رئيس الوفد: الدعوة لحكومة ظل هدفها المساعدة وليس المعارضة    بالصور.. وزير الصحة يبحث مع أطباء الإسماعيلية استعدادات حفل افتتاح القناة    وزير التخطيط: المادة 40 بقانون الخدمة المدنية تمنح الحق فى وضع نظام للحوافز    جرائم إسرائيل الدموية تتصاعد.. استشهاد طفل فلسطينى آخر برصاص الاحتلال بالضفة.. المواجهات تندلع بنابلس ردا على حرق الرضيع الشهيد.. ورام الله تلجأ اليوم ل"الجنائية الدولية".. و"القسام" تهدد برد قاس    التعليم: 47 ألفا و318 حصيلة تظلمات الطلاب من نتيجة الثانوية حتى الآن    "أمن القاهرة": الكيس المشتبه به أمام كلية البنات "قمامة" وليس به متفجرات    سلع مجانية ب 500 مليون جنيه لمحدودي الدخل كل شهر    مرصد الكهرباء يتوقع 700 ميجاوات زيادة احتياطية في إنتاج الأحمال اليوم    حماية المستهلك: مستشفي دار الهلال بالمنيا يخالف قرار رئيس مجلسالوزراء.. والممثل القانوني يتعهد بتنفيذه    مقتل ستة أشخاص بغارات تركية في العراق    «قومي الإنسان» يدعو المنظمات لتدريب مراقبيها على رصد الانتخابات    رئيس الوزراء اليمني: وصولي إلى عدن «لم يكن مفاجئًا»    حقيقة وفاة مؤسس شبكة حقاني    ريال مدريد يتعاقد مع الصاعد باييخو من سرقسطة    كلينتون تشن هجوماً مركزاً على منافسها «جيب بوش»    عاجل.. مد أجل النطق بالحكم على متهمى "خلية الظواهرى" ل 10 أغسطس    ميدو يوضح سبب نصيحته للشيخ بالانتقال للأهلي    كهربا وسالم يقودان هجوم الفراعنة أمام أوغندا    الأهلي يفجر مفاجأة لمتعب وغالي    فيرير يرفض المعسكر قبل موقعة وادي دجلة    «جيرسون البرازيلي» يلعب بجوار محمد صلاح بعد انضمامهما لروما    بدء قبول طلبات المتقدمين لشغل 363 وظيفة بمنطقة بني سويف الأزهرية    إحالة 48 عاملًا بأوقاف أسيوط للتحقيق وإزالة 4 صناديق لجمع الأموال    تأجيل محاكمة «سيدة المطار» ل3 أكتوبر    الطقس حاررطب بالسواحل الشمالية..والعظمى بالقاهرة 38    تأجيل محاكمة المستريح ل 6 سبتمبر لدواع أمنية    عبد النبوي يطالب بتنشيط الحركة الثقافية بين الشمال والجنوب في مؤتمر ميلانو    ضبط 25 هاربا في حملة أمنية بالسويس    وزيرة السكان: قناة السويس الجديدة ليست مشروعًا قوميًا فقط بل حلم أمة وشعب    الاسم إسلام.. والمهنة حداد    "الصحة": ارتفاع الإصابات باحتفالات نادى الزمالك ل 15    تنسيق الأزهر: 26 ألف طالب سجلوا رغباتهم حتى الآن    الجبلاية تدعو «عبدالعزيز» لحضور مراسم تسليم درع الدوري للزمالك    خبير استراتيجي: "محور قناة السويس" سيغير وجه العالم بأكمله.. وتأثيره على سير الملاحة الدولية كبير    سيارة نقل تقتل تباعًا أثناء تشميع الحمولة في البحيرة    تأجيل دعوى الإفراج الصحى عن "هشام طلعت مصطفى" ل4 أغسطس الجارى    وفاة أفراد من عائلة بن لادن في تحطم طائرة ببريطانيا    وزير الثقافة يطالب في مؤتمر ميلانو بتنشيط الحركة الثقافية بين دول الشمال والجنوب    السوق المصري مكتفٍ بنفسه    راغب علامة عن "الجيش اللبنانى: أهنئ رمز الوطن الغالي    منسق السلام بالشرق الأوسط يعرب عن غضبه من حادث "الدوابشة"    «الصحة»: توريد السوفالدي المصري للتأمين الصحي ب680 جنيه للعبوة    هل يعيد هانى شاكر هيبة النقابة لزمن الست وعبد الوهاب؟    