تهاني الجبالي: رئيس نادي الزمالك "رجل غلّاط"    "التمويل الدولية" و"الأوروبى لإعادة الإعمار" يساهمان فى زيادة رأس مال بنك أوديا    نوليتو يخضع للكشف الطبى فى مانشستر سيتى اليوم    «كلينتون»: هجوم اسطنبول يعزز تصميمنا على هزيمة الجهاد المتطرف    الخطوط التركية بمطار القاهرة تلغي رحلتها إلى إسطنبول    كوغلين: بريطانيا الآن تستطيع استعادة سالف مجدها عالميا    تلف بالغ في ذاكرة التسجيل الصوتي للطائرة المنكوبة    إنبى ردا على تعاقد الأهلى مع لطفى: "والله محصلش"    مارتن يول يكشف أسباب خسارة مباراة أسيك    أبو رجيلة ورفعت فى مران الزمالك لدعم حلمي    بعد الخسارة أمام أسيك.. طاهر يستدعى مارتن يول لإجتماع طارئ    مصرع شخصين وإصابة 25 آخرين في انقلاب أتوبيس بالوادي الجديد    أين تذهب فى 24 رمضان.. دينا الوديدى فى المكشوف والتنورة التراثية بالغورى    بالصور .. تكريم أنغام كسفيرة الخير لحملة "حقهم في كساء جديد زينا"    "شاومينج" تستفز الوزارة: "نسخ الإمتحانات الجديدة على وصول.. وكلها أسهل"    إصابة 4 افراد شرطة فى انفجار عبوة على طريق مدرعة بساحل العريش    الخارجية المصرية تدين حادث اسطنبول.. وتقدم التعازى للشعب التركى    هذا سبب ترحيل "ليليان داوود" من مصر    جمهور هيفاء وهبي يطالبها بطرح أغنية "ما تيجي نرقص" في العيد (صور)    أسعار تحويل العملات العربية مقابل الجنيه اليوم 29 - 6 - 2016    أسعار الحديد في مصر اليوم 29- 6- 2016    عبدالعال : أدير أكبر اختلاف برلماني على مستوى العالم والصحافة ظلمتنا كثيرا    أمن قنا يتمكن من ضبط وتنفيذ 10آلاف و326 حكما قضائيا و88 قطعة سلاح ناري    بالفيديو.. عزمي مجاهد يطالب القوات المسلحة بتولي مسؤولية وزارة "التعليم"    "مصرللطيران" تلغى رحلاتها إلى اسطنبول    لأول مرة منذ 14 عاما.. الأهلي يخسر مباراتين على التوالي في ربع نهائي إفريقيا    يول يفتح النار علي إكرامي .. " لا يقوم بواجبه " !    وزارة الأوقاف: الفائز بالمسابقة الدينية ضابط صف بالقوات الجوية    بالصور..نخبة كبيرة من نجوم الفن فى عزاء والد الفنان شريف خير اللة    83 كيلومتراً رخصة الإفطار للمسافر.. ترك العمل للاعتكاف مرفوض    محافظ دمياط يعلن خلو قائمة انتظار علاج مرضى فيروس "سي"    بدر: لن نلتزم بنموذج موحد لتطبيق اللامركزية    نادية مصطفى: النظام يبيع حقوق وطنه السيادية    وزيرة التضامن : صرف نفقة المطلقات بالمحمول    لجهودهم في تحرير الجعافرة من أباطرة المخدرات    ضبط 9 أشخاص تعدوا على الشرطة أثناء نقل متهمين بأسوان    حالة الطقس اليوم الأربعاء 29/6/2016 فى مصر والدول العربية    وزير المالية: نتعامل مع صندوق النقد بدون حساسية وننفذ الإصلاح الاقتصادي    قناطر ديروط الجديدة.. بوابة الخير للصعيد    بعد زيادة الصادرات وتراجع الواردات    الرئيس الأرجنتيني يطالب ميسي بالتراجع عن الاعتزال    نجوم الدراويش هددوا بالرحيل.. بسبب القماش    حظك اليوم برج الجوزاء الأربعاء 29/6/2016    أكشن    جماعة الاخوان تدافع عن تطبيع العلاقات بين تركيا وإسرائيل وتؤكد : من أجل تخفيف الحصار عن غزة    السيسي يشهد الأربعاء احتفال مصر بليلة القدر.. ويكرم طفلا كفيفا حافظا للقرآن    بعد الاعتذار    صراعات وحروب الشرق الأوسط تتسبب فى أمراض عابرة للحدود    الكنيسة تهنئ شيخ الأزهر والمسلمين ب«عيد الفطر»    طرح أراضٍ بالعاصمة الإدارية على المستثمرين.. سبتمبر    أبو سنان وهب الأسدى    الصوم يهدئ من شهوة الشباب والحقن لا تفطر الصائمين    أنواع الصبر    «صبحى» يلتقى رجال الدفاع الجوى وطلبة الكليات والمعاهد العسكرية    فزع سميرة سعيد ببرنامج «رامز بيلعب بالنار»    اترك السكر 9 أيام وتمتع بصحة أفضل    نصائح ل«فك شفرة» «زنقة» رمضان والعيد    «أكلة خفيفة وسريعة» شعار الستات فى السبع الأواخر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مشاكل المرأة العاملة.. في ندوة ساخنة 30% من الأسر المصرية.. تعولها نساء الموظفة في القطاع الخاص تُعَامَل بقسوة.. ولا تحصل علي حقوقها
نشر في المساء يوم 19 - 11 - 2010

كشفت ندوة ساخنة حول مشاكل المرأة العاملة أن 30 في المائة من الأسر المصرية تعولها نساء وأنه رغم ذلك فإن المرأة المصرية تعاني الكثير في العمل بالعديد من المؤسسات خاصة القطاع الخاص.
