البورصة تخسر 3.5 مليار جنيه خلال تعاملات الأسبوع    "مواد البناء": شق الثعبان من أهم مناطق تصنيع الرخام على مستوى العالم    إطلاق أول «حاضنة تكنولوجية» متخصصة فى مجال التعليم    "إسماعيل": هناك 10ألاف و500 مشروع داخل الدولة والفترة الحالية تشهد انجازات غير مسبوقة    الغرف التجارية تحصر 3 آلاف مصنع لترويج طاقتها التصنيعية عالميا    «عكاظ»: تفاهم سعودى أمريكى على إعادة إعمار الرقة    الأخير مفاجأة.. 3 أهداف صادمة لأول وزارة للذكاء الاصطناعي في الإمارات    إسبانيا: السبت بدء إجراءات تعليق الحكم الذاتى فى كتالونيا    وكيل إسكان النواب: استلام الغواصة 42 والفرقاطة الفاتح يجعل مصر من ضمن أقوي جيوش العالم    جمهور النجم يثير أزمة في طائرة منتخب تونس    بالصور.. ضبط أخطر تشكيل عصابى لتزوير المحررات الرسمية والعملات بالقليوبية    «إسماعيل» يبدأ زيارة تفقدية لمحافظة الإسكندرية.. ويلتقي عددا من القيادات وأعضاء البرلمان    ضبط 3 عاطلين بحوزتهم 300 قرص مخدر بمحطة سيدي جابر    «نقل البرلمان»: قانون المرور الجديد سيقلل من حوادث الطرق    "آثار الأقصر" تبدأ في تطبيق قرار زيادة أسعار تذاكر المعالم الأثرية    السبت.. 'الصحفيين' تحتفل باليوبيل الذهبي للقوات البحرية المصرية    وزير الصحة: الانتهاء ميكنة 4 آلاف و275 مكتب صحي    الصحة:لايوجد علاج أو تطعيم حتى الان لحمى الدنج    علاجات حديثة للجيوب الأنفية.. زرع جهاز يوفر الكورتيزون في الأنف    بي إن سبورتس ترضخ لثورة جمهور الأهلي ضد الطيب    لهيطة : المنتخب في غانا بطائرة خاصة ولا تهاون أمام البلاك ستارز    هاينكس: رأيت مولر القديم أمام سيلتك    بالصور| رئيس الوزراء يتفقد المقر الجديد للاتحاد السكندري    وزيرة التخطيط: إعطاء الاستثمارات المالية لكل محافظة بناْء على نسبة البطالة والخدمات    هيئة ميناء دمياط تناقش الحصص السوقية مع أصحاب التوكيلات والخطوط الملاحية    اختتام مباحثات "سد النهضة".. واستمرار الخلاف حول تقرير الاستشاري    وكيل دفاع النواب: البرلمان يناقش قرار "إعلان الطوارئ" الأحد    شاب يطعن آخر ب"سكين" بعد معاكسته شقيقته فى إحدى قرى الشرقية    إصابة طالب فى حادث مروع بالمنوفية    استبدال جرار قطار ركاب طنطا - القاهرة بسبب تصاعد أدخنة منه بمحطة بنها    الفريق حجازي يبحث مع قائد القوات البرية للقيادة المركزية الأمريكية التعاون العسكري بين البلدين    بتوجيهات الرئيس    مؤتمر الإفتاء: كل فتوى تخرج عن مقاصد الشريعة «شاذة»    ننشر جدول عروض و فاعليات المهرجان القومى للسينما غدا    5 لقطات من زفاف تامر عبد المنعم ..قميص الهضبة وظهور مروة حسين    بعد تجاوز مذيعةextranews    أحمد السعدني يغني «ماشية وساعتي مش مظبوطة» مع سيمون بكواليس «الكارما»    وزير الخارجية الإيطالي: مصر شريك مهم لا غنى عنه لروما    ماكرون يدعو وكالة الطاقة الذرية لاحترام الاتفاق النووي مع إيران    أسبوع تحدي الإعاقة لأول مرة بجامعة المنيا    بالصور.. حازم إمام يتقدم بأوراق ترشحه لعضوية الأوليمبية    رئيس جامعة الأزهر يتفقد كلية الدراسات الإسلامية بأسوان    ريم مصطفى تخضع لجلسة تصوير جديدة بفستان شفاف    مستقبل وطن: غرفة عمليات لتلقي وفحص استمارات "علشان تبنيها" في الفيوم    ماذا أخرج «ميسي» من جوربه ليتناوله في مباراة الهدف 100؟    الأرصاد: طقس الجمعة معتدل شمالا.. مائل للحرارة جنوبا    سر غضب مهندس صفقات الأهلي من شادي محمد    "الشامخ" يرفض رد المحكمة بهزلية التخابر مع حماس    دراسة: السمنة المفرطة لدى الأطفال تزيد مخاطر الإصابة بالربو    أسعار الذهب في مصر اليوم الخميس 19-10-2017.. تسجل أدنى مستوى فى أكثر من أسبوع مع صعود الدولار    ارتفاع حصيلة ضحايا تفجير إقليم قندهار الأفغاني إلى 50 قتيلا    انتهاء المهلة المحددة لرئيس كتالونيا لإعلان موقفه من الانفصال    الحداد: لا يجوز الإفتاء بالخروج على الحاكم إلا فى حالة كفره    ممارسة الرياضة لا تمنع من انسداد الشرايين    "الهلالي": "اقعد جنب أولادك هما دول اللي هيدخلوك الجنة"    الشيخ أحمد صابر: لا دلالة لألوان العمائم    وزير الأوقاف: الشذوذ والمجاهرة بالفسق لا تقل خطرا عن الإرهاب والعنف    الإجابات الصحيحة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قيادات «الإنقاذ»: يجب فض اعتصامي «رابعة والنهضة» لخروجهما على السلمية
