فعاليات متنوعة لشباب أبو كبير مع بدء مليونية "أسقطوا النظام"    مؤتمر عمالي لمناقشة أوضاع "الغزل والنسيج"    ابو النصر: لا استهين بطفل مات ولكن هناك من يريد الانقضاض على العملية التعليمية    لبيب: حصر الدرجات الشاغرة بالمحافظات لترقية العاملين    محافظ بني سويف يقرر تجديد مقام السيدة حورية    القوات المسلحة تهنئ الرئيس بحلول العام الهجري الجديد    اليوم .. الزمالك يختتم استعداداته لموقعة سموحة    عامر حسين يتمسك بتطبيق اللائحة ولجنة الأندية تساندة بمكالمة تليفونية    مهاجم الزمالك يحرج ميدو    الأهلي يرفض رد كأس "الأبطال" للكاف    بالوتيلي يقاتل من أجل مستقبله في ليفربول    اليوم.. طرح 30 ألف وحدة بمشروع الإسكان المتوسط    المصريون يستحوذون على 80.79% من تعاملات السوق خلال الاسبوع الماضي    نقيب الفلاحين: الحكومة تتجاهل الفلاح المعدم    مسئول بالسياحة: انخفاض أعداد السائحين 13% خلال العام الجاري    "تعمير سيناء": انتهاء 50% من المنازل البدوية    أمريكيون: كوباني مهددة بالسقوط في يد داعش    قوات الاحتلال تمنع دون الأربعين من دخول الأقصى    «داعش» يبدأ التدريب على «حرب العصابات»    غرفة صناعة السينما ترشح ' ليلي علوي ' لمنع قرصنة الأفلام المصرية    بالفيديو.. مخرج «أهل مصر» يغازل رانيا سماك ..والقبطانة تقاطعه: أنا مخطوبة    "فستان" أفضل فيلم روائي بمهرجان يوسف شاهين    ميليشيات الانقلاب تعتقل 4 من مؤيدي الشرعية بالمنيا    الإرهابية تستهدف تفجير الحماية المدنية بالعاشر بقنابل مفخخة بجوار خط مياه و قنابل صوتية    إحراق سيارتين للقنصلية السعودية بالسويس    تجديد حبس نجل أمين حزب الحرية والعدالة بالسويس 30 يوما وإيداعه سجن طره    ضبط 9 حالات عنف ضد المرأة بالبحيرة    نصار: النيابة لم تطلب تفريع كاميرات المراقبة لجامعة القاهرة    وزير الصحة يفتتح الحملة القومية ضد شلل الأطفال    منظمة الصحة العالمية ترسل خبراء في الإيبولا إلى مالي    مكافأت مالية لمن يخسرون أوزانهم في بريطانيا    وزير الدفاع الإسرائيلى إيران أفلتت ببرنامجها "النووي" من العقوبات الاقتصادية    بالفيديو..توفيق عكاشة يشبه كلامه بوحي "جبريل"    جهود العلماء في توثيق الحديث والتثبت منه    تزكية الإنسان    الأهلي يضع نور السيد تحت المنظار تمهيدًا لضمه    إنتر ميلان يحتفظ بصدارة مجموعته في الدوري الأوروبي    Seat Leon 2011    أحمد عز: لهذه الأسباب لم أعلن زواجي من أنغام    فيديو..كيم كارداشيان قبل الشهرة بمرحلة المراهقة    رولا خرسا تعود ل«صدى البلد».. مساء اليوم    وزير التموين: إنتاج السماد من بقايا الغذاء لتوفير فرص عمل للشباب    الرئيس يصدر قراراً بقانون لإنشاء هيئة تنمية واستخدام الطاقة الجديدة والمُتجددة    بالفيديو.. رئيس الإذاعة يتوعد معتز مطر على الهواء    رئيس التجمع: الأحزاب لا تستطيع مواجهة الفلول والإخوان في وقت واحد    بيرتوني لاعب يونج بويز السويسري: «سعيد بهدفي فى نابولي الإيطالي»    "شكري": تنسيق مصري جزائري بشأن ليبيا    محافظ الشرقية يشدد علي التأكد من صلاحية الوجبات المدرسية    سامسونج تعلن رسميا عن نسخة 10.1 إنش من الجهاز اللوحي Galaxy Tab 4 Nook    الاحتلال يضع شروطًا لتسليم جثمان منفذ عملية «دهس» المستوطنين    الخارجية الأمريكية: دفعنا كفالة لمصر لإطلاق سراح أمريكيين في 2012    مهاجم برلمان كندا: أنا متدين ومدمن.. احبسوني    السيسي يوجه بتقديم الرعاية للأطفال مرضى السرطان    معرفة سبب الاكتئاب الخطوة الأولى للشفاء    نحو مجتمع آمن مستقر    صناعة الحياة.. هجرة !!    محمد فوزى: لن أتدخل فى ترشيحات «نادر جلال» ب«شطرنج»    المسرحيون الشباب يرفضون إلغاء التجريبى فى بيان جماعى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

يوميات امرأه مفروسه / الحلقة الثانية عشر -- خطوبة الهنا / بقلم رنا هاشم
نشر في الواقع يوم 12 - 08 - 2012

