رئيس "الثروة المعدنية": طرح مزايدات للتنقيب عن المعادن    "محلب" أمل الأندية الأخير للحصول على مستحقات البث من ماسبيرو.. وانتظار لتدخل وزير الرياضة.. ومسئولو الفرق يمنحون التلفزيون مهلة أخيرة حتى الأربعاء    بالصور | جماهير ليفربول تشعل تدريبات الفريق قبل مواجهة "نورويتش سيتي"    وزير الشباب والرياضة يتفقد الصالة المغطاة بالغردقة    قوات الأمن تطلق «الغاز» على مسيرة أنصار مرسي ب«السويس»    مظاهرة حاشدة لأهالي "ببا" رفضا للانقلاب    "تحالف الشرعية" بالإسكندرية يصعد الحراك الثوري ب44 فعالية مسائية    كولومبيا تنكس أعلامها حدادا على ساحر ماكوندو    خيرية البشلاوى: أرفض أفلام السبكى لكنى ضد إيقاف عرض "حلاوة روح"    انفصاليو شرق أوكرانيا يرفضون الإذعان لاتفاق جنيف    كيري: لحظة المكاشفة    تونس تدرس تقليص بعثتها الدبلوماسية في ليبيا    القاهرة ترحب بالاتفاق الخليجي القطري.. و«الخارجية»: نؤيد الوفاق العربي    نيابة العياط تستدعي ممدوح حمزة لسماع أقواله بعد احتراق فيلته    مدير أمن الفيوم: فض تظاهرات اليوم تم دون وقوع إصابات    "محافظ المنيا" يقوم بتجهيزات لأستقبال شم النسيم    مقتل طفل بطلقة طائشة في حفل زفاف بقرية بسمالوط    شكري : قرارا جمهوريا خلال ساعات بتأجيل انتخابات الغرف التجارية    صبحي يهنىء البابا تواضروس بعيد القيامة    مائة وأربعون مليون جنيه لتطوير المراكز الطبية المتخصصة    الحزب الحاكم فى تركيا يعد قانونا انتخابيا جديدا يتضمن دوائر صغيرة    مقتل شاب برصاص شقيقه بسبب خلافات مالية في الأقصر    جدو: نسعي لحسم التأهل أمام الدفاع المغربي من القاهرة    "الإفتاء": سرقة التيار الكهربي وتعطيل العدادات حرام شرعا    انطلاق المهرجان الدولي للطبول والفنون التراثيه بالقلعة.. غداً    ثلاثي ليفربول ضمن قائمة مختصرة للمرشحين لجائزة أفضل لاعب في انجلترا    انقلاب عبارة كورية جنوبية تحمل تلاميذ ومعلمين    أمن أسيوط يلقي القبض على طالب إخواني لتصويره كمينا للشرطة    القبض على "قهوجي" يجمع أموالا من مرضى الكبد بدعوى علاجهم بالجهاز الجديد    عميدة كلية الدراسات الإسلاميه تنتقد الأعمال السنمائيه وتؤكد : «حلاوة روح» ..خطوة نحو جهنم    المجلس التنفيذى لليونسكو يقرر إيفاد بعثة خبراء إلى مدينة القدس القديمة    الرئيس الإيراني: قواتنا المسلحة ضمان لأمن المنطقة    الشباب والرياضة تنظم قافلة دينية بجنوب الأقصر    ارتفاع حصيلة ضحايا انهيار جليدي بمنحدرات قمة «إفرست» إلى 12 قتيلًا    55 سفينة عبرت المجرى الملاحي لقناة السويس اليوم    خطيب مسجد ناصر ببنها يحذر من سرقة المال العام    مشادة كلامية بين مخرج حلاوة روح وعضو المجلس القومي للمرأة    بالصور.. محافظ السويس يتفقد مستشفيات التأمين الصحي والعام    إصابة 2 من "الإرهابية" باشتباكات مع قوات الأمن ببني سويف    11 مايو.. انطلاق "معرض تموين المطارات 2014" بمركز