«إصلاح الوفد»: «البدوي» هرب من التزامه بمبادرة السيسي بفصلنا.. ومستمرون في التصعيد    تونسيون يتظاهرون بملابس الإعدام احتجاجًا على إحالة مرسي للمفتي    «تأمين شبكات المعلومات» ورشة عمل بقصر الزعفران.. الأحد المقبل    السقوط الثانى ل «6 إبريل»    نسور الجو المصرية اليونانية يبدأون «حورس 2015»    بريد السبت يكتبة:أحمد البرى    المستثمرون العرب حققوا صافي بيع ب78.5 مليون جنيه بالبورصة الأسبوع الماضى    بالفيديو.. «مميش»: إيرادات قناة السويس في 2014 الأعلى في تاريخها    مصر تستضيف المؤتمر الدولى لتنظيم الاتصالات 2016    مغازى : إزالة فيللتين مخالفتين على أراضى النيل بالمنصورة    الإصابة تبعد مارسيلو عن البرازيل فى "كوبا أميركا" وجيفرسون البديل    ممتاز القط: حادث الدمام الإرهابي متوقع تكراره في الفترة القادمة    الرئيس السوداني يتسلم رسالة خطية من رئيس الوزراء الليبي    لافروف: لا يمكن القضاء على "داعش" بالغارات الجوية وحدها    مجاهد يصف " الرجوب " بالذكي بعد موقفه مع إسرائيل    نجم إنبي يوقع للأهلي رسميًا    أوزيل: على الجميع الخوف من أرسنال    برنامج تأهيلي لرباعي المقاولون استعداداً للاسماعيلي    حسام البدرى يلبى دعوة سفير مصر فى أوغندا على العشاء    حالة الطقس اليوم فى مصر والدول العربية    سامسونج تواجه الصعاب بسبب الاستثمارات التي تقوم بها ابل في الصين    مصرع 20 من مجندي الأمن المركزي بحادث انقلاب سيارة ببني سويف    الحماية المدنية تدفع ب6 سيارات إطفاء للسيطره على حريق 19 منزلاً بسوهاج    ماجدة الرومي: لم أصرح بتأييدي "بشار".. وتمنيت العمل مع "الأبنودي"    وزير الزراعة: توزيع السلع بأسعار مخفضة بالتنسيق مع «التموين»    مديرة صندوق النقد الدولي تؤكد اقتراب خروج اليونان من منطقة اليورو    مخطط إسقاط مأرب باليمن.. "الأسد" يفقد سيطرته على إدلب.. أبرز العناوين العالمية للحادية عشر    تعرف على تاريخ "السيارات الملغومة" منذ عام 1920 وحتى "داعش"    مطلوب 10 آلاف قطعة أرض للمدارس الجديدة    الأمن يفض مظاهرة إخوانية في الزقازيق ويضبط 6 من العناصر المشاركة    "العربية": اعتماد نظام تطبيق الحراسات الأمنية بكل مساجد السعودية    كواليس الشاشة    منى أبو حمزة : الجمال لايصنع مذيعة    تجديد الرؤية الدينية:عملية تاريخية نضالية    بالصور.. فرقة «تفانين» المسرحية تقدم عرض «الفهلوان» بقصر ثقافة أسيوط    "الأوقاف" تعلن عن ضوابط الاعتكاف    قافلة طبية للكشف على أهالي "سنور" ببني سويف    نقيب الصيادلة يدعو الأعضاء للإبلاغ عن "العيادات التي تبيع الأدوية"    العثور على جمرة خبيثة حية في شحنة عسكرية أمريكية لأستراليا    روسيا ترحب بإعادة انتخاب بلاتر رئيسا ل"فيفا" وتدعو للتغييرات    جمال عبدالرحيم وأسامة داوود يمثلان نقابة الصحفيين في المؤتمر الدولي للتنظيم النقابي    'مشكلا ت الدويقة' في مهرجان الأفلام القصيرة    مزرعة مايكل جاكسون للبيع مقابل 100 مليون دولار    الإسماعيلي يخاطب الزمالك لضم سيسيه وموسي    مرتضي منصور: إسلام جمال باق مع الفريق    عمر هاشم يطالب قادة العالمين الإسلامى والعربي بتكاتف الجهود لحماية الأقصى    لا تكثرمن الكافيين في اليوم..    