تعديل مواعيد فتح مخابز سيناء تنفيذًا لحظر التجوال    ميناء نويبع يستقبل 338 راكبا و78 شاحنة    «لجنة الجيش والشرطة» تقرر اتخاذ إجراءات لسرعة القبض على منفذي حادث الشيخ زويد    مرسي في رسالة من محبسه : لن أغادر سجني قبل المعتقلين    القوات المسلحة تشتبك مع عناصر إرهابية بالشيخ زويد    20 كوميك يسخر من هزيمة برشلونة أمام الريال    عبد العزيز يرفض افتتاح المستشفى الرياضى بالاسكندرية لأسباب خفية    نقابة الأطباء بالقاهرة تحذر من استضافة كأس الأمم الإفريقية    أستراليا تجرى أول عملية زرع القلب ناجحة باستخدام "قلب ميت"    غدا.. بدء حملة التطعيم ضد شلل الأطفال لمدة 4 أيام    المغرب يعزز أمنه لمواجهة المخاطر التي تهدده    رئيس الحكومة التونسية: التدهور الأمني في ليبيا يمثل خطرا على المستقبل الأمني للبلاد    الاحتلال الصهيوني يلغي إقامة 6 آلاف مقدسي خلال 7 سنوات    نجوم الفن في عزاء والدة إيهاب توفيق بمسجد الشرطة    الفنان ماهر عصام بين الحياة و الموت بعد اقتحام مجهولين لشقته    السيطرة على حريق التهم مصنع طوب بالصف    خبير عسكري:    لدواع أمنية    انفجاران بجوار سنترال أنشاص الرمل ومحطة قطارات بلبيس    56 دولة تشارك بمعرض الكتاب الدولى بالشارقة    "كرامة ليبيا" تطالب أهالي بنغازي بتسليم أبنائهم المتورطين في عمليات إرهابية    مصرع 3 جنود لبنانيين بعد اتساع رقعة المواجهات مع المسلحين    علي جمعة: الزواج العرفي "في النور" حلال شرعا    أوكرانيا تحبس أنفاسها قبل الانتخابات التشريعية    "تمرد الصيادلة": سوفالدي لا يخضع لبراءة اختراع وأي صيدلي يمكنه تحضيره    مسلحون يهاجمون سجناً مركزياً غربي اليمن    غدًا... الحكم على 23 متهمًا من حركة " ضدك" من بينهم سناء عبد الفتاح    اندلاع حريق بمخلفات زراعية في عزبة العابد بالغربية    وزارة البشمركة بإقليم كردستان تنفى إرسال جنود إلى "كوبانى"    مطار الغردقة الدولى يستقبل 15 ألف سائح على متن 89 رحلة طيران    فتوح أحمد: توفيق عبد الحميد ليس إخوانيًا    الجزائر تتأهب بعد وفاة شخص بمرض ال 'إيبولا' في مالي    مؤتمر صحفي لطرح خطط ورؤية «التنمية الصناعية».. اليوم    الإسكان: حصر الوحدات الشاغرة لتخصيصها ل"الأولى بالرعاية"    غدا.. أمسية للإنشاد الصوفي تقدمها فرقة "سماع" ب"قبة الغوري"    37 مليون طن إسمنت فجوة إنتاجية بحلول 2020 بسبب نقص الطاقة    بيلجريني يدفع بأجويرو ودجيكو في هجوم السيتي أمام ويست هام    بث مباشر .. 17 فعالية ثورية ب6 محافظات ضمن أسبوع "أسقطوا النظام"    بالفيديو..أستاذ شريعة: الإسلام يحرم شرعًا نوم الزوجين في غرفتين منفصلتين    "مجلس كنائس مصر" ينعى أسر شهداء العريش    «ماسبيرو» يتأخر في إعلان الحداد    إصابة طبيب إخواني في انفجار عبوة حاول زرعها في كفر الزيات    وزير الداخلية: الإرهابيون يهدفون لإرباك المشهد وتعطيل خارطة الطريق    السيسي في خطاب «الحزن»: عزاء و3 رسائل (فيديو)    دويدار: قادرون على تخطي سموحة.. وأتطلع للحاق بمباراة الحدود    متولي فى مقدمة الأوراق لتعويض شوقي السعيد    الاتحاد الأوروبي: توقيع اتفاق مساعدات العام الجديد لمصر خلال أسابيع    «الاتصالات» يتصدر تداولات البورصة.. الأسبوع الماضى    طارق الجنايني: عمرو يوسف ليس من أبطال «العهد»    "زويل" ينعي شهداء القوات المسلحة ويدعو المصريين للتكاتف    دورتموند يسقط للمرة الرابعة على التوالي في البوندسليجا    جثمان شهيد كوم أمبو يصل مطار أسوان    فرقة "تراث" تحتفي بسيد درويش والشيخ إمام والشريعي    التعرض للشمس يساعد على الوقاية من البدانة    رسائل الشهيد «أبو غزالة» للسيسي ومرسي وأنصار بيت المقدس وجده «المشير»    توفيق يوضح موقفة من التجديد وعلاقته بباتشيكو    "التقويم الهجرى".. وضعه عمر أبن الخطاب لتنظيم شئون الدولة الإسلامية    اخر ما كتبه حفيد المشير ابو عزاله قبل استشهاده في احداث امس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مقالات عمرو حمزاوي : عمرو حمزاوي يكتب : أسئلة واختيارات للقراء
