الزمالك يجهز على وسيسيه لمواجهة الداخلية    السعيد وسليمان يعودان لمران الأهلي    إيقاف التسجيل في "عمومية" الأهلي "ساعة" لأداء صلاة الجمعة    ديشامب: الهزيمة أمام البرازيل بالثلاثة «مقبولة»    «فيفا» يشكر الجبلاية    مجلس الزمالك يعلن تقبله لقرارات وزارة الرياضة    أردوغان : تركيا تدعم العملية العسكرية في اليمن .. وإيران تسعى لفرض نفوذها    فيديو.. خبير سياسي: "عاصفة الحزم" مفاجئة    بريطانيا تغيير قواعد قمرة القيادة بعد كارثة الطائرة الألمانية    «هاموند» يتوجه إلى لوزان نهاية الأسبوع من أجل المفاوضات النووية    39 قتيلا من جماعة الحوثى منذ بدء غارات التحالف العربى بقيادة السعودية    "بلعربى" و"بادشتوبر" خارج حسابات ألمانيا أمام جورجيا    ضبط عاغطلين بحوزتهم أسلحة نارية بالإسكندرية    التحريات كشفت ان المتهم بقتل ظابط مباحث السويس هو ابن امين حزب الحرية والعدالة بالسويس    3 قتلى و2 مصابين نتيجة حادث انقلاب سيارة فى سوهاج    شرطة الكهرباء: ضبط 7653 قضية سرقة تيار كهربائي    مصرع وإصابة 10 في تصادم سيارتين بالبحيرة    ضبط شاب حاول تفجير إدارة نجدة    محلب يصدر قرارًا بإعادة تشكيل هيئة الأوقاف وتعيين 8 مسؤولين ب "ماسبيرو"    «نايل سات»: لا صحة لقطع البث عن عدد من القنوات اليمنية    خالد سرحان: ننتهى من تصوير "يوميات زوجة مفروسة" منتصف مايو المقبل    بالصور: ليلى علوي تقود النسخة الأولى من برنامج "مذيع العرب"    طريقة عمل "البسبوسة" للشيف أسامة السيد    انفجار قوي في نيويورك.. وإصابة 19 أمريكيًا    ضبط 150 أسطوانة بوتاجاز قبل بيعها في السوق السوداء بكفرالشيخ    أمن القاهرة يضبط 198 بائعا متجولا وينفذ 774 قرار إزالة    الجمعية العمومية لاتحاد الكتاب تعقد اجتماعًا لمناقشة الميزانية    وزير الثقافة السابق: من يقول أن الحجاب فرض لايفقه شيئاََ في الدين    محافظ الإسماعيلية يحيل ملف هدم المباني ذات الطابع الأثري للنيابة    خاص .. عاشور جاهز للقاء الرجاء    الطفل المصاب بالتوحد الأكثر عرضة لمشاكل الجهاز الهضمى    دراسة: السمنة والتدخين والاكتئاب وراء آلام أسفل الظهر    عقار جديد يعالج اعتلال الشبكية السكري    بالفيديو والصور.. طريقة لتقطيع الفلفل الرومى بدون بذور    تراث الأجداد يحيه الأحفاد في سباق «الهجن» الدولي بالإسماعيلية .. «صور وفيديو»    فيديو..لحظة وصول الرئيس اليمني للرياض    بالفيديو.. أشرف عبد الباقى يسخر من النميمة بطريقة كوميدية    حظك اليوم برج العذراء يوم الجمعة 2015/3/27    من يجدد لهذه الأمة دينها؟    الخطاب الديني.. تجديد.. لا تبديد "1"    وهدان: وضع آيات قرآنية فى غرف النوم «غير مستحب»    إثيوبيا تشارك في المسابقة العالمية للقرآن الكريم بالقاهرة    عادل لبيب: فرق عمل للتنمية الاقتصادية بجميع المحافظات    «السيسى»: اخترنا التعاون والبناء والتنمية والثقة بخصوص نهر النيل    لا يا حكومة    بعد 19 يوم إضراب.. تجمع أسر المضربين أمام سجن دمنهور العمومي للإطمئنان عليهم    مركز أمريكي يبرز كوارث مستقبلية تهدد مصر بعد توقيع معاهدة "سد النهضة"    بالصور| بعد تجاهل مطالبهم.. تظاهرات لمعلمو الأجر أمام وزارة التعليم    الديلى ميل البريطانية: سلمان يستعد لبناء مدينة أكبر من واشنطن    مهاب مميش: سمحنا لإيران بتوصيل أسلحة روسية لبشار عبر قناة السويس    عمران: قواعد الحوكمة وتسوية المنازعات تفتح باب الاستثمار فى البورصة    «القوات المسلحة» تكرم «الأم» و«الأب» المثاليين    "الكهرباء"تسابق الزمن وتنتهى من 68% من خطة الصيانة العاجلة لمواجهة الصيف المقبل..مصدر: الانتهاء من تركيب 31 وحدة من إجمالى 34..وإضافة 875 ميجا وات للشبكة نهاية مايو..ويؤكد:الرئيس يتابع التنفيذ أسبوعيا    إهدار 500 مليون جنيه فى مشروعات قرى" الظهير الصحراوي"    المتحدث باسم الطب الشرعي: التحقيق معي بناءً على شكوى من رئيس المصلحة    مجرد سؤال    «الكنيسة القبطية»: لائحة البطريرك تتوافق مع رؤيتنا ولم يطرأ عليها تغيير    تباين أداء شهادات الإيداع المصرية في بورصة لندن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مقالات عمرو حمزاوي : عمرو حمزاوي يكتب : أسئلة واختيارات للقراء