لو ناوى تبقى "نباتى".. اعرف أهم 4 تحديات فى انتظارك    «الكهرباء» تواجه أزمة شحن العدادات ب «20» مركزًا جديدًا    "غانم": الشباب مش متربي.. الشباب: الشيطان يعظ    القبض على صاحب محطة بالقليوبية استولى على مواد بترولية بقيمة مليون جنيه    بلاغ ضد محافظ الإسماعيلية السابق بسبب منظومة «كاميرات المراقبة»    غدًا «إسلام بحيري» أمام جنح أكتوبر بتهمة إزدراء الأديان    رئيس وزراء تونس: تدمير قوارب المهاجرين لن يوقف تدفقهم على أوروبا    إمام الحرم المكي: شر ألوان العدوان سفك الدم الحرام    القوات المسلحة تدعم خطة الدولة فى التنمية الشاملة.. جهاز الخدمة الوطنية ينتج 78 ألف طن قمح سنويا من مزارع شرق العوينات وتوريدها لصالح هيئة السلع التموينية.. واستصلاح واستزراع مليون وإقامة 902 بئر جوفى    نقيب الأطباء يؤكد أنه الرئيس الشرعي لاتحاد المهن الطبية    الأدلة الشرعيّة على إثبات صفة القرب.. أدلة القرآن الكريم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

يوميات امرأه مفروسه / الحلقة الثانية عشر -- خطوبة الهنا / بقلم رنا هاشم
نشر في الواقع يوم 12 - 08 - 2012

فرحة على وش هشام نقلها مباشرة في قلب لمياء وهو بيقولها أنا عاوز
أجي أقابل بابا
أيه ؟؟
أنت بتتكلم جد ؟؟
أخيراً يا هشام
أخيراً يا لمياء
في لحظات تستعيد بكل عبط الدنيا المرسوم على وشها
تفاصيل حبهم من أول ما عرفته و الأمنيات اللي أخيراً هتتحقق
في صالة بيت لمياء الفخم جداً اللي هي بنت راجل عصامي جدا بنى نفسه
من الصفر لحد ما أصبح كل خطوة ليه بترمي فلوس اللهم لا حسد يعني
في وسط الصالون والد هشام و زوجه والده وبجانبهم هشام وقدامة علبة
شيكولاته من اللي بي 39 جنيه غالبا جايبها من مصنع كوفرتينا اللي في عين
شمس شكلها كده
دخل والد لمياء والست والدتها وطبعا والدة لمياء عارفة مسبقاً بهشام
و حكايته سلمت بحفاوة شديدة عكس طبعا والدها اللي كان سأل و أطئس على
سلسفيل العائلة الهشامية
زوجة والد هشام ست بسيطة جدا لكن عينها بتقول أنها مدورة
دخلت لمياء و قعدت زي ما باباها طلب منها
و اتكلموا في حاجات كتير
هشام بيشتغل مهندس في شركة استثمارية كبيرة و راتبه مش وحش أبداً
مجتهد و طموح
لمياء و رغم سنها على درجة مدير في شركتها بسبب لغاتها و تفوقها و
دراستها في أمريكا
باباها قال أنا موافق مبدئياً على الخطوبة مش هطلب منك طلبات تعجيزية
,طلبي بسيط و أمنياتي أبسط أنك تسعدها متجرحهاش
لا شبكة ولا أي حاجة اللي تحب تجيبه زي ما انت شايف هي مش محتاجة حاجة ..
