كيري مهددًا: مواصلة روسيا زعزعة استقرار أوكرانيا خطأ باهظ الثمن.. والعالم سيعمل لتدفع موسكو تكلفة متزايدة    هاجل: أنشطة روسيا العسكرية على الحدود مع أوكرانيا تبعث على القلق    وفاة الفنان حمزة الشيمي وتشييع جنازته من مسجد السيدة نفيسة    مصادر: «الكرامة» يعقد مؤتمرًا لدعم «صباحي» وتوفير مقار لحملته    85 سائحا سويسريا في جولة بمدينة أدفو    السكة الحديد: توقف حركة القطارات ل6 ساعات بعد قطع خط السكة الحديد بين بني سويف والمنيا    حصيلة العمليات العسكرية في سوريا أمس 115 قتيلا بينهم 14 طفلا    دراسة.. النوم الكثير يسبب الأمراض ويؤدى إلى الوفاة    مجلس الأمن الدولي يطلب التحقيق العاجل في مذبحة بجنوب السودان    «نتانياهو»: الاتفاق بين منظمة التحرير الفلسطينية وحماس «يقتل السلام»    ضبط 62 متهمًا وتحرير 185 مخالفة مرورية بشمال سيناء    أولاند: تقديم أردوغان التعازي لأحفاد ضحايا الإبادة الأرمنية تطور.. ولكن «غير كافية»    بالفيديو..مرتضي منصور ل«شوبير»: «مالكش دعوة بالزمالك وإلا هيكون مصيرك زي سما المصري»    واشنطن تنتظر موافقة الكونجرس على تسليم 650 مليون دولار مساعدات عسكرية لمصر    زيارة رئيس الوزراء إبراهيم محلب إلى تشاد    لبحث التبادل الكهربائي..    أول يونيو    القبض على 7 عناصر تابعة ل «أنصار بيت المقدس» في القاهرة والقليوبية    الإعلام الإسبانى يعلن الاستنفار بسبب مدرب برشلونة المريض    ضبط أسرة ليبية حاولت السفر إلي لندن بجوازات مزورة    ضبط طالبين بحوزتهما 2320 كيلو سكر تمويني قبل تهريبها للسوق السوداء بسوهاج    الأهلي يحسم أهم صفقاتة الصيفية خلال 72 ساعة    تساؤلات    تراجع بورصتي الامارات وصعود سوق البحرين لأعلى مستوياته في 3 سنوات    صلاح: سعيد بالعودة لبيتي القديم.. وتوقيعي أكبر رد على المشككين في انتمائي للزمالك    مصادر: حريق مستشفى التأمين بفاقوس «مدبَّر» قبل زيارة «المركزي للمحاسبات»    "الصحة" تنفي وفاة 4 أطفال في قنا بسبب فيروس "كورونا"    عبد الفتاح يهدد بعقوبات رادعة لمن اعتدي علي الحكام بالقول    الجفري: لا توجد "حرية مطلقة".. ووجود رقيب على الأعمال الفنية "ضروري"    مرتضي منصور: لا مكان للبلطجية في المدرجات    وفاة 4 أشقاء بمرض غامض والصحة تنفي إصابتهم بكورونا    »الصحة«: إجراءات قانونية ضد بطولة »الشيشة«    مدرس يقتل عامل و يصيب آخر عاكسا شقيقته‎ بالبحيرة    علماء الأزهر ردا على فتوى برهامى:    اختيار ممثلة كينية كأجمل امرأة في العالم    وقائع أروع معركة كلامية فى كتب التراث العربى    «على اسم مصر» لأول مرة بصوت العرب    مجموعة عمل وزارية لتطوير القاهرة التاريخية    اعتبروها أولى مراحل الاستقرار بالمجتمع    محور تنمية القناه    مسئولون إثيوبيون: نسعى لتوليد ألفي ميجاوات طاقة من السدود    الأوقاف ل"السلفيين": لن يعتلي المنابر غير أزهري بعد اليوم    الرفاعي.. صحفيا    نهاية أعظم مدرب فى العالم !    ضربة فى رجولتك    من المسئول عن عرض "قلوب" بالتليفزيون المصري    السيسي يهنئ الشعب والقوات المسلحة بذكري تحرير سيناء    يلتقي سياسيين ورؤساء أحزاب خلال زيارته إلي باريس    قائد الجيش الثالث الميداني:    قرآن وسنة    مستشفيات بير السلم الراعي الأول لأخطاء الأطباء    بدون رتوش    محمد رمضان .. شاب مطحون .. يتورط في جريمة قتل    مصرع وإصابة 7 في مشاجرة الأرض بأسيوط    155 عاماً على حفر قناة السويس أهم ممر مائى عالمى    عبد النور : الشركات السويدية تبحث الفرص الاستثمارية فى مصر    كروجر: بقاء إنبى بالدورى فى يد اللاعبين.. الروح القتالية وراء التعادل المستحق أمام الداخلية    مصر تشارك فى اجتماع مع 21 دولة لبحث مكافحة الإرهاب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

اعترافات خطيرة للإعلامية رضا الكرداوي زوجة توفيق عكاشة رئيس قناة الفراعين بعد حكم السجن .. لانه انكر النسب ولا ينفق على علاج ابنه
نشر في الواقع يوم 05 - 05 - 2011

أوضحت الإعلامية رضا الكرداوي في تصريحات اعلامية عن خساسة طليقها توفيق عكاشة صاحب ورئيس قناة "الفراعين " الذي كان يقبل يد صفوت الشريف في كل مكان ، بعد أن نجحت في أن تحصل علي حكم بسجن عكاشة لمدة عام مع الشغل والنفاذ ، وذلك بعد أن قام بسبها علنا في أحد برامجه التليفزيونية عقب امتناعه عن الإنفاق علي ابنه وعلاجه لمدة عامين.
