برلمان العسكر يطالب بإسناد "المترو" للجيش.. بانت الفولة    تعميم برنامج "تكافل وكرامة" بجميع مراكز ومدن وقرى محافظة دمياط    وزير البترول: تكثيف أعمال البحث والاستكشاف في المناطق البحرية    سحر نصر فى زيارة إلى المستشفى السعودى الألمانى: مهتمون بالاستثمار فى الصحة    قمة مصرية بحرينية بالقاهرة اليوم لبحث تدعيم التعاون وقضايا المنطقة    الاتحاد الأوروبي يدعو روسيا إلى الإفراج عن متظاهرين موقوفين ''بلا تأخير''    الإذاعة الإسرائيلية: "ترامب" يفكر بجدية في نقل السفارة للقدس    التايمز: تنظيم الدولة الإسلامية يوظف هجوم لندن لاستقطاب عناصر جديدة على اليوتيوب    "سوريا الديمقراطية": نتلقى دعما كافيا في حربنا ضد الإرهاب منذ وصول ترامب للحكم    الادعاء في كوريا الجنوبية يسعى لإصدار أمر باعتقال الرئيسة المعزولة    اليوم.. السيسي يستقبل مسؤولي شركات بترول أجنبية    اجتماع نارى بين مرتضى منصور وهانى أبوريدة ووزير الرياضة    رئيس «الكاف» يغادر القاهرة متوجها إلى المغرب    برشلونة غاضب من نيمار بسبب تصريحاته حول الانتقالات الصيفية    ضبط تشكيل عصابي سرق محتويات فيلا لواء بالمعاش بالمنيا    السيطرة على حريق شب داخل غرفة حارس عقار فى فيصل    بتقنية كاميرا «درون».. تعرف على الحالة المرورية بالقاهرة والجيزة.. فيديو    استشهاد مجند بطلق ناري في استهداف كمين أمني بالشيخ زويد(مُحدث)    اصطدام سيارة حقائب بطائرة بمطار القاهرة فى ثانى حادثة خلال أسبوع    ضبط 27 سائقا لتعاطيهم المواد المخدرة أثناء القيادة بالطرق السريعة    درجات الحرارة المتوقعة بالقاهرة والمحافظات من «صباح البلد».. فيديو    الحسين كروش يكتب: اشتقت إليكى    "زين الدين" يشيد بقرار مجانية التعليم لجميع أبناء الشهداء    الصحافة: بحث زيادة أسعار تذاكر النقل العام وحيثيات براءة مبارك    حزب ميركل يفوز بانتخابات مجلس ولايه سارلاند    مصر ترأس اجتماع المجلس المركزى الدوري لإتحاد المعلمين العرب    اليوم .. انعقاد الاجتماع التحضيري لوزراء مياه دول حوض النيل    الحكومة تناقش اليوم الموازنة العامة للدولة    الأهلي يفرض حظرًا إعلاميًا على لاعبيه بسبب أزمات "متعب" و"فتحي"    ألمانيا تفوز على أذربيجان والتشيك تكتسح سان مارينو    "تامر حسني" يحصل على الدكتوراه    بالفيديو.. ناقد فني يرى ان قصة حياة احمد زكي تتشابه مع قصة العندليب الاسمر    بالفيديو| شيماء سيف وزوجها في الجيم: "مسخرة.. إحنا اتفضحنا"    رئاسة الجمهورية تستجيب لطلب أم الشهداء بتمنيها مقابلة الرئيس - فيديو    نشاط السيسي ومشروعات التنمية والتشريع أبرز اهتمامات صحف القاهرة    الاتحاد الأوروبي يوصي بتعليق مئات الأدوية التي اختبرتها شركة هندية    اليوم.. منتخب المحليين يلتقي بنين في أولى مبارياته الودية استعدادًا ل"المغرب"    حيثيات حكم حبس نقيب الصحفيين السابق    مخاليف: الشروع في الغش يساوي ارتكاب الفعل    بعد انهيار العقارات.. الإبراشي: مشهد تدميري وتخريبي    حنان البهي ل"أديب": "ربنا خلق لي كليتين عشان أدي لجوزي