بالفيديو.. «عكاشة» ل«الأحزاب»: «هلبس طرحة على الهواء لو حشدتم 100 ألف»    "الصناعات المعدنية": ارتفاع سعر طن الحديد 5 دولارات ببورصة لندن فى أسبوع    النجيفى: نطلب من واشنطن رسالة ايجابية للعراقيين بمناطق سيطرة داعش    ريال مدريد يعرض35 مليون يورو لضم جايا وفالنسيا يطلب 50 مليونا    أبو تريكة يشارك في مباراة خيرية تجمع نجوم العالم بالسعودية    وزيرة العدل الأمريكية: مسؤولو الفيفا المتهمون حولوا اللعبة ل "مشروع إجرامي"    الزمالك يبحث عن "الثامن" متحدياً الشرطة ليتودد درع الدوري    انفجار قنبلة صوتية بجوار مديرية أمن أسوان    حريق هائل يدمر محلا تجاريا بالشرقية    ضبط 40 مطلوبًا في حملة أمنية بشمال سيناء    إصابة فني تبريد في بني سويف بسبب سقوطه من الطابق الخامس    بالفيديو.. برديس: "سيب إيدي" فيلم إباحي وليس فيديو كليب    22 عسكريا أمريكيا يتلقون علاجا طارئا بعد تعرضهم لعينة من الجمرة الخبيثة    شاهد.. الجزيرة تستضيف «الجولاني» أخطر إرهابي في سوريا    تموين الوادى الجديد يرفع الدعم التموينى إلى 22 جنيها استعدادا لرمضان    بالفيديو.. أشجان البخارى ل"برديس": "عيب عليكى قلة الأدب دى"..والراقصة:"دى غيرة"    اليوم.. حسن مصطفى يحاكم خالد زين بمقر الاتحاد الدولى لليد    الجزائر ترفض تدخل «القوة العربية» في الشؤون الداخلية للدول    المجلس البلدي لطبرق يستنكر الأحداث التي وقعت أمام البرلمان الليبي    في بلد العميان.. كفيف متهم بقنص شرطي والمحكمة تؤيد حبسه    المقاولون يبحث عن حل أزمة مستحقات التليفزيون    سالمان : البدء في إجراءات طرح 3 شركات بقطاع البترول في البورصة عقب شهر رمضان    بالصور.. تكريم يحيى الجمل ومحمود الشريف فى صالون ريتا بدر الدين    الأسهم الأمريكية تغلق على ارتفاع    ننشر حيثيات الحكم بإعدام 22 متهما في «اقتحام قسم كرداسة»    السعودي حيدر العبدالله يتوج بلقب "أمير الشعراء".. وعصام خليفة يحصد المركز الثاني    اليوم.. أكرم حسنى ضيف شيماء السباعى على "نغم إف إم"    مصرع وإصابة 8 أشخاص في مشاجرة بالأسلحة النارية بالمنوفية    مارادونا : أستعد لركل الفاسدين فأزمة الفيفا أظهرت أنني على حق    بلطجية يعتدون على مظاهرة نسائية في الشرقية    رئيس "المصرية للاتصالات" السابق: قرار إقالتي صدر قبل انتهاء مدتي    مسؤول أمريكي: تزايد خطر "داعش" يستدعي إبقاء برنامج للمراقبة    "صحافة القاهرة": وعود السيسى للأحزاب.. "حزب النور" يحكم مصر.. مميش: مشروعات بشرق بورسعيد والسخنة خلال أيام.. الكهرباء استعدت ل"رمضان" ب3632 ميجاوات جديدة.. صرف رواتب يونيو ويوليو وأغسطس قبل موعدها    مدرب إشبيلية يهدي الفوز بالدوري الأوربي لروح والده    ملتقى القاهرة الدولي لتفاعل الثقافات الأفريقية - الدورة الثانية بالمجلس الأعلى للثقافة    رئيس الزمالك ردًا على اتهامات دعم التحكيم لفريقه: يبقى الأهلي خد بطولاته بالحكام    العناني يعرض ملامح السيناريو القادم بمصر    حفل غنائى ل"محمد عبده" في عيد الفطر بجزيرة ياس    بالفيديو.. رئيس بنك التنمية الزراعي: 168 ألف متعثر بإجمالي 800 مليون جنيه    وزير الصحة ل"اليوم السابع": توريد أدوية الجيل الثانى لعلاج فيروس سى أول نوفمبر لمراكز الكبد.. هارفونى وفاكيرا أقراص أحادية للقضاء عليه فى 3 شهور.. ومسح لطلبة الجامعات والمجندين لإدراجهم بخطة العلاج    رئيس «الجبهة الوطنية الفرنسى» تصل مطار القاهرة    بالصور.. ياسمينا تتألق بجلسة تصوير جديدة.. وتظهرأكبر من عمرها    «العربي وشكري» يعودان للقاهرة بعد مشاركتهما في «المؤتمرالإسلامي»    ضبط فتاة رومانية بحوزتها كمية من الكوكايين بمطار محمد الخامس    وزير الاتصالات: 1.8% زيادة في الدخل القومي حال زيادة سرعة الإنترنت    محمد مندور ثائراً (1 - 3)    عبور 791 فلسطينيا الى قطاع غزة عبر ميناء رفح    