أشارت الندوة التي نظمها مركز قضايا المرأة إلي أن الأم العاملة في الكثير من المؤسسات تعاني من عدم توافر الحضانات في مقار أعمالهن وعدم الحصول علي إجازة رعاية طفل بالإضافة إلي معاناتهن الشديدة بسبب عدم توافر وسائل مواصلات آدمية للوصول إلي عملهن ووجود عادات وتقاليد مازالت تحرم خروج المرأة لأي سبب حتي ولو كان للتعليم!!
تقول عزة سليمان رئيس مركز قضايا المرأة: إن المرأة المصرية تعمل في ظروف صعبة للغاية خاصة في الكثير من مؤسسات القطاع الخاص التي تحرمها من المساواة في الحقوق والكرامة والأجور مشيرة إلي أن الإحصاءات الرسمية تشير إلي أن حوالي 30% من الأسر تعولها نساء وأن هذه النسبة في تزايد ورغم ذلك تعاني المرأة كثيراً في عملها ولا يتم توفير الظروف المناسبة لها للعمل والإنتاج.
أشارت إلي أن الدستور المصري ينص علي الحق في المساواة بين الرجال والنساء ومراعاة تعدد الأدوار التي تقوم بها في المجتمع حيث إنها تعمل وتتحمل مسئولية أسرتها ورعاية زوجها وأولادها في نفس الوقت ورغم ذلك لا تحصل علي حقوقها في المساواة خاصة في الأجر.
أوضحت أن الحكومة مازالت تتعامل مع الدور الاقتصادي للنساء بلا إجراءات تخفِّف من الضغوط التي تعيش في ظلها مؤكدة أنه من غير المقبول تهميش نسبة 49% من المجتمع وهي نسبة النساء في مصر.
وتحدثت سهام علي مسئولة مشروع ترابط منظمات حقوق المرأة ومدير برنامج الدفاع والتأييد بمركز قضايا المرأة عن قانون الأحوال الشخصية وتساءلت: هل هذا القانون هو شأن الرجال والنساء أم هو شأن النساء والمنظمات الحقوقية النسائية فقط.
أشارت إلي أن هناك العديد من الدول العربية أخذت بعض المواقف الإيجابية بالنسبة لبعض قضايا قانون الأحوال الشخصية ورغم ذلك مازالت الحكومة في مصر تتعامل مع الموضوع بشكل سلبي وترفض طرح نقاش مجتمعي موسع لمناقشة هذه الموضوعات.
أكدت أن مجلس الشعب الجديد مطالب بأن يسعي إلي وضع تشريعات جديدة لدعم المرأة العاملة مشيرة إلي أن وجود 64 سيدة في البرلمان القادم سيكون فرصة تاريخية لتحقيق المزيد من الإنجازات لصالح المرأة المصرية في كل المجالات.
وأشارت الدكتورة زينب شاهين خبيرة التنمية وشئون قضايا المرأة إلي ضرورة الوقوف مع النائبات الجدد وعقد اجتماعات مستمرة معهن كفريق واحد لطرح مشاكل وقضايا المرأة في البرلمان بعد أن عانت كثيراً خلال الدورات الماضية.
أوضحت أن وجود 64 مقعداً للمرأة في مجلس الشعب القادم فرصة تاريخية للمرأة مؤكدة أنه إذا ضاعت هذه الفرصة فلن تحقق المرأة شيئاً خلال السنوات القادمة.
أوضحت أن الحديث عن المواطنة يتزايد يوماً بعد يوم إلا أن هذا الحديث دون توفير القدرة علي المنافسة فيه ظلم بين للمرأة.
تحدثت مني عزت المسئولة عن وحدة رفع الوعي وحرية التنظيم بمؤسسة المرأة الجديدة عن حقوق المرأة المصرية وبرامج الناخبين في الانتخابات القادمة وما هو المطلوب لكفالة المساواة والحياة الكريمة للنساء!!
أكدت علي ضرورة التركيز علي قضايا المرأة الريفية خلال المرحلة القادمة خاصة من جانب نائبات الكوتة خاصة أن هذه المرأة تعمل وتشارك الرجل في كل شيء في الحقل والمنزل وهي سيدة بسيطة لا تبحث عن حقها أو تعبر عن رأيها.. طالبت السيدات بالحرص علي التوجه إلي صناديق الانتخابات القادمة واختيار المرشحين الذين يدافعون عن قضايا المرأة المصرية وإسقاط المرشحين الذين يرفضون تحقيق المساواة بين الرجل والمرأة.
في النهاية خرجت الندوة بعدد من التوصيات طالبت فيها بأن تتبني نائبات الكوتة قضايا المرأة العاملة.. كما أوصت بأن يكون توزيع المواريث بمعرفة القاضي لضمان استلام جميع الورثة حقوقهم مع تفعيل دور الجمعيات الأهلية من خلال التوعية عن طريق الندوات واللقاءات التي تجمع المهتمين بحق المرأة وتوعية المرأة بحقها في ميراثها الشرعي.
طالبت الندوة أيضاً بأن يتم الاتفاق بين الزوج والزوجة علي كل شيء في عقد الزواج مما يقلِّل من حالات الطلاق ويسهم في بناء علاقة وأسر وطيدة.
أوصت بتنظيم العديد من المؤتمرات والندوات وورش العمل خلال الفترة القادمة بالمحافظات المختلفة بهدف رفع الوعي لدي النساء بحقوقهن في المشاركة السياسية وضمان وجود حلول حقيقية لقضايا النساء ضمن برامج المرشحين مما يضمن الحياة الكريمة والمساواة للنساء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.