"البناء والتنمية" يناور ب4 أوراق للخروج من "نفق الحل"    مقتل انتحاريين حاولا تفجير نفسيهما في حفل زفاف غرب بغداد    قطر "تتمسكن": العرب يحاصروننا مثل الفلسطينيين في غزة    وزير الخارجية يهنئ المبعوث الأممي لدى ليبيا على منصبه الجديد    باحث سياسي: قطر أضاعت الفرص الممنوحة من الدول الخليجية    بالصور.. تميم يذل شعبه وعناصر الإخوان وحماس ينعمون فى قصره    «ترامب» يشيد باستقالة صحفيين في «سي إن إن».. ويشكو من «الأخبار الزائفة»    إعارة كهربا – عبد الواحد ل في الجول: افضل له وللزمالك    1479 موهوبا فقط تم اختيارهم من بين 80 ألف بحث الانتقاء وصناعة البطل الأوليمبى    «لغز» تسليم القلعة الحمراء درع الدورى فى لقاء إنبى خارج «الأعراف والتقاليد»    بالصور.. توافد بعثة الأهلى على مطار القاهرة استعدادًا للسفر إلى زامبيا    ملف.. مونديال قطر تحت القصف    ضبط 329 عبوة مستحضرات تجميل منتهية الصلاحية في مطروح    مصرع 4 أشخاص في تصادم بموكب زفاف بالمنوفية    بالفيديو.. لحظة مغادرة مدير أمن القاهرة منطقة طلعت حرب    بعد انتشارها بسواحل المتوسط.. البيئة تصدر بيانًا بشأن قناديل البحر    محافظ الإسكندرية يشدد على الاهتمام بنظافة وتجميل الشوارع الرئيسية والداخلية    القبول بمدارس التمريض.. 220 درجة للبنات و240 للبنين بالفيوم    البرتغال يبحث عن المجد فى مواجهة تشيلى بقازان الروسية    سموحه يرفض أنتقال محارب للأهلي    علاء أبو زيد: مطروح خالية من الأزمات ومخزون السلع والمحروقات يكفى 6 أشهر    حظك اليوم وتوقعات الأبراج ليوم الأربعاء 28/6/2017.. على الصعيد المهنى والعاطفى والصحى    محمد رمضان يتمرد.. تخلص من عباءة البلطجي ب"جواب اعتقال"    الحكومة والبنوك تستأنف عملها الأربعاء وتعود للإجازة الخميس    برلمان ماكرون يبدأ جلساته بأغلبية من «المستجدين»    التعاون السعودى يقترب من الحضرى رغم مفاوضات المقاصة    هولندا «مسئولة جزئيا» عن مذبحة سربرنيتشا ضد المسلمين    الإهمال بالإدارة الصحية بمطاى    تثبيت الكوتة فى مؤتمر المرأة وصناعة المستقبل    من يعيد إلى «زينب» حجرتها ؟    بحث إضافة نقاط الخبز إلى المقررات التموينية    إحباط محاولة لاختراق الحدود الغربية .. القوات الجوية تدمر 12 سيارة محملة بالأسلحة والذخائر    تشريعات لتحسين الخدمات وتشجيع الاستثمار    ترشيد الإنفاق وتحفيز معدلات النمو .. إسماعيل: نسعى لخفض عجز الموازنة والسيطرة على المديونية    .. وياسر جلال ودينا فؤاد فى «أحلى النجوم»    نهلة عبد العزيز: « عودة وطن وإنجازات شعب» فى احتفال القناة الثانية بثورة 30 يونيو    سهرات العيد    أخلاقيات الحرب    آداب الحوار    الهرمونات المسئولة عن سعادتك    السباحة رياضة وهواية وعلاج من الأمراض    تستعرض إنجازات الدولة خلال 3 سنوات .. «مصر 1095» حملة شبابية غير تقليدية    دار الإفتاء توضح حكم تشميت «العاطس»    التعليم العالى: تسكين الطلاب السودانيين بالمدن الجامعية    جهات سيادية تشرف على تنسيق القبول بالجامعات والوافدين    نيللى وغادة ويوسف الشريف يرسمون ملامح رمضان 2018    رشا مجدى: البرامج الصباحية لا تقل أهمية عن التوك شو ولم يزعجنى وجود أحمد مجدى معى فى «صباح البلد»    كبير مفتشى كوم أمبو: لدينا 14 موقعاً مهماً «محدش يعرف عنها حاجة»..