دبى الدولى للمعارض    اتحاد المصريين بالنمسا: ندعم التعاون الاماراتى لمكافحة البطالة بمصر    قوات حرس الحدود تحبط محاولة تهريب 32 شخصا بطريقة غير شرعية لإيطاليا    مؤتمر المرأة العربية بالقاهرة يواصل أعماله لليوم الثانى على التوالى    المصريون يستحوذون على 88.01% من تعاملات السوق خلال الاسبوع الماضي    سلسلة وماراثون رياضى ضمن فعاليات أسبوع "مصر ليست تكية" بالدقهلية    "مكافحة التزوير": السيسي يستحق حب وتقدير الشعب المصرى    وزير الآثار اعلن عن احباط محاولة تهريب مجموعة قيمة من الآثار اليهودية بميناء دمياط    فيديو.. احتجاجات بالجزائر واصفة الانتخابات ب"المهزلة"    وزير الزراعة: نعوض نقص الأسماك بأقفاص فى البحار    السيتي يفاوض دجيكو من أجل التمديد    دواجن القاهرة: تراجع سعر البيض قبل شم النسيم    البورسعيديه راضين عن التعادل العادل مع طلائع الجيش !!    وفاة أكثر من 100 طفل بسبب تفشى الحصبة فى فيتنام    وكيل الأزهر يلقي خطبة الجمعة بأسوان    أربعة ملايين أسترالي يعانون نقص فيتامين د    صباحى ناعيًا الأديب العالمى جابريل ماركيز:"المبدعون ﻻ يموتون"    دار الإفتاء: نشر الشائعات والتنابز بالألقاب البذيئة محرمٌ شرعًا    نجاتى يؤازر إنبى قبل مواجهةالإنتاج الحربى غدا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

آلام أسفل الظهر المشتملة على عنصر آلام الأعصاب
نشر في البداية الجديدة يوم 27 - 01 - 2013


يعاني 40-50% من الأشخاص حول العالم من آلام أ
سفل الظهر بعض الوقت أو كل الوقت. وترجع هذه ا
لآلام بشكل رئيسي إلى وجود مرض في المنطقة ا
لقريبة من الحبل الشوكي والفقرات والعضلات بتلك ا
لمنطقة. كما قد تحدث هذه الآلام نتيجة تضرر الجذر ا
لعصبي المار بين فقرات العمود الفقري في حال
حدوث انزلاق غضروفي أو إجراء عملية جراحية لفقرة
مسبباً النوع الآخر من الآلام وهي آلام الأعصاب.10
أكثر من 30% من إجمالي المصابين بآلام مزمنة أسفل الظهر، تشتمل آلامهم على عنصر آلام الأعصاب، والذي يأتي نتيجة حدوث تحفيز في الجذور العصبية أو وقوعها تحت ضغط متواصل. وهذا النوع من الألم قد يكون مزمن وقد يشعر به المريض على أنه ألم حارق، وقد يكون مصحوباً بشعور بالتنميل أوالوخز، أو ما يشبه الصدمات الكهربية. وقد يتركز الألم في منطقة الظهر (كآلام اللومباجو: آلام الفقرات القطنية) أو قد تنتشر الآلام إلى الفخذ أو تستمر نزولاً إلى القدم، كما قد يؤدى إلى فقدان الشعور بالمنطقة المصابة (كالشعور بالتنميل والخدر) والشلل في العضلات المقابلة
ما هو الألم؟
الألم هو تجربة حسية وعاطفية مزعجة مصحوبة بحدوث ضرر حقيقي أو محتمل لأحد الأنسجة، أو يمكن وصفها من خلال تعريف هذا الضرر.
هذا التعريف للألم تم طرحه من قبل الرابطة الدولية لدراسة الألم عام 1994، كما قامت الجمعية كذلك بتصنيف الألم المزمن بجانب إنشاء قاموس لتعريف جميع المصطلحات المستخدمة لوصف الألم.
