أدان موقف الحكومة منهم.. "العيش والحرية" يتضامن مع عمال شركة المشروعات الهندسية    بلاغ للنائب العام ضد «أحمد موسى» بتهمة سب محامي مصر    "مفيد شهاب" يناقش "سد النهضة الإثيوبي وقواعد تسوية المنازعات الدولية"    محمد صلاح ضمن قائمة فيورنيتنا أمام يوفنتوس في كأس إيطاليا    النجم الساحلي يعلن انسحابه من الدوري التونسي    بالفيديو.. المحمدى: لن أفكر فى الرحيل عن هال سيتى إلا بعد نهاية الموسم    مثقفون يناقشون أهداف المجلس الأعلى لثقافة الإسكندرية    أحمد عز يختصم محكمة الأسرة أمام الاستئناف    قرار بترقية نبيل سرحان أستاذًا بكلية الآداب بجامعة طنطا    تدبر القرآن دواء القلوب    "محلب": ننتظر تحقيقات النيابة لمعرفة أسباب حريق مركز المؤتمرات    ضبط 261 أسطوانة غاز حاول قائد سيارة تهريبها للسوق السوداء بأسيوط    رئيس "غرب الإسكندرية" يتفقد المدارس لبحث حل مشكلات البيئة المحيطة بها    ارتفاع مصابي حريق قاعة المؤتمرات ل 40 حالة    بالفيديو.. الحرس الجمهوري يتولى تأمين مؤتمر شرم الشيخ    مصر تتحدث باسم أفريقيا فى قمة المناخ    تباين أداء شهادات الإيداع المصرية في بورصة لندن    "السيسي" يوجه بمتابعة آخر تطورات مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري المزمع عقده في شرم الشيخ    «فاو» تطلق مشروع تحسين الأمن الغذائي للأسر المصرية في الصعيد    وفد من البرلمان العربي برئاسة «الجروان» يزور اليمن ويلتقي الرئيس «هادي» في عدن    العربية: قصف قاعدة معيتيقة الليبية في مدينة طرابلس    مجلس الأمن الروسي: "باتروشوف" بحث الوضع السوري خلال زيارة الإمارات    إيمي سمير غانم تبدأ "رد اعتبار" على النيل    شاهدة «مجزرة أسوان»: أياد خفية وراء أحداث القضية    السيسي يوجّه الحكومة إلى وضع آلية لمتابعة نتائج المؤتمر الاقتصادي    إعدام 12 ألف "ديك رومى" لإصابتها بإنفلونزا الطيور بالمنيا    تكريم الطلاب المثاليين بآداب عين شمس    "الإفتاء" تحذر الفتيات من الزواج بمقاتلي داعش عبر الإنترنت    «المؤتمر الدائم للمرأة العاملة» ينظم عدة احتفالات بيوم المرأة العالمي الأحد المقبل    "الحياة تسخر من نفسها" فى عرض الكمامة ل"أكاديمية الفنون" ب"إبداع 3"    ملتقى القاهرة الدولي السادس للإبداع الروائي العربي ينطلق منتصف الشهر الجاري    طبيب مصرى ينجح فى إجراء أول عملية بالإشاعة التداخلية بالصعيد    بواتنج رفض عرضا للانضمام الى برشلونة    أوزيل أفضل لاعب في الآرسنال خلال شهر فبراير    إدارة إنبي تتقدم بشكوى رسمية ضد الزمالك في الجبلاية    تعرف على راتب الرئيس "السيسي" وعدد من رؤساء العالم    تجديد حبس 11 متهما ب"إستاد الدفاع الجوي" 15 يومًا    بالصور.. مدير أمن بورسعيد يجتمع بصغار الضباط للنهوض بالمنظومة الأمنية    إصابة 7 أشخاص في مشاجرة بالقليوبية    "الإرهابية" تعلن النفير العام فى الجيزة وتخطط لاستهداف"مركز أبوالنمرس"    الأزهر يستعين بالحاصلين على الدكتوراه في العلوم الشرعية في القوافل