بني سويف.. الميمون تعلنها: لا مصالحات.. القصاص للشهداء    القيادات الصغرى بالإخوان تنتفض ضد تسريبات "المصالحة"    رسميا - ارسنال يتعاقد مع ويلبيك خمس مواسم    42 دولة تشارك بمؤتمر الاتحاد العربي للتأمين بمدينة شرم الشيخ    ضبط 3 مطلوبين من الإخوان بإذن من النيابة الكلية بسوهاج    متلازمة القولون العصبي مرض أم اضطراب؟    الإسكندرية.. 3 تظاهرات ليلية تندد بتدهور الاحوال الاقتصادية    تويتر تعدل نظام "إنشاء الحساب" على الموقع    استطلاع: زيادة حادة في التأييد لاستقلال اسكتلندا قبل 17 يوما من الاستفتاء    "بي إم دبليو" تنهي مسيرة M3 بطراز كابريو M4    قوالب بسكوت مفرغة لفتح شهية أطفالك على الطعام    ظهور جديد لأنفلونزا الطيور في مزرعة للدواجن بالصين    بالصور.. أحدث أشكال الوسائد التى تناسب ديكور منزلك    عبد الفتاح: تلك الاغنية غناها عبد الحليم ل"علي جمعة"    سيارة جديدة من "سوزوكي فيتارا"    الجيش الأمريكي ينفذ عملية عسكرية بالصومال    هل يجوز تبرُّع المسلمين بأعضائهم لغير المسلمين؟    إجبار البنات على الحجاب مرفوض في مصر    «شومان» يطالب بالتصدى لمرتدي «الزى الأزهري» بشكل صوري    Nokia Lumia 925بحالة جيدة جداا 16G بسعر مغرى    في ذكرى وفاته.. جمال الغيطاني يكشف أسرار حياة "نجيب محفوظ "    القابضة لمياه الشرب: ندرس زيادة أسعار المياه من 70 إلى 140 قرشًا للمتر    برامج المقالب التلفزيونية حلال أم حرام؟    محافظ البنك المركزي: القناة الجديدة ستمول نفسها ذاتيًّا    S3 mni لجهاز بحاله جيده جدا    الغار: النظام الرئاسي هو المطبق في الولايات المتحدة    مصرع شخص وإصابة 6 فى مشاجرة بين عائلتين بأسوان بسبب خلافات الجيرة‎    بالصور.. طريقة غريبة لتحدي الثلج الشهير ب«خلاطة أسمنت»    العراق: الأمم المتحدة تقرر التحقيق في "انتهاكات الدولة الإسلامية"    أردوغان: تنصت ألمانيا على تركيا أمر طبيعي    أحد المتورطين في "زواج المثليين": ده عيد ميلاد.. ومش عارف أنزل من بيتي بسبب الفيديو    نوال الزغبى: أفكر فى خوض تجربة التمثيل    حمدي رزق: وزير الإعلام الأسبق بريء من دماء ماسبيرو    "غريب" يختار 27 لاعبا للقاء السنغال.. ويستبعد "تريزيجيه" و"ربيعة" و"عبدالشافي"    "بلنسية" يتفق على ضم "نيجريدو" من سيتي على سبيل الإعارة    سحب سفينة تعرضت لحريق بميناء بورتوفيق    بالفيديو.. أحمد موسى لقادة حماس: "والله لتدخلوا جهنم.. والمصالحة لن تستمر كثيرا"    "أوغلو": نسعى للانضمام ل"أوروبا" في 2023    مجانين يتسلقون ثاني أطول برج في العالم    مقتل تكفيريين واصابة ثالث فى اشتباكات جنوب الشيخ زويد بشمال سيناء    ضبط «إرهابيين» متهمين بالتعدي على مركز شرطة في المنيا    مصرع طفل بسبب انهيار سقف منزل في سوهاج    #يوم_الحسم - بتر تشك يقرر تحدي كورتوا.. ويبقى في تشيلسي    نائب الرئيس السوداني يفتتح