السيسي يلقي خطابه الأول أمام مجلس النواب صباح اليوم    أصحاب الحناطير بإدفو يحتكرون عملية نقل السياح داخل المدينة    النفط يقفز من أدنى مستوى في 12 عاما مع تجدد الحديث عن موافقة أوبك على خفض للانتاج    الذهب يغلق منخفضًا لكنه يسجل أكبر زيادة أسبوعية في 4 سنوات    شكري يلتقي برئيس وزراء العراق ووزيري خارجية لبنان وسلوفاكيا    "رياك مشار": عودتي إلى جنوب السودان خطوة نحو السلام    ميدو ل«مرتضى منصور»: «مش أنا وحازم اللي يتم إقالتهم على الهوا»    بالفيديو.. «بيسيرو» يقلد «زيزو» ويفوز على بنفكيا بثنائية    الزمالك ينفي منع حازم إمام من دخول النادي    إصابة أمين شرطة بالخطأ في حفل زفاف بالقليوبية    بلاغ ضد تيمور السبكي لاتهامه بإهانة أهل الصعيد    سفير مصر بالمغرب: القاهرة والرباط تربطهما علاقات راسخة يرعاها زعيما البلدين    ليليان داود ساخرة: «أي ست عايزة تولد تكلم الدكتور ياسين رجائي»    بالصور.. أكوام القمامة والمخلفات الصلبة تملئ مصرف قرية تلبنت بالمنوفية    "التموين" تتعاقد على شراء 60 ألف طن قمح رومانى لإنتاج الخبز المدعم    إنفوجرافيك في الجول – ماذا قدم صلاح "الحاسم" أمام كاربي    بالفيديو.. «ميدو» لرئيس الزمالك: «لو مورينيو اشتغل معاك هيفشل»    صندوق تحيا مصر: وفرنا 110 ألف جرعة لعلاج «فيروس C»    افتتاح كوبري الموقف الجديد وعدد من المحاور بالعريش    اليوم .. نظر معارضة بوسى على حكم حبسها فى قضية شيكات بدون رصيد    وفاة متهم داخل محبسه بمركز شرطة طوخ    أسامة كمال: «الشعب عاوز ياخد ميديش»    إيسيسكو تدشن كرسي المرأة والعلوم بجمهورية القمر المتحدة    حظك اليوم برج الميزان السبت 13/2/2016    حظك اليوم وتوقعات الأبراج يوم السبت 13 فبراير 2016    حازم إمام :"عزاء أبويا فى الزمالك مخلينى مش قادر اتكلم"    بالفيديو.. أمير طعيمة: هذه رسالتي ل"فضل شاكر"!    بالفيديو.. أمير طعيمة:"الموديل العريانة" فى الكليبات اختيار رخيص    بالفيديو.. «الصيادلة»: نعاني من أزمة نقص الدواء منذ 25 عاما    «صحة بني سويف» تفحص ألفا و656 مريضا من أبناء «الفشن» مجانا    وزير خارجية فرنسا يغادر إلى ميونخ للمشاركة في اجتماع وزاري حول ليبيا    السفارة المصرية في أوكرانيا تنجح في العثور على الطالب جون عادل    العثور على جثتي فتاتين قتلتا بالرصاص في مدرسة أمريكية    منى مينا: واقعة أمناء الاعتداء على أطباء المطرية كارثة كبرى ويجب التصدى لها بقوة    اليوم.. سماع مرافعة دفاع محمد مرسى فى قضية "التخابر مع قطر"    مصرع 8 في تصادم على الطريق الإقليمي المؤدي إلى العين السخنة    ضبط عاطل بحوزته كمية من الحشيش والأقراص المخدرة بالدقى    موعد مباراة الاهلى وطلائع الجيش اليوم السبت 13-2-2016 والقنوات الناقلة مباشرة    للنحافة والأنيميا.. اشرب حلبة باللبن أو العسل الأسود لزيادة وزنك    71% النجاح بإعدادية الفيوم    "متشكرين" يا صلاح    في الصعيد:فوز سوهاج وتعادل الجونة    ذ كر يات    اتفاق دولي في ميونيخ علي خطة لوقف القتال بسوريا    صور من بلدي    أين حقي.. يا وزير التموين؟    بولوتيكا    الوزارة: إمكانياتنا ضعيفة.. وتوثيق الآثار الحل    كيف تكتشف المجادل ؟    سوهاج تستقبل الشيخ عبدالرحيم راضى بالطبل والمزمار    الفريق محمود حجازي:    إيد واحدة    40 طن كسبرة فاسدة    بعد رفض مستشفيات القاهرة علاجه    حديث المدينة    وضوء أصحاب الأعذار    وزير الأوقاف: إفتتاح 7 كتاتيب بالدقهلية لتحفيظ القرآن الكريم    أوقاف أسيوط: العالم في أشد الحاجة إلي هداية "القرآن الكريم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





يوميات امرأه مفروسه / الحلقة الثانية عشر -- خطوبة الهنا / بقلم رنا هاشم
نشر في الواقع يوم 12 - 08 - 2012