الدعوية    إخلاء سبيل "حسن حمدي" و"الجبالي" علي ذمة قضية فساد مؤسسة الأهرام    إنتهاء أزمة نجم طائرة سموحة    براءة اختراع لطبيب مصري ابتكر فقرة صناعية للعمود الفقري    الصحة: خروج 5 مصابين فى حريق مركز المؤتمرات من المستشفى    "التحالف الدولى" يستهدف وحدة "تكتيكية" لداعش ومخازن أسلحة وسيارات    «بوتين» لقيادات الداخلية: الثورات الملونة تستهدف الأمن الروسي    "السنة النبوية" المصدر الثاني للتشريع    هشام زعزوع يشكر ألمانيا على رفعها الحظر عن السفر البرى لجنوب سيناء    محافظ القاهرة ووزير الدولة الإماراتى يشهدان تسلم 200 أتوبيس جديد لدعم النقل العام    ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير    98 عائلة ليبية تغادر منفذ السلوم البري خلال 3 أيام    بالفيديو.. صافيناز تروي لحظات اقتحام الشرطة لشقتها    مصطفي بكري: حريق قاعة المؤتمرات رسالة للمؤتمر الاقتصادي    إصابة والد تامر حسنى بغيبوبة سكر ونقله إلى أحد مستشفيات أكتوبر    أنصار حماية البيئة يرفعون دعوى لمنع قتل الذئاب في أمريكا    اليوم.. محاكمة فاطمة ناعوت    إيران: خطاب نتنياهو أمام الكونجرس جزء من الحملة الانتخابية في إسرائيل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مشاكل المرأة العاملة.. في ندوة ساخنة 30% من الأسر المصرية.. تعولها نساء الموظفة في القطاع الخاص تُعَامَل بقسوة.. ولا تحصل علي حقوقها
نشر في المساء يوم 19 - 11 - 2010

كشفت ندوة ساخنة حول مشاكل المرأة العاملة أن 30 في المائة من الأسر المصرية تعولها نساء وأنه رغم ذلك فإن المرأة المصرية تعاني الكثير في العمل بالعديد من المؤسسات خاصة القطاع الخاص.
أشارت الندوة التي نظمها مركز قضايا المرأة إلي أن الأم العاملة في الكثير من المؤسسات تعاني من عدم توافر الحضانات في مقار أعمالهن وعدم الحصول علي إجازة رعاية طفل بالإضافة إلي معاناتهن الشديدة بسبب عدم توافر وسائل مواصلات آدمية للوصول إلي عملهن ووجود عادات وتقاليد مازالت تحرم خروج المرأة لأي سبب حتي ولو كان للتعليم!!
تقول عزة سليمان رئيس مركز قضايا المرأة: إن المرأة المصرية تعمل في ظروف صعبة للغاية خاصة في الكثير من مؤسسات القطاع الخاص التي تحرمها من المساواة في الحقوق والكرامة والأجور مشيرة إلي أن الإحصاءات الرسمية تشير إلي أن حوالي 30% من الأسر تعولها نساء وأن هذه النسبة في تزايد ورغم ذلك تعاني المرأة كثيراً في عملها ولا يتم توفير الظروف المناسبة لها للعمل والإنتاج.
أشارت إلي أن الدستور المصري ينص علي الحق في المساواة بين الرجال والنساء ومراعاة تعدد الأدوار التي تقوم بها في المجتمع حيث إنها تعمل وتتحمل مسئولية أسرتها ورعاية زوجها وأولادها في نفس الوقت ورغم ذلك لا تحصل علي حقوقها في المساواة خاصة في الأجر.
أوضحت أن الحكومة مازالت تتعامل مع الدور الاقتصادي للنساء بلا إجراءات تخفِّف من الضغوط التي تعيش في ظلها مؤكدة أنه من غير المقبول تهميش نسبة 49% من المجتمع وهي نسبة النساء في مصر.
