بالفيديو.. بوجبا يسجل من خلف المرمى فى مران يوفنتوس    صدمة وغضب في نيويورك بعد قتل شرطيين    ماكين: السعودية مسؤولة عن انهيار اقتصاد روسيا    إسقاط طائرة استطلاع إسرائيلية فوق محافظة القنيطرة السورية    2014 تصدم الجمهور وترفع شعار المرض ينهي رحلات النجوم في الحياة    السفير مجدي عامر: علاقة مصر ب"بكين" فريدة من نوعها    "مياه سوهاج" تستعد بعدد 24 محطة مياه ارتوازية لمواجهة السدة الشتوية    تشافي.. معلومات لا تعرفها عن "زرقاء اليمامة"- بروفايل    علام: دخول الجماهير إلى المدرجات سيتم بطريقة عادية    عمرو أديب مطالبًا بالتهدئة:"مستعد أروح الدوحة بكرة"    إنتر يحول تأخره إلى تعادل مع لاتسيو    شكري يلتقي وزير حقوق الانسان في اليمن    الجيش الليبي يدفع بتعزيزات عسكرية إلى "الهلال النفطي"    تدمير 3 بؤر إرهابية في شمال سيناء    جيش العراق بمساندة الطيران يحرر خمس قرى جنوب مدينة تكريت من سيطرة " داعش"    علاقة اثمة وراء تصوير موظف طنطا عاريا في وسط الرزاعات    الداعية سلمان العودة يروي تفاصيل رؤيته للرسول في المنام    الثقافة والتجديد عنوان معرض القاهرة الدولى للكتاب هذا العام    الأوقاف: مستحيل أن يدخل شيطان إلى جسم إنسان    كوريا الجنوبية تحظر استيراد الدواجن من الولايات المتحدة خوفا من انفلونزا الطيور    بالصور..الإخوان يحرقون سياره تابعه للشرطة بغرب الأسكندريه ويصيبوا ضابط بالخرطوش‎    السعودية والكويت تؤكدان أنهما لن تخفضا إنتاجهما من النفط    أبو سعدة: الدورة السابعة من الملتقى دليل على أنه أصبح له صدى فى العالم    مستشار "الطيب": حملات ممنهجة ضد "الأزهر" ومشايخه    موجز الصحافة المحلية: صائد الجواسيس رئيسًا للمخابرات    الجبلاية ترفض مواجهة كوريا واليابان وديا مقابل 200 ألف دولار    نشرها موقع ويكيليكس..    انفجار عبوة ناسفة بمحول كهرباء واشتعال النيران به وانقطاع التيار الكهربائي بالشرقية    سر القسم على المصحف .. بين "مرسي" و"السيسي"    فيديو.. ناعوت: السيسي طلب مننا تصحيح صورة الإسلام    غضب في الأهلي بسبب تصريحات "جاريدو"    تشافى فى مؤتمر «بالم هيلز»: مصر بلد الحضارة..وجاريدو مدرب سيُفيد الكرة المصرية..ولن أرحل عن برشلونة    لشبونة "ربيعة" يفوز على ماديرا "جمعة وغزال" بالبرتغال    رانيا يعقوب: البورصة مرشحة للدخول في موجة تصحيح قصيرة الأجل    السبسي خامس رئيس يجلس على كرسي الجمهورية التونسية    بالفيديو.. تطبيق القانون ضد كل من يتجاوز ساعات القيادة المقررة والحمولات الزائدة    اليوم أولى جلسات إعادة محاكمة بديع فى قضية العدوة    إرجاء محاكمة 31 متهما بقتل الشيعى حسن شحاتة ل28 ديسمبر    غرق مدرسة التجارة فى مياه الصرف بقنا    شراء 300 ألف طن قمح فرنسى وروسى    توصيل الكهرباء إلى 400 مصنع    بالفيديو.. جمعة: انا ضد ان يكون سن الطفولة حتي 18 سنة    بفهم    إنتقلت إلي الأمجاد السماوية    علاج اضطرابات التبول    زيارة مثمرة لوزير الدفاع لإيطاليا    الجامعات بدأت موسم الامتحانات .. وانحسار العنف والتخريب    تعرف على سبب انسحاب حزب التجمع من تحالف "الجبهة المصرية"    تعثر بنك ناصر فى قنا لتوفير قروض اصحاب المعاشات والموظفين    تعامد الشمس على قصر قارون بالفيوم    علم المصريات كنز مفتوح للبحث أمام عشّاق