تأجيل شروق «الشمس الصناعية» إلى ما بعد 2019    العرابي: العالم ينظر إلى مصر كركيزة أساسية في مكافحة الإرهاب    مصادر: قمة «مصرية – سعودية» عقب عودة «السيسي» من جولته الآسيوية    بان كي مون يدعو كافة الدول إلي التوقيع علي معاهدة حظر التجارب النووية    ريال مدريد يكتسح بيتيس بخماسية في الدوري الأسباني    بالصورة.. ثنائي الأهلي بالمنتخب في "تياترو مصر"    بالصور.. سيلفي نجوم الأهلي في مدرجات «برشلونة» يشعل «فيس بوك»    الطب الشرعى: نتيجة صاحبة صفر الثانوية سليمة 100% وخطها مطابق    أستاذ أوروام: 20% من ثمن علاج السرطان المجانى يدفعه المريض من "جيبه"    إلزام المدارس الخاصة بخريطة للعام الدراسى    انتقل إلي الأمجاد السماوية بكندا    عين على الأحداث    مظاهرات لبنان فى حماية الجيش    «داعش » يفجر مسجدا ويزيل نقوش كنيستين فى الموصل    على حمدى يفوز ببرونزية المصارعه فى بسكارا    بالفيديو.. ماجد عبد الفتاح: مصر تسعى لحصد الأصوات من أجل عضوية مجلس الأمن    أحزابنا الهشة    «الرقابة المالية» تبحث مقترحات للتأمين على رجال الجيش والشرطة    إصابة شاب فلسطيني برصاص جيش الاحتلال غربي نابلس    بالصور..بيان لأتحاد المصارعه يؤكد على مساندته لكرم جابر    رسمياً .. فالنسيا يضم التونسي "عبد النور" 5 سنوات    رسميًا.. "شيكابالا" يعود للزمالك    قرعة أمم إفريقيا لكرة اليد منتصف أكتوبر والكشف عن شعار البطولة فى حفل ضخم    «المركزى» يوافق على استحواذ CIB على محفظة « سيتى بنك »    الأمن يسيطر على اشتباكات إمبابة    البيئة: إغلاق محطات المياه إجراء احترازى حصار بقعة الزيت أمام «كهرباء الحمراء» بأسيوط    فى قضية خلية الماريوت:السجن المشدد 3 سنوات لستة متهمين لتحريضهم ضدالبلاد بقناة الجزيرة    15 سبتمبر.. أولى جلسات محاكمة 48 إخوانيا فى قتل الصحفية ميادة أشرف وآخرين    وزير الآثار: تسليم ملف «سخم كا» للخارجية    الطالع الفلكي الأحد 30/8/2015... للرّجَال فَقَط !    "عمرو اديب" يواصل غيابه عن "القاهرة اليوم" .. والقناة تكشف حقيقة موقفه    الفيلم الإيرانى «محمد» يشعل الجدل فى العالم    الكاتبة النيجيرية افيوما شنوبا ل «الأهرام»:    عند مفترق الطرق    بالفيديو.. مستشار المفتي يوضح حكم الحلف على المصحف وكفارته    أخلاق زمان – 9    تمثال «الشيخ زايد» فى مدخل مدينته    أولى رحلات الحجاج تغادر اليوم    بالفيديو.. هبة قطب: لا بد من "التكافؤ الجنسي" بين الزوجين    كشفت عنها تحقيقات النيابة الإدارية    أهلا بالبروتين النباتى مع حملة «بلاها لحمة»    انطلاق أولى رحلات الحج من مطار برج العرب الأحد    على جمعة: هناك 90 سنة إلهية.. وهلاك المفسدين أحدها    قضاء الحوائج سنة نبوية    أصعب اختبار للدولة    أحمد خالد: لم أتعاقد على «قرش» محمود عبد العزيز    الأمير أباظة: رفضنا شروط نادين الراسى ولم نرشحها للمسابقة الرسمية    عمرو سمير عاطف يكتب الجزء الحادى عشر من بكار    الكذابون فى هارفارد!    