الأوقاف تحذر الزمالك بسبب زامورا    نحترم قرارات الجمعية العمومية ولسنا علي خلاف مع وزير الرياضة    ..وتدريبات الفريق خططية    بالفيديو .. والد قتيل جامعة الإسكندرية: شكراً لمن فوضوا السيسي بقتل ابني وأنا خصيمهم يوم القيامة    الجيش الإسرائيلي: دورية عسكرية تتعرض لإطلاق نار على الحدود مع مصر    تظاهرة لعمال "ميجا تكستايل" أمام "الوزراء" بعد فصلهم تعسفيا    رئيس البورصة المصرية يصدر قرارًا تنفيذيًا بتخفيض مستندات القيد للنصف    معارك جديدة فى عين العرب لا تغير الخريطة على الأرض    وزير النقل القطري يرفض التعليق على مشروع "محور قناة السويس"    وعادت المياه لمجاريها بين مصر والسودان    د. هاني جعفر: نقل احتفالية تعامد الشمس علي وجه رمسيس بمعبد أبوسمبل    أمراء الظلامة    اشتباه في سيارة مفخخة بقويسنا يثير الذعر بين الأهالي        تحقيقات النيابة: السيارة التي قتلت "تلميذ الصف" بلا "فرامل"    تساقط أمطار خفيفة على "القاهرة"    منع أسماء محفوظ.. من السفر    بالفيديو ..التعليم: وضع مدرسة فارسكو الكارثي سببه الفساد الإداري    3064 مريضا سجلوا أسمائهم للحصول علي "سوفالدي" بمركز الكبد ببنها    أخصائية تغذية: المكرونة والمعجنات من أخطر الأطعمة ليلاً    كاهن كنيسة المغارة: الاحتفال بمسار العائلة المقدسة رسالة طمأنينة للعالم    أثريون يعثرون على تمثال خشبى نادر فى بئر باليونان    مدينة نصر: مسيرة حاشدة لطلاب الأزهر يشعلونها بالهتافات    قائد الانقلاب يورط الجيش في حروب خارج حدود الدولة    التموين : مؤسسة أمريكية ترغب فى تمويل مشروعى المركز اللوجيستى ومدينة التجارة    «الأزهر»: لا مكان للصراعات السياسية بالجامعة    انريكي : 7-1 ؟ ...اعتقد أن «اللوحة» انكسرت !    البورصة تواصل مكاسبها فى منتصف الجلسة بمشتريات العرب والأجانب    الأزمات تحاصر فيلم "منطقة محظورة "    جوليان: ملابس ومجوهرات مادونا في مزاد ببيفرلي هليز    مخاطبة السفارة المصرية بأمريكا لوقف بيع الآثار المسروقة    ميناء سفاجا يستقبل 2000 راكب من عمال خدمات الحجاج    الوادي الجديد آمن من الغدة النكافية    عجوز لمحافظ القاهرة: طردونى من شقتى.. والسعيد: ارجعى بيتك والراجل يكلمك    خبراء يتوقعون بارتفاع أسعار النفط مجددا    طرح 8 آلاف مقبرة في القاهرة ب73 ألف جنيه لأسبقية الحجز    فلسطين تدعو الحكومات العربية لدعم قطاعات النقل بقطاع غزة والضفة    بورسعيد.. مجهول يفجر عبوة ناسفة في سيارة ضابط بحي الزهور    إصابة 2 في انفجار قنبلة بكفرالزيات.. وإبطال مفعول أخرى بمحيط مجلس المدينة    «علي جمعة» يوجّه رسالة داعش    لرجيم ناجح.. صومي يومين شهرياً    الكاف ينتقد بلاتيني على تدخله بشأن كأس الأمم الأفريقية    «داعش» تعلن اليوم الموعد النهائي لذبح الرهينة الأمريكي الرابع    رئيس وزراء توجو يؤكد خلو بلاده من الإيبولا خلال لقاء القائم بأعمال السفارة المصرية    عزمي مجاهد ل'الملعب': لن نستهين بتاريخ الزمالك أو نبيع تاريخه    على جمعة: الزواج بدون ورق رسمى أو مأذون حلال    التصديري للكيماويات: 369 مليون جنيه صادرات "كريستال عصفور" خلال 8 أشهر    منع ثلاث أمريكيات من الالتحاق ب"داعش"    شاهد رد "السبكى" على الحركة الخارجه له على الهواء    وزير الدفاع الإسرائيلى: تركيا وقطر يقودان "محور الإخوان المسلمين" في المنطقة    "الفريق الجندي ": اهتمام القيادة بالقوات المسلحة أعطى احتفالنا طابعًا خاصًا    لكزس تُطلق LS 2015 بتحديثات بسيطة    فوز قيادي إخواني بارز بجائزة دولية    شيخ الأزهر يناقش تشكيل مجلس أمناء بيت الزكاة والصدقات    ما حكم طلب الزوجة الطلاق لغياب زوجها    شاهد سر بكاء معتز مطر على الهواء    اليوم .. مواجهة من العيار الثقيل بين ليفربول وريال مدريد في دوري أبطال أوروبا    لقاء الإسماعيلي الأول للأهلي مع أندية القناة بعد «مذبحة بورسعيد»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الفرق بين شبكات واي فاي و واي ماكس -wifi و wimax
نشر في أموال الغد يوم 30 - 04 - 2012

مقارنة بين المفاهيم الاساسية للاتصالات السريعة اللاسلكية دون كبلات اتصال ما بين الشبكات wifi و wimax
Wi-Fi
هي مختصر Wireless Fidelity ومسجلة في الجمعية العالمية لمهندسي الكهرباء والألكترونيات تحت الرمز IEEE 802.11، تم اختراعها وتطويرها لخدمة الاتصالات في داخل شبكة العمل المحلية LAN ولكن بدون استخدام الكابلات.
