أسعار صرف العملات العربية اليوم 25- 8- 2016    بايدن: تسليم جولن لأنقرة ليس بيد الرئيس أوباما    الحكومة الكولومبية وحركة "فارك" تتوصلان لاتفاق سلام تاريخي    الصيد يطالب حكومة الشاهد بأخذ الاحتياطات الكاملة لحماية تونس من الإرهاب    رئيس كور الشمالية يعتبر التجربة الصاروخية لبلاده «نجاحا كبيرا»    مدرب الزمالك يؤكد أن فريق يلعب للفوز ولا يخشى الوداد    محمد بن سلمان وجون كيري يبحثان أزمتي اليمن وسوريا    أسامة عرابي: الأهلي أجاد أمام أسيك.. وكان بمقدوره الفوز    المشرف على ترميم المتحف المصري: نتعرض لحملة تشويه من الإعلام    إصابة 8 أشخاص بتسمم غذائي في بني سويف    هل يرحل أم يبقى رودريجز مع ريال مديد    يونس مخيون: «الدولة تنحاز للأغنياء على حساب الفقراء»    «التموين» تطرح خرافا حية ب38 جنيها للكيلو نقدا وبالتقسيط    مسؤول دفاعي أمريكي: البحرية الإيرانية تعترض بشكل خطير مدمرة أمريكية    ضبط شخص بحيازته 40 قطعة حشيش في مطروح    «رعاية ضحايا الطرق»: العامل البشري وراء 80% من الحوادث في مصر    بكري: الحالة الوحيدة لعدم استجواب وزير التموين هي تقديم استقالته    فرنسية سبباً في إنشاء شارع الهرم    من محمد أفندي إلى الآنسة فاطمة    فنانون تعرضوا للتحرش على الهواء: «مين اللي بيلمسني»    الكنيسة والحكومة تتفقان على صيغة لقانون بناء الكنائس    تحقيق دولي يتهم قوات الأسد و«داعش» باستخدام الكيماوي    بالصور.. ضبط 21 قطعة سلاح وتنفيذ 1017 حكم قضائى متنوع خلال 24 ساعة بالمنيا    رسميًا.. حسام البدري مديرًا فنيًا للأهلي    البدري: فرص جميع اللاعبين في الأهلي متساوية.. و«عرابي» تاريخ كبير    كأس الرابطة الانجليزية: صدام بين المحمدي وصبحي.. ولقاء سهل للنني    الفقي: إعلان «السيسي» الترشح لولاية ثانية دليل على احترامه للدستور    نجاة فنان شهير من الموت محترقا    طفل يحتفل بالذكرى الأولى لزراعة يديه    تعرف علي 7 مخاطر صحية ناتجة عن الجلوس لفترات طويلة    «روزاليوسف» ترصد كنوز السكة الحديد المهدرة    «الصيادلة» ترفع جنحة مباشرة ضد «عبدالمقصود» لتشهيره بالنقابة    وزيرا خارجية المجر والصومال فى القاهرة    «عبدالعال» يدعو الشباب للعبور بمصر فى هذه المرحلة الصعبة    لجنة «محلب» تسترد 58 ألف فدان من أراضى الدولة.. ومزاد جديد فى أكتوبر    لأول مرة.. شهادة الجودة العالمية ل«مطار القاهرة»    رئيس جامعة المنصورة يصدر قرارًا بترقية وكيل سياحة وفنادق    أسرة الراحل مصطفى أمين تهدى الجامعة الأمريكية بالقاهرة أكثر من 5000 كتاب من مكتبته الخاصة    أحمد عيد: لا أعرف شيئا عن ترشيح بيومى فؤاد ل«يابانى على أبوه»    داعية سلفي يصدر فتوى عن دعارة الروبوتات    «الغيطى» ل«رئيس الوزراء» عن قانون بناء الكنائس: «كأنك يا أبوزيد ما غزيت»    الخدمات الطبية تكثف من القوافل على مديريات الأمن والسجون وعلى الحالات الإنسانية    خبير فرنسى فى ضيافة مستشفى «مصرللطيران»    ..