مساعد وزير الداخلية الأسبق: جهاز الأمن الوطني خرج من النفق المظلم منذ عام    شاهد.. نائب سيناوي: ما تمارسه قوات الانقلاب في سيناء هو الإرهاب بعينه    وليد صلاح الدين منسقا إعلاميا للأنشطة الطلابية في جامعة بنها    أحمد طنطاوي: الحكومة «مجموعة فاشلين».. وأداء مجلس النواب «سيئ جدا»    مكاتب التحصيل: التقديرات عشوائية.. والحل فى العداد الذكى    بالفيديو.. داليا خورشيد: الفترة المقبلة ستشهد زيادة للاستثمارات الأمريكية في مصر    وفد إعلامي فرنسي وآخر بلجيكي يصلان القاهرة لزيارة المعالم السياحية    مجلس الوزراء: قانون الهجرة غير الشرعية أمام البرلمان الآن    شرطة أمريكا تنشر مقطع فيديو لإطلاق نار على مسلح من أصل أفريقي في نورث كارولينا    نتنياهو يأمل ألا يدعم أوباما مبادرة أحادية الجانب لحل النزاع مع الفلسطينيين    موقع «بازفيد» : لغز سجادة السيسي الحمراء في الأمم المتحدة ! .. ومغرِّدون: الرئيس المصري اخترع وفده الخاص    روسيا تعلن وجود تقدم كبير حول أمن الطيران المدني    الزمالك يتأهل إلي نهائي دوري أبطال أفريقيا رغم الخسارة أمام الوداد ب"خماسية"    الزمالك يتأهل لنهائي افريقيا بشق الانفس بعد هزيمة مذلة من الوداد    مدرب الوداد: رباعية الذهاب سبب خروجنا أمام الزمالك.. ونعتذر للجماهير    الزمالك يستجمع قواه ويقتنص فوزًا مثيرًا من الوداد ليتأهل إلى نهائي أبطال أفريقيا    مؤمن سليمان يحقق رقما قياسيا جديدا مع الزمالك    بالفيديو.. أحمد موسى: رجال أعمال بيطلبوا ناس للشغل ومحدش بيروح    ضبط 44 ألف علبة سجائر معدة للبيع بأزيد من السعر في البساتين    «الصحة»: 91 جثة مجهولة ضمن ضحايا «مركب رشيد»    مباحث التموين تضبط طن مخللات فاسدة بالتبين    انتشال 164 جثة.. والتعرف علي هوية 84 من ضحايا مركب الموت    «الحركة النقدية والمسرح المقاوم» رابع ندوات مهرجان المسرح التجريبي    «جراج» لزوار القلعة لمواجهة بلطجة «السُّيّاس»    دراسة .. اختراع دواء جديد يحرق الدهون دون التأثير على القلب من دون رياضة    وفد إعلامي بلجيكي يصل القاهرة لتنشيط السياحة    اعترافات متأخرة للواشنطن بوست! - أحمد نصار    وزير الأثار يفتتح معبد "أمون رع" بالأقصر    دخول 26 مدرسة جديدة المنظومة التعليمية بقنا    لهذا السبب.. أجتمعت منال سلامة مع أيتن عامر    بالصورة..«هند صبري» تفتتح مهرجان بقابس في الأمطار الغزيرة    70 حجاب يمنع الإنسان من العبادة بشكل صحيح.. كيف تتغلب عليهم؟!    دراسة جديدة تكشف مفاجأة صحية خطيرة للمدخنين    سفارة خادم الحرمين الشريفين بالقاهرة تحتفل باليوم الوطنى ال86    شكرى يشارك فى اجتماع الآلية التنسيقية بين مصر واليونان وقبرص    الوزراء: قانون الهجرة غير الشرعية أمام النواب لإقراره    إهدار 100 مليون جنيه بالضرائب العقارية فى المنيا    انتشال جثتين جديدتين لضحايا غرق «مركب رشيد»    حبس كهربائى تعدى جنسيا على فتاة بشبرا الخيمة    الدفاع فى «عنف المقطم»: موكلى تبرع لصندوق تحيا مصر ووالده عضو بالحزب الوطنى..وحبس 5 متهمين ثلاث سنوات فى اقتحام قسم العرب    مؤسسة «التجارى الدولى» تقدم 50 منحة دراسية لطلاب مدينة زويل    هموم عام دراسى جديد    الإدارة المحلية والتضامن والإسكان فى حالة طوارئ قبل «الانعقاد الثانى»    «المركزى» يطبع 16.4 مليار جنيه من البنكنوت فى شهر    محمد إبراهيم يلحق بالزمالك فى النهائى الإفريقى    كلام فى الحب والسلام    كم ذا يكابد    أخبار ثقافية    فالنسيا يتخذ قراراً لم يحدث منذ 20 عاماً    علامات قبول الحج    روبن يكشف عن شعوره لحظة إحراز هدفه فى هيرتا برلين    الإسكان: الانتهاء من تنفيذ 100 عمارة بأسوان الجديدة.. وجار تشطيبها    تكريم الفنانين فى المؤتمر الدولى الثالث للخصوبة والعقم    الاستخارة.. استنارة!!!    