وقالت بأن الخلافات بينهما بعدما امتنع عن الإنفاق علي ابنه يوسف وعلي علاجه لمدة عامين، فقمت بعدها بإقامة دعوى تسوية بمحكمة الأسرة بطلخا التابعة لمحافظة الدقهلية أطالبه فيها بنفقه علاج لابنه بعدما امتنع عن الإنفاق عليه وعلي علاجه، والأمر لم يقتصر علي ذلك بل قام بإهانتي في أحد برامجه بقناة الفراعين.
حيث خرج بعدما قدمت لهيئة المحكمة وثيقة الزواج الرسمية وشهادة ميلاد ابني يوسف التي قام هو باستخراجها عبر شاشة الفراعين مؤكدا أن ما يحدث له ما هو سوي امتداد للمؤامرات التي يتعرض لها من تنظيم القاعدة الذي أرسل له بعض الأشخاص لاختطافه ، مؤكدا وقتها أن وزير الداخلية السابق حبيب العادلي شخصيا قد اتصل به للاطمئنان عليه، نظرا لوجود علاقة قوية كانت تربطهم ببعض، وبرر توفيق أن المؤامرات ضده لازالت مستمرة لأنه "متواضع وفاتح بابه لأي شخص".
وبعد أن قمت برفع الدعوي القضائية ضد طليقي سرعان ما تلقيت تهديدات من جهات مجهولة تهددني بحرق مكتب صحة الشيخ زايد وحرق الملف الخاص بابني " يوسف " والذي تضمن إقرار والده " توفيق عكاشة " بالإضافة لشهادة ميلاد الطفل.
الأمر الذي جعلني أتقدم بشكوى لوزير الصحة شخصيا الذي احتفظ بصورة من الملف لنفسه وبالفعل تم الاحتفاظ بنسخة من الملف الخاص بابني ، وقام وزير الصحة بإحالة الشكوي لجهتين وهم أمن الدولة العليا وهيئة النيابة الإدارية.
ولم يقتصر الأمر علي ذلك بل ذهبت مواطنة ادعت أنها عمة ابني يوسف إلي مكتب صحة الشيخ زايد وطلبت الإطلاع علي الملف الخاص بيوسف توفيق عكاشة وهذا ما أكده أشرف محروس مدير مكتب الصحة الذي رفض ذلك لأن الإطلاع لابد وان يكون بمعرفة النيابة أو المحكمة ، حيث أكد أن الملف الخاص بالطفل لم يتم العبث فيه .
استطعت أن أحصل علي حكم ضده حيث قضت محكمة جنح مدينة نصر، في جلستها المنعقدة الأربعاء 20 إبريل الماضي برئاسة المستشار فتح الله عيسى، وأمانة سر وسام عبد الفتاح، بحبس عكاشة سنه وكفالة 200 جنيه، وتغريمه مبلغ 10 آلاف جنيه فى دعوى السب والقذف التي إقامتها ضده .
بعد نشر الحكم في الصحف واذاعته علي " قناة الجزيرة" ظهر في نفس اليوم عبر الفراعين وكرر نفس الخطأ الذي وقع فيه ، وقام بوجيه سب وقذف علني لها مرة أخري قائلا :" إن هذه السيدة هي جزء من مؤامرة مرشحي الرئاسة ضدي ، خاصة وأنها قامت من قبل بعمل بعض المشاكل لي أثناء ترشحي لمجلس الشعب إلا أنها فشلت في ذلك .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.