فتح ميناء رفح البري بشكل استثنائي لإدخال جثة فلسطيني توفي في القاهرة    نقيب المحامين السابق بالدقهلية: تصعيد «اقتحام نادى طلخا» لأعلى المستويات    غدًا.. وزير الأوقاف ومفتي الجمهورية يلتقيان عددًا من العلماء في كازاخستان    ضياء رشوان: لا أحمل شباب الصحفيين وحدهم أزمة النقابة    "التايم": هذا الطرف قد يكون وراء حادث الطائرة المنكوبة    "الشرطة العراقى" يعتذر ل"محمد يوسف" على إقالته دون وجه حق    ايمن حفني يغيب عن تدريبات الزمالك بسبب “العُمرة    بلاغ بوجود قنبلة على طائرة «مصر للطيران» المتجهة إلى تايلاند    ولادة على رصيف محطة مترو الشهداء |صور    العزيزة تكتسي بالحزن بعد استشهاد أحد أبنائها في شمال سيناء    فرنسا: عمليات القصف للنظام السوري وحلفائه انتهاكا لالتزامات فيينا    بالفيديو.. شكري: الرأي العام الإسرائيلي احتفى بخطاب السيسي لثقتهم فيه    طيران العراق والتحالف الدولي يقصف «داعش» في الفلوجة    الخارجية:المسئولين المصريين لم يوجهوا أى إساءة للأفارقة بنيروبي    أسوان تطبق مشروع التعليم النموذجي للقضاء على الدورس الخصوصية    وزير التخطيط: الفترة القادمة صعبة و"مصر مش هتقدر تكمل كده"    منتخب الفراعنة يسافر على مصر للطيران إلى تنزانيا |صور    خالد الغندور عن إيقاف شوبير: «حسبى الله ونعم الوكيل»    وزارة التموين: لم يعد هناك سلع تموينية مدعمة    محافظ كفرالشيخ يفتتح معرض "أهلا رمضان"    «الشيوخ الكازاخستاني» يشيد بتجربة مصر في التصدي للإرهاب    ضبط 40 من المطلوبين في شمال سيناء    درجات الحرارة المتوقعة اليوم الأربعاء 1/6/2016 بجميع محافظات مصر    حظك اليوم وتوقعات الأبراج الأربعاء 1 يونيو 2016    شوبير:مالومتش الإبراشي ولا هألوم عليه...ومش عيب ان أعتذر    العرض المسرحي «اعمق مما يبدو» بالجمهورية    اكثر 6 اخبار قراءة خلال الساعة    زي النهاردة بتاريخ 01-06-2016    أمين«البحوث الإسلامية»: الارهاب لاعلاقة له بالأديان    شهدها رئيس مجلس الوزراء    المؤسسة العسكرية في ليبيا    البرلمان العربي في ختام أعماله: لا لتسييس الحج والإساءة للسعودية    الرئيس: نتطلع للتعاون مع البنك الأوروبي في تمويل المشروعات    أشرف الشيحي ل "الجمهورية"    تدشين لجنة بيت العائلة.. في الغنايم    مجلس الوزراء: نمو إيرادات قناة السويس بنسبة 2.7%    حريق يدمر ورشة نجارة    بحضور وزيري الطيران والثقافة    المكتب التنفيذي لوزراء الكهرباء العرب:    الأبراج قضت علي الزراعة بالوراق    الأهلي يحدد مواعيد مبارياته الأفريقية علي الطريقة الهولندية    أبيض وأسود    الحرارة تشعل المنافسة بين الأهلي والزمالك    الإسماعيلي ومنتخب من الأفارقة والمحليين وديا    غداً أفضل    المدير.. الخطر    بالفيديو | علي جمعة: السماء تبكي على عالم الأزهر عند وفاته    أمين: «الناس بتتفرج على البرامج وبتبقى عايزه تضرب نفسها بالرصاص»    «أملاك» تراهن على «الإيجار التمليكى»    حكم بحبس رئيس الاتحاد السكندرى لتوقيعه شيكات بدون رصيد    «الزراعة»: الموافقة على إقامة 592 مشروعاً للنفع العام منها 252 مدرسة و 4 معاهد أزهرية    بالفيديو.. هاشم يوضح الموقف الشرعي لمن عليه أكثر من صيام رمضان    40% ارتفاعاً فى أسعار فوانيس رمضان    عراب العرائس «ناجى شاكر»: «الليلة الكبيرة» من بدروم قصر عابدين لبدروم الأوبرا ومن خيمة الموسيقى العربية إلى مسرح الأزبكية    قناوى: المنصورة أصبحت قلعة الطب بالشرق الأوسط    غياب موظفى «الختم» يشعل معركة دامية ب«بسيون»    رعب.. بكتيريا سوبر تنهى أسطورة المضاد الحيوى    عمر هاشم: ما تفعله المؤسسات الحكومية في رمضان "كسل"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





من أعلام الصحابيات: نسب حمنة بنت جحش
نشر في الشعب يوم 02 - 08 - 2011

هي حمنة بنت جحش بن رياب الأسدية من بني أسد بن خزيمة أخت زينب بنت جحش.