زوجة والد المهندس هشام باست لمياء ومسكت صوابعها و قالتلها هو
الخاتم اللي لابساه ده فضة أصلو حلو اوي
لمياء اتكسفت و وشها أحمر
والدتها ردت لا يا فندم ده خاتم بفص الماظ حر كان هدية لمياء من
باباها في نتيجة الثانوية العامة
مصمصت شفايفها و سكتت
و يوم الخطوبة كان يوم فرح مش عادي في قلب الاتنين
و جت الهانم زوجة الراجل الطيب أبوه جايبة علبة حمرا كبيرة
بشكل غريب و بتقول أنها الشبكة اللي لمياء ما شافتهاش
و طلعت سلسة كلها جنيهات دهب و عدد 2 غويشة عريضة دهب 21
و دبلة بمحبس
سألت لمياء مامتها أيه المحبس ده أنا خايفة منه
قالتلها متخافيش
حاجة بتتلبس على الدبلة كده
يعني مش بيعمل أحتباس للدم
بس يا لمياء متفضحيناش
هشام لبس لمياء الشبكة دي على فستانها اللي جاي هدية من باباها من
لبنان واللي مصممه أشهر خياط فيكي يا لبنان زي ما بتقول مرات أبوه للناس
حاليا في الخطوبة
و بدأ تجهيز الشقة اللي هي هتكون في نفس البيت اللي ساكن فيه هشام ..
الوالد عرض عليه شقة مناسبة في مكان كويس ...
هشام رفض
بدأ بتجهيز العفش ولمياء بدأت تحط لمساتها ترجع تلاقي مرات ابوه مغيرة كل حاجة
طلبت هشام تتكلم معاه
هشام أنا معنديش أي أعتراض على حاجة بس هي بتدخل كتير
هي زي أمي يا لمياء
على راسي بس أنا اللي هتجوز مش هي
بقولك أيه أنا مش عاوز وجع دماغ
خلينا نخلص
و بعدين أعملي حسابك النهاردة تيجي معايا على الغدا هناك في بيت العيلة
طيب هخلص شغل وهاجي
دخلت لمياء بعربيتها الفخمة الحارة
و أول ما وصلت شافت قبيلة قاعدة مستنية
قابلتها زوجة والده وقالتلها يختي دخلتي عربيتك دي ازاي الحارة
ده انتي قادرة دي قد الترلا
تعالي يالا معايا علشان تساعديني
راحت لمياء على المطبخ مقدرتش تتحمل الزحمة و ريحة الطبيخ
و حاجات كتيرة
أغمى عليها و لما فاقت
لقيت هشام بيزعق و بيقولها مش عارفة تستري نفسك ومتبينيش إمتعاظك في
وش الغلابة دول
قالتله انا ؟
معملتش حاجة والله بس حسيت بتعب فجأة
قالها امي قالتلي أنك قرفتي و قالت و قالت
محصلش أنا متكلمتش أسمعني بس
ما أسمعش
نزلت لمياء وهي بتعيط بالعافية وصللت للبيت
وحكيت لوالدتها و طمنتها أن دي سحابة زعل و هتعدي
بعدها بكم يوم
أتصلت بهشام موبايله ما بيردش
طلبت البيت ردت امه عليها و قالتلها منجلكيش يختي في حاجة وحشة ,هشام
مش ناوي يتجوز لأنك مش مناسبة ليه ولا لحياته هو محتاج حد احسن و افضل
تناسب مركزه الجديد
لمياء على الارض
و والدتها ماسكة في رقبة التليفون والعرق التركي طافح و بتلعن الدنيا
على اللي عايشينها
بس صحيح التنازل يبدأ بخطوة واحدة العيب مش في الفقر العيب فى الأصل
, و قالوها زمان على الأصل دور
ملعون أبو الجواز على اللي عاوز يتجوز
مش حاجة تفرس ??


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.