تيار الاستقلال: جماعة الإخوان الإرهابية انتهت إلى غير رجعة    «وزير الري» يرافق «السيسي» في القمة الأفريقية بإثيوبيا    وزير التعليم العالى ينفي تأجيل الدراسة    مركز حقوقى:120 طالب مُحال للمحاكمات العسكرية منذ اكتوبر    بالصور.. ثوار ههيا وأحرار صبيح يواصلون انتفاضتهم الثورية    الشناوى مراقبا لحكام مباراة الأهلي والزمالك    نيمار: أحلم بذهبية ريو 2016 لاستعادة هيبة «السامبا    بلاتر يؤكد أنه قدم طلب اعادة انتخابه    التصديري للكيماويات: 29.6 مليار جنيه صادرات القطاع بنهاية 2014    «محلب» للعرب: نحتاج إلى التكامل جميعًا لكي نتقدم.. وبالتنمية سنواجه الإرهاب    35 سفينة عبرت المجرى الملاحى لقناة السويس ..الخميس    مصر تستضيف "الملتقى التجارى الأفريقى العربى"    السفير الكندي: استثمرنا 220 مليون دولار بالسوق المصرية    قطع المياه عن مدينة نصر لمدة 12 ساعة    بالفيديو.. الخارجية: مصر أعدت للقمة الأفريقية جيدًا.. والإيبولا والسلم والأمن أهم القضايا المطروحة    وزير الدفاع الإسرائيلي: "حزب الله" يزعم أنه غير معني بتصعيد الموقف    وزير الخارجية الاردني: الرهينة الياباني ضمن صفقة الإفراج عن "الريشاوي"    بايدن:روسيا ستواجه المزيد من العقوبات ما لم تغير سياستها حول أوكرانيا    اليونسكو: النزاعات في المنطقة العربية أثرت سلبًا على الأنظمة التعليمية    توأمة بين «الإسكان» و«الثقافة» لمواجهة «الإرهاب»    الشيخ شاهين يتفاخر بحضور عرض فيلم "هز وسط"    مفتي الجمهورية: مشروع عالمي لتصحيح صورة الإسلام بالخارج    أكاديمية البحث العلمي تشارك ب10 إصدارات في معرض الكتاب    حبس 3 إخوان بالإسكندرية 15 يوما    الأمن العام يضبط 22 سائقا يتعاطون المخدرات و15 هاربا من مؤبد    إصابة سائق في إطلاق نار عشوائي على 3 سيارات لنقل اسطوانات البوتاجاز    إبطال مفعول قنبلة أسفل برج كهرباء    مجهولون يشعلون النيران فى مكتب بريد وسنترال بالقليوبية    89.1 % نسبة نجاح الإعدادية.. و87.14% في الابتدائية بالإسماعيلية    الأمور المستعجلة تلغى الحراسة على"الصيادلة"    التحالفات الانتخابية.. إما الاتفاق وإما الفشل    البورصة تستهل جلستها بتراجع EGX 30 بنسبة 0.08%    عادل لبيب وليلى إسكندر يفتتحان مصنعًا لتدوير القمامة بالإسماعيلية    الطيب يكشف سر الحملة المثارة ضد مناهج الأزهر الشريف    السبكي: تم تطبيق جراحات التحويل المصغر للمعدة ب7 دول    بالصور.. استعادة 36 قطعة أثرية من أسبانيا    أحمد نادر جلال: بدء تصوير «لعبة إبليس» منتصف فبراير    رئيس المؤتمر العام لليونسكو: كنت أتمنى زيارة مصر منذ 37 عاما    بالصور.. "تعليم البحيرة" يستعد لاستقبال مجلس أمناء الشرقية    إعتقال لاعب أتلتيكو مدريد عقب الخسارة أمام برشلونة    الجبلاية تُسقط عقوبة نادى المنيا بعد تسديد مستحقات علاء نبيل    اليوم.. مستبعدو الزمالك يدعمون زملاءهم أمام الأهلي    تفاصيل إطلاق رصاص بالعاصمة صنعاء    مقتل جندي بالجيش الليبي وشرطي في اشتباكات بنغازي    "استطلاع": نصف الأمريكيين يصفون سياسات أوباما بالشرق الأوسط ب"الفاشلة"    تركيب 50 جهازًا للكشف على الحقائب في 30 محطة للقطارات    الصحة: مستعدون لتوقيع الكشف الطب علي المحافظين الجدد    "علماء ضد الانقلاب" تدعو للحشد غدًا الجمعة    علم الحديث صناعة بشرية ( الجزء الثامن عشر )    د. سهيلة زين العابدين حماد : إلى من يُنكرون بيعة وشورى النساء    د.