العزب يعتذر عن مران الزمالك لمروره بحالة نفسية سيئة.. وراحة للشناوي    ننشر التفاصيل الكاملة لأولى جلسات مرافعة الدفاع في أحداث الاتحادية    سفير إثيوبيا بمصر: اجتماعات اللجنة المشاركة تأتى فى وقت تشهد فيه العلاقات تحسنا    مرصد الطلاب: اعتقال طالب أزهرى وشقيقه من منزلهما فجرًا    محامٍ ب"الإرشاد": حكم الإخوان فشل في إدارة البلاد    الكهرباء: لا تخفيض للأحمال أمس والفارق بين الإنتاج والمتاح اليوم 1280 ميجاوات    «الإسكان»: 30% من وحدات «دار مصر» ينطبق عليها مبادرة التمويل العقاري    وزير الاستثمار يبحث تطوير الشركة القابضة للصناعات الدوائية    الذهب يستقر خلال تعاملات اليوم.. وعيار 21 يسجل 260 جنيهًا    محافظ القاهرة: افتتاح كوبرى الشيخ منصور خلال أسبوعين    محافظ الجيزة يجتمع بمسئولى تطوير ترعة المنصورية    وصول عمدة مدينة شتوتجارت إلى مطار القاهرة    بعض أصحاب السيارات الفارهة يستخدمون بنزين92.."حماية المستهلك" يطالب باستخدام وقود يتناسب مع السيارة    بالفيديو.. طبيبة تكشف سبب واقعة ولادة الطفل برأسين    "الصحة" تمد مستشفيات سيناء بأدوية وأطقم طبية في تخصصات نادرة    مظاهرة في صنعاء تطالب "هادي" بتشكيل مجلس عسكري لحماية البلاد    داعش تقتل 85 من أفراد عشيرة عراقية رداً على المقاومة    المالكي يشكر نظيرته السويدية على قرار بلادها التاريخي الاعتراف بدولة فلسطين    قائد بالحرس الرئاسي في بوركينا فاسو: الرئيس السابق في مكان «آمن»    وارنر بروس تعلن خريطة أفلامها حتي 2020    إحباط محاولة تهريب 24 عملة أثرية بسفاجا    سر انسحاب وائل كافورى من حلقة أمس من برنامج عرب أيدل    غدًا.. اجتماع اللجنة الوزارية لبحث آليات لدعم مشروع المتحف المصري الكبير    مدير أمن السويس: احتواء أزمة بين ضابط شرطة ومحامين بمجمع المحاكم    إنتظام حركة القطارات بالمنوفية    تأجيل محاكمة نجلي منسق "حازمون" بتهمة القتل للأربعاء    ضبط هاربين من أحكام بحوزتهم كابلات مترو ب"الملك الصالح"    القبض على 6 إخوان بتهمة التحريض على الشغب بالغربية    الإدارة التعليمية بسوهاج تنفى شائعة إصابة 20 تلميذاً بتسمم غذائى    وصول وفد من الاتحاد الأفريقي إلي القاهرة    إجراء 9 عمليات جراحية تخصصية بمستشفى سموحة الجامعي للطوارىء    الفنان ماهر عصام يجرى عملية دقيقة بالمخ بعد تدهور حالته الصحية    بالصور.. البابا تواضروس يصل بطرسبرج ويزور دير نوفاتيرج بروسيا    بوكو حرام: تزويج التلميذات المختطفات بعد أن اعتنقن الإسلام    لجنة مباراة السنغال تجتمع ب "الصغير" لزيادة أعداد الجماهير    «البنا» حكما لمبارة الأهلي ودمنهور اليوم    وزير الأوقاف الأسبق الدكتور عبد الفضيل القوصى يكتب: المنهج الأزهرى والشخصية الأزهرية    تأجيل الاستئناف على حكم حظر حزب الاستقلال لجلسة 8 نوفمبر    سعود كريري يسعي إلى دخول تاريخ دوري أبطال آسيا    تأجيل نظر طعون المخلوع والعادلي على غرامة ال 540 مليون جنيه    الفيفا والفيفبرو والإنتربول تدشن حملة مكافحة التلاعب بالنتائج    "حواس": خسرنا 30% من الآثار بسبب "يناير"    «التعليم» تُصدر كتابًا دوريًّا للوقاية والحد من انتشار الأمراض بالمدارس    ضبط 22 قطعة سلاح و83 طلقة بالمنيا    مصرع وإصابة 4 أشخاص فى اعتداء مسلح ببورسعيد    جيرارد يجبر ليفربول على فتح مفاوضات التجديد معه    بليجريني: بطاريات سيتي تحتاج إعادة شحن    دينا الوديدي تغني على "ورق الفل" بأوبرا دمنهور    بأمر الجماهير.. اليونايتد فائز في الديربي    مظاهرة في صنعاء تطالب الرئيس بتشكيل مجلس عسكري لحماية البلاد    «الجهاديون لا يعترفون بحدود سايكس بيكو»    الأمم المتحدة: 31 % زيادة في وفيات "إيبولا "    بالفيديو.. سعاد صالح: يجوز للمرأة عدم مصارحة زوجها بعلاقاتها العاطفية    بالفيديو.. "الأبنودي": لهذا السبب "حقوق الإنسان" عائق أمام السيسي    ما حكم الشرع في التسَوُّل، وما حكم إعطاء المتسولين؟    