تركيا: ارتفاع عدد قتلى تفجيرات مطار أتاتورك الى 36 ..والأصابع تشير إلى داعش    «كيري»: خروج بريطانيا من أوروبا ربما لا يتحقق أبدًا    بالصور.. حفلة فيس بوك وتويتر على شريف إكرامي    اليوم..الرئيس يلقى كلمة للأمة خلال احتفالية وزارة الأوقاف بليلة القدر    الأمن الجزائرى يحبط محاولة هجوم إرهابى على مركز تجارى بولاية سطيف    "المركزي الأوروبي": خروج بريطانيا يؤثر في نمو منطقة اليورو    شوبير يعلن تعاقد الأهلي رسميا مع "بديل" شريف إكرامي    إغلاق 150 صفحة غش وضبط الجناة و"التسريب مستمر".. تقارير أمنية: أزمات حقيقية داخل التربية والتعليم وخلايا متشعبة اخترقت المنظومات السرية.. الفساد يطيح بإجراءات وتدابير الوزارة لحماية الأسئلة    ضبط وتنفيذ 10آلاف و326 حكمًا قضائيًا و88 قطعة سلاح ناري بقنا    "الأرصاد": طقس اليوم معتدل الحرارة على غالبية الأنحاء    معهد البترول: تراجع مخزونات الخام الأمريكية 3.9 مليون برميل    600 مليون جنيه لتطوير القطاع الصحي في قنا    ضبط 3 آلاف و700 قرص ترامادول بحوزة 3 عاطلين في العريش    أردوغان "موسى أم فرعون"!.. اتفاق التطبيع بين تركيا وإسرائيل يفجر الخلاف بين الإخوان وحلفائها.. قيادى بالجماعة الإسلامية يشبه الرئيس التركى بسيدنا موسى.. و"مُؤسسة" رصد: علمانى ولا يقيم الإسلام    نائب لبناني يطالب بتطبيق القرار الأممي 1701 على الحدود مع سوريا    «الداخلية الكويتية» توقع عقدًا مع شركة بريطانية متخصصة في تأمين المطارات    أغرب رد فعل من سميرة سعيد على مقلب رامز جلال    تفجير مطار أتاتورك يتسبب في إلغاء الخطوط التركية بمطار القاهرة لرحلاتها الجوية اليوم    القبض على 12 من مشجعي الأهلي بمحيط أستاد برج العرب    "التمويل الدولية" و"الأوروبى لإعادة الإعمار" يساهمان فى زيادة رأس مال بنك أوديا    "كوكاكولا " تنتهي من تطوير 17 قرية جديدة ضمن برنامج تطوير 100 قرية حتى عام2020    مصرع شخصين وإصابة 25 آخرين في انقلاب أتوبيس بالوادي الجديد    منتخب الطائرة يستعد للتقدم بالدورى العالمى بعد الفوز على تركيا    أين تذهب فى 24 رمضان.. دينا الوديدى فى المكشوف والتنورة التراثية بالغورى    بالصور .. تكريم أنغام كسفيرة الخير لحملة "حقهم في كساء جديد زينا"    تلف بالغ في ذاكرة التسجيل الصوتي للطائرة المنكوبة    تهاني الجبالي: رئيس نادي الزمالك "رجل غلّاط"    بالفيديو.. ميسي زعيم الهدافين فى 2016 رغم خسارة لقب كوبا أمريكا    شاهد.. ناقد فني: "مأمون وشركاه" و"رأس الغول" يثيران غضب الأقباط    مارتن يول: إكرامي يتحمل الخسارة أمام أسيك    عبدالعال : أدير أكبر اختلاف برلماني على مستوى العالم والصحافة ظلمتنا كثيرا    وزارة الأوقاف: الفائز بالمسابقة الدينية ضابط صف بالقوات الجوية    أسعار تحويل العملات العربية مقابل الجنيه اليوم 29 - 6 - 2016    83 كيلومتراً رخصة الإفطار للمسافر.. ترك العمل للاعتكاف مرفوض    "تيجانا" يكشف حقيقة وجود خلافات بين مجلس الزمالك والجهاز الفني    محافظ دمياط يعلن خلو قائمة انتظار علاج مرضى فيروس "سي"    تأجيل محاكمة بديع في اعتصام رابعة ل 9 أغسطس    الرئيس الأرجنتيني يطالب ميسي بالتراجع عن الاعتزال    نجوم الدراويش هددوا بالرحيل.. بسبب