شيخ الأزهر يلتقي رئيس الطائفة الإنجيلية    بالفيديو.. "السيسي" يضع إكليلين من الزهور على "الجندي المجهول" وقبر "السادات"    بالفيديو..أحد أبطال أكتوبر: نجوت من الموت لأعود للحرب    بالفيديو.. الباز يهاجم الحكومة ويتهمها بتكميم الأفواه    وزير التموين: شراء 120 ألف طن قمح فرنسي لإنتاج الخبز المدعم    أزمة للعمالة الموسمية للحج بمطار القاهرة بسبب عدم وجود رحلات للسعودية    اليوم.. "دجلة" يبحث عن الفوز الأول أمام الشرطة    خوان فران: نستحق الفوز على يوفنتوس والجماهير قامت بدورها    اليوم.. رئيس الزمالك يتنازل عن شكواه ضد لاعب الأهلي    الناتو سيدافع عن تركيا إن تعرضت لهجوم إرهابي    وزير خارجية جنوب السودان يصل القاهر    مسودة قرار فلسطيني حول إنهاء الاحتلال الإسرائيلي    وائل عباس : فاطمة ناعوت أراجوز للتسلية    جمعة يشارك ببحث في ندوة تعظيم شعائر الحج    بالصور..تعرف على مقام إبراهيم    دراسة: الولادة المبكرة والالتهاب الرئوى أهم أسباب وفاة الأطفال    طريقة عمل الشيش كباب بلحم الضآن    وزير الأوقاف: السيسي أعاد بقيادته الحكيمة مصر إلى مكانتها الدولية    ضبط 1284مخالفة مرورية و5 قطع أسلحة نارية وتنفيذ 795 حكم في حملة أمنية بسوهاج‎    حملات تموينية مكثفة بالأقصر    انفجار سيارة مفخخة بوسط مدينة بور سعيد    عاجل..اشتباكات مسلحة بين عائلتين "بفرشوط" شمال قنا    مصر ترحب بالحوار بين الليبيين    العرب اللندنية: حماس تحاول دق إسفين جديد في العلاقات بين "تونس ومصر"    الزمالك يفاضل بين "دوراتي" و"فييرا" لخلافة حسام حسن    الآلاف يتظاهرون في هونج كونج للمطالبة بمزيد من الديمقراطية    مستوطنون إسرائيليون يقتحمون قبر "يوسف" شرق نابلس    المغرب تعلن استراتيجية شاملة لمواجهة ايبولا وتعاون صحى مع المانيا    بالفيديو ..فاروق الباز: الجيل بتاعنا «خرب الدنيا» ...والسيسي يريد إصلاح الوضع بسرعة    فرنسا تعتزم نشر مقاتلاتها في الأردن أو الكويت    "لامؤاخذة" ينطلق فى أمريكا الشمالية من توزيع FilmRise    «الجنايات» تستأنف محاكمة نجلي جمال صابر في «أحداث روض الفرج»    مشاهير الساسة والكتاب ينتفضون ضد "فاطمة ناعوت"    مشتريات للاستثمار الأمن تدفع الذهب للصعود في التعاملات الأسيوية    "عجيبة للبترول" تحقق رقما قياسيا جديدا بإنتاج 67.6 ألف برميل يوميا    الليلة وغدا افضل الدعاء    باير ليفركوزين يصحح المسار بفوز على بنفيكا    راموس: كنت أحلم بهدفي الأول في دوري الأبطال    عضو البحوث الإسلامية يهاجم وزير الثقافة    ستوريدج لاعب ليفربول يقترب من توقيع عقد جديد يمتد حتى عام 2019    نجلاء بدر: فخورة بفيلم "الجزيرة 2"    حرمان 50 طالبًا وطالبة من المدن الجامعية ببنها لإدانتهم في شغب وعنف    فلتغفري : مدونة القلق الحداثي روائيا    دار الإفتاء: يجوز صيام يوم الجمعة الموافق لوقفة عرفات منفردا    بالصور.. حفل مبهر لعمرو دياب فى بورتو كايرو    هيئة أبوظبى الثقافية تنظم برنامج "كن مرشداً ليوم" فى متحف العين الوطنى    التضخم السنوى فى كوريا الجنوبية يتراجع إلى أدنى مستوى فى 7 أشهر    كيا Rio الجديدة تشرق في باريس    تفاصيل انفجار سيارة «ديوان محافظة بورسعيد»..