رقم قياسي لكاسياس ومورينيو مظلوم دائما والذئاب تسقط من جديد    راموس افضل لاعب في مونديال الأندية    نقل محمد علي كلاي إلى المستشفى إثر إصابته بالتهاب رئوي    وزير الشباب يشيد بأداء رنيم الوليلي    الميلان يوقف روما.. يوفنتوس يعود للفارق.. وأجواء ساخنة في الدوحة    اليوم.. رئاسي "الجبهة المصرية" يناقش آليات استمرارها عقب الانسحابات    وزير الأوقاف: شيخ الأزهر صاحب فضل كبير في دعمي    مصطفى بكري: اللواء خالد فوزي كان له دور في مواجهة محاولة اخوانة المؤسسات الامنية    تشغيل ميناء رفح البرى استثنائيا امام العالقين والحالات الانسسانية    رئيس مجلس إدارة شركة«أيادى»:نستهدف توفير 500 ألف فرصة عمل خلال 3 أعوام    البحاره المصريين فى إستقبال الرئيس السيسى خلال زيارته للصين    وصول عبارتين تحملان 485 سيارة إلي ميناء الإسكندرية    وزير النفط العراقي: لا حاجة لعقد اجتماع طارئ لأوبك    تجربة طوارئ لانحراف طائرة عن مسارها بمطار الأقصر الدولي فبرير المقبل    البورصة تربح 9.7 مليار جنيه في بداية التعاملات    هيئة كبار علماء السعودية تؤيد إزالة الخلافات بين مصر وقطر    وفاة شرطيين أمريكيين أصيبا في هجوم مسلح بنيويورك    عاموس يادلين: التعامل مع غزة كدولة تحت سيطرة حماس "ضرورة"    مفتى السعودية: زواج القاصرات دون سن ال 15 جائز ولا شىء فيه    «الأوقاف» تفتح باب التقدم للعمل محفظ قرآن    عالم مصريات يكشف تفاصيل الانقلاب الشمسي بالكرنك    تكريم نجوم الفن فى حفل مجموعة قنوات النيل المتخصصة    باحثون: اللغة العربية تتنازل عن مكانتها للغتين الإنجليزية والروسية    إحالة المتهم بذبح سيدة وابنتها بطريق القطامية لجنايات السويس    مقتل شخص بطلق ناري من قبل مجهولين بأسيوط    تأجيل قضية "مذبحة بورسعيد" للغد.. والمحكمة تأمر بالقبض على متهم    ضبط 14 سائقًا لقيادتهم السيارات تحت تأثير المخدرات بالقليوبية    مصرع 5 إرهابيين في هجوم للأمن على منطقة الصالحية    مصرع شخص وإصابة 12 آخرين في انقلاب سيارة ربع نقل ببني سويف    بالفيديو..الأرصاد: الاثنين المقبل بداية فصل الشتاء    واشنطن تطلب مساعدة الصين حول القرصنة الكورية الشمالية    القعيد: السيسي يقوم بتمويل «إنتاج درامي» مصري ضخم    محمد صبحى: المسرح المصرى مات و"مفيش" حركة مسرحية.. والأمل فى الشباب    محمد فؤاد وسميرة سعيدة يطرحان ألبوماتهم برأس السنة الجديدة    اليوم.. اولي حفلات كورال اطفال مصر بقيادة سليم سحاب في جامعة القاهرة    وفد "الدعوة السلفية" يزور "حطيبة" للاطمئنان على صحته    الزمالك يطلب تأجيل سفر "كوفي" 72 ساعة    كي مون يشيد بالجهود الكورية الجنوبية في مكافحة الايبولا    علماء: يمكن استعادة الذاكرة المفقودة    «صحة المنوفية»: اتخذنا الإجراءات الوقائية ولاتوجد «أنفلونزا الطيور»    مقتل 7 من رجال الشرطة الأفغانية إثر هجوم لطالبان على نقطة تفتيش    النيو يورك تايمز: تسليم الاباتشي لمصر ووصول السفير الامريكي خطوة علي طريق تحسن العلاقات بين القاهرة وواشنطن.    مميش: 18 كراكة تعمل بالقناة.. ورفع 16 مليون متر مكعب «رمال المبللة»    محلب يكشف ل«مساء الخير» عن خطة الحكومة في 2015    السلطات الليبية تحتجز مركب صيد مصري يحمل 14 صيادًا    توفر 15 مليار جنيه للخزانة العامة    اليوم..محلب يشهد احتفالية جامعة القاهرة بعيد العلم ال13    نظام ليبي جديد لتحصيل عائدات النفط    عدوي: نناقش تطوير المنظومة الصحية والتأمين الصحي للفقراء    شفاء 15 طفلاً واحتجاز 19 آخرين مصابين بالحصبة فى "حميات بنى سويف"    كاميرا يالاكورة ترصد.. إنفعالات جاريدو .. مشادة صدقي.. تألق أمير .. في كواليس الأهلي ووادي دجلة    قوات الأمن التونسية تفشل محاولة لاغتيال الباجي قايد السبسي    محافظ الأقصر يكرم الأمين العام للإتحاد العربي للشباب والبيئة    الهوكى يعقد اجتماعا للمكتب التنفيذى السبت المقبل    السحر و الشعوذة    رقد علي رجاء القيامة    بعد اتهامه ب«التجسس».. رجال دين: قتل «مرسى» واجب «شرعى».. و«إعدامه» جائز «قانونا»    وزير الشباب يلتقى شيخ الأزهر.. غدا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مقالات عمرو حمزاوي : عمرو حمزاوي يكتب : أسئلة واختيارات للقراء