القماش    بعد زيادة الصادرات وتراجع الواردات    وزيرة التضامن : صرف نفقة المطلقات بالمحمول    بدر: لن نلتزم بنموذج موحد لتطبيق اللامركزية    حظك اليوم برج الجوزاء الأربعاء 29/6/2016    فنون وفنون    أكشن    نادية مصطفى: النظام يبيع حقوق وطنه السيادية    قناطر ديروط الجديدة.. بوابة الخير للصعيد    لجهودهم في تحرير الجعافرة من أباطرة المخدرات    ضبط 9 أشخاص تعدوا على الشرطة أثناء نقل متهمين بأسوان    «صبحى» يلتقى رجال الدفاع الجوى وطلبة الكليات والمعاهد العسكرية    أبو سنان وهب الأسدى    الصوم يهدئ من شهوة الشباب والحقن لا تفطر الصائمين    أنواع الصبر    الكنيسة تهنئ شيخ الأزهر والمسلمين ب«عيد الفطر»    طلاب جامعة سيناء: وضع قوانين لتجريم الدروس الخصوصية والاهتمام بالأنشطة بالمدارس    اترك السكر 9 أيام وتمتع بصحة أفضل    نصائح ل«فك شفرة» «زنقة» رمضان والعيد    «أكلة خفيفة وسريعة» شعار الستات فى السبع الأواخر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزير خارجية اريتريا: لا قواعد عسكرية إيرانية أو إسرائيلية في بلادنا.. وعلاقاتنا مع القاهرة متميزة
نشر في المصري اليوم يوم 28 - 11 - 2009

نفى وزير خارجية اريتريا «عثمان صالح» ما تردد عن وجود قواعد عسكرية ايرانية واسرائيلية على الأراضي الاريترية.
وقال صالح في حوار ل « المصري اليوم »، إن هذا الأمر غير صحيح ونحن ننفيه نفيا قاطعاً، مبدياً استغرابه لهذا الأمر، حيث هناك استحالة لوجود قواعد عسكرية لدولتين بينهم خلافات كبيرة على أرض دولة أخرى.
ونفي الوزير الاريتري الاتهامات الموجهه لبلاده بتهريب السلاح إلى حركه شباب المجاهدين والحزب الاسلامي في الصومال، موضحاً أن أسمره تدعو إلى عقد مؤتمر جامع للفرقاء الصوماليين لحل الخلافات فيما بينهم والتوصل إلى اتفاق سلام يحقق الأمن والاستقرار في الصومال .
وفيما يلي نص الحوار :
** بداية كيف تري العلاقات المصرية الاريترية في الوقت الراهن ؟
- أود التأكيد هنا علي العلاقات المصرية الاريترية علي مدار تاريخها متميزه وهناك علاقات طيبه ووطيده تربط بين البلدين , ولم تكن هناك اية فترات توتر في العلاقات بين الجانبين , فنحن موجودين في منطقة واحده .
و نحن نأمل ان يكون هناك دورا مصريا كبيرا في قضايا القرن الافريقي , وفي اعتقادنا لكي يتم هذا الامر فيجب علي القاهرة ان تدخل معنا في مشاورات وتدخل معنا في انشطه سياسية واقتصادية وفي كافة المجالات الاخري .
وهذا رايينا ومصر تتبناه , فقبل فتره سلمت رساله موجهه من الرئيس اسياس افورقي الي الرئيس حسني مبارك , والرئيس مبارك تفهم ما ورد في هذه الرسالة , وكرد علي هذه الرسالة أوفد الرئيس مبارك وفدا علي المستوي الي اسمرة يضم احمد ابو الغيط وزير الخارجية والوزير عمر سليمان لاسمره , والزيارة تركزت علي دور مصر للقرن في الافريقي خاصه حول كيفية تحقيق السلام والامن في الصومال .
** وكيف يمكن في رأيك تحقيق السلام والامن في الصومال ؟
- من وجهه نظرنا في اريتريا فإن تحقيق السلام والامن في الصومال يجب ان يتم من خلال جمع كل الفصائل الصومالية والحكومه المؤقته علي طاولة واحده للحديث فيما بينهم حول كافه القضايا المتعلقة بتحقيق السلام والاستقرار في الصومال .