معرض الخرطوم الدولي للكتاب    كرة طائرة - مصر تفتتح بطولة العالم بالخسارة من الصين    اشتباكات بين حزب الله ومسلحين يشتبه في انتمائهم ل"داعش" شمال لبنان    بالفيديو.. «دينا» تستبعد «شبيهة صافيناز» من برنامج «الراقصة»    السفير خالد عمارة ينفي إبرام اتفاق مع إيران لاستيراد الغاز أو البوتجاز    نيجيريا: وفاة شخص يشتبه بإصابته ب"الإيبولا" في أبوجا    وزير الصحة يحيل مدير مستشفى مدينة نصر للتأمين الصحي للتحقيق    احمد فتحى احسن لاعب فى مصر الموسم الماضى    ريو آفي يسحق بوافيستا برباعية ويواصل تربعه على صدارة الدورى البرتغالي فى مشاركة شرفية لكوكا .. فيديو    تسوية المواقف التجنيدية لأبناء مطروح    «شئون الأحزاب» تحيل بلاغا لحل «البناء والتنمية» للنائب العام    الكهرباء: الموافقة على استثمار القطاع الخاص فى الطاقة المتجددة يحل الأزمة    اتحاد العمال يبدأ خطة لحل مشاكل المصريين فى الدول العربية    بالفيديو.. علي جمعة: «المصري هيرجع رغم البلاء»    «الإفتاء» توضّح شروط «الشات الجائز» بين الرجل والمرأة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مشاكل المرأة العاملة.. في ندوة ساخنة 30% من الأسر المصرية.. تعولها نساء الموظفة في القطاع الخاص تُعَامَل بقسوة.. ولا تحصل علي حقوقها
نشر في المساء يوم 19 - 11 - 2010

كشفت ندوة ساخنة حول مشاكل المرأة العاملة أن 30 في المائة من الأسر المصرية تعولها نساء وأنه رغم ذلك فإن المرأة المصرية تعاني الكثير في العمل بالعديد من المؤسسات خاصة القطاع الخاص.
أشارت الندوة التي نظمها مركز قضايا المرأة إلي أن الأم العاملة في الكثير من المؤسسات تعاني من عدم توافر الحضانات في مقار أعمالهن وعدم الحصول علي إجازة رعاية طفل بالإضافة إلي معاناتهن الشديدة بسبب عدم توافر وسائل مواصلات آدمية للوصول إلي عملهن ووجود عادات وتقاليد مازالت تحرم خروج المرأة لأي سبب حتي ولو كان للتعليم!!
تقول عزة سليمان رئيس مركز قضايا المرأة: إن المرأة المصرية تعمل في ظروف صعبة للغاية خاصة في الكثير من مؤسسات القطاع الخاص التي تحرمها من المساواة في الحقوق والكرامة والأجور مشيرة إلي أن الإحصاءات الرسمية تشير إلي أن حوالي 30% من الأسر تعولها نساء وأن هذه النسبة في تزايد ورغم ذلك تعاني المرأة كثيراً في عملها ولا يتم توفير الظروف المناسبة لها للعمل والإنتاج.
أشارت إلي أن الدستور المصري ينص علي الحق في المساواة بين الرجال والنساء ومراعاة تعدد الأدوار التي تقوم بها في المجتمع حيث إنها تعمل وتتحمل مسئولية أسرتها ورعاية زوجها وأولادها في نفس الوقت ورغم ذلك لا تحصل علي حقوقها في المساواة خاصة في الأجر.
أوضحت أن الحكومة مازالت تتعامل مع الدور الاقتصادي للنساء بلا إجراءات تخفِّف من الضغوط التي تعيش في ظلها مؤكدة أنه من غير المقبول تهميش نسبة 49% من المجتمع وهي نسبة النساء في مصر.