في بداية الأمر كان الهدف منها هو خدمة أجهزة الحاسب الشخصي المحمول ولكن وبالتطور السريع لهذه التقنية أصبحت تخدم متصفحي شبكة الإنترنت العالمية وخاصة في المقاهي والمطاعم والفنادق والمطارات والبنوك حيث أنها غالبا ما تقدم مجانًا والهدف هنا هو جذب الزبائن كما أنها أصبحت تلعب دوراً مهماً في تقنية الصوت عبر الشبكة VoIP.
وتؤدي خدمة كبيرة الآن في أماكن حساسة كردهات المستشفيات والمواقع الأمنية بحيث يتمكن الطبيب أو رجل الأمن من الدخول على تطبيقات معينة لخدمة المرضى أو التعرف على هوية أشخاص غير مرغوب فيهم من دخول أماكن حساسة وغيرها.
كما أنها أضافت الكثير إلى تقنية الهاتف النقال وإمكانية اتصالة بشبكة الإنترنت العالمية في حال التواجد داخل نطاق شبكة الواي فاي.
من الاستخدامات الحديثة والمهمة لها هي نقل الصور من الكاميرات الرقمية إلى الكمبيوتر خاصة من قبل مراسلي وكالات الأنباء وصحفيي الجرائد والمجلات حيث يلعب عامل السرعة في وصول الصورة عاملاً مهماً وهو ما تتسابق عليه هذه الوكالات والصحف.
وهناك ميزة أخرى مهمة لهذه الشبكات حيث من الممكن تركيبها في أماكن من الصعب تمديد كابلات فيها، المواقع الأثرية أفضل مثال على ذلك حيث يصعب إجراء الحفريات فيها إن لم يكن من المستحيل فعل ذلك.
بقي هنا أن نذكر أن هذه الشبكة تتطلب وجود عدد معين من نقاط التقوية لتغطية موقع ما بمساحة معينة بحيث أنه لا يمكن استخدام هذه الشبكة خارج نطاق تغطية هذه النقاط، مع ملاحظة أن نطاق التغطية لهذه الشبكات يتراوح ما بين 32 مترا في الداخل و 95 مترا في الخارج وهذه الأرقام قابلة للزيادة في حال استخدام أجهزة التقوية.
WiMAX
مختصر Worldwide Interoperability for Microwave Access ومسجلة في الجمعية العالمية لمهندسي الكهرباء والألكترونيات IEEE 802.16.
تهدف هذه التقنية إلى توفير خدمة الاتصالات عبر مسافات طويلة والربط بين عدة مواقع بدون استخدام الكابلات.
أكثر التطبيقات التي تستخدم هذه التقنية هي الهواتف النقالة وخدمة الدخول على شبكة الأنترنت العالمية والشراكة في استخدام تطبيقات معينة بين أكثر من موقع.
لقد استخدمت تقنية الواي ماكس لإعادة الاتصال وبسرعة بين مواقع حصلت فيها كوارث طبيعية مثل إعصار تسونامي الذي ضرب العديد من دول جنوب شرق أسيا وخاصة أندونيسيا، حيث قطعت الاتصالات بين هذه المناطق المنكوبة وبقية العالم في وقتها ونفس الحالة تكررت في إعصار كاترينا في أمريكا.
التوسع في هذه التقنية أدى إلى تطور تقنية الهاتف الرقمي أيضا أو ما يسمى IP Telephony والتي تعتمد أساسا على شبكات العمل المحلية والدولية والتوصيل بخطوط T1 connections.
كما تعتبر شركة إنتل Intel المتخصصة بصناعة شرائح الكمبيوتر Chipset من أوائل الشركات العالمية التي بدأت في إنتاج شرائح كمبيوتر تتوافق مع تقنية الواي ماكس.
كما يجدر بنا الإشارة إلى أن التطبيقات التي تستخدم هاتين التقنيتين في ازدياد حيث أنها كانت في البداية تتركز على أجهزة الحاسب الشخصي المحمول وتطورت حاليا إلى العديد منها وهي في زيادة مستمرة والمستقبل لهما واعد جدا حيث أنها سهلة التركيب ونظيفة للبيئة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.