قصة "تيران وصنافير" انتهت بفرحة وورطة    فيديو.. «التضامن»: 5 ملايين و300 ألف مواطن تحت مظلة «تكافل وكرامة»    أولاند ل«تيريزا ماي»: آمل في بدء المفاوضات مع المملكة في أسرع وقت    "الهجرة الدولية": نزوح 160 ألف عراقى منذ إنطلاق عملية تحرير الموصل    الرئيس السيسي يزور النادي الأهلي    مصرع شخص وإصابة 13 في حادث تصادم ب«صحراوي بني سويف»    شخصيات بازرة تتوسط لدي جهات عليا للعفو عن أبوتريكة بعد وضعه على قوائم الإرهاب    أمني عن وضع اسم أبوتريكة على قوائم الإرهابيين:"غريب"    البيت الأبيض يشن هجوما شديدا على "بوتين"    "الإحصاء": 37.4 ألف طالبة وطالبة إجمالي تعداد جامعة كفر الشيخ    مدرب حراس المنتخب: «الشناوي» سيغيب عن بطولة أمم إفريقيا    خاص خبر في الجول - الأهلي يفاوض مازيمبي لضم مهاجمه الشاب    التفاؤل يسيطر على المنتخب رغم التعثر المبكر في كأس الأمم    أمم إفريقيا 2017.. تعرف على إصابة الشناوي ومدة غيابه عن المنتخب    "السويدي": البرلمان يسعى لتخفيف الأعباء عن المواطنين.. وأفضل الدعم النقدي    بالصور.. مطاي تشيع شهيدها في كمين النقب بحضور مدير الأمن    إحالة 315 شخصًا للقضاء العسكري ب3 قضايا    بالفيديو.. لميس الحديدي تهنئ عمرو يوسف وكندة علوش بالزفاف    "ضفاف أخرى لنهر وحيد" يشارك في معرض الكتاب    صور| طوابير على السكر المدعم بكفر الشيخ.. والأهالي: «بيتوزع بالواسطة»    اليوم.. وزير الخارجية يلتقي ملك البحرين    سقوط تشكيلين عصابيين بحوزتهما مواد مخدرة وأسلحة في كفر الدوار    الحضري و«تريزيجيه» يخضعان لاختبار المنشطات    مقتل عميد بالقوات السورية و8 جنود فى تفجير نفق بالغوطة الشرقية لدمشق    أحمد إمام يتعاقد على مسلسلى "أرض جو"و"اللهم أنى صائم" للعرض فى رمضان    انتقل إلي الامجاد السماوية    الحرب ضد الإرهاب    وزير المالية: إصدار السندات لإيجاد مصادر تمويل جديدة لسد عجز الموازنة    إكرامي يقترب من العودة للتدريبات الجماعية    نتائج مباريات الجولة الأولى    قبول 11868 عضوا من 20 نقابة مهنية فى مشروع الإسكان الاجتماعى    العالم يتوحد ضد الإرهاب في مكتبة الإسكندرية    تركيا تعتقل منفذ هجوم ملهى إسطنبول    غضب أوروبى من تصريحات ترامب حول القارة العجوز    لا «بوكلت» فى الدبلومات الفنية    «اشتباك حكومى» مكثف مع القضايا الجماهيرية .. إجراءات للنهوض بالتعليم وتوفير الأدوية وحماية محدودى الدخل    يقتل عمته لسرقتها بعين شمس    مصر تشارك فى منتدى «دافوس» الاقتصادى    تنفيذا لتكليفات الرئيس    التشريعية توافق على تعديل قانون التظاهر وفق حكم الدستورية    حظك اليوم برج الحوت الأربعاء 18/1/2017 على الصعيد المهنى والعاطفى والصحى.. الارتباط قادم لا محالة    «زي النهارده».. وفاة الفنان حسن البارودي 18 يناير 1974    شاهد بالصور .. تفاصيل لقاء " فرحات " مع قاضى قضاه فلسطين بالإسكندرية    خبراء الاعلام تأييد تصريح الرئيس بضرورة التركيز على الايجابيات..