واحدة"    فيديو.. الجندي يستعين ب«الشعراوي»: الأذان بصوت قبيح «غوغائية»    "شغل نفسك".. مبادرة لتوفير فرص عمل لشباب أسوان    جوزية: "مجزرة بورسعيد" الأصعب في حياتي    تعاون بين معلومات الوزراء و تحيا مصر    أخبار الصباح    .. والصقلى تنقل تحية المغاربة إلى مصر.. والأهالى: الفعاليات أنعشت السياحة    «زي النهارده».. الدكتور سيد طنطاوي شيخاً للأزهر 27 مارس 1996    عبر الاثير    «العلاقات الخارجية» تحذر من خطورة مشروع قانون بالكونجرس يراقب ترميم الكنائس بمصر    الصحة : حملة للتطعيم ضد شلل الأطفال فى 10 محافظات الأحد    الثواب والعقاب.. صمام الأمن والأمان    أصحاب المصانع: العمالة الأجنبية لاتتعدي 3%    دور القادة في تحقيق السلام    ينظمه "اتحاد جمعيات المستثمرين" تحت رعاية الرئيس    معاينة النيابة الإدارية لمستشفي بلطيم كشفت :    صحتك بالدنيا    «الإفتاء» تدين الهجوم على قاعدة عسكرية بمالى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





آلام أسفل الظهر المشتملة على عنصر آلام الأعصاب
نشر في البداية الجديدة يوم 27 - 01 - 2013


يعاني 40-50% من الأشخاص حول العالم من آلام أ
سفل الظهر بعض الوقت أو كل الوقت. وترجع هذه ا
لآلام بشكل رئيسي إلى وجود مرض في المنطقة ا
لقريبة من الحبل الشوكي والفقرات والعضلات بتلك ا
لمنطقة. كما قد تحدث هذه الآلام نتيجة تضرر الجذر ا
لعصبي المار بين فقرات العمود الفقري في حال
حدوث انزلاق غضروفي أو إجراء عملية جراحية لفقرة
مسبباً النوع الآخر من الآلام وهي آلام الأعصاب.10
أكثر من 30% من إجمالي المصابين بآلام مزمنة أسفل الظهر، تشتمل آلامهم على عنصر آلام الأعصاب، والذي يأتي نتيجة حدوث تحفيز في الجذور العصبية أو وقوعها تحت ضغط متواصل. وهذا النوع من الألم قد يكون مزمن وقد يشعر به المريض على أنه ألم حارق، وقد يكون مصحوباً بشعور بالتنميل أوالوخز، أو ما يشبه الصدمات الكهربية. وقد يتركز الألم في منطقة الظهر (كآلام اللومباجو: آلام الفقرات القطنية) أو قد تنتشر الآلام إلى الفخذ أو تستمر نزولاً إلى القدم، كما قد يؤدى إلى فقدان الشعور بالمنطقة المصابة (كالشعور بالتنميل والخدر) والشلل في العضلات المقابلة
ما هو الألم؟
الألم هو تجربة حسية وعاطفية مزعجة مصحوبة بحدوث ضرر حقيقي أو محتمل لأحد الأنسجة، أو يمكن وصفها من خلال تعريف هذا الضرر.
هذا التعريف للألم تم طرحه من قبل الرابطة الدولية لدراسة الألم عام 1994، كما قامت الجمعية كذلك بتصنيف الألم المزمن بجانب إنشاء قاموس لتعريف جميع المصطلحات المستخدمة لوصف الألم.
وبتحقيق هذا التوافق على تعريف الألم بين الأوساط العلمية، كان حتماً على العلماء والباحثين من الجنسيات والثقافات المختلفة إعادة النظر في معتقداتهم المتأصلة الجذور عن الألم. وقد حرصت الرابطة على أن تضيف مصطلحي "حسية" و"مزعجة" في وصفها للألم، لتبين أن هذه التجربة – كما أنها مرتبطة ارتباطاً وثيقاً بحاسة اللمس – فهي أيضاً تتضمن مشاركة من الجهاز الحوفي(limbic system) في أعماق المخ وأجزاءً من قشرة المخ.