وتحدثت سهام علي مسئولة مشروع ترابط منظمات حقوق المرأة ومدير برنامج الدفاع والتأييد بمركز قضايا المرأة عن قانون الأحوال الشخصية وتساءلت: هل هذا القانون هو شأن الرجال والنساء أم هو شأن النساء والمنظمات الحقوقية النسائية فقط.
أشارت إلي أن هناك العديد من الدول العربية أخذت بعض المواقف الإيجابية بالنسبة لبعض قضايا قانون الأحوال الشخصية ورغم ذلك مازالت الحكومة في مصر تتعامل مع الموضوع بشكل سلبي وترفض طرح نقاش مجتمعي موسع لمناقشة هذه الموضوعات.
أكدت أن مجلس الشعب الجديد مطالب بأن يسعي إلي وضع تشريعات جديدة لدعم المرأة العاملة مشيرة إلي أن وجود 64 سيدة في البرلمان القادم سيكون فرصة تاريخية لتحقيق المزيد من الإنجازات لصالح المرأة المصرية في كل المجالات.
وأشارت الدكتورة زينب شاهين خبيرة التنمية وشئون قضايا المرأة إلي ضرورة الوقوف مع النائبات الجدد وعقد اجتماعات مستمرة معهن كفريق واحد لطرح مشاكل وقضايا المرأة في البرلمان بعد أن عانت كثيراً خلال الدورات الماضية.
أوضحت أن وجود 64 مقعداً للمرأة في مجلس الشعب القادم فرصة تاريخية للمرأة مؤكدة أنه إذا ضاعت هذه الفرصة فلن تحقق المرأة شيئاً خلال السنوات القادمة.
أوضحت أن الحديث عن المواطنة يتزايد يوماً بعد يوم إلا أن هذا الحديث دون توفير القدرة علي المنافسة فيه ظلم بين للمرأة.
تحدثت مني عزت المسئولة عن وحدة رفع الوعي وحرية التنظيم بمؤسسة المرأة الجديدة عن حقوق المرأة المصرية وبرامج الناخبين في الانتخابات القادمة وما هو المطلوب لكفالة المساواة والحياة الكريمة للنساء!!
أكدت علي ضرورة التركيز علي قضايا المرأة الريفية خلال المرحلة القادمة خاصة من جانب نائبات الكوتة خاصة أن هذه المرأة تعمل وتشارك الرجل في كل شيء في الحقل والمنزل وهي سيدة بسيطة لا تبحث عن حقها أو تعبر عن رأيها.. طالبت السيدات بالحرص علي التوجه إلي صناديق الانتخابات القادمة واختيار المرشحين الذين يدافعون عن قضايا المرأة المصرية وإسقاط المرشحين الذين يرفضون تحقيق المساواة بين الرجل والمرأة.
في النهاية خرجت الندوة بعدد من التوصيات طالبت فيها بأن تتبني نائبات الكوتة قضايا المرأة العاملة.. كما أوصت بأن يكون توزيع المواريث بمعرفة القاضي لضمان استلام جميع الورثة حقوقهم مع تفعيل دور الجمعيات الأهلية من خلال التوعية عن طريق الندوات واللقاءات التي تجمع المهتمين بحق المرأة وتوعية المرأة بحقها في ميراثها الشرعي.
طالبت الندوة أيضاً بأن يتم الاتفاق بين الزوج والزوجة علي كل شيء في عقد الزواج مما يقلِّل من حالات الطلاق ويسهم في بناء علاقة وأسر وطيدة.
أوصت بتنظيم العديد من المؤتمرات والندوات وورش العمل خلال الفترة القادمة بالمحافظات المختلفة بهدف رفع الوعي لدي النساء بحقوقهن في المشاركة السياسية وضمان وجود حلول حقيقية لقضايا النساء ضمن برامج المرشحين مما يضمن الحياة الكريمة والمساواة للنساء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.