«البحث الجنائي»: «محدث صوت» وراء اشتعال السيارة..«شهود عيان»:مجهول وقف بجوار السيارة وانفجرت فور مغادرته..و«فيتو» تنشر أول صور لآثار انفجار القنبلة    شوقى غريب يعلن قائمة المنتخب .. والحضرى يتمنى التوفيق    استقالة الأمين العام لحزب الدستور    عبور 755 شخصا بين مصر وقطاع غزة عن طريق ميناء رفح البري    تجدد الاشتباكات بين عناصر «الإرهابية» والأمن بالبحيرة    الصحة السعودية: حالتا وفاة جديدتان بفيروس كورونا    التشيك تعلن عزمها إرسال مساعدات إنسانية للدول المتضررة من الإيبولا    وصول رئيس الوزراء ووزير الداخلية إلي الأراضي المقدسة لأداء فريضة الحج    مقتل تكفيريين اثنين وتدمير 18 بؤرة إرهابية بشمال سيناء    ندوات ثقافية ب«أسيوط» و«دمياط» و«الفيوم» فى «ذكرى أكتوبر»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مشاكل المرأة العاملة.. في ندوة ساخنة 30% من الأسر المصرية.. تعولها نساء الموظفة في القطاع الخاص تُعَامَل بقسوة.. ولا تحصل علي حقوقها
نشر في المساء يوم 19 - 11 - 2010

كشفت ندوة ساخنة حول مشاكل المرأة العاملة أن 30 في المائة من الأسر المصرية تعولها نساء وأنه رغم ذلك فإن المرأة المصرية تعاني الكثير في العمل بالعديد من المؤسسات خاصة القطاع الخاص.
أشارت الندوة التي نظمها مركز قضايا المرأة إلي أن الأم العاملة في الكثير من المؤسسات تعاني من عدم توافر الحضانات في مقار أعمالهن وعدم الحصول علي إجازة رعاية طفل بالإضافة إلي معاناتهن الشديدة بسبب عدم توافر وسائل مواصلات آدمية للوصول إلي عملهن ووجود عادات وتقاليد مازالت تحرم خروج المرأة لأي سبب حتي ولو كان للتعليم!!
تقول عزة سليمان رئيس مركز قضايا المرأة: إن المرأة المصرية تعمل في ظروف صعبة للغاية خاصة في الكثير من مؤسسات القطاع الخاص التي تحرمها من المساواة في الحقوق والكرامة والأجور مشيرة إلي أن الإحصاءات الرسمية تشير إلي أن حوالي 30% من الأسر تعولها نساء وأن هذه النسبة في تزايد ورغم ذلك تعاني المرأة كثيراً في عملها ولا يتم توفير الظروف المناسبة لها للعمل والإنتاج.
أشارت إلي أن الدستور المصري ينص علي الحق في المساواة بين الرجال والنساء ومراعاة تعدد الأدوار التي تقوم بها في المجتمع حيث إنها تعمل وتتحمل مسئولية أسرتها ورعاية زوجها وأولادها في نفس الوقت ورغم ذلك لا تحصل علي حقوقها في المساواة خاصة في الأجر.
أوضحت أن الحكومة مازالت تتعامل مع الدور الاقتصادي للنساء بلا إجراءات تخفِّف من الضغوط التي تعيش في ظلها مؤكدة أنه من غير المقبول تهميش نسبة 49% من المجتمع وهي نسبة النساء في مصر.