فيديو.. عالم أزهري: من حق المرأة التى يضربها زوجها أن ترد عليه بالمثل    رئيس المركز القومى للبحوث السابق يُحذر من التعرض المباشر لأشعة الشمس    "شباب المحافظين" تنظم يوما ثقافيا بعنوان "في حب مصر"    رئيس حزب التجمع: لقاء الرئيس مع الأحزاب لم يتطرق إلى زيارة ألمانيا    سالم عبد الجليل: ضرب الزوجة «غير شرعي»    احترس من تناول أكثر من 4 فناجين قهوة يومياً    إنفوجرافيك .. التطور اللغوي للأطفال منذ الولادة حتى عمر 5 سنوات    الصيادلة: مجلس النقابة لم يوقع على وثيقة اتحاد المهن الطبية    انطلاق مسابقة مواهب الأصوات في القرآن والابتهالات بالأزهر    تأجيل محاكمة فاطمة ناعوت لاتهامها ''بازدراء الأديان'' ل29 يوليو    «ركانة» أسد قريش.. صارعه النبي وتغلب عليه.. ورفض الغنائم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

بطاقة ذكية لتموين المركبات تستهدف خدمة 11 مليون مستهلك للسولار و البنزين
نشر في بوابة أخبار اليوم يوم 22 - 06 - 2013

في مؤتمر صحفي موسع عقد ه د. هشام قنديل رئيس مجلس الوزراء السبت 22يونيو بحضور وزراء البترول والمالية والتموين ، تم الاعلان عن قرب بدء المرحلة الثانية لمشروع توزيع المواد البترولية بالكروت الذكية
حيث يبدأ خلال يوليو المقبل استخدام البطاقات الذكية لتموين السيارات والشاحنات بالسولار والمقدر عددها بنحو مليون مركبة مسجلة لدي ادارات المرور، حيث سيتم اصدار بطاقة ذكية مجانا لكل صاحب سيارة نقل أو مركبة تستخدم السولار دون تحديد اية كميات او حصص للتزود بالسولار وبنفس الاسعار الحالية ويمكن استخدامها في جميع محطات الوقود علي مستوي الجمهورية حيث يتم بالفعل ميكنة تلك المحطات بالكامل.
وتعكف حاليا الجهات المشرفة علي تنفيذ مشروع توزيع المواد البترولية بالبطاقات الذكية علي وضع اللمسات الاخيرة لآليات اصدار البطاقات الذكية والتي تستهدف منع سرقة المنتجات البترولية او تهريبها لخارج البلاد.
وحول كيفية الحصول علي تلك البطاقات الذكية الخاصة بالسولار فقد قامت ادارة المشروع تيسيرا علي المواطنين بسحب بياناتهم وجاري إصدار البطاقات لهم ، ومن المنتظر البدء في التوزيع من أول يوليو إن شاء الله ، وسيتم الاعلان عن أماكن تسليمها مع بداية تنفيذ المرحلة الثانية.
و بخصوص مركبات البنزين ، فيتم الدخول على موقع www.esp.gov.eg لأستكمال البيانات ، وكل المطلوب من المواطنين هو مراجعة بياناتهم واختيار مكان استلام الكارت كل ذلك بسهولة تامة وفي دقائق معدودة ودون اية مصاريف. وسيتم إطلاق الموقع لبدء التسجيل خلال إسبوع.
وبخصوص التسليم فان ادارة المشروع اتفقت مع عدة جهات للقيام بالتسليم ويمكن الاختيار من بينها علما بان التسليم من كافة هذه الجهات مجاني ودون اية رسوم وهي:
مكاتب البريد ويمكن اختيار اقرب مكتب بريد لجهة العمل او السكن.
- أحد فروع بنك التنمية و الإئتمان الزراعى.
- أحد وحدات المرور
- كما يمكن استلامه علي عنوان السكن من خلال البريد وذلك مقابل رسم بسيط.
وسوف يسمح ايضا بنظام التسليم المجمع تيسيرا علي المواطنين ، ويمكن للعاملين بالشركات والجهات الحكومية، وأعضاء النقابات ، والنوادى الرياضية ، حيث ستقوم إدارة الموارد البشرية بهذه الجهات بإرسال أسماء العاملين أو الأعضاء والرقم القومى لكل منهم و إسم الفرع التابع له العامل أو العضو ، وذلك إلى الشركة المنفذة e-finance ، لتظهر تلك الجهة كأحد جهات التسليم بمجرد إدخال الرقم القومى أثناء التسجيل على الموقع الإلكترونى للاستعلام عن مكان تسلم البطاقات الذكية.
وستقوم ادارة المشروع بمطابقة البيانات بالمسجل لدي الادارة العامة للمرور، ثم اصدار الكارت، وارساله لصاحبه طبقا للجهة التي تم تحديدها للاستلام، وتدعوا ادارة المشروع ملاك السيارات والمركبات غير المسجلة بالمرور لسرعة تسجيلها كي يتمكنوا من استخراج بطاقات التزود بالوقود.