وتحدثت سهام علي مسئولة مشروع ترابط منظمات حقوق المرأة ومدير برنامج الدفاع والتأييد بمركز قضايا المرأة عن قانون الأحوال الشخصية وتساءلت: هل هذا القانون هو شأن الرجال والنساء أم هو شأن النساء والمنظمات الحقوقية النسائية فقط.
أشارت إلي أن هناك العديد من الدول العربية أخذت بعض المواقف الإيجابية بالنسبة لبعض قضايا قانون الأحوال الشخصية ورغم ذلك مازالت الحكومة في مصر تتعامل مع الموضوع بشكل سلبي وترفض طرح نقاش مجتمعي موسع لمناقشة هذه الموضوعات.
أكدت أن مجلس الشعب الجديد مطالب بأن يسعي إلي وضع تشريعات جديدة لدعم المرأة العاملة مشيرة إلي أن وجود 64 سيدة في البرلمان القادم سيكون فرصة تاريخية لتحقيق المزيد من الإنجازات لصالح المرأة المصرية في كل المجالات.
وأشارت الدكتورة زينب شاهين خبيرة التنمية وشئون قضايا المرأة إلي ضرورة الوقوف مع النائبات الجدد وعقد اجتماعات مستمرة معهن كفريق واحد لطرح مشاكل وقضايا المرأة في البرلمان بعد أن عانت كثيراً خلال الدورات الماضية.
أوضحت أن وجود 64 مقعداً للمرأة في مجلس الشعب القادم فرصة تاريخية للمرأة مؤكدة أنه إذا ضاعت هذه الفرصة فلن تحقق المرأة شيئاً خلال السنوات القادمة.
أوضحت أن الحديث عن المواطنة يتزايد يوماً بعد يوم إلا أن هذا الحديث دون توفير القدرة علي المنافسة فيه ظلم بين للمرأة.
تحدثت مني عزت المسئولة عن وحدة رفع الوعي وحرية التنظيم بمؤسسة المرأة الجديدة عن حقوق المرأة المصرية وبرامج الناخبين في الانتخابات القادمة وما هو المطلوب لكفالة المساواة والحياة الكريمة للنساء!!
أكدت علي ضرورة التركيز علي قضايا المرأة الريفية خلال المرحلة القادمة خاصة من جانب نائبات الكوتة خاصة أن هذه المرأة تعمل وتشارك الرجل في كل شيء في الحقل والمنزل وهي سيدة بسيطة لا تبحث عن حقها أو تعبر عن رأيها.. طالبت السيدات بالحرص علي التوجه إلي صناديق الانتخابات القادمة واختيار المرشحين الذين يدافعون عن قضايا المرأة المصرية وإسقاط المرشحين الذين يرفضون تحقيق المساواة بين الرجل والمرأة.
في النهاية خرجت الندوة بعدد من التوصيات طالبت فيها بأن تتبني نائبات الكوتة قضايا المرأة العاملة.. كما أوصت بأن يكون توزيع المواريث بمعرفة القاضي لضمان استلام جميع الورثة حقوقهم مع تفعيل دور الجمعيات الأهلية من خلال التوعية عن طريق الندوات واللقاءات التي تجمع المهتمين بحق المرأة وتوعية المرأة بحقها في ميراثها الشرعي.
طالبت الندوة أيضاً بأن يتم الاتفاق بين الزوج والزوجة علي كل شيء في عقد الزواج مما يقلِّل من حالات الطلاق ويسهم في بناء علاقة وأسر وطيدة.
أوصت بتنظيم العديد من المؤتمرات والندوات وورش العمل خلال الفترة القادمة بالمحافظات المختلفة بهدف رفع الوعي لدي النساء بحقوقهن في المشاركة السياسية وضمان وجود حلول حقيقية لقضايا النساء ضمن برامج المرشحين مما يضمن الحياة الكريمة والمساواة للنساء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.