ونحن نؤكد علي اهميه اعاده اقامه الدولة في الصومال كدوله موحده غير منقسمه الي اجزاء متعدده فهذا امر غير مقبول , وكما ذكرت لك فإن تحقيق الاستقرار في الصومال يعتمد بشكل اساسي علي جمع الصوماليين من مختلف الفئات والاطياف سواء الحكومه المؤقته والحزب الاسلامي وحركه الشباب والحركات الاخري الموجوده في الصومال , الصوماليين هم المعنيين بشكل اساسي بحل المشكله الصومالية , ويكون دور الاطراف الاخري سواء الاقليمية أو الدولية مساعدتهم فقط علي الوصول الي توافق فيما بينهم لانهاء المشكله في الصومال , هذا هو الرأي الاريتري والمصري أيضا تجاه سبل حل القضية الصومالية .
ومصر تجري حاليا اتصالات مع عدد من الدول العربية والغربية مثل اليمن والسعودية والاتحاد الاوربي والولايات المتحده الامريكية وكينيا واوغندا وجيبوتي لاجراء مشاورات للتوصل حول كيفية حل المشكلة الصومالية .
** كان هناك حديث عن مبادرة مصرية – اريتريه مشتركه لحل المشكلة في الصومال , ما حقيقه هذا الامر ؟
- لا توجد مبادرة وانما هي هذه الافكار التي حدثتك عنها من قبل .
** هناك اتهامات متكرره لاريتريا بدعم شباب المجاهدين والحزب الاسلامي بالسلاح ؟
- هذا امر غير صحيح ونحن ننفيه جمله وتفصيلا , ونحن نستغرب مثل هذه الاتهامات فإريتريا ليست لديها حدود مباشرة مع الصومال , فكيف يمكن ان يتم تهريب السلاح من اريتريا الي شباب المجاهدين والحزب الاسلامي وكل هذه القوات والسفن الحربية موجوده قبالة السواحل الصومالية .
** لكن هذه الاتهامات وجهتها لكم الامم المتحده في تقاريرها , فهل تعتبرون هذا الامر نوع من الاستهداف لكم ؟
- نعم انه بالفعل نوع من الاستهداف لاريتريا ونحن نعتقد ان اثيوبيا هي التي تقف وراء كل هذه الاتهامات التي توجه لنا .
** وهل انتهت الخلافات بين اثيوبيا واريتريا ؟
- كما يعلم الجميع هناك خلاف حدودي بين اريتريا واثيوبيا , وخلال الفترة الاخيرة انتهت المفوضية انتهت طبقا لاتفاقية الجزائر من ترسيم الحدود علي الخرائط , ونحن من جانبنا سنقبل بأي قرار سيصدر عن المفوضية سنقبل به وسيكون نهائيا وملزما بالنسبه لنا , وحتي الان لم يتم ترسيم الحدود علي الارض حتي هذه اللحظات نتيجه لرفض اثيوبيا .
واعود من جديد الي تساؤلك السابق عن الاتهامات التي توجه لنا بخصوص الوضع في الصومال أؤكد لك أن اثيوبيا نتيجه لخلافاتنا معها تريد ان تدخلنا في متاهات مع المجتمع الدولي بترويج مثل هذه الأكاذيب .
والامر المؤكد والجميع يعلم ذلك جيدا ان الاحتلال الاثيوبي للصومال احد الاسباب الرئيسية لتفاقم المشكلة في الصومال .
** البعض يري ان ما يحدث في الصومال حاليا هي حرب بالوكالة بين اثيوبيا واريتريا ؟
- هذا امر غير صحيح .
** ماهي حدود علاقاتكم بالحكومه المؤقته في الصومال التي يقودها الرئيس الصومالي شيخ شريف شيخ احمد ؟
- نحن ليس لنا علاقه بهذه الحكومه .
** معني هذا انكم لا تعترفون بها ؟
- كيف نعترف بهذه الحكومه , فالصوماليين لم يختاروها فقد اتت عن طريق الخارج .
** لكنها جاءت عبر انتخابات ؟
- ومن الذي انتخبها ؟
** وهل من الطبيعي ان تدعو اريتريا لجمع الفرقاء الصوماليين في مؤتمر جامع في الوقت الذي لا تملك فيه اتصالات مع حكومه الشيخ شريف ؟
- نحن بالفعل لا نملك علاقات مع حكومه الشيخ شريف , لهذا نحن نعمل علي اجراء مشاورات مع البلدان الاخري مثل مصر والسعودية واليمن ' ونحن من هنا نؤكد ان اي دولة تريد تحقيق السلام والاستقرار في الصومال يجب ان تلعب دورا وتساعد في تحقيق هذا الامر .
