نقل البضائع والمنتجات ويوفر الجهد والوقت خاصة عناء السفر في أسيوط والقاهرة كما انه سيسهل جذب الاستثمارات والمستثمرين للمنطقة خاصة في المجال الزراعي لوفرة المياه الجوفية وبالتالي توفير فرص العمل ويتساءل لماذا تبخل الدولة علي الوادي الجديد بطريق يحل جميع مشاكلها.
ويؤكد العميد محمد هارون رئيس مركز الداخلة ان الطريق يعتبر شريان الحياة بالنسبة للداخلة وشرق العوينات ويجب ان تتدخل وزارة النقل لرصف الطريق الذي يساهم في زيادة الرقعة الزراعية حيث المياه الجوفية بمنطقة الداخلة تكفي لزراعة 08 ألف فدان فضلا عن استثمار الموارد الطبيعية مثل الاسمنت والرخام والطفلة والجرانيت والشب. ويقول أحمد حسين من أبناء الداخلة ان الطريق الجديد يختصر المسافة إلي 003 كيلومتر بدلا من 124كم حاليا كما سيساعد علي سهولة نقل المحاصيل الزراعية والخضر والفاكهة من مناطق غرب الموهوب والفرافرة لوادي النيل ومنها للقاهرة الكبري.. ويقول محمد عبدالله عضو مجلس محلي عن الداخلة ان عدم إنشاء هذا الطريق سيكون عائقا أمام حركة التنمية التي يحلم بها أبناء المحافظة وفي مقدمتها إنشاء شبكة طرق طولية وعرضية لربط واحتي الفرافرة والداخلة واقامة مجتمعات عمرانية جديدة علي جانب الطرق وبالتالي زيادة فرص الاستثمار وتوفير آلاف الفرص من العمل للقضاء علي مشكلة البطالة.
ويطالب د.صالح عبدالكريم وزارة النقل بالتدخل لإنشاء هذا الطريق وان تشمل خططها إدراج هذا المشروع ضمن خطة التعمير للعام المالي الحالي مثلما تفعل مع الطرق العرضية الأقل أهمية.
من جانبه أكد أحمد مختار محافظ الوادي الجديد ان المحافظة قامت باعداد دراسة لإنشاء طريق بين الفرافرة - ديروط بطول 382كم ويختصر المسافة 005كم كذلك المطالبة بإنشاء طريق بين مركز الداخلة ومركز منفلوط بطول 062كم ويختصر المسافة بنمو 002كم وان المحافظة علي استعداد لتخصيص الأراضي اللازمة مع ضرورة توفير الاعتمادات المالية اللازمة لإنشاء طريقي الفرافرة - منفلوط والداخلة- منفلوط حيث ان هذه الطرق لها أهمية استراتيجية تتمثل في تنشيط النواحي الاقتصادية والاجتماعية والعمرانية وتحقيق عائد اقتصادي يغطي الاستثمارات التي تنفق علي انشائه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.