الحضارة المصرية في الصين    ‎الأمير فى حفل نايل دراما:اتحاد الإذاعة والتليفزيون سيعودأكبر منتج للدراما فى العالم العربى    مستشفيات جامعة المنصورة تعرض الدعم الطبي الكامل لقناة السويس الجديدة    الأعلى للصحة: تطوير منظومة التأمين الصحى للفقراء    أطفال الشوارع سبب مشكلة زيادة السكان    إزالة المبانى المخالفة من «المخرات» وسحب الأعمال من الشركات المتقاعسة    المنصورة «تحصد جوائز «فيينا»    «إسلام جمال» يستعد ل«وش تانى» يناير القادم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

داء المنطقه -حزام النار
نشر في البداية الجديدة يوم 25 - 08 - 2013

التعريف:يعتبر داء المنطقة من الأمراض الإنتانية الفيروسية التي تسبب حدوث طفح مؤلم، ورغم أن هذا الطفح يمكن أن يظهر في جميع أنحاء الجسم إلا أنه يتركز غالباً بشكل شريط من الطفح أحادي الجانب يمتد حول الجذع من منتصف الظهر إلى عظم القص.يحدث داء المنطقة بسبب الإصابة بفيروس الحماق (وهو نفسه الفيروس المُسبب للحماق)، فبعد الإصابة بالحماق يبقى الفيروس مختبئاً بشكل غير فعال ضمن النسيج العصبي قرب النخاع الشوكي والدماغ، وبعد عدة سنوات يعاود الفيروس نشاطه فتظهر إصابة داء المنطقة.يُعتبر داء المنطقة من الأمراض غير الخطرة فهو غير مميت، إلا أنه يسبب ألماً شديداً للمصاب. يتوفر لقاح فعّال للمرض حيث يخفض من خطر الإصابة، في حين أن العلاج المبكر قد يسهم في تقليل فترة الإصابة وإنقاص احتمال حدوث مضاعفات المرض.
الأعراض:
تؤثر أعراض وعلامات داء المنطقة على جزء محدد من الجسم ولا تسبب إصابة جهازية معممة وتتضمن أعراضها وعلاماتها ما يلي:
* ألم أو خدر أو حس حارق أو واخز.
* طفح أحمر يظهر بعد عدة أيام من بداية الألم
* بثور مملؤة بسائل لا تلبث أن تنفتح على الوسط الخارجي ثم تبدأ بالتقشر
* حكة
من الأعراض التي قد تظهر على بعض المرضى:
* عرواءات وحمى
* حكة معممة
* صداع
* تعب
يعتبر الألم من أول الأعراض التي تظهر في سياق الإصابة بداء المنطقة، وقد يكون هذا الألم شديداً، وقد يلتبس – بسبب موقعه – مع تشخيص إصابات أخرى قلبية أو رئوية أو كلوية.
وقد تقتصر أعراض الإصابة على الألم فقط دون ظهور الطفح الجلدي.
غالباً ما يتطوّر الطفح على شكل حزام حول أحد جانبي الصدر ابتداءً من النخاع الشوكي وحتى عظم القص، كما أنه يظهر أحياناً حول إحدى العينين أو أحد جانبي العنق أو الوجه.
تستدعي الإصابة استشارة الطبيب فور الشك باحتمال الإصابة بداء المنطقة وخاصة في الحالات التالية:
* ظهور الألم أو الطفح حول العين، إذ أنه في حال عدم العلاج قد يتطوّر إلى إصابة عينية دائمة.
* وجود ضعف مناعي لدى المصاب أو أحد أفراد عائلته (بسبب إصابة سرطانية أو لسبب دوائي أو في سياق إصابة مزمنة بمرض ما)
* انتشار الطفح أو حدوث ألم مرافق له.
الأسباب :
يحدث داء المنطقة بسبب الإصابة بفيروس الحماق (وهو نفسه الفيروس المسبب للحصبة)، فبعد الإصابة بالحماق يبقى الفيروس مختبئاً بشكل غير فعال ضمن النسيج العصبي قرب النخاع الشوكي والدماغ، وبعد عدة سنوات يعاود الفيروس نشاطه وينتقل على مسارات الأعصاب فتظهر إصابة داء المنطقة.
إن تفسير عودة الإصابة غير واضح تماماً ولكن يُعتقد أن السبب هو ضعف المناعة المقاومة للإنتان مع التقدم في السن، إذ تشيع الإصابة لدى الكبار ومضعفي المناعة.