عبد الحكيم الفيتوري : صناعة المعجزة عند الرواة ( الجزء الثاني )    "الجنح" تنظر استئناف النيابة على براءة 26 من "وايت نايتس" في "شغب شبرا"    «الكرنب» على الطريقة البلجيكية يتصدر قائمة أفضل مأكولات 2015    الكنيسة الأرثوذكسية تنفي تأييدها الحرب على الإسلام السياسي    دمشق توافق على خطة المساعدات الإنسانية الدولية لعام 2015    بالصور.. أطعمة تحسّن كثافة عظامك وأخرى تقلل من كثافتها    استشارى أمراض نساء يوضح أسباب الإفرازات المهبلية غير الطبيعية    الالتراس : الجمهور باق..والقوانين زائلة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الترقيات أشعلت نيران الغضب..في ماسبيرو
نشر في المساء يوم 15 - 01 - 2012

أشعلت حركة الترقيات الأخيرة التي أعلنها أحمد أنيس وزير الاعلام في مبني ماسبيرو نيران الغضب بين أغلب العاملين بالتليفزيون.. وصبوا غضبهم لعدم تقديم أي شخصية حقيقية لهذه المناصب بعد نجاح ثورة 25 يناير والتي لم تصل حتي الآن للتليفزيون رغم مرور عام علي هذه الثورة.
* عبير كمال كبير معدي برامج بالقناة الثانية : كلنا معترضون علي هذه التغييرات التي أعلنها أحمد أنيس وزير الاعلام ولم ينظر إلي أي طلب من مطالبنا.. رغم أنه حينما تولي وزيرا للإعلام أكد بتطهير الاعلام وإحضار القيادات الشابة.
أضافت : هذه التغييرات جاءت لتنتقم من ثورة 25 يناير في ماسبيرو بل جاءت للتدمير.. وأنا أقول لوزير الاعلام أنا أسفة ومعي زملائي الذين ساندناه لحظة توليه وزيراً للاعلام في وقت كان العاملون يرفضونه بسبب سياساته السابقة خلال الأعوام التي عمل فيها مع أنس الفقي وغيره وقلنا بأنه سوف يبدأ صفحة جديدة في المبني لكنه جاء مخيباً للآمال بل جاء لينتقم من ثوار ماسبيرو أشد انتقام.
* عبده عباس بالبرامج الرياضية : التغييرات التي أعلنها وزير الإعلام أري أنها "سمك لبن تمر هندي" لأن البيئة التي يتم ترقية العاملين بالتليفزيون بيئة فاسدة مثلاً واحد في القناة الثانية كيف يكون نائباً في القناة الأولي فالوزير يختار أناسا للترقيات لايصلحون ولايحملون رؤية اعلامية لان الذي يصلح تم ابعاده وتهميشه كما تمت ترقية قيادات لاتعرف مكان القناة التي ستديرها.
* علي غيث : العاملون في ماسبيرو علي درجة من الاستنفار لاقالة أحمد أنيس وزير الاعلام.. لأنه لم يلب طلباتنا ورغباتنا وقد توسمنا فيه خيراً وهذه التغييرات والترقيات سيئة جدا ولم تلبي قطاع التليفزيون أضاف : أوجه نداء إلي د.كمال الجنزوري ونناشده التدخل قبل أن يضيع الوقت فالعاملون في ماسبيرو علي صفيح ساخن وسنعقد مؤتمرا صحفياً ضد الوزير لاعتراضنا علي قراراته بشكل عام التي جاءت خاطئة!