نشر في أخبار النهاردة يوم 06 - 02 - 2014

أرجو الإجابة عن الأسئلة التالية ب(نعم) أو ب(لا) أو ب(إلى حد ما):
1 هل أصابكم السأم من الوصلات الإعلامية لتشويه الأصوات المدافعة عن الديمقراطية، ومن مساعى الأجهزة الأمنية وأبواقها إعادة كتابة تاريخ ثورة يناير عبر تخوين المجموعات والحركات الشبابية التى شاركت بها وعبر أحاديث المؤامرات الكبرى التى تحاك ضد مصر منذ 2011؟
2 هل تشعرون بمحدودية مصداقية الكتاب والسياسيين والإعلاميين الذين لا عمل لهم إلا تبرير سياسات وممارسات الحكم أو التهليل للبطل الواحد أو توظيف مقولات الحرب على الإرهاب لتمرير انتهاكات الحقوق والحريات أو تشويه المعارضين فى مقالات صحفية ومداخلات إعلامية متهافتة تكاد لا تتابع إلا لاحتوائها أسماء المعارضين هؤلاء؟
3 هل تدركون أن النخب السياسية والحزبية المؤيدة للحكم فقدت الكثير من فاعليتها بقبول استتباعها من قبل المؤسسة العسكرية والأجهزة الأمنية، وأن اليمين الدينى المعارض فقد الكثير من القبول المجتمعى بسبب غياب التزامه بسلمية العمل العام وغياب الأفق السياسى عن أفعاله؟
4 هل تبحثون عن بدائل للنخب السياسية والحزبية قادرة على إقناعكم بمصداقيتها، وعلى صياغة رؤى وخطط محددة قابلة للتنفيذ لإعادة مصر إلى مسار تحول ديمقراطى، ولا تكتفى بتسجيل رفض الأوضاع الراهنة؟
5 هل ترون نزوع سلطات ومؤسسات وأجهزة الدولة إلى حماية مصالحها ومنع اقتراب آخرين منها والتصرف دون اعتبار لمقتضيات لتوازن والرقابة المتبادلة؟
6 هل تتذكرون أهداف العيش - الحرية - الكرامة الإنسانية ومازلتم تريدون الانتصار لها، وتتذكرون سياسات وممارسات القمع والتعقب ولا تريدون العودة إليها، وتتذكرون الانتهاكات التى لم تتوقف إلى اليوم ولم يحاسب عليها أحد؟
7 هل تربطون بين مفهوم الدولة المدنية الديمقراطية وبين بعض المعانى الجوهرية مثل إبعاد الجيش والأمن عن السياسة والفصل بين الدين والدولة ومواطنة الحقوق المتساوية دون تمييز على أساس الدين أو العرق أو النوع أو اللون أو المكانة الاجتماعية؟
8 هل تعيشون أو تقيمون فى مصر اليوم وليست لديكم نوايا تذهب باتجاه مغادرتها خلال الفترة القادمة؟
إن كانت إجاباتكم على الأسئلة السابقة ب(نعم)، فسننجح فى تجاوز الحكم الراهن دون أن نسمح له بالتأسيس لسلطوية جديدة أو كتابة شهادة وفاة للسياسة عبر ثنائية البطل/ القائد والجماهير وسننتصر حتما لحلم الدولة المدنية الديمقراطية.
إن كانت إجاباتكم ب(لا)، فنحن ذاهبون إلى مرحلة سلطوية جديدة ستشهد سعى مؤسسات وأجهزة الدولة لحماية المصالح الفردية والتصرف الجماعى فقط بغية قمع وتعقب المعارضين والتضييق عليهم والبقاء فى الحكم وستنهى من ثم إلى حين حلم الدولة المدنية الديمقراطية.
إن كانت إجاباتكم ب(إلى حد ما)، فوجهة مصر فى الحاضر والمستقبل لم تحسم بعد وأمام الاصوات المدافعة عن الديمقراطية شريطة التنظيم والتنفيذ والتفاعل بعض الفرص للحيلولة دون تجديد دماء السلطوية ودون قبول عسكرة السياسة والدولة والمجتمع ودون تحول الاخير إلى كيان تتصارع أطرافه ولا تقدر على بناء التوافق


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.