وتحدثت سهام علي مسئولة مشروع ترابط منظمات حقوق المرأة ومدير برنامج الدفاع والتأييد بمركز قضايا المرأة عن قانون الأحوال الشخصية وتساءلت: هل هذا القانون هو شأن الرجال والنساء أم هو شأن النساء والمنظمات الحقوقية النسائية فقط.
أشارت إلي أن هناك العديد من الدول العربية أخذت بعض المواقف الإيجابية بالنسبة لبعض قضايا قانون الأحوال الشخصية ورغم ذلك مازالت الحكومة في مصر تتعامل مع الموضوع بشكل سلبي وترفض طرح نقاش مجتمعي موسع لمناقشة هذه الموضوعات.
أكدت أن مجلس الشعب الجديد مطالب بأن يسعي إلي وضع تشريعات جديدة لدعم المرأة العاملة مشيرة إلي أن وجود 64 سيدة في البرلمان القادم سيكون فرصة تاريخية لتحقيق المزيد من الإنجازات لصالح المرأة المصرية في كل المجالات.
وأشارت الدكتورة زينب شاهين خبيرة التنمية وشئون قضايا المرأة إلي ضرورة الوقوف مع النائبات الجدد وعقد اجتماعات مستمرة معهن كفريق واحد لطرح مشاكل وقضايا المرأة في البرلمان بعد أن عانت كثيراً خلال الدورات الماضية.
أوضحت أن وجود 64 مقعداً للمرأة في مجلس الشعب القادم فرصة تاريخية للمرأة مؤكدة أنه إذا ضاعت هذه الفرصة فلن تحقق المرأة شيئاً خلال السنوات القادمة.
أوضحت أن الحديث عن المواطنة يتزايد يوماً بعد يوم إلا أن هذا الحديث دون توفير القدرة علي المنافسة فيه ظلم بين للمرأة.
تحدثت مني عزت المسئولة عن وحدة رفع الوعي وحرية التنظيم بمؤسسة المرأة الجديدة عن حقوق المرأة المصرية وبرامج الناخبين في الانتخابات القادمة وما هو المطلوب لكفالة المساواة والحياة الكريمة للنساء!!
أكدت علي ضرورة التركيز علي قضايا المرأة الريفية خلال المرحلة القادمة خاصة من جانب نائبات الكوتة خاصة أن هذه المرأة تعمل وتشارك الرجل في كل شيء في الحقل والمنزل وهي سيدة بسيطة لا تبحث عن حقها أو تعبر عن رأيها.. طالبت السيدات بالحرص علي التوجه إلي صناديق الانتخابات القادمة واختيار المرشحين الذين يدافعون عن قضايا المرأة المصرية وإسقاط المرشحين الذين يرفضون تحقيق المساواة بين الرجل والمرأة.
في النهاية خرجت الندوة بعدد من التوصيات طالبت فيها بأن تتبني نائبات الكوتة قضايا المرأة العاملة.. كما أوصت بأن يكون توزيع المواريث بمعرفة القاضي لضمان استلام جميع الورثة حقوقهم مع تفعيل دور الجمعيات الأهلية من خلال التوعية عن طريق الندوات واللقاءات التي تجمع المهتمين بحق المرأة وتوعية المرأة بحقها في ميراثها الشرعي.
طالبت الندوة أيضاً بأن يتم الاتفاق بين الزوج والزوجة علي كل شيء في عقد الزواج مما يقلِّل من حالات الطلاق ويسهم في بناء علاقة وأسر وطيدة.
أوصت بتنظيم العديد من المؤتمرات والندوات وورش العمل خلال الفترة القادمة بالمحافظات المختلفة بهدف رفع الوعي لدي النساء بحقوقهن في المشاركة السياسية وضمان وجود حلول حقيقية لقضايا النساء ضمن برامج المرشحين مما يضمن الحياة الكريمة والمساواة للنساء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.