نشر في أخبار النهاردة يوم 06 - 02 - 2014

أرجو الإجابة عن الأسئلة التالية ب(نعم) أو ب(لا) أو ب(إلى حد ما):
1 هل أصابكم السأم من الوصلات الإعلامية لتشويه الأصوات المدافعة عن الديمقراطية، ومن مساعى الأجهزة الأمنية وأبواقها إعادة كتابة تاريخ ثورة يناير عبر تخوين المجموعات والحركات الشبابية التى شاركت بها وعبر أحاديث المؤامرات الكبرى التى تحاك ضد مصر منذ 2011؟
2 هل تشعرون بمحدودية مصداقية الكتاب والسياسيين والإعلاميين الذين لا عمل لهم إلا تبرير سياسات وممارسات الحكم أو التهليل للبطل الواحد أو توظيف مقولات الحرب على الإرهاب لتمرير انتهاكات الحقوق والحريات أو تشويه المعارضين فى مقالات صحفية ومداخلات إعلامية متهافتة تكاد لا تتابع إلا لاحتوائها أسماء المعارضين هؤلاء؟
3 هل تدركون أن النخب السياسية والحزبية المؤيدة للحكم فقدت الكثير من فاعليتها بقبول استتباعها من قبل المؤسسة العسكرية والأجهزة الأمنية، وأن اليمين الدينى المعارض فقد الكثير من القبول المجتمعى بسبب غياب التزامه بسلمية العمل العام وغياب الأفق السياسى عن أفعاله؟
4 هل تبحثون عن بدائل للنخب السياسية والحزبية قادرة على إقناعكم بمصداقيتها، وعلى صياغة رؤى وخطط محددة قابلة للتنفيذ لإعادة مصر إلى مسار تحول ديمقراطى، ولا تكتفى بتسجيل رفض الأوضاع الراهنة؟
5 هل ترون نزوع سلطات ومؤسسات وأجهزة الدولة إلى حماية مصالحها ومنع اقتراب آخرين منها والتصرف دون اعتبار لمقتضيات لتوازن والرقابة المتبادلة؟
6 هل تتذكرون أهداف العيش - الحرية - الكرامة الإنسانية ومازلتم تريدون الانتصار لها، وتتذكرون سياسات وممارسات القمع والتعقب ولا تريدون العودة إليها، وتتذكرون الانتهاكات التى لم تتوقف إلى اليوم ولم يحاسب عليها أحد؟
7 هل تربطون بين مفهوم الدولة المدنية الديمقراطية وبين بعض المعانى الجوهرية مثل إبعاد الجيش والأمن عن السياسة والفصل بين الدين والدولة ومواطنة الحقوق المتساوية دون تمييز على أساس الدين أو العرق أو النوع أو اللون أو المكانة الاجتماعية؟
8 هل تعيشون أو تقيمون فى مصر اليوم وليست لديكم نوايا تذهب باتجاه مغادرتها خلال الفترة القادمة؟
إن كانت إجاباتكم على الأسئلة السابقة ب(نعم)، فسننجح فى تجاوز الحكم الراهن دون أن نسمح له بالتأسيس لسلطوية جديدة أو كتابة شهادة وفاة للسياسة عبر ثنائية البطل/ القائد والجماهير وسننتصر حتما لحلم الدولة المدنية الديمقراطية.
إن كانت إجاباتكم ب(لا)، فنحن ذاهبون إلى مرحلة سلطوية جديدة ستشهد سعى مؤسسات وأجهزة الدولة لحماية المصالح الفردية والتصرف الجماعى فقط بغية قمع وتعقب المعارضين والتضييق عليهم والبقاء فى الحكم وستنهى من ثم إلى حين حلم الدولة المدنية الديمقراطية.
إن كانت إجاباتكم ب(إلى حد ما)، فوجهة مصر فى الحاضر والمستقبل لم تحسم بعد وأمام الاصوات المدافعة عن الديمقراطية شريطة التنظيم والتنفيذ والتفاعل بعض الفرص للحيلولة دون تجديد دماء السلطوية ودون قبول عسكرة السياسة والدولة والمجتمع ودون تحول الاخير إلى كيان تتصارع أطرافه ولا تقدر على بناء التوافق


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.