وقريباً فتح «جبل السلسلة شرق» للزيارة    «النواب» والحكومة يحافظان على الشعبية بإجراءات الحماية الاجتماعية    إشغالات شوارع القاهرة لا تتوقف ومطاردات المحافظة لا تنتهى    500 اتصال يومياً لطلب العلاج وكلمة السر محمد صلاح    دعوة شركات مقاولات الصرف الصحى للتأهيل لتنفيذ مشروعات بالدقهلية والبحيرة    استراتيجية جديدة للهيئة لتطوير الصادرات المصرية خلال الفترة من 2017-2023    وقف أستاذة جامعية بالأزهر بتهمة ابتزاز الطالبات    بلجيكا تحافظ على البيئة بوجبة صراصير بنكهة الثوم والطماطم بدلًا من اللحوم    10منتجات صنعها الجيش الأمريكى فى أزماته ويستخدمها العالم    حكم تقديم صيام «الست البيض» على قضاء رمضان    زعيم القرآنيين: معظم المسلمون يقدسون "المصحف" وليس القرآن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كتاب موسوعة الأمثال الشعبية العربية .. تأكيد للثقافة العربية المشتركة
نشر في الواقع يوم 06 - 02 - 2012

صدر عن وكالة سفنكس للفنون والآداب كتاب " موسوعة الأمثال الشعبية العربية " للباحثين جمال طاهر وداليا جمال طاهر، الكتاب يوثق الأمثال الشعبية العربية ويجمع أكثر من 10 آلاف مثل شعبى من مختلف الدول العربية ، مرتبة أبجدياُ .. بغرض الغوص فى أعماق مجتمعاتنا العربية والتعرف على ما تحمله من قيم بقيت خالدة فى تراثنا الشعبى .
وإذا لم يكن بوسعنا الإحاطة بهذا الكم الهائل من الأمثال الشعبية إلا أننا حاولنا أن نشل جميع الدول العربية من مصر والجزيرة العربية والكويت واليمن والعراق والإمارات العربية المتحدة وفلسطين وسوريا ولبنان والسودان والجزائر وتونس والمغرب .
الكتاب يقع فى 350 صفحة من القطع المتوسط ، تصميم الغلاف : نهى جمال الدين .
ويقول المؤلفان فى مقدمة الكتاب :-
احتلت الأمثال الشعبية مكانة خاصة عند العرب ، وقد اعتنى العرب بالأمثال الشعبية منذ قديم الزمان ، فكان لكلّ ضربٍ من ضروب حياتهم مثلٌ يُستشهد به ، وبلغت عناية اللّغويين العرب حدّاً مميّزاً عن سواهم ، إذ كان المثل بالنّسبة لهم يجسّد اللّغة الصّافية إلى حدٍّ كبير ، فأخذوا منها الشّواهد وبنوا على أساسها شاهقات بنائهم اللّغوى ، وكانت عناية الأدباء العرب بهذا الشّكل التّعبيري لها طابعٌ مميّز ، نظراً للأهمّية التّى يكتسبها المثل الشعبى فى الثّقافة العربيّة .
والمثل الشعبي هو ليس مجرد شكل من أشكال الفنون الشعبية ، وإنما هو عمل يستحث قوة داخلية على التحرك ، إضافة لذلك فإن المثل الشعبي له تأثير مهم على سلوك الناس ، فالمعنى والغاية يجتمعان في كل أمثال العالم . وهذه الأمثال على اختلافها تعبر عن تاريخ وفكر الأمم .