فعلي سبيل المثال اذا كانت مصر لها علاقه مع بونت لاند فعليها ان تقنع المسؤولين في بونت لاند للمشاركه في هذا اللقاء الجامع , وكذلك اريتريا اذا كان لها علاقة مع صومالي لاند فعلينا كذلك ان نقنعهم بالجلوس مع الاطراف الصومالية الاخري .
** هناك حديث عن وجود مبادرة ليبية لعقد مؤتمر جامع للفرقاء الصوماليين فهل هناك تنسيق بين اسمره وطرابلس حول هذا المؤتمر ؟
- ليست هناك ايه اتصالات ليبية مع اسمره حول هذا الامر .
** ماهي حدود العلاقه بين اسمرة وواشنطن بعد تولي ادارة اوباما الحكم في البيت الابيض ؟
- علاقاتنا مع الولايات المتحده لا تزال في نفس المربع الذي كانت عليه قبل وصول ادارة اوباما للحكم في واشنطن ولم نري اية تغييرات في هذه العلاقات , وبصفه عامه فإن ادارة اوباما لم تكمل بعد عامها الاول ولا نلومها , ولكن سنري في الفترة المقبله كيف ستتطور علاقاتنا مع واشنطن .
** هناك حديث قواعد عسكرية ايرانية وايضا اسرائيلية علي الاراضي الاريترية ما حقيقة هذا الامر ؟
- هذا الامر نحن ننفيه نفيا قاطعا فليس هناك اية قواعد عسكرية اجنبية سواء ايرانية او اسرائيلية علي الاراضي الاريترية , ونحن نستغرب مثل هذا الامر فكيف يمكن ان تكون هناك قواعد لدولتين من المفترض ان بينهم خلافات كبيرة وعداوات .
ونحن نري ان ترديد نغمه وجود القواعد العسكرية الاسرائيلية والايرانية علي الاراضي الاريترية استمرار لحالة الغبن التي تتعرض لها اريتريا في بعض وسائل الاعلام الاريترية , ونحن اكدنا أكثر من مره أننا نرحب بأي شخص لديه شكوك في وجود مثل هذه القواعد فيمكن له القدوم الي اريتريا لكي يتأكد بنفسه ان هذه الامور مجرد اكاذيب وافتراءات .
** اذا عدنا مره أخري الي العلاقات المصرية الاريترية فماهي القضايا التي يكون فيها تنسيق بين الدولتين ؟
- نحن في اتصالاتنا مع مصر تركز في الاساس علي أمن البحر الاحمر والقرصنه في خليج عدن وكذلك القضايا المتعلقة بحوض النيل , والنتسيق بين القاهرة واسمره يهدف في الاساس الي محاولة حل جميع هذه القضايا .
** وما هو موقف اريتريا من الخلافات الموجوده حاليا بين مصر والسودان من جهه ودول المنبع في حوض النيل حول الاتفاقية الاطارية ؟
- نحن وجودنا في اتفاقية حوض النيل مراقبين فقط وليس لنا اي علاقة بهذه الخلافات .
** هل تعتقد ان العلاقات المصرية الاثيوبية تلقي بظلالها علي العلاقات المصرية الاريترية ؟
- من وجهه نظرنا فليس هناك اي ارتباط بين الامرين , فمصر اذا كانت لها علاقات قوية مع اثيوبيا , فهذه مسألة لا تعنينا في شئ ولا تسبب لنا اي مشاكل , فنحن كذلك لنا علاقات وطيده وحميمه مع مصر .
** التقيتم مع احمد ابو الغيط وزير الخارجية في شرم الشيخ علي هامش اجتماعات منتدي التعاون الصيني الافريقي فما هي القضايا التي تم بحثها في هذا الاجتماع ؟
- الاجتماع تركز بشكل اساسي علي العلاقات الثنائية والاوضاع في منطقة القرن الافريقي ومحاولة زيادة التنسيق بين البلدين في كافة المجالات سواء السياسية والاقتصادية , ونحن نعتقد ان هناك ضرورة لتطوير العلاقات بين البلدين .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.