أديل تسعى لاستعادة صوتها بالامتناع عن التدخين    تفسير قوله تعالى : ( أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنْقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا )    د.الهلالي يطلب تأخير دفن الميت 6 ساعات    بدء خفض ساعات العمل من 12 إلى 8 للصيادلة بعد اختفاء تكدس منافذ بيع ألبان الأطفال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مقالات عمرو حمزاوي : عمرو حمزاوي يكتب : أسئلة واختيارات للقراء
نشر في أخبار النهاردة يوم 06 - 02 - 2014

أرجو الإجابة عن الأسئلة التالية ب(نعم) أو ب(لا) أو ب(إلى حد ما):
1 هل أصابكم السأم من الوصلات الإعلامية لتشويه الأصوات المدافعة عن الديمقراطية، ومن مساعى الأجهزة الأمنية وأبواقها إعادة كتابة تاريخ ثورة يناير عبر تخوين المجموعات والحركات الشبابية التى شاركت بها وعبر أحاديث المؤامرات الكبرى التى تحاك ضد مصر منذ 2011؟
2 هل تشعرون بمحدودية مصداقية الكتاب والسياسيين والإعلاميين الذين لا عمل لهم إلا تبرير سياسات وممارسات الحكم أو التهليل للبطل الواحد أو توظيف مقولات الحرب على الإرهاب لتمرير انتهاكات الحقوق والحريات أو تشويه المعارضين فى مقالات صحفية ومداخلات إعلامية متهافتة تكاد لا تتابع إلا لاحتوائها أسماء المعارضين هؤلاء؟
3 هل تدركون أن النخب السياسية والحزبية المؤيدة للحكم فقدت الكثير من فاعليتها بقبول استتباعها من قبل المؤسسة العسكرية والأجهزة الأمنية، وأن اليمين الدينى المعارض فقد الكثير من القبول المجتمعى بسبب غياب التزامه بسلمية العمل العام وغياب الأفق السياسى عن أفعاله؟
4 هل تبحثون عن بدائل للنخب السياسية والحزبية قادرة على إقناعكم بمصداقيتها، وعلى صياغة رؤى وخطط محددة قابلة للتنفيذ لإعادة مصر إلى مسار تحول ديمقراطى، ولا تكتفى بتسجيل رفض الأوضاع الراهنة؟
5 هل ترون نزوع سلطات ومؤسسات وأجهزة الدولة إلى حماية مصالحها ومنع اقتراب آخرين منها والتصرف دون اعتبار لمقتضيات لتوازن والرقابة المتبادلة؟
6 هل تتذكرون أهداف العيش - الحرية - الكرامة الإنسانية ومازلتم تريدون الانتصار لها، وتتذكرون سياسات وممارسات القمع والتعقب ولا تريدون العودة إليها، وتتذكرون الانتهاكات التى لم تتوقف إلى اليوم ولم يحاسب عليها أحد؟
7 هل تربطون بين مفهوم الدولة المدنية الديمقراطية وبين بعض المعانى الجوهرية مثل إبعاد الجيش والأمن عن السياسة والفصل بين الدين والدولة ومواطنة الحقوق المتساوية دون تمييز على أساس الدين أو العرق أو النوع أو اللون أو المكانة الاجتماعية؟
8 هل تعيشون أو تقيمون فى مصر اليوم وليست لديكم نوايا تذهب باتجاه مغادرتها خلال الفترة القادمة؟
إن كانت إجاباتكم على الأسئلة السابقة ب(نعم)، فسننجح فى تجاوز الحكم الراهن دون أن نسمح له بالتأسيس لسلطوية جديدة أو كتابة شهادة وفاة للسياسة عبر ثنائية البطل/ القائد والجماهير وسننتصر حتما لحلم الدولة المدنية الديمقراطية.
إن كانت إجاباتكم ب(لا)، فنحن ذاهبون إلى مرحلة سلطوية جديدة ستشهد سعى مؤسسات وأجهزة الدولة لحماية المصالح الفردية والتصرف الجماعى فقط بغية قمع وتعقب المعارضين والتضييق عليهم والبقاء فى الحكم وستنهى من ثم إلى حين حلم الدولة المدنية الديمقراطية.
إن كانت إجاباتكم ب(إلى حد ما)، فوجهة مصر فى الحاضر والمستقبل لم تحسم بعد وأمام الاصوات المدافعة عن الديمقراطية شريطة التنظيم والتنفيذ والتفاعل بعض الفرص للحيلولة دون تجديد دماء السلطوية ودون قبول عسكرة السياسة والدولة والمجتمع ودون تحول الاخير إلى كيان تتصارع أطرافه ولا تقدر على بناء التوافق


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.