فرحة على وش هشام نقلها مباشرة في قلب لمياء وهو بيقولها أنا عاوز
أجي أقابل بابا
أيه ؟؟
أنت بتتكلم جد ؟؟
أخيراً يا هشام
أخيراً يا لمياء
في لحظات تستعيد بكل عبط الدنيا المرسوم على وشها
تفاصيل حبهم من أول ما عرفته و الأمنيات اللي أخيراً هتتحقق
في صالة بيت لمياء الفخم جداً اللي هي بنت راجل عصامي جدا بنى نفسه
من الصفر لحد ما أصبح كل خطوة ليه بترمي فلوس اللهم لا حسد يعني
في وسط الصالون والد هشام و زوجه والده وبجانبهم هشام وقدامة علبة
شيكولاته من اللي بي 39 جنيه غالبا جايبها من مصنع كوفرتينا اللي في عين
شمس شكلها كده
دخل والد لمياء والست والدتها وطبعا والدة لمياء عارفة مسبقاً بهشام
و حكايته سلمت بحفاوة شديدة عكس طبعا والدها اللي كان سأل و أطئس على
سلسفيل العائلة الهشامية
زوجة والد هشام ست بسيطة جدا لكن عينها بتقول أنها مدورة
دخلت لمياء و قعدت زي ما باباها طلب منها
و اتكلموا في حاجات كتير
هشام بيشتغل مهندس في شركة استثمارية كبيرة و راتبه مش وحش أبداً
مجتهد و طموح
لمياء و رغم سنها على درجة مدير في شركتها بسبب لغاتها و تفوقها و
دراستها في أمريكا
باباها قال أنا موافق مبدئياً على الخطوبة مش هطلب منك طلبات تعجيزية
,طلبي بسيط و أمنياتي أبسط أنك تسعدها متجرحهاش
لا شبكة ولا أي حاجة اللي تحب تجيبه زي ما انت شايف هي مش محتاجة حاجة ..
زوجة والد المهندس هشام باست لمياء ومسكت صوابعها و قالتلها هو
الخاتم اللي لابساه ده فضة أصلو حلو اوي
لمياء اتكسفت و وشها أحمر
والدتها ردت لا يا فندم ده خاتم بفص الماظ حر كان هدية لمياء من
باباها في نتيجة الثانوية العامة
مصمصت شفايفها و سكتت
و يوم الخطوبة كان يوم فرح مش عادي في قلب الاتنين
و جت الهانم زوجة الراجل الطيب أبوه جايبة علبة حمرا كبيرة
بشكل غريب و بتقول أنها الشبكة اللي لمياء ما شافتهاش
و طلعت سلسة كلها جنيهات دهب و عدد 2 غويشة عريضة دهب 21
و دبلة بمحبس
سألت لمياء مامتها أيه المحبس ده أنا خايفة منه
قالتلها متخافيش
حاجة بتتلبس على الدبلة كده
يعني مش بيعمل أحتباس للدم
بس يا لمياء متفضحيناش
هشام لبس لمياء الشبكة دي على فستانها اللي جاي هدية من باباها من
لبنان واللي مصممه أشهر خياط فيكي يا لبنان زي ما بتقول مرات أبوه للناس
حاليا في الخطوبة
و بدأ تجهيز الشقة اللي هي هتكون في نفس البيت اللي ساكن فيه هشام ..
الوالد عرض عليه شقة مناسبة في مكان كويس ...
هشام رفض
بدأ بتجهيز العفش ولمياء بدأت تحط لمساتها ترجع تلاقي مرات ابوه مغيرة كل حاجة
طلبت هشام تتكلم معاه
هشام أنا معنديش أي أعتراض على حاجة بس هي بتدخل كتير
هي زي أمي يا لمياء
على راسي بس أنا اللي هتجوز مش هي
بقولك أيه أنا مش عاوز وجع دماغ
خلينا نخلص
و بعدين أعملي حسابك النهاردة تيجي معايا على الغدا هناك في بيت العيلة
طيب هخلص شغل وهاجي
دخلت لمياء بعربيتها الفخمة الحارة
و أول ما وصلت شافت قبيلة قاعدة مستنية
قابلتها زوجة والده وقالتلها يختي دخلتي عربيتك دي ازاي الحارة
ده انتي قادرة دي قد الترلا
تعالي يالا معايا علشان تساعديني
راحت لمياء على المطبخ مقدرتش تتحمل الزحمة و ريحة الطبيخ
و حاجات كتيرة
أغمى عليها و لما فاقت
لقيت هشام بيزعق و بيقولها مش عارفة تستري نفسك ومتبينيش إمتعاظك في
وش الغلابة دول
قالتله انا ؟
معملتش حاجة والله بس حسيت بتعب فجأة
قالها امي قالتلي أنك قرفتي و قالت و قالت
محصلش أنا متكلمتش أسمعني بس
ما أسمعش
نزلت لمياء وهي بتعيط بالعافية وصللت للبيت
وحكيت لوالدتها و طمنتها أن دي سحابة زعل و هتعدي
بعدها بكم يوم
أتصلت بهشام موبايله ما بيردش
طلبت البيت ردت امه عليها و قالتلها منجلكيش يختي في حاجة وحشة ,هشام
مش ناوي يتجوز لأنك مش مناسبة ليه ولا لحياته هو محتاج حد احسن و افضل
تناسب مركزه الجديد
لمياء على الارض
و والدتها ماسكة في رقبة التليفون والعرق التركي طافح و بتلعن الدنيا
على اللي عايشينها
بس صحيح التنازل يبدأ بخطوة واحدة العيب مش في الفقر العيب فى الأصل
, و قالوها زمان على الأصل دور
ملعون أبو الجواز على اللي عاوز يتجوز
مش حاجة تفرس ??


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.