ومن المثير للاهتمام أيضاً، أن تعريف الألم اشتمل على عبارة "احتمال تلف الأنسجة" كأحد مسببات حدوث الألم، وبذلك يشير التعريف إلى أنه ليس من الضروري حدوث ضرر "حقيقي" لأحد أنسجة الجسم حتى يشعر الإنسان بألم "حقيقي"، كما يشير التعريف بحقيقة أن الألم يتولد في المخ وليس موضعياً في الأنسجة التي حدثت بها الإصابة.
وفي المتوسط، فإن واحداً من كل خمسة أفراد في أوروبا يعاني من أحد الآلام المزمنة، وأكثر هذه الآلام شيوعاً هي آلام الظهر، العضلات، المفاصل/التهاب المفاصل، آلام المفاصل الروماتويدي، آلام الأعصاب، وكذلك الآلام الناتجة عن الأورام.
وعلى الرغم من التقدم الهائل في مجال البحث في العشرين سنة الأخيرة، وتوافرالخيارات العديدة لتسكين الألم، فإن العديد من المرضى لا يزالون يعانون من الآلام المزمنة التي لم يتم علاجها بشكل فعال، فهؤلاء المرضى يحتاجون إلى اكتساب المزيد من المعلومات التفصيلية عن طبيعة الآلام المزمنة لمساعدتهم في التغلب عليها.
كيف يتولد الألم؟
ينشأ الألم من قبل طريقتين مختلفتين: في الطريقة الأولى: عند حدوث تضرر لأحد أنسجة الجسم نتيجة لأي من المسببات كحدوث جرح أو التهاب أو ضغط أو حرارة أو برودة، تتولد نتيجة لهذه الإصابة نبضات (أو إشارات) تنتقل عبر المستقبلات التي تستجيب للألم (كالمنتشرة في أنسجة الجلد والأعضاء الداخلية)، لتصل عبر الأعصاب إلى النخاع الشوكي ومنه إلى المخ حيث يتولد الشعور بالألم.
أما في الطريقة الثانية: (و هو ما يعرف بآلام الأعصاب): فإن تضرر الأعصاب نفسه يؤدي إلى تولد الإشارات العصبية الخاصة بالألم حتى في حال عدم وجود أي تضرر للأنسجة المحيطة بالأعصاب، وقد تتضرر الأعصاب نتيجة لعدة أسباب منها: الاصابة البدنية كحدوث قطع في الأعصاب أو تعرضه للضغط المستمر (نتيجة الوقوف لمدد طويلة دون حركة مثلا)، أو الإصابة بأحد أمراض اضطراب عملية التمثيل الغذائي بالجسم (كداء السكري)، أو دخول بعض الموادة السامة إلى الجسم (كالكحول)، بعض أنواع العدوى الفيروسية (كالهربس زوستر المسبب الألم العصبي التال للهربس)، أو بعض الالتهابات. وتنتج آلام أسفل الظهر غالباً عبر هذا الطريق حيث تتعرض الجذور العصبية لضغوط متواصلة ولاسيما في حالة حدوث انزلاق غضروفي.
والان يمكنك الاجابة على هذه الاسئله وارسالها لنا من خانة راسلنا ونحن نحدد لك اذا كنت تشتكى من الام الاعصاب ام من سبب اخر
نشرة توضيحية عن الألم
هل كان الألم شبيها بوخز الإبر والدبابيس؟
هل تشعر أن الألم ساخن/حارق؟
هل يؤدي الألم إلى تنميل؟
هل يبدو الألم كالصدمات الكهربائية؟
هل يصبح الألم أسوأ بملامسة الملابس أو ملاءات
هل تشعر بالألم في المفاصل فقط؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.