اليوم.. الذكري ال 24 لوفاة الروائي المصري يوسف ادريس    مرصد الإفتاء: داعش أكبر تنظيمات الاتجار بالبشر في العالم    «crt» تطعن على شكوى مرتضى منصور خلال يومين    ننشر مواعيد الكشف الطبي بجامعة جنوب الوادي في قنا    دراسة: التمرينات خلال فترة المراهقة تعود بالنفع على النساء    مقتل 25 حوثيًا في غارات ل «التحالف» بمأرب    وزير الإسكان: تنفيذ مشروعات فى مدن القناة لتدعيم "محور التنمية" بتكلفة 3.6 مليار جنيه    "شومان": إجراءات رادعة ضد المنتمين لجبهة علماء الأزهر    يخت «المحروسة» يصل للمشاركة فى احتفالات قناة السويس الجديدة    "الصحة": 7% نسبة الإصابة بفيروس "سي" بين المصريين    "الإفتاء" تؤكد حرمة المشاركة في ترويج الإشاعة والأكاذيب    طريقة تحضير التبولة للشيف أميرة شنب    حقيقة التوكل على الله عز وجل    اكثر 6 اخبار قراءة خلال الساعة    البعبع والعبيط    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

يوميات امرأه مفروسه / الحلقة الثانية عشر -- خطوبة الهنا / بقلم رنا هاشم
نشر في الواقع يوم 12 - 08 - 2012

فرحة على وش هشام نقلها مباشرة في قلب لمياء وهو بيقولها أنا عاوز
أجي أقابل بابا
أيه ؟؟
أنت بتتكلم جد ؟؟
أخيراً يا هشام
أخيراً يا لمياء
في لحظات تستعيد بكل عبط الدنيا المرسوم على وشها
تفاصيل حبهم من أول ما عرفته و الأمنيات اللي أخيراً هتتحقق
في صالة بيت لمياء الفخم جداً اللي هي بنت راجل عصامي جدا بنى نفسه
من الصفر لحد ما أصبح كل خطوة ليه بترمي فلوس اللهم لا حسد يعني
في وسط الصالون والد هشام و زوجه والده وبجانبهم هشام وقدامة علبة
شيكولاته من اللي بي 39 جنيه غالبا جايبها من مصنع كوفرتينا اللي في عين
شمس شكلها كده
دخل والد لمياء والست والدتها وطبعا والدة لمياء عارفة مسبقاً بهشام
و حكايته سلمت بحفاوة شديدة عكس طبعا والدها اللي كان سأل و أطئس على
سلسفيل العائلة الهشامية
زوجة والد هشام ست بسيطة جدا لكن عينها بتقول أنها مدورة
دخلت لمياء و قعدت زي ما باباها طلب منها
و اتكلموا في حاجات كتير
هشام بيشتغل مهندس في شركة استثمارية كبيرة و راتبه مش وحش أبداً
مجتهد و طموح
لمياء و رغم سنها على درجة مدير في شركتها بسبب لغاتها و تفوقها و
دراستها في أمريكا
باباها قال أنا موافق مبدئياً على الخطوبة مش هطلب منك طلبات تعجيزية
,طلبي بسيط و أمنياتي أبسط أنك تسعدها متجرحهاش
لا شبكة ولا أي حاجة اللي تحب تجيبه زي ما انت شايف هي مش محتاجة حاجة ..