بنك عودة يحقق أرباحًا نصفية بقيمة 303 ملايين جنيه    417 مليار جنيه إجمالى حجم الاستثمارات فى موازنة العام الحالى    تأجيل محاكمة ضابطى تعذيب محامى المطرية ل12 سبتمبر وتغريم الشهود    المؤبد لمتهمين والمشدد 3 سنوات لآخر فى «أحداث حلوان الثانية»    إحالة 7 من مسئولى الأزهر للمحاكمة التأديبية بمجلس الدولة    الانتهاء من الأعمال الإنشائية لمبنى طوارئ الحوامدية    مطالب بإنشاء بنك عربى للتنمية لمواجهة تسييس المؤسسات الدولية    تشكيل أول حكومة مؤقتة فى تاريخ تركيا    الفن وفق الضوابط الشرعية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

ادم و جميلة: يسرا اللوزي: مسلسل آدم وجميلة ليس موضة تركية
نشر في أخبار النهاردة يوم 29 - 01 - 2014


يسرا اللوزي: مسلسل (آدم وجميلة) ليس موضة تركية
ادم وجميلة بين برنامج (إكس فاكتور) ومسلسل (آدم وجميلة) وفيلم (6 على 1) توزع يسرا اللوزي وقتها وجهدها، في الأول تخوض تجربة التقديم للمرة الأولى، وفي الثاني تجربة المشاركة في مسلسل ممتدّ الحلقات، وفي الثالث تجربة الفانتازيا السينمائية. حول جديدها والتحديات التي واجهتها في خوض هذه التجارب كان الحوار التالي معها. ما الذي دفعك إلى تقديم (إكس فاكتور)؟ -ولادة مواهب جديدة تجربة خاصة تستحق الاهتمام والمراقبة على المستويات كافة سواء كمشاهدة أو مذيعة، بالإضافة إلى تمتع البرنامج في نسخه الأجنبية بجماهيرية واسعة، وتخصيص موازنة إنتاجية ضخمة في النسخة العربية لخروجها بصورة مناسبة ولائقة. هل تلقيت عروضاً لتقديم برامج من قنوات أخرى؟ - بالطبع، لكنني رفضتها وعندما عرض علي تقديم (إكس فاكتور) شعرت بضرورة خوض تجربة جديدة وتعلّم مهارات إضافية. كيف استعديت لهذه التجربة التي هي الأولى لكِ؟ - شاهدت مقاطع من البرنامج في نسخه الأميركية والفرنسية والهندية، للتعرف إلى طريقة التصوير وطبيعة الحلقات وأسلوب المقدمين فيه، لا سيما في البث المباشر الذي كان يرعبني، وخرجت بملاحظات منها أن كاميرات عدة توظّف في النسخ الأجنبية، في هذا الإطار اتفقت الشركة المنتجة مع مخرج البرنامج في نسخته الإنكليزية، ليتولى إخراج النسخة العربية أيضاً. كذلك خضعت قبل التصوير لتدريبات حول طريقة الكلام كمذيعة وكيفية إلقاء الجمل بشكل تشويقي ونبرة الصوت قبل الفواصل أو إعلان اسم، سواء كان فائزاً أو خاسراً. ما أبرز اوجه الاختلاف بين عملك كمذيعة وكفنانة؟ ثمة اختلاف تام بين الإثنين، كفنانة لا يجب أن أنظر إلى الكاميرا حتى لا يبدو الأداء مصطنعاً، بل عليّ أن أكون على طبيعتي، أما كمذيعة فأنا مضطرة لتحديد الكاميرا التي أقول عبرها كلامي والنظر إليها ومخاطبة الجمهور مباشرة. هل ثمة ما أزعجك بين التجربتين؟ - أزعجني تأثر إحساسي كفنانة بعملي كمذيعة، وقد حسمت ذلك بضرورة خوض المغامرة وتعلم شيء جديد. نلاحظ كثافة في أعمالك التلفزيونية رغم أن بداياتك كانت سينمائية، ما السبب؟ - حصلت تغييرات منذ خوض تجربتي الأولى في فيلم (إسكندرية –نيويورك) مع المخرج الكبير يوسف شاهين، وأصبحت الدراما التلفزيونية تُقدم بحرفية وتميُّز وتحظى بجماهيرية. في المقابل تراجع مستوى الأفلام السينمائية. ما الذي يحدد مشاركتك في هذا العمل أو ذاك؟ - قيمة النص وحرفية فريق العمل وتقديري لما سيضيفه إلى رصيدي الفني، كلها عوامل تحدد موقفي بغض النظر عن كون العمل سينمائياً أو تلفزيونياً. هل تخافين على الإبداع الفني بعد صعود الإسلاميين؟ - لا، لأن الشعب يحمي الإبداع، وثمة تناسب بين التضييق على الحريات وتنامي الإبداع، فكلما زاد القمع خرج مبدعون أوفنانون. والإبداع أبرز المكونات في شخصية الشعب المصري ولا يمكن لأحد أن يخفيه أو يطمسه. كيف تقيّمين تجربتك في (6 على 1)؟ - يعيد الفيلم إلى الساحة تجربة فيلم (الفانتازيا) التي غابت منذ سنوات، ويبدو أنها ستكون مغامرة بحق لأنها بعيدة عن السائد في الواقع السينمائي، وتحمل إسقاطات سياسية واجتماعية.الفيلم من تأليف كريم فهمي، إخراج محمد شاكر، يشارك في البطولة: أحمد الفيشاوي، إيمي سمير غانم، شريف رمزي ومجموعة من الوجوه الجديدة، وقاربنا على الانتهاء من تصويره. وفي (آدم وجميلة)؟ - ممتعة وجميلة، لأن المسلسل يدور في سياق الدراما الاجتماعية وفي قالب تشويقي، وهو مكتوب بشكل متميز ومحكم بقلم فداء الشندويلي وإخراجه ممتاز بإدارة المخرج أحمد سمير فرج ويشاركني في البطولة الفنان حسن الرداد، لذا أتوقع أن يحقق نجاحاً لدى عرضه. هل سيعرض على شاشة رمضان؟ - حتى الآن لم يُحدّد موعد عرضه، يعود هذا القرار إلى شركة الإنتاج. يمتد المسلسل على 60 حلقة ألا تعتقدين أنها طويلة نسبيا على المشاهدين؟ - طالما أن المسلسل مكتوب جيداً ويتضمن أحداثاُ مكثفة لن يملّ الجمهور منه، المهم النص والأداء والصورة التي يخرج بها المسلسل. ألا تخشين أن يقارن (آدم وجميلة) بالدراما التركية؟ - هاجم البعض المسلسل باعتباره ضمن موضة المسلسلات التركية التي تنتشر حالياً، لكن الحقيقة أنه، بغض النظر عن المقارنات الفنية، مشكلة المسلسلات التركية التطويل من دون داع ما أحدث انطباعاً سلبياً عنها. بالنسبة إلى عدد الحلقات فالدراما المصرية سباقة في تقديم أعمال ممتدة الحلقات، مثل (ليالي الحلمية) لأسامة أنور عكاشة وإسماعيل عبد الحافظ، حققت نجاحات غير عادية، قبل انتقاد عدد الحلقات يجب مشاهدة المسلسل وتقييمه على مستوى: الفنانين والكاتب والمخرج... هل تتابعين الدراما التركية المدبلجة؟ - لا أستطيع مشاهدة ثلاث دقائق كاملة منها لأنها تشعرني بالملل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.