يُعتبر فيروس الحماق أحد أفراد مجموعة فيروسات الحلأ التي تسبب بعض أنواعها حدوث قرحات باردة وحلأ تناسلي، لذا يسمى داء المنطقة باسم "الحلأ النطاقي" رغم أن العامل المسبب ليس هو نفسه الذي يؤدي إلى القرحات الباردة أو الحلأ التناسلي.
يمكن للمرض أن ينتقل من شخص لآخر بحيث يصيب الناس الذين لم يسبق أن أصيبوا بالحصبة وذلك من خلال التماس المباشر مع التقرحات المفتوحة لطفح داء المنطقة حيث يؤدي الخمج إلى الإصابة بالحصبة وليس داء المنطقة.
قد تكون الحصبة خطرة بالنسبة لبعض المجموعات لذا يجب على المصاب أن يعلم بأنه يمكن أن ينقل الإصابة للآخرين وبالتالي يجب عليه تجنب التماس مع المجموعات التالية:
* مضعفي المناعة
* حديثي الولادة
* الحوامل
* وجود إصابة سابقة بالحصبة، فوجود سوابق إصابة بالحصبة يؤهب لحدوث داء المنطقة.
السن
يشيع داء المنطقة لدى الأشخاص فوق عمر 50 سنة ويزداد خطر الإصابة مع التقدم بالسن، ويقدر بعض الخبراء بأن نصف الناس الذين يعيشون لعمر 85 سنة سيصابون بداء المنطقة خلال فترة ما.
ضعف جهاز المناعة
يُعتبر مضعفو المناعة من المجموعات المؤهبة للإصابة بداء المنطقة، وقد يحدث ضعف المناعة للأسباب التالية:
* الإصابة بفيروس عوز المناعة البشري أو متلازمة عوز المناعة المكتسبة
* الإصابة بالسرطان أو استخدام العلاج الشعاعي أو الكيميائي.
* الاستخدام المطول للستيروئيدات متل "البريدنيزون"
* الأدوية المستخدمة في الوقاية من رفض زراعة الأعضاء.
المضاعفات:
تختلف اختلاطات الإصابة بداء المنطقة بين الخفيفة إلى الشديدة، حيث تتراوح بين إنتان جلدي صغير وتصل لدرجة حدوث الألم العصبي التالي للإصابة بداء المنطقة
الألم العصبي التالي لإصابة بداء المنطقة:
يستمر ألم داء المنطقة لفترة طويلة بعد زوال الطفح لدى بعض الأشخاص وتعرف هذه الحالة باسم "الألم العصبي التالي للإصابة بداء المنطقة" وهي تحدث نتيجة إرسال الألياف العصبية لإشارات ألمية مشوشة ومفرطة من الجلد إلى الدماغ، وقد تفيد مسكنات الألم ومضادات الاكتئاب ومضادات الاختلاج في إراحة المريض لحين زوال الألم.
العمى
قد تؤدي الإصابة حول العين (داء المنطقة العيني) إلى إنتان عيني مؤلم قد ينتهي بالعمى.
الاضطرابات العصبية
يعتمد شكل الاضطرابات العصبية على العصب المصاب حيث تؤدي إلى:
* التهاب الدماغ
* مشاكل في السمع أو التوازن
* شلل وجهي
الإنتان الجلدي
يحدث الإنتان الجلدي الجرثومي في حال عدم تطبيق علاج مناسب للطفح المرافق لداء المنطقة.
العلاج:
تشفى الإصابة بداء المنطقة تلقائياً خلال عدة أسابيع إلا أن العلاج الفوري يسهم في تخفيف الألم وتسريع الشفاء والتقليل من خطر حدوث الاختلاطات.
الأدوية المضادة للفيروسات
يجب البدء بتناول هذه الأدوية خلال 72 من بدء ظهور الطفح المرافق للإصابة وذلك للحصول على أفضل نتيجة، وتتضمن مضادات الفيروسات الأدوية التالية:
* أسيكلوفير acyclovir
* فالسيكلوفير valacyclovir
* فامسيكلوفير famciclovir
مسكنات الألم
قد تؤدي الإصابة إلى ألم شديد لذا يلجأ الطبيب لوصف مسكنات الألم ضمن خطة العلاج ومن الأدوية المستعملة في تسكين الألم ما يلي:
* مسكنات الألم المركزية كمركبات الكودئين
* مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقة متل "أميتريبتلن"
* مضادات الاختلاج مثل "غابابنتين"
* المخدرات الموضعية مثل "ليدوكائين" بشكل كريم أو جيل أو بخاخ أو لصاقات جلدية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.