وتتسم الأمثال الشعبية بسرعة انتشارها وتداولها من جيلٍ إلى جيل ، وانتقالها من لغةٍ إلى أخرى عبر الأزمنة والأمكنة ، بالإضافة إلى إيجاز نصّها وجمال لفظها وكثافة معانيها ، ويعد المثل الشعبي من أكثر فروع الثقافة الشعبية ثراء ، حيث يجسد المثل الشعبي تعبيراً عن نتاج تجربة شعبية طويلة عاشتها الشعوب العربية تخلص إلى عبرة وحكمة ، ويعد ضرب المثل من أكثر الأشكال التّعبيريّة انتشاراً وشيوعاً فى الثقافة الشّعبيّة ، إذ أن الأمثال الشعبية تعكس مشاعر الشّعوب على اختلاف طبقاتها وانتماءاتها، وتجسّد أفكارها وتصوّراتها وعاداتها وتقاليدها ومعتقداتها ومعظم مظاهر حياتها، في صورةٍ حيّة وفي دلالةٍ إنسانيّةٍ شاملة، فهي بذلك عصارة حكمة الشّعوب وذاكرتها .
وقد حاولنا جمع الأمثال الشعبية فى هذا الكتاب « موسوعة الأمثال الشعبية العربية » ، واعتمد الجمع على الترتيب الأبجدى للأمثال الشعبية لما تحتله من قيمة كبيرة عند العرب، وما تحظى به من أهمية خاصة كونها تشكل جزء كبير من ثقافات الشعوب العربية وتعبر عن عاداتهم وقيمهم ، قمنا بجمع أكثر من 10 آلاف مثل شعبى من كل الدول العربية لتشمل : « مصر ، السعودية ، السودان ، الصومال ، الكويت ، العراق ، الأردن ، الإمارات ، البحرين ، الجزائر ، المغرب ، تونس ، عمان ، سوريا ، اليمن ، فلسطين ، قطر ، لبنان ، ليبيا ، موريتانيا ، جزر القمر ، جيبوتى قطر » .
الإبره اللى فيها خيطين ما تخيطش
الأبريق المليان ما يلقلقش
أبريق انكسر وأدى بزبوزه
ابن ابنك لك وابن بنتك لأ
ابن آدم زى الخضره
ابن آدم زى الميه ما أعجل ما بيتعكر.
بعد السلام تفتيش لكمام
بكره تموت يا أبو جبه واعمل لك فوق قبرك قبه
بكره نقعد على الحيطه ونسمع العيطه
بكره نقعد على راسك ونشوف أفقاسك
ضيف المسا ما له عشا
الضيف المشؤوم بعد الأكل بيقوم
ضيف الموده ما بيروح حتى يهرى اللحاف والمخدة
الضيف إن أقبل أمير وإن قَعد أسير وإن قام شاعر
الضيف شاعر
الضيف ضيف الله
الضيف ضيف لوكان يقعد شتى و صيف
الضيف عذر معزيه ما يعشيه
الضيف على الضيف مطلق
الضيف فى حكم المضيف
الضيف كَاره الضيف والمحلى كَاره الكلى
الضيف له سبع خطايا
الضيف محلل
إن الذليل من ذل بسلطانه
إن الشفيق بسوء الظن مولع
إن العراك فى النهل
إن العصا من العصيه
إن المعاذير يشوبها الكذب
إن المنبت لا أرضاً قطع ولا ظهراً أبقى
إن الهزيل إذا شبع مات
إن الهوى ليميل باست الراكب
إن الهوى يقطع العقبه
إن أمطرت عبلاد بشر بلاد
إن انطق الخشم سالت العين
إن أوسمت على عيد لد احرت وقد
إن بدك الرزق القليل اسكن غزة والخليل أتجوز غبيه وخايبه ولا أتجوز ذكيه وعايبه
إتجوز معلقه ولا تتجوز مطلقه
إتحدت فى المجلس واللى يكرهك يبان
اترك الهم ينساك وان نسيته يسلاك
إحنا فى الشام وهو فى عمان
إحنا ما ورانا شغلانه غير زيارة خاله فلانه
أحوج من فار المسجد
احيينى النهارده وموتنى بكره
الأخبار الحسنه تمشى والأخبار السيئه تجرى
ادلعى يا خبيزه فى صحون عوج
ادلعى يا خبيزه ما فى الخضار إلا إنت
ادلعى يا ضره لحد ما يطردوكى بره
ادلعى يا عوجه فى السنه السوده
الأدمى فى تفكير والرب فى تدبير
الكتاب يباع فى معرض القاهرة الدولى فى جناح أخبار اليوم وجناح روز اليوسف


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.