وبتحقيق هذا التوافق على تعريف الألم بين الأوساط العلمية، كان حتماً على العلماء والباحثين من الجنسيات والثقافات المختلفة إعادة النظر في معتقداتهم المتأصلة الجذور عن الألم. وقد حرصت الرابطة على أن تضيف مصطلحي "حسية" و"مزعجة" في وصفها للألم، لتبين أن هذه التجربة – كما أنها مرتبطة ارتباطاً وثيقاً بحاسة اللمس – فهي أيضاً تتضمن مشاركة من الجهاز الحوفي(limbic system) في أعماق المخ وأجزاءً من قشرة المخ.
ومن المثير للاهتمام أيضاً، أن تعريف الألم اشتمل على عبارة "احتمال تلف الأنسجة" كأحد مسببات حدوث الألم، وبذلك يشير التعريف إلى أنه ليس من الضروري حدوث ضرر "حقيقي" لأحد أنسجة الجسم حتى يشعر الإنسان بألم "حقيقي"، كما يشير التعريف بحقيقة أن الألم يتولد في المخ وليس موضعياً في الأنسجة التي حدثت بها الإصابة.
وفي المتوسط، فإن واحداً من كل خمسة أفراد في أوروبا يعاني من أحد الآلام المزمنة، وأكثر هذه الآلام شيوعاً هي آلام الظهر، العضلات، المفاصل/التهاب المفاصل، آلام المفاصل الروماتويدي، آلام الأعصاب، وكذلك الآلام الناتجة عن الأورام.
وعلى الرغم من التقدم الهائل في مجال البحث في العشرين سنة الأخيرة، وتوافرالخيارات العديدة لتسكين الألم، فإن العديد من المرضى لا يزالون يعانون من الآلام المزمنة التي لم يتم علاجها بشكل فعال، فهؤلاء المرضى يحتاجون إلى اكتساب المزيد من المعلومات التفصيلية عن طبيعة الآلام المزمنة لمساعدتهم في التغلب عليها.
كيف يتولد الألم؟
ينشأ الألم من قبل طريقتين مختلفتين: في الطريقة الأولى: عند حدوث تضرر لأحد أنسجة الجسم نتيجة لأي من المسببات كحدوث جرح أو التهاب أو ضغط أو حرارة أو برودة، تتولد نتيجة لهذه الإصابة نبضات (أو إشارات) تنتقل عبر المستقبلات التي تستجيب للألم (كالمنتشرة في أنسجة الجلد والأعضاء الداخلية)، لتصل عبر الأعصاب إلى النخاع الشوكي ومنه إلى المخ حيث يتولد الشعور بالألم.
أما في الطريقة الثانية: (و هو ما يعرف بآلام الأعصاب): فإن تضرر الأعصاب نفسه يؤدي إلى تولد الإشارات العصبية الخاصة بالألم حتى في حال عدم وجود أي تضرر للأنسجة المحيطة بالأعصاب، وقد تتضرر الأعصاب نتيجة لعدة أسباب منها: الاصابة البدنية كحدوث قطع في الأعصاب أو تعرضه للضغط المستمر (نتيجة الوقوف لمدد طويلة دون حركة مثلا)، أو الإصابة بأحد أمراض اضطراب عملية التمثيل الغذائي بالجسم (كداء السكري)، أو دخول بعض الموادة السامة إلى الجسم (كالكحول)، بعض أنواع العدوى الفيروسية (كالهربس زوستر المسبب الألم العصبي التال للهربس)، أو بعض الالتهابات. وتنتج آلام أسفل الظهر غالباً عبر هذا الطريق حيث تتعرض الجذور العصبية لضغوط متواصلة ولاسيما في حالة حدوث انزلاق غضروفي.
والان يمكنك الاجابة على هذه الاسئله وارسالها لنا من خانة راسلنا ونحن نحدد لك اذا كنت تشتكى من الام الاعصاب ام من سبب اخر
نشرة توضيحية عن الألم
هل كان الألم شبيها بوخز الإبر والدبابيس؟
هل تشعر أن الألم ساخن/حارق؟
هل يؤدي الألم إلى تنميل؟
هل يبدو الألم كالصدمات الكهربائية؟
هل يصبح الألم أسوأ بملامسة الملابس أو ملاءات
هل تشعر بالألم في المفاصل فقط؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.