وتقتحم الاستثمار الدوائى فى الصعيد    وزارة المالية:    بالتعاون بين المجلس العربي الأفريقي للتكامل والتنمية ودار التحرير    كلام صريح    القبض علي سودانيين لاتهامهما بالاتجار في "العملة"    مقتل "إرهابي" في هجوم علي حارس كنيسة "سانت فاتيما"    مرصد الافتاء:    بعد استجواب البرلمان    بقيمة 475 مليون دولار..    معاً للمستقبل    30 أغسطس آخر موعد لتوفيق أوضاع مراكز الدروس ببني سويف    رئيس الوزراء.. خلال لقائه مدير مستشفي 57357    المفتي: من يؤذون الحجيج بأقوال وأفعال مفسدون وضالون    الإفتاء: لا يجوز للمعتدة من وفاة أن تخرج للحج    البحرين تُطلق برنامج "تلاوة" لمعلمي التربية الإسلامية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مرشحة البرلمان المنتقبة: بثينة كامل ومن تترشح لرئاسة الجمهورية ناقصات عقل ودين ولا تجوز لهن الولاية .. والفصل بين الرجل والمرأة برنامجي
نشر في الواقع يوم 17 - 11 - 2011

ردا علي ترشيح بثينة كامل وغيرها في رئاسة الجمهورية ، قالت مرشحة البرلمان منى صلاح المنتقبة رئيسة جمعية منابر النور الخيرية إن النساء ناقصات عقل ودين ولا تجوز لهن الولاية بتولي منصب الرئاسة، ودافعت عن ترشحها لمجلس الشعب بقولها إن النيابة فيه ولاية جزئية وليست ولاية كلية كرئاسة الجمهورية. وأضافت أنها تسعى لتطبيق الشريعة الإسلامية وقطع يد السارق ومنع الاختلاط بين الجنسين، وتخصيص ملابس سوداء للنساء وأخرى بيضاء للرجال.
وضمن آلاف المرشحين في الانتخابات البرلمانية المقبلة، تظل منى صلاح رئيسة جمعية منابر النور الخيرية بمصر، حالة مثيرة للجدل.. فهي واحدة من مرشحتين منتقبتين في الانتخابات البرلمانية المقرر إجراؤها بعد أسبوعين.
وعلى الرغم من وجود انتقادات كبيرة لترشحها كمنقبة للانتخابات، فإن منى تقول بصوت مليء بالدهشة: «الناس هتعمل إيه بشكلي، المهم عندهم عملي، إن الله لا ينظر إلى صوركم ولا أجسامكم ولكن ينظر إلى أعمالكم». وتعتقد منى، التي شاركت في ثورة «25 يناير» بالنزول إلى ميدان التحرير، أن التيارات الإسلامية أعطت القوة للثوار وأنجحت الثورة.
وقبل تسع سنوات أسست منى جمعية منابر النور الخيرية، وهي جمعية أهلية تقدم خدمات اجتماعية وخيرية متنوعة للفقراء، ما جعلها تحت ضوء الإعلام لفترات كثيرة، لكن الضوء يتسلط عليها اليوم بشكل أكبر بعد أن أعلنت ترشحها على قوائم حزب النور السلفي في دائرة شمال الجيزة، التي تضم أحياء راقية وأخرى عشوائية سبق أن نشطت فيها جمعيتها الخيرية، مثل إمبابة ومركز أوسيم ومركز منشأة القناطر والوراق، لكن منى تؤكد أنها لن تستخدم إمكانيات الجمعية في حملتها الانتخابية.
وتبلغ المرشحة منى من العمر 53 عاما، وهي أم لبنتين وولد، وعلى الرغم من أن ابنتها الصغرى تدرس في المرحلة الثانوية في مدرسة غير إسلامية مشتركة للبنين والبنات، فإن منى صلاح لا توافق على الاختلاط بين الأولاد والبنات، وستسعى للفصل بينهم عبر تقديم تشريعات تفصل بين الرجال والنساء.. وعن ذلك تقول: «ابنتي تدرس في مدارس مختلطة بسبب ظروف خاصة، ولكني لن أسمح أن يتعلم الأولاد مع البنات مهما حصل وتحت أي ظرف».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.