موانئ البحر الأحمر: وصول 8500 طن بوتاجاز لميناء الزيتيات    وزيرة الاستثمار تستعرض مع وفد أمريكى انجازات برنامج الاصلاح الاقتصادي    السياحة تشارك في إعداد بيان مؤتمر لجنة السياحة بمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية    لافروف يؤكد تمسك موسكو بالحفاظ على سيادة العراق وسلامة أراضيه    "الخارجية الفلسطينية" تُحمل المجتمع الدولي مسؤولية تداعيات فشل وقف الاستيطان    أسامة نبيه: معسكر المنتخب سيشهد انضمام لاعبين جدد    ربة منزل تشعل النيران في الشقة للتخلص من زوجها    «الآثار»: الكشف عن «شاهد قبر» يعود للعصر القبطي بالأقصر    60 ألف كرتونة رأس ماشية من البنك الإسلامي للتنمية للمناطق الفقيرة    بعد فوز "شينزو آبي".. دستور اليابان "السلمي" في خمس نقاط    مسئولة اسبانية: رئيس كتالونيا سيفقد صلاحياته وراتبه بعد الموافقة على المادة 155    الشرطة الإسرائيلية تعتقل 51 فلسطينيا في مداهمات ليلية بالقدس الشرقية المحتلة    "الفلبين": انتهاء المعارك في "ماراوي" بعد القضاء على "ماوتي"    تباين مؤشرات البورصة في مستهل تعاملات جلسة اليوم    عمرو أنور يتحدث عن «أزارو» وصفقات الأهلي.. ووقت مشاركتهم المناسب    الأهلي يطرح تذاكر مباراة نهائي إفريقيا خلال 72 ساعة    متعب يعلن دعمه لقائمة الخطيب    نيبوشا يُعيد ترتيب أوراق الزمالك لإيقاف نزيف النقاط    وزير النقل يتفقد طريق "شبرا - بنها" الحر.. أصبح جاهزا للافتتاح    الصحة: وفاة 6 مواطنين وإصابة 14 أخرين فى 4 حوادث سير ب3 محافظات    «الأرصاد»: استمرار حالة الطقس المعتدلة على كافة الأنحاء    ضبط 1868 مخالفة مرورية وتنفيذ 620 حكما في مجال تنفيذ الأحكام بالفيوم    تحرير 2290 مخالفة مرورية في حملة بالبحيرة    استقرار الدرهم الإماراتي.. و4.79 أعلى سعر لشرائه في 12 بنكا    صابر عرب سعيد باختياره شخصية العام الثقافية في معرض الشارقة للكتاب    بيع التحف الفنية عبر الإنترنت يجذب 500 ألف شخص    "عبد الله" يطالب بحسن معاملة المرضي وتقديم الخدمة علي أكمل وجه    دراسة تحذر من تناول الشيكولاتة والبطاطس في فترات الراحة    مستشفى مصر الجديدة العسكرى يستضيف خبير عالمى فى جراحة المسالك البولية    اليوم استكمال سماع الشهود في محاكمة 215 متهما ب"كتائب حلوان"    القبض على متهمين جدد في قضية "صندوق الإسكان" بالسويس    والد النقيب المفقود محمد الحايس في تصريحات مؤثرة عن رغبته في معرفة مصير نجله وتضارب الأقوال والمعلومات التي وردت إليه(فيديو)    الرئيس السيسي يبدأ زيارة رسمية الى فرنسا    9 قتلى بهجوم للقاعدة على مركز أمني باليمن    عبد العال: اللى مش عاجبه الطوارئ يمشي.. مع السلامة    أنشطة ثقافية لأطفال المدارس بمناسبة رحيل طه حسين    نظام الانتقام.. فصل شومان وعبدالله وعبد الحميد من نقابة المهن التمثيلية    فوائد الاهتمام بتحفيظ الصغار القرآن الكريم    ورشة عمل حول «ثروات مصر الطبيعية» بأكاديمية البحث العلمي.. 31 أكتوبر    خطة عاجلة لإنقاذ بيت الزعيم سعد زغلول بكفر الشيخ    "الهندسة الزراعية القناة" يفوزون بالمركز الثاني بمسابقات يوم الأغذية العالمي    تطعيم 11 مليون تلميذ بالمدارس الابتدائية ضد الديدان المعوية    جولة داخل غرفة قيادة حاملة الطائرات «ميسترال أنور السادات» (فيديو وصور)    دراسة تؤكد عدم إمكانية إصابة البالغين باضطراب فرط النشاط ونقص الانتباه    تعليق ناري من الغندور بعد سداسية الأهلي في النجم    نقيب الموسيقيين يهنئ الأهلي على وصوله لنهائي أبطال أفريقيا    سكرتير محافظة جنوب سيناء ورئيس مدينة الطور يوقعان على «علشان تبنيها»    شاهد..عماد متعب يكشف تطورات خلافه مع البدري    عادل حمودة يفتح خزائن أسراره الشخصية والمهنية (فيديو)    107 ملايين دولار إيرادات فيلم جاكي شان في أسبوعه الأول    ياسر عبد العزيز: الدولة يقع على عاتقها الدور الأكبر في تطوير الإعلام    خالد سمير يطالب بتفعيل بنوك الأعضاء البشرية في المستشفيات    "متعب": الكأس لروح شهداء الواحات إن شاء الله    300 ألف دولار تبرعات لعلاج أطفال أبو الريش    خالد الجندي يعلق على وجود مقبرة داخل حوش إحدى المدارس بالقليوبية    الإرهاب الأخلاقى    جيل من ذهب    فتوى أزهرية: قتلة ضباط الشرطة هم «كلاب أهل النار»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الفراعنة وصوم رمضان

رمضان كريم وكل عام وأنتم بخير.. أهازيج الأطفال فرحا بظهور هلال شهر رمضان:
وحوى يا وحوى.. إياحا أو إيوحا
إنها كلمات مصرية قديمة، فالتقويم المصرى كان قمرياً قبل أن يكون شمسياً سنة 4241 ق.م، ولكنه ظل قمرياً فى الاحتفالات والأعياد الدينية.
