إنتر ميلان يسقط أمام ساسولو بالثلاثة في الكالتشيو    جمال علام يستقبل عضو الاتحاد العراقي    بالصور..الأهلى يحيي ذكرى الشهداء    «تنسيقية الشباب المسلم» تنتهي من صياغة «وثيقة الدولة الوطنية»    «التيار الشعبي» و«الكرامة»: لهذه الأسباب الرئاسة تجاهلتنا    تأجيل قضية "غرفة عمليات رابعة" لجلسة 11 فبراير    «الصحفيين»: باب الاشتراك بمشروع العلاج مفتوح ل5 فبراير    «زعزوع»: 7.5 مليار جنيه إيرادات السياحة العام الماضي    "مؤتمر التأجير التمويلي": سرعة تفعيل سوق السندات ضروري لتنشيط سوق التمويل التأجيرى    205 ملايين جنيه خسائر "عز الدخيلة"    إزالة 18 تعدٍ على الأراضي الزراعية بالغربية    الجيش النيجيري يصد هجوما ل"بوكو حرام" على "مايدجوري"    فيديو يظهر قطع رأس الرهينة الياباني لدى الدولة الإسلامية    مجلس الأمن: ضرورة محاسبة مرتكبى إرهاب سيناء    بريطانيا: هزيمة داعش في كوباني دليل على ضعفه وإمكانية قهره    جلال عارف يكتب : أميركا وسياسة أن تحارب الإرهاب وتحالفه    العربية: الحوثيون يمهلون القوى السياسية 3 أيام لترتيب سلطة الدولة    فيلم «الرجل الطائر» الفائز الأكبر بجوائز الأكاديمية الأسترالية للسينما    الطريق إلي سينما 25 يناير    اتصالات لوقف بث قنوات الإخوان الفضائية    ضبط عناصر ارهابية تهدف لتفجير محطات السكة الحديد    إطلاق اسم شهيدى سيناء على شارعين بالغربية    ضبط اعضاء الارهابية اثناء اجتماعهم بإحدي الشقق بالمنوفية    تأجيل محاكمة المتهمين في اقتحام قسم العرب للغد    ضبط 10166 مخالفة مرورية متنوعة فى الأقصر خلال شهر يناير    الخارجية الفلسطينية: سنحيل الملف الاستيطاني للمحكمة الجنائية الدولية    طريقة عمل المندي    محافظ أسيوط يشكل لجنة طوارئ لمكافحة فيروس إنفلونزا الطيور    إصابة السولية بكدمات في الظهر    جميل راتب يرد على شائعة وفاته ب"صورة"    السيسى للسناوى: ياريت اللى فيا ييجى فيك    سفير لبنان بمصر يشيد بالجناح السعودي في معرض الكتاب    أصالة تدافع عن أحلام في خلافها مع نجوى كرم حول صوت ياسمينا    أحمد حلمي يروي قصة دخوله الجيش    التيار الشعبي يشارك في عزاء "الصباغ"    إعلامية "النور" بالمنوفية تتابع استعداداتها ل "النواب"    محافظة القاهرة تعلن عن شغل 250 وظيفة مهندسين وسائقين    الاجتماع الأول للجنة تسيير منتدي إنترنت الأشياء المصري    فكر جديد ووزير مخلص    الاستماع لأقوال قوة أمنية ضبطت ضابطًا متهمًا بالاتجار في الهيروين    "الري": اختيار المكاتب الاستشارية لسد النهضة بالخرطوم الشهر المقبل    وزير التعليم العالي يهتف في جامعة المنيا: "تحيا مصر ..كلنا جنود مصر"    دييجو كوستا: لست ملاكاُ ولست مذنباً    حجز قضية نجلي جمال صابر للحكم في 2 مارس المقبل    غدًا.. النطق بالحكم على 188 متهمًا فى قضية "مذبحة كرداسة"    البلدوزر : الوقوف بجانب الجيش للقضاء على الإرهاب واجب قومى    بالفيديو والصور.. تكريم 60 طالبا من حفظة القرآن الكريم بقنا    رئيس الوزراء السوري: سوريا تهدف لطرد جميع الإرهابيين في 2015    الدولار يرتفع قرشين فى عطاء البنك المركزى.. ويسجل 7.61 جنيهًا بالبنوك    المتهمون في «اقتحام قسم العرب» يدعون بإظهار براءة «مرشدهم»    البورصة تعدل 36 مادة من قواعد القيد والإفصاح للشركات    الثلاثاء.. وزارة الشباب والرياضة تطلق حملة لمكافحة فيروس سى    "دراسة": بدء ممارسة كرة القدم قبل سن 12 مرتبط بتراجع كفاءة الذاكرة    تقنية جديدة للكشف عن الارتجاج في المخ من خلال حركة العين    دار الإفتاء: "داعش" تتار العصر.. وعقيدة الذبح عندهم ليست من الإسلام    ميدو يفتح النار على الكاف بسبب الخيانة ضد تونس    بروتوكول تعاون بين دار الإفتاء وخارجية سنغافورة    نداء لوزير الأوقاف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

نيابة أسوان تفرج عن الجثة الأخيرة فى أحداث أسوان الدموية
نشر في المصريون يوم 12 - 06 - 2012

سلمت نيابة اسوان تحت اشراف المستشار بهاء الوكيل المحام العام لنيابات اسوان الجثة الاخيرة من ضحايا المذبحة الدموية بمنطقة وادى النقرة باسوان التى راح ضحيتها 12 شخص بسبب نزاع مسلح بين ثلاث عائلات لخاف على قطعة ارض حيث كانت الجثة الاخيرة لشخص يدعى وائل حسن احمد من البدارى بمحافظة اسيوط
والذى تبين انه كان يعمل مزارعا لدى قبائل الصمته احد القبائل المتهمه فى احداث المجزرة الدموية
وفى سياق متصل إستمرت الاجهزة الامنية بأسوان فى اعلان حالة حظر التجوال وفرض سيطرتها على مداخل ومخارج قرية الحكمة بوادى النقرة التابعة لمركز نصر النوبة قلب الاحداث المتفجرة فى ظل وجود تحريات تؤكد تحفز ابناء قبيلة الصمته للرد مجددا على خلفية الاحداث المتصاعدة بينها وبين قبائل العبسية التى تنتمى الى محافظة الشرقية
وافاد مصدر مسئول بالقرية ان هناك حشود من ابناء قرية الصمته التى تنتمى الى محافظة قنا بدأوا يتوافدون الى قرية الحكمة مسرح الاحداث استعداداً للرد والتصعيد وعلى جانب اخر بدات مساعى الجهود الشعبية والدينية التى يقودها السيد مصطفى الادريسى الى فرض التهداه بين ابناء القبائل المتنازعة ودعوتهم الى الصلح فيما خيمت حالة من الهدوء الشديد على ارجاء القرية وغابت الحياة بشكل تام نظرا لحالة الخوف والرعب الشديد التى يعيشها المواطنيين بالقرية خشية من تجدد مسلسل الدم ووتيرة الاحداث


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.