وكانت عند مصعب بن عمير وقتل عنها يوم أحد, فتزوجها طلحة بن عبيد الله فولدت له محمدًا وعمران ابني طلحة بن عبيد الله, وكانت من المبايعات, وشهدت أحدًا فكانت تسقي العطشى وتحمل الجرحى وتداويهم.
من أهم ملامح شخصية حمنة بنت جحش:
اجتهادها في العبادة:
روى الإمام أحمد في مسنده عن ثابت عن عبد الرحمن بن أبي ليلى قال: رأى رسول الله حبلاً ممدودًا بين ساريتين فقال: "لمن هذا؟", قالوا: لحمنة بنت جحش, فإذا عجزت تعلقت به, فقال: "لتصل ما طاقت فإذا عجزت فلتقعد".
من مواقف حمنة بنت جحش مع الرسول :
يروي محمد بن عبد الله بن جحش قال: قام النساء حين رجع رسول الله من أحد يسألن الناس عن أهليهن فلم يخبرن حتى أتين النبي فلا تسأله امرأة إلا أخبرها, فجاءته حمنة بنت جحش, فقال: "يا حمنة احتسبي أخاك عبد الله بن جحش", قالت: إنا لله وإنا إليه راجعون رحمه الله وغفر له, ثم قال: "يا حمنة احتسبي خالك حمزة بن عبد المطلب", قالت: إنا لله وإنا إليه راجعون رحمه الله وغفر له, ثم قال: "يا حمنة احتسبي زوجك مصعب بن عمير", فقالت: يا حرباه, فقال النبي : "إن للرجل لشعبة من المرأة ما هي له شيء", قال محمد بن عمر في حديثه: وقال لها النبي : "كيف قلت على مصعب ما لم تقولي على غيره؟", قالت: يا رسول الله ذكرت يتم ولده.
ولما ولدت حمنة بنت جحش محمد بن طلحة بن عبيد الله جاءت به إلى رسول الله فسماه محمدًا وكناه أبا سليمان.
وعن إبراهيم بن محمد بن طلحة عن عمه عمران بن طلحة عن أمه حمنة بنت جحش قالت: أتيت رسول الله فقلت: إني قد استحضت حيضة منكرة شديدة, فقال: "احتشي كرسفًا", قلت: إنه أشد من ذاك, إنى أثجه ثجًّا, قال: "تلجمي, وتحيضي في كل شهر في علم الله ستة أيام أو سبعة أيام, ثم اغتسلي غسلاً وصومي وصل ثلاثًا وعشرين أو أربعًا وعشرين, واغتسلي للفجر غسلاً وأخري الظهر وعجلي العصر, واغتسلي غسلاً وأخري المغرب وعجلي العشاء, واغتسلي غسلاً وهذا أحب الأمرين إلي", ولم يقل: يزيد مرة واغتسلي للفجر غسلاً.
ومما روته حمنة بنت جحش عن رسول الله :
"ألا إن الدنيا حلوة خضرة, فرب متخوض في الدنيا ليس له يوم القيامة إلا النار".
المراجع :
- الاستيعاب.
- الإصابة في تمييز الصحابة.
- مسند أحمد بن حنبل.
- الطبقات الكبرى.
- في مناقب أمهات المؤمنين.
- المعجم الكبير.
- كنز العمال.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.