هذا وتراعي المنظومة حالات عدم وجود بطاقة ذكية اثناء تنفيذ ومد المنظومة ولذا سيقوم العاملون بمحطات الوقود بخدمة من لا يوجد معه كارت باستخدام كارت خاص بالمحطة لهذه الحالات يسمي كارت الطوارئ وذلك الي حين الانتهاء من اصدار وتسليم بطاقات لكل السيارات والمركبات في مصر طبقا للخطة الزمنية الموضوعة.
وبالنسبة لأهمية الاسراع في استخراج تلك البطاقات فإنه فور انتهاء استخراج بطاقات لكل المركبات المسجلة بالمرور طبقا للمدي الزمني المحدد للمشروع فان من لا يقدم بطاقة ذكية عند التزود بالوقود من المحطات سيقوم بشراء البنزين والسولار طبقا للسعر الحر وليس بالسعر المدعم.
واكدت ادارة المشروع انه لا توجد حدود قصوي للكميات علي الاطلاق، فيمكن لمالك السيارة الحصول علي احتياجاته من الوقود بصورة طبيعية تماما فلا توجد حصة محددة يوميا او شهريا او سنويا للاستهلاك، لافتا الي ان الغرض الاساسي للتحول لنظام البطاقات الذكية في عمليات توزيع الوقود هو ضبط حلقات توزيع الوقود سواء من المستودعات الي سيارات نقل الوقود ثم الي المحطات ثم للمستهلك النهائي بما يضمن عدم تسرب تلك المنتجات البترولية او تهريبها للسوق السوداء.
وردا علي تخوف البعض من ضياع الكارت أو فقده فسوف تقوم إدارة المشروع بإصدار كارت آخر بديل في هذه الحالة ، كما ان الكارت له رقم سري سيبلغ لحامله لإدخاله عند الاستخدام وبالتالي عند فقد الكارت لا يمكن استخدامه.
وقال إن هناك خطين تليفونيين يعملان 24 ساعة يوميا طوال الاسبوع رقمهما هما 19680، و19683 للإبلاغ عن فقد الكارت لإيقاف العمل به الكترونيا ، كما ان الخط التليفوني سيتلقي ويحل اية مشكلات تواجه المواطنين.
وبالنسبة لتخوف البعض من رفض محطات الوقود تزويد السيارات وامتناعها عن البيع بالسعر المدعم ، فعلي كل من يتعرض لهذا الموقف الاتصال بالخط التليفوني والإبلاغ عن هذه المخالفة مع التوجه لعمل محضر لهذه المحطة في اقرب قسم شرطة وسوف تتابع ادارة المشروع هذه البلاغات.
ويعد استخدام الكروت الذكية امر بسيط للغاية حيث يجري تمرير البطاقة علي اجهزة خاصة بأجهزة البطاقات الذكية، ثم كتابة الرقم السري لتقوم تلك الاجهزة بتسجيل عملية شراء الوقود.
هذا وسوف يصدر لكل مالك سيارة كارت ذكي للتزود بالوقود، ومن يمتلك اكثر من سيارة سيصدر لكل منها كارت، علما بإنه لا يجوز استخدام كارت الغير حتي لا يستغلها بعض ضعاف النفوس في تهريب الوقود، ومهما كان عدد السيارات المملوكة للشخص الواحد فلا توجد اية حصص او كميات محددة للكارت الذكي.
وتسهم المنظومة الالكترونية الجديدة بجانب الحد من التسرب في بناء قاعدة معلومات حقيقية ودقيقة عن انماط الاستهلاك وحجمه بالنسبة لكل نوع من انواع الوقود، بما يساعد متخذ القرار علي التخطيط لتطوير شبكة التوزيع الداخلية وضخ كميات من المنتجات البترولية لجميع مناطق الجمهورية بصورة تتفق مع الاستهلاك الفعلي بما يقضي علي اية اختناقات او ازمات في التوزيع.
هذا وقد تم الانتهاء من تدريب العاملين بمحطات الوقود البالغ عددها نحو 2600 محطة علي مستوي الجمهورية، حيث تم اعداد دورات لتدريبهم علي التعامل مع المنظومة الالكترونية الجديدة.
ومن نتائج المرحلة الاولي إن كل محطات ومستودعات الوقود اصبحت مرتبطة من خلال شبكة الكترونية بغرفة عمليات مركزية في الشركة المنفذة لمشروع والهيئة العامة للبترول، ومع كل عملية تزود بالوقود من اي محطة علي مستوي الجمهورية يتم خصم تلك الكمية من رصيد المحطة لحظيا وبالتالي يمكن معرفة الرصيد الحقيقي من منتجات البترول المتواجد بالفعل في جميع محطات الوقود وأيضا بالمستودعات وبالتالي التدخل لضخ كميات اضافية لهذه المحطات فور اقتراب رصيدها علي النفاذ.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.