والمطالبة بدعم الإعلام الوطنى    تكريم الإنسان في الإسلام    شيب المرأة.. سببه التوتر    أنا.. وأنت.. والرأى العام    صور| «التحرير» تخترق «مستشفى الأمراض العقلية».. وترصد معاناة المرضى    الطيب: لايوجد أزهرى واحد بين قادة الإرهاب فى العالم    القبض على موظفين بالشهر العقارى للتزوير    بروتوكول تعاون بين التعليم وبريطانيا بقيمة 27 مليون جنيه    «روزاليوسف» تقلب فى 12 يومًا من صفحات الوجع جميل شفيق رحلة رتبها القدر.. بدأت بضحكة .. وانتهت بدمعة    12 صيدلية ببنى سويف تطرح دواء بأقل من %20 عن أسعارها    «الصيادلة» تطالب «الشرقاوى» بالاستجابة لمطالب العاملين ب«قطاع الأعمال»    الجهر بالمعصية كشف لستر الله وخرق لأخلاقيات المجتمع    "قومي المرأة" في الإسكندرية ينظم لقاء "الإسلام ينبذ العنف والإرهاب"    محمد جبريل.. الداعية الذي ثارت حوله شبهات زواج المتعة    رأيت أمى المتوفاة تأكل بشراهة!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ادم و جميلة: يسرا اللوزي: مسلسل آدم وجميلة ليس موضة تركية
نشر في أخبار النهاردة يوم 29 - 01 - 2014


يسرا اللوزي: مسلسل (آدم وجميلة) ليس موضة تركية
ادم وجميلة بين برنامج (إكس فاكتور) ومسلسل (آدم وجميلة) وفيلم (6 على 1) توزع يسرا اللوزي وقتها وجهدها، في الأول تخوض تجربة التقديم للمرة الأولى، وفي الثاني تجربة المشاركة في مسلسل ممتدّ الحلقات، وفي الثالث تجربة الفانتازيا السينمائية. حول جديدها والتحديات التي واجهتها في خوض هذه التجارب كان الحوار التالي معها. ما الذي دفعك إلى تقديم (إكس فاكتور)؟ -ولادة مواهب جديدة تجربة خاصة تستحق الاهتمام والمراقبة على المستويات كافة سواء كمشاهدة أو مذيعة، بالإضافة إلى تمتع البرنامج في نسخه الأجنبية بجماهيرية واسعة، وتخصيص موازنة إنتاجية ضخمة في النسخة العربية لخروجها بصورة مناسبة ولائقة. هل تلقيت عروضاً لتقديم برامج من قنوات أخرى؟ - بالطبع، لكنني رفضتها وعندما عرض علي تقديم (إكس فاكتور) شعرت بضرورة خوض تجربة جديدة وتعلّم مهارات إضافية. كيف استعديت لهذه التجربة التي هي الأولى لكِ؟ - شاهدت مقاطع من البرنامج في نسخه الأميركية والفرنسية والهندية، للتعرف إلى طريقة التصوير وطبيعة الحلقات وأسلوب المقدمين فيه، لا سيما في البث المباشر الذي كان يرعبني، وخرجت بملاحظات منها أن كاميرات عدة توظّف في النسخ الأجنبية، في هذا الإطار اتفقت الشركة المنتجة مع مخرج البرنامج في نسخته الإنكليزية، ليتولى إخراج النسخة العربية أيضاً. كذلك خضعت قبل التصوير لتدريبات حول طريقة الكلام كمذيعة وكيفية إلقاء الجمل بشكل تشويقي ونبرة الصوت قبل الفواصل أو إعلان اسم، سواء كان فائزاً أو خاسراً. ما أبرز اوجه الاختلاف بين عملك كمذيعة وكفنانة؟ ثمة اختلاف تام بين الإثنين، كفنانة لا يجب أن أنظر إلى الكاميرا حتى لا يبدو الأداء مصطنعاً، بل عليّ أن أكون على طبيعتي، أما كمذيعة فأنا مضطرة لتحديد الكاميرا التي أقول عبرها كلامي والنظر إليها ومخاطبة الجمهور مباشرة. هل ثمة ما أزعجك بين التجربتين؟ - أزعجني تأثر إحساسي كفنانة بعملي كمذيعة، وقد حسمت ذلك بضرورة خوض المغامرة وتعلم شيء جديد. نلاحظ كثافة في أعمالك التلفزيونية رغم أن بداياتك كانت سينمائية، ما السبب؟ - حصلت تغييرات منذ خوض تجربتي الأولى في فيلم (إسكندرية –نيويورك) مع المخرج الكبير يوسف شاهين، وأصبحت الدراما التلفزيونية تُقدم بحرفية وتميُّز وتحظى بجماهيرية. في المقابل تراجع مستوى الأفلام السينمائية. ما الذي يحدد مشاركتك في هذا العمل أو ذاك؟ - قيمة النص وحرفية فريق العمل وتقديري لما سيضيفه إلى رصيدي الفني، كلها عوامل تحدد موقفي بغض النظر عن كون العمل سينمائياً أو تلفزيونياً. هل تخافين على الإبداع الفني بعد صعود الإسلاميين؟ - لا، لأن الشعب يحمي الإبداع، وثمة تناسب بين التضييق على الحريات وتنامي الإبداع، فكلما زاد القمع خرج مبدعون أوفنانون. والإبداع أبرز المكونات في شخصية الشعب المصري ولا يمكن لأحد أن يخفيه أو يطمسه. كيف تقيّمين تجربتك في (6 على 1)؟ - يعيد الفيلم إلى الساحة تجربة فيلم (الفانتازيا) التي غابت منذ سنوات، ويبدو أنها ستكون مغامرة بحق لأنها بعيدة عن السائد في الواقع السينمائي، وتحمل إسقاطات سياسية واجتماعية.الفيلم من تأليف كريم فهمي، إخراج محمد شاكر، يشارك في البطولة: أحمد الفيشاوي، إيمي سمير غانم، شريف رمزي ومجموعة من الوجوه الجديدة، وقاربنا على الانتهاء من تصويره. وفي (آدم وجميلة)؟ - ممتعة وجميلة، لأن المسلسل يدور في سياق الدراما الاجتماعية وفي قالب تشويقي، وهو مكتوب بشكل متميز ومحكم بقلم فداء الشندويلي وإخراجه ممتاز بإدارة المخرج أحمد سمير فرج ويشاركني في البطولة الفنان حسن الرداد، لذا أتوقع أن يحقق نجاحاً لدى عرضه. هل سيعرض على شاشة رمضان؟ - حتى الآن لم يُحدّد موعد عرضه، يعود هذا القرار إلى شركة الإنتاج. يمتد المسلسل على 60 حلقة ألا تعتقدين أنها طويلة نسبيا على المشاهدين؟ - طالما أن المسلسل مكتوب جيداً ويتضمن أحداثاُ مكثفة لن يملّ الجمهور منه، المهم النص والأداء والصورة التي يخرج بها المسلسل. ألا تخشين أن يقارن (آدم وجميلة) بالدراما التركية؟ - هاجم البعض المسلسل باعتباره ضمن موضة المسلسلات التركية التي تنتشر حالياً، لكن الحقيقة أنه، بغض النظر عن المقارنات الفنية، مشكلة المسلسلات التركية التطويل من دون داع ما أحدث انطباعاً سلبياً عنها. بالنسبة إلى عدد الحلقات فالدراما المصرية سباقة في تقديم أعمال ممتدة الحلقات، مثل (ليالي الحلمية) لأسامة أنور عكاشة وإسماعيل عبد الحافظ، حققت نجاحات غير عادية، قبل انتقاد عدد الحلقات يجب مشاهدة المسلسل وتقييمه على مستوى: الفنانين والكاتب والمخرج... هل تتابعين الدراما التركية المدبلجة؟ - لا أستطيع مشاهدة ثلاث دقائق كاملة منها لأنها تشعرني بالملل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.