نشر في أخبار النهاردة يوم 06 - 02 - 2014

أرجو الإجابة عن الأسئلة التالية ب(نعم) أو ب(لا) أو ب(إلى حد ما):
1 هل أصابكم السأم من الوصلات الإعلامية لتشويه الأصوات المدافعة عن الديمقراطية، ومن مساعى الأجهزة الأمنية وأبواقها إعادة كتابة تاريخ ثورة يناير عبر تخوين المجموعات والحركات الشبابية التى شاركت بها وعبر أحاديث المؤامرات الكبرى التى تحاك ضد مصر منذ 2011؟
2 هل تشعرون بمحدودية مصداقية الكتاب والسياسيين والإعلاميين الذين لا عمل لهم إلا تبرير سياسات وممارسات الحكم أو التهليل للبطل الواحد أو توظيف مقولات الحرب على الإرهاب لتمرير انتهاكات الحقوق والحريات أو تشويه المعارضين فى مقالات صحفية ومداخلات إعلامية متهافتة تكاد لا تتابع إلا لاحتوائها أسماء المعارضين هؤلاء؟
3 هل تدركون أن النخب السياسية والحزبية المؤيدة للحكم فقدت الكثير من فاعليتها بقبول استتباعها من قبل المؤسسة العسكرية والأجهزة الأمنية، وأن اليمين الدينى المعارض فقد الكثير من القبول المجتمعى بسبب غياب التزامه بسلمية العمل العام وغياب الأفق السياسى عن أفعاله؟
4 هل تبحثون عن بدائل للنخب السياسية والحزبية قادرة على إقناعكم بمصداقيتها، وعلى صياغة رؤى وخطط محددة قابلة للتنفيذ لإعادة مصر إلى مسار تحول ديمقراطى، ولا تكتفى بتسجيل رفض الأوضاع الراهنة؟
5 هل ترون نزوع سلطات ومؤسسات وأجهزة الدولة إلى حماية مصالحها ومنع اقتراب آخرين منها والتصرف دون اعتبار لمقتضيات لتوازن والرقابة المتبادلة؟
6 هل تتذكرون أهداف العيش - الحرية - الكرامة الإنسانية ومازلتم تريدون الانتصار لها، وتتذكرون سياسات وممارسات القمع والتعقب ولا تريدون العودة إليها، وتتذكرون الانتهاكات التى لم تتوقف إلى اليوم ولم يحاسب عليها أحد؟
7 هل تربطون بين مفهوم الدولة المدنية الديمقراطية وبين بعض المعانى الجوهرية مثل إبعاد الجيش والأمن عن السياسة والفصل بين الدين والدولة ومواطنة الحقوق المتساوية دون تمييز على أساس الدين أو العرق أو النوع أو اللون أو المكانة الاجتماعية؟
8 هل تعيشون أو تقيمون فى مصر اليوم وليست لديكم نوايا تذهب باتجاه مغادرتها خلال الفترة القادمة؟
إن كانت إجاباتكم على الأسئلة السابقة ب(نعم)، فسننجح فى تجاوز الحكم الراهن دون أن نسمح له بالتأسيس لسلطوية جديدة أو كتابة شهادة وفاة للسياسة عبر ثنائية البطل/ القائد والجماهير وسننتصر حتما لحلم الدولة المدنية الديمقراطية.
إن كانت إجاباتكم ب(لا)، فنحن ذاهبون إلى مرحلة سلطوية جديدة ستشهد سعى مؤسسات وأجهزة الدولة لحماية المصالح الفردية والتصرف الجماعى فقط بغية قمع وتعقب المعارضين والتضييق عليهم والبقاء فى الحكم وستنهى من ثم إلى حين حلم الدولة المدنية الديمقراطية.
إن كانت إجاباتكم ب(إلى حد ما)، فوجهة مصر فى الحاضر والمستقبل لم تحسم بعد وأمام الاصوات المدافعة عن الديمقراطية شريطة التنظيم والتنفيذ والتفاعل بعض الفرص للحيلولة دون تجديد دماء السلطوية ودون قبول عسكرة السياسة والدولة والمجتمع ودون تحول الاخير إلى كيان تتصارع أطرافه ولا تقدر على بناء التوافق


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.