* طارق صلاح الدين كبير مخرجين بالقناة الأولي : كالعادة تأتي التغييرات في ماسبيرو ومخيبة للآمال ويمضي الوزير أحمد أنيس قدماً علي طريق أسامة هيكل في تحدي رغبات العاملين ويكرر نفس أخطاء أنس الفقي الذي اختار قيادات أشعلت الغضب في ماسبيرو باختياره عزة مصطفي رئيسة للقناة الأولي سابقا وشافكي المنيري رئيسة للقناة الثانية سابقا ودفعنا ثمن هذه التغييرات سنوات من عدم علم هذه القيادات بأصول الادارة واليوم يختار أحمد أنيس علي سيد الأهل نائبا لرئيس القناة الأولي وهو كبير مخرجين أحدث بكثير من معظم كبار المخرجين بالقناة الأولي كما أنه لم يشغل منصب مدير عام وهو الشرط الأساسي لتولي منصب نائب رئيس قناة بدرجة وكيل وزارة فكيف يحصل علي درجة وكيل وزارة وهو لم يحصل علي درجة مدير عام ولم يمارس الادارة أم سيتم اختراع ادارة وهمية له وغالباً ستكون إدارة المتابعة لتصحيح وضعه الوظيفي كما حدث من قبل.
أضاف طارق صلاح : الحقيقة أنه طالما سيظل السيد سامي سعيد يضع التغييرات والقيادات في ماسبيرو وهو الذي يقوم بذلك منذ عهد أنس الفقي ومعه ثروت مكي رئيس الاتحاد والذي كان يقدم في كل عام لقطاع الأخبار انجازات مبارك علي مدي 30 عاماً طالما سيظل هذان الاثنان يتحكمان في التغييرات سنظل نعاني الي الأبد كلما حدثت حركة تغييرات في القناة الأولي بصفة خاصة وفي التليفزيوين بصفة عامة وسوف أقوم برفع قضية جديدة علي اتحاد الاذاعة والتليفزيون للطعن في تعيين نائب رئيس القناة الأولي مثلما فعلت من قبل وسوف أضمها الي القضيتين السابقتين اللتين رفعتهما علي تعيين مجدي لاشين نائبا للقناة الأولي ثم رئيسا للقناة الأولي والتي ينتظرهما القضاء الإداري حالياً.
* نجاة العسيلي مدير عام برامج الاطفال كإشراف : كان المفروض من وزير الاعلام أنصافي وتثبيتي علي الأقل مدير عام.. فهو لم ينظر الي الأقدميات والقرارات بها ظلم شديد وأقول له ياوزير الاعلام اعدل في قراراتك بعد ثورة 25 يناير.
أضافت : حرام ظلمي لأكثر من 29 عاما في خدمة التليفزيون وقد حاولت مقابلته أكثر من مرة ولم يعطني أحد أي موعد حتي الأن وأنا أوجه له رسالة من خلال جريدة "المساء" بعد أن سدت الطرق أمامي لمقابلته ورغم ذلك فقد كتبت له عدة مذكرات ولم يسأل فيَّ ولم ينظر الي المظلومين في المبني والذين أعطوا له خبرة سنين طويلة.
* المخرج أحمد أبواليزيد : نفس الفكر القديم جاء وزير الاعلام الحالي ليمشي عليه ولا توجد أشياء تم تغييرها ونفس الكلام الذي كنا نسمعه قبل الثورة مازلنا نسمعه بعدها.. كما أن حركة مديري العموم لم ينظر فيها للكفاءة والأقدمية فالوزير لم يقم بتغيير حقيقي ولاتوجد مكتسبات للثورة التي قامت في مبني التليفزيون حتي الآن.
* أحد العاملين رفض ذكر اسمه خوفا من بطش الوزير : حتي الآن العقول الموجودة في ماسبيرو مازالت تحكم قبل 25 يناير ونفس الأخطاء السابقة وقع فيها أحمد أنيس والتي عملها أيام التطوير في عام 2009 والتي أدت في النهاية الي النزول بالشارع وحينما اعترضنا آنذاك قال بأنه "مابيتهددش".
أضاف : مازال الوزير يعيش ما قبل 25 يناير فهناك اسماء تم ترقيتها عليها تحفظات كبيرة مثل علي سيد الأهل فهو لايصلح نائب رئيس قناة قانونياً وأنا أتساءل أين المبررات التي جعلته يختار هذه الأسماء ولماذا الاختيار في اصراره علي الأسوأ وسوف نطلب مقابلة د.كمال الجنزوري رئيس الوزراء كما سنقوم بوقفات احتجاجية اعتراضاً علي هذه القرارات الظالمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.