زوجة والد المهندس هشام باست لمياء ومسكت صوابعها و قالتلها هو
الخاتم اللي لابساه ده فضة أصلو حلو اوي
لمياء اتكسفت و وشها أحمر
والدتها ردت لا يا فندم ده خاتم بفص الماظ حر كان هدية لمياء من
باباها في نتيجة الثانوية العامة
مصمصت شفايفها و سكتت
و يوم الخطوبة كان يوم فرح مش عادي في قلب الاتنين
و جت الهانم زوجة الراجل الطيب أبوه جايبة علبة حمرا كبيرة
بشكل غريب و بتقول أنها الشبكة اللي لمياء ما شافتهاش
و طلعت سلسة كلها جنيهات دهب و عدد 2 غويشة عريضة دهب 21
و دبلة بمحبس
سألت لمياء مامتها أيه المحبس ده أنا خايفة منه
قالتلها متخافيش
حاجة بتتلبس على الدبلة كده
يعني مش بيعمل أحتباس للدم
بس يا لمياء متفضحيناش
هشام لبس لمياء الشبكة دي على فستانها اللي جاي هدية من باباها من
لبنان واللي مصممه أشهر خياط فيكي يا لبنان زي ما بتقول مرات أبوه للناس
حاليا في الخطوبة
و بدأ تجهيز الشقة اللي هي هتكون في نفس البيت اللي ساكن فيه هشام ..
الوالد عرض عليه شقة مناسبة في مكان كويس ...
هشام رفض
بدأ بتجهيز العفش ولمياء بدأت تحط لمساتها ترجع تلاقي مرات ابوه مغيرة كل حاجة
طلبت هشام تتكلم معاه
هشام أنا معنديش أي أعتراض على حاجة بس هي بتدخل كتير
هي زي أمي يا لمياء
على راسي بس أنا اللي هتجوز مش هي
بقولك أيه أنا مش عاوز وجع دماغ
خلينا نخلص
و بعدين أعملي حسابك النهاردة تيجي معايا على الغدا هناك في بيت العيلة
طيب هخلص شغل وهاجي
دخلت لمياء بعربيتها الفخمة الحارة
و أول ما وصلت شافت قبيلة قاعدة مستنية
قابلتها زوجة والده وقالتلها يختي دخلتي عربيتك دي ازاي الحارة
ده انتي قادرة دي قد الترلا
تعالي يالا معايا علشان تساعديني
راحت لمياء على المطبخ مقدرتش تتحمل الزحمة و ريحة الطبيخ
و حاجات كتيرة
أغمى عليها و لما فاقت
لقيت هشام بيزعق و بيقولها مش عارفة تستري نفسك ومتبينيش إمتعاظك في
وش الغلابة دول
قالتله انا ؟
معملتش حاجة والله بس حسيت بتعب فجأة
قالها امي قالتلي أنك قرفتي و قالت و قالت
محصلش أنا متكلمتش أسمعني بس
ما أسمعش
نزلت لمياء وهي بتعيط بالعافية وصللت للبيت
وحكيت لوالدتها و طمنتها أن دي سحابة زعل و هتعدي
بعدها بكم يوم
أتصلت بهشام موبايله ما بيردش
طلبت البيت ردت امه عليها و قالتلها منجلكيش يختي في حاجة وحشة ,هشام
مش ناوي يتجوز لأنك مش مناسبة ليه ولا لحياته هو محتاج حد احسن و افضل
تناسب مركزه الجديد
لمياء على الارض
و والدتها ماسكة في رقبة التليفون والعرق التركي طافح و بتلعن الدنيا
على اللي عايشينها
بس صحيح التنازل يبدأ بخطوة واحدة العيب مش في الفقر العيب فى الأصل
, و قالوها زمان على الأصل دور
ملعون أبو الجواز على اللي عاوز يتجوز
مش حاجة تفرس ??


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.