هل يصل ثواب قراءة القرآن للميت؟ وهل تجوز قراءة القرآن على القبر؟    هل يجوز غناء المحجبات؟    أحمد كريمة ل"الفضائية المصرية": "داعش" خرج من عباءة السلفية.. ولا "خلافة سياسية" بالإسلام ومن يدعو لها دجال.. مستعد لمناظرة "البغدادى".. والرسول تحدث عن تنظيم الدولة والإخوان والسلفية الجهادية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مقالات عمرو حمزاوي : عمرو حمزاوي يكتب : أسئلة واختيارات للقراء
نشر في أخبار النهاردة يوم 06 - 02 - 2014

أرجو الإجابة عن الأسئلة التالية ب(نعم) أو ب(لا) أو ب(إلى حد ما):
1 هل أصابكم السأم من الوصلات الإعلامية لتشويه الأصوات المدافعة عن الديمقراطية، ومن مساعى الأجهزة الأمنية وأبواقها إعادة كتابة تاريخ ثورة يناير عبر تخوين المجموعات والحركات الشبابية التى شاركت بها وعبر أحاديث المؤامرات الكبرى التى تحاك ضد مصر منذ 2011؟
2 هل تشعرون بمحدودية مصداقية الكتاب والسياسيين والإعلاميين الذين لا عمل لهم إلا تبرير سياسات وممارسات الحكم أو التهليل للبطل الواحد أو توظيف مقولات الحرب على الإرهاب لتمرير انتهاكات الحقوق والحريات أو تشويه المعارضين فى مقالات صحفية ومداخلات إعلامية متهافتة تكاد لا تتابع إلا لاحتوائها أسماء المعارضين هؤلاء؟
3 هل تدركون أن النخب السياسية والحزبية المؤيدة للحكم فقدت الكثير من فاعليتها بقبول استتباعها من قبل المؤسسة العسكرية والأجهزة الأمنية، وأن اليمين الدينى المعارض فقد الكثير من القبول المجتمعى بسبب غياب التزامه بسلمية العمل العام وغياب الأفق السياسى عن أفعاله؟
4 هل تبحثون عن بدائل للنخب السياسية والحزبية قادرة على إقناعكم بمصداقيتها، وعلى صياغة رؤى وخطط محددة قابلة للتنفيذ لإعادة مصر إلى مسار تحول ديمقراطى، ولا تكتفى بتسجيل رفض الأوضاع الراهنة؟
5 هل ترون نزوع سلطات ومؤسسات وأجهزة الدولة إلى حماية مصالحها ومنع اقتراب آخرين منها والتصرف دون اعتبار لمقتضيات لتوازن والرقابة المتبادلة؟
6 هل تتذكرون أهداف العيش - الحرية - الكرامة الإنسانية ومازلتم تريدون الانتصار لها، وتتذكرون سياسات وممارسات القمع والتعقب ولا تريدون العودة إليها، وتتذكرون الانتهاكات التى لم تتوقف إلى اليوم ولم يحاسب عليها أحد؟
7 هل تربطون بين مفهوم الدولة المدنية الديمقراطية وبين بعض المعانى الجوهرية مثل إبعاد الجيش والأمن عن السياسة والفصل بين الدين والدولة ومواطنة الحقوق المتساوية دون تمييز على أساس الدين أو العرق أو النوع أو اللون أو المكانة الاجتماعية؟
8 هل تعيشون أو تقيمون فى مصر اليوم وليست لديكم نوايا تذهب باتجاه مغادرتها خلال الفترة القادمة؟
إن كانت إجاباتكم على الأسئلة السابقة ب(نعم)، فسننجح فى تجاوز الحكم الراهن دون أن نسمح له بالتأسيس لسلطوية جديدة أو كتابة شهادة وفاة للسياسة عبر ثنائية البطل/ القائد والجماهير وسننتصر حتما لحلم الدولة المدنية الديمقراطية.
إن كانت إجاباتكم ب(لا)، فنحن ذاهبون إلى مرحلة سلطوية جديدة ستشهد سعى مؤسسات وأجهزة الدولة لحماية المصالح الفردية والتصرف الجماعى فقط بغية قمع وتعقب المعارضين والتضييق عليهم والبقاء فى الحكم وستنهى من ثم إلى حين حلم الدولة المدنية الديمقراطية.
إن كانت إجاباتكم ب(إلى حد ما)، فوجهة مصر فى الحاضر والمستقبل لم تحسم بعد وأمام الاصوات المدافعة عن الديمقراطية شريطة التنظيم والتنفيذ والتفاعل بعض الفرص للحيلولة دون تجديد دماء السلطوية ودون قبول عسكرة السياسة والدولة والمجتمع ودون تحول الاخير إلى كيان تتصارع أطرافه ولا تقدر على بناء التوافق


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.