فرحة على وش هشام نقلها مباشرة في قلب لمياء وهو بيقولها أنا عاوز
أجي أقابل بابا
أيه ؟؟
أنت بتتكلم جد ؟؟
أخيراً يا هشام
أخيراً يا لمياء
في لحظات تستعيد بكل عبط الدنيا المرسوم على وشها
تفاصيل حبهم من أول ما عرفته و الأمنيات اللي أخيراً هتتحقق
في صالة بيت لمياء الفخم جداً اللي هي بنت راجل عصامي جدا بنى نفسه
من الصفر لحد ما أصبح كل خطوة ليه بترمي فلوس اللهم لا حسد يعني
في وسط الصالون والد هشام و زوجه والده وبجانبهم هشام وقدامة علبة
شيكولاته من اللي بي 39 جنيه غالبا جايبها من مصنع كوفرتينا اللي في عين
شمس شكلها كده
دخل والد لمياء والست والدتها وطبعا والدة لمياء عارفة مسبقاً بهشام
و حكايته سلمت بحفاوة شديدة عكس طبعا والدها اللي كان سأل و أطئس على
سلسفيل العائلة الهشامية
زوجة والد هشام ست بسيطة جدا لكن عينها بتقول أنها مدورة
دخلت لمياء و قعدت زي ما باباها طلب منها
و اتكلموا في حاجات كتير
هشام بيشتغل مهندس في شركة استثمارية كبيرة و راتبه مش وحش أبداً
مجتهد و طموح
لمياء و رغم سنها على درجة مدير في شركتها بسبب لغاتها و تفوقها و
دراستها في أمريكا
باباها قال أنا موافق مبدئياً على الخطوبة مش هطلب منك طلبات تعجيزية
,طلبي بسيط و أمنياتي أبسط أنك تسعدها متجرحهاش
لا شبكة ولا أي حاجة اللي تحب تجيبه زي ما انت شايف هي مش محتاجة حاجة ..
زوجة والد المهندس هشام باست لمياء ومسكت صوابعها و قالتلها هو
الخاتم اللي لابساه ده فضة أصلو حلو اوي
لمياء اتكسفت و وشها أحمر
والدتها ردت لا يا فندم ده خاتم بفص الماظ حر كان هدية لمياء من
باباها في نتيجة الثانوية العامة
مصمصت شفايفها و سكتت
و يوم الخطوبة كان يوم فرح مش عادي في قلب الاتنين
و جت الهانم زوجة الراجل الطيب أبوه جايبة علبة حمرا كبيرة
بشكل غريب و بتقول أنها الشبكة اللي لمياء ما شافتهاش
و طلعت سلسة كلها جنيهات دهب و عدد 2 غويشة عريضة دهب 21
و دبلة بمحبس
سألت لمياء مامتها أيه المحبس ده أنا خايفة منه
قالتلها متخافيش
حاجة بتتلبس على الدبلة كده
يعني مش بيعمل أحتباس للدم
بس يا لمياء متفضحيناش
هشام لبس لمياء الشبكة دي على فستانها اللي جاي هدية من باباها من
لبنان واللي مصممه أشهر خياط فيكي يا لبنان زي ما بتقول مرات أبوه للناس
حاليا في الخطوبة
و بدأ تجهيز الشقة اللي هي هتكون في نفس البيت اللي ساكن فيه هشام ..
الوالد عرض عليه شقة مناسبة في مكان كويس ...
هشام رفض
بدأ بتجهيز العفش ولمياء بدأت تحط لمساتها ترجع تلاقي مرات ابوه مغيرة كل حاجة
طلبت هشام تتكلم معاه
هشام أنا معنديش أي أعتراض على حاجة بس هي بتدخل كتير
هي زي أمي يا لمياء
على راسي بس أنا اللي هتجوز مش هي
بقولك أيه أنا مش عاوز وجع دماغ
خلينا نخلص
و بعدين أعملي حسابك النهاردة تيجي معايا على الغدا هناك في بيت العيلة
طيب هخلص شغل وهاجي
دخلت لمياء بعربيتها الفخمة الحارة
و أول ما وصلت شافت قبيلة قاعدة مستنية
قابلتها زوجة والده وقالتلها يختي دخلتي عربيتك دي ازاي الحارة
ده انتي قادرة دي قد الترلا
تعالي يالا معايا علشان تساعديني
راحت لمياء على المطبخ مقدرتش تتحمل الزحمة و ريحة الطبيخ
و حاجات كتيرة
أغمى عليها و لما فاقت
لقيت هشام بيزعق و بيقولها مش عارفة تستري نفسك ومتبينيش إمتعاظك في
وش الغلابة دول
قالتله انا ؟
معملتش حاجة والله بس حسيت بتعب فجأة
قالها امي قالتلي أنك قرفتي و قالت و قالت
محصلش أنا متكلمتش أسمعني بس
ما أسمعش
نزلت لمياء وهي بتعيط بالعافية وصللت للبيت
وحكيت لوالدتها و طمنتها أن دي سحابة زعل و هتعدي
بعدها بكم يوم
أتصلت بهشام موبايله ما بيردش
طلبت البيت ردت امه عليها و قالتلها منجلكيش يختي في حاجة وحشة ,هشام
مش ناوي يتجوز لأنك مش مناسبة ليه ولا لحياته هو محتاج حد احسن و افضل
تناسب مركزه الجديد
لمياء على الارض
و والدتها ماسكة في رقبة التليفون والعرق التركي طافح و بتلعن الدنيا
على اللي عايشينها
بس صحيح التنازل يبدأ بخطوة واحدة العيب مش في الفقر العيب فى الأصل
, و قالوها زمان على الأصل دور
ملعون أبو الجواز على اللي عاوز يتجوز
مش حاجة تفرس ??


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.