نشر في المصري اليوم يوم 31 - 07 - 2013


طالبت قيادات في جبهة الإنقاذ الوطني، الأربعاء، وزارة الداخلية بسرعة تنفيذ قرار مجلس الوزراء، بفض اعتصامي رابعة العدوية وميدان النهضة، بسبب خطرهما على الأمن القومي المصري، لوجود أسلحة في هذه الاعتصامات، ما يجعلها تخرج عن إطار السلمية، وأكدوا أن قرار الفض جاء في توقيت مناسب للقضاء على البؤر الإرهابية الموجودة في الاعتصامين. قال الدكتور محمد أبو الغار، رئيس حزب المصري الديمقراطي، القيادي بالجبهة إن اجراء فض الاعتصامات أمر متعارف عليه دولياً ولكن بالنسبة لاعتصامي رابعة والنهضة، هناك إشكالية كبيرة لأن أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي، وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين المتواجدين فيهما مسلحين وهو ما سيؤدي إلى وقوع ضحايا. وأضاف أن استمرار الاعتصامين يؤثر بالسلب على الأمن القومي المصري، بسبب كثرة الأسلحة الموجودة فيهما، لذا أصبح من الضروري فضهما، ولفت أن قرار الفض يستوجب تنفيذه دون استخدام قوات الأمن للسلاح حفاظاً على الأرواح وعدم وقوع خسائر كبيرة، لذا يمكن التنفيذ على مدار أيام، مع منح المعتصمين مهلة لمغادرة الاعتصام، وذلك حفاظا على الأرواح. من جانبه أوضح الدكتور أحمد دراج، القيادي بالجبهة، أن قرار مجلس الوزراء، بتفويض وزير الداخلية لمواجهة مخاطر اعتصامي رابعة والنهضة، لما يسببه من قطع للطرق وترويع للمواطنين، يعد قراراً مهماً وجاء في وقته. وقال إن الشعب المصري، يجب أن يعود إلى حياته الطبيعية مرة أخرى، وذلك من خلال استخدام الشرطة والأجهزة الأمنية ما لديها من وسائل متعددة لفض الاعتصام خاصة إذا كان مسلحاً. وأشار القيادي بجبهة الانقاذ الوطني إلى أن كل الدلائل من عمليات قتل وعنف وتعذيب في اعتصامي رابعة والنهضة، تؤكد أن هذه الاعتصامات مسلحة، لذلك أصبح من الضروري فضها تماماً حفاظاً على الأمن القومي والسلم العام، وعدم ترسيخ مبدأ العنف وممارسة الارهاب على الدولة من قبل الجماعات المسلحة، لأن استمراره سيؤدي إلى عواقب وخيمة إذا لم تتعامل الدولة معه. ولفت إلى أن جماعة الإخوان المسلمين تواجه الجيش بعنف في سيناء، والدليل ما قاله محمد البلتاجي القيادي بحزب الحرية والعدالة التابع للجماعة، حول أن وقف الهجمات على الجيش في سيناء مرهون بعودة مرسي إلى الحكم، لذا يجب على الجيش والشرطة فض هذه الاعتصامات فوراً. كما وصف الدكتور محمود العلايلي، سكرتير عام مساعد حزب المصريين الأحرار، قرار مجلس الوزراء بتفويض وزير الداخلية بفض اعتصامي رابعة والنهضة، بالجيد لأن الدولة أصبحت على يقين من أن هذه الاعتصامات تمثل خطراً على الأمن القومي، وطالب الجهات المعنية بسرعة تنفيذ قرار المجلسلترسيخ مبدأ احترام دولة القانون والحفاظ على هيبة الدولة في القرارات التي تتخذها الحكومة. وأكد أن القرار ليس فقط لفض اعتصامات رابعة والنهضة، وإنما أصبح من الضروري التصدي لهذه الجماعات الارهابية في كل أنحاء الجمهورية حتى لا يتفشى الإرهاب مجدداً في مصر مثلما كان عليه الحال في تسعينيات القرن الماضي، وطالب وزير الداخلية بالاستجابة لقرار مجلس الوزراء وسرعة تنفيذ قرار الفض حتى تتمكن الدولة من تنفيذ خارطة المستقبل التي تعد طوق النجاة لمصر حالياً، ويسعى أنصار المعزول إلى التصدى لها كي لا تنجح الحكومة في تحقيق مهامها.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.