كان الملاك المسؤول عن حركة القمر اسمه ياحا، فأخذ القمر اسمه ياحا، وفى العصر الرومانى أصبح اسمه يوحا «د. نديم السيار- د.لويس عوض»، أما كلمة إى.. فهى كلمة مصرية معناها جاء، فتكون كلمتا إى ياحا أو إى يوحا.. معناهما جاء القمر!
أما وحوى فهى واح + وى، وواح كلمة مصرية معناها الظهور رويدا رويدا، ومنها لاح أى ظهر، وكلمة وى.. معناها نداء، فهو نداء يستحث القمر أو الهلال للظهور، ونقول للغائب عند العودة واح شتنى، أو لك «واح شه» أى وحشة! «قاموس د. بدوى وكيس، 46» فيكون معنى الجملة: وحوى يا وحوى.. إياحا، اظهر أيها الهلال فلك وحشة!
جدير بالذكر أن أحمد كمال باشا، أول مصرى مديراً للمتحف المصرى، جمع 13 ألف كلمة مصرية دخلت اللغة العربية، كما أن هناك 15 حرفاً فى الأبجدية العربية مأخوذة من الأبجدية الهيروغليفية، مثل الهاء، الراء، الباء، النون.. إلخ.
وماذا عن صوم رمضان؟ «يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام، كما كتب على الذين من قبلكم» (البقرة: 183)، وقد كان أجدادنا المصريون يصومون، كلمة صوم من صاو أى امتنع أو كبح «قاموس د. بدوى وكيس: 198» أما حرف الميم فمعناه من أو عن... فتكون صاوم أو صوم معناهما امتنع عن! طعام أو شراب أو كلام! فكلمة صوم كلمة مصرية قديمة! كان المصريون يصومون شهر رمضان ثلاثين يوماً! يذكر ابن حزم «والصابئة يصومون شهر رمضان» والصابئة هم حكماء مصر أتباع النبى إدريس المصرى، بل جاء فى الحديث الشريف: صيام «رمضان» كتبه: الله على الأمم قبلكم «ابن كثير: 1/213».
أما عن توقيتات الصوم فى مصر الفرعونية وما قبلها، فقد كانت من الفجر حتى غروب الشمس، وكانوا يمتنعون عن الطعام والشراب ومباشرة النساء «جيراردى- د. أحمد شلبى- د. نديم السيار».
وماذا عن ليلة القدر؟ كانت هذه الليلة معروفة قبل الإسلام فى الأمم الماضية «دائرة المعارف الإسلامية 14/399»، وكان عند الصابئة «حكماء مصر» عيد يسمى «يشيشلام ربه» وهذه الكلمات المصرية معناها عيد السلام الكبير، وكان هذا العيد، وهو من أعياد الصابئة، مدته يومان، والليلة التى بينهما هى ليلة القدر، وكلمة «شى» بالمصرى معناها القدر، أى ما يناله كل إنسان من رزق وعمر، وفى قاموس بدوى وكيس نجد «شى» معناها حظ.. قسمة.. نصيب..! فتكون شى شلام ربه معناها: عيد السلام الكبير الذى به ليلة القدر! هذه الليلة التى تحدد فيها أرزاق الناس فى العام المقبل، ونجد فى تفسير ابن كثير: ليلة القدر وتقدر فيها الآجال والأرزاق «ابن كثير4/531».
جدير بالذكر أن «شلام» كلمة مصرية معناها سلام، أخذها اليهود من مصر، وقالوا: شالوم خليكم أى السلام عليكم، ثم أخذها السيد المسيح وقال: إذا دخلتم بيتا ألقوا سلاما على أهل هذا البيت، وأخيراً أخذها العرب واستبدلوا تحيتهم المعروفة «بحياك الله» إلى «السلام عليكم»، فهى تحية مصرية الأصل من كلمة شلام، ومعروف أن السين والشين حرفان تبادليان فى اللغات.
أما كلمة ربه فمعناها الكبير.. ونقول رب البيت، وربة المنزل.. وهكذا.
وأخيراً احتفالنا بهذا الشهر الكريم.. يذكرنا بكلمة حف المصرية القديمة ومعناها احتفل ب «د. بدوى، وكيس/155» المصريون القدماء أو الحنفاء- «د. نديم السيار/436».. وجاء منها احتفى ب، حفاوة، وفى القرآن الكريم: «إنه كان بى حفيا»
أخيراً.. من أرضنا هلَّ الإيمان والدين.. عيسى ومحمد ثورتين خالدين!
صلاح جاهين
[email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.