لطيفة في ذكرى «30 يونيو»: أشعر بأمان تام برعاية السيسي    عبد المنعم التراس : نراعى الخطر المحتمل    وزارة الخارجية تطلق حملة إعلامية بمناسبة الذكري الثالثة لثورة 30 يونيو    نقيب المهندسين يفتتح نادي النقابة بالمنيا: «مازال أمامنا مشروعات ضخمة»    وكيل لجنة الطاقة والبيئة: عجز الموازنة العامة ينذر بالخطر    حازم متولي: استثمارات "اتصالات" تجاوزت 37 مليار جنيه    " مصر جنوب أفريقيا للاتصالات " أكثر شركات بورصة النيل تداولاً خلال 4 جلسات ب1.1 مليون جنيه    55 ألف جنيه جمارك "كيا كارينز" وارد الإمارات    «الصندوق الاجتماعى» يضخ 4.4 مليار جنيه فى المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر خلال 2015    مقتل 18 مدنيًا جراء انفجار في مقديشو    استطلاع رأي أمريكي: دول أوروبية وأسيوية لا تثق في دونالد ترامب    تصفية عنصرين من داعش على الحدود التركية السورية    لجنة تحقيق "الطائرة المنكوبة" تنجح في استخلاص بيانات من الصندوق الأسود    مقتل فلسطيني وإصابة إسرائيليين ب"عملية طعن" في الخليل    مقتل 246 من القوات التابعة للمجلس الرئاسي الليبي في اشتباكات مع داعش    أخبار باكستان.. باكستان تمدد فترة بقاء اللاجئين الأفغان حتى نهاية العام    هجوم البرتغال بقيادة رونالدو يصطدم بصلابة الدفاع البولندي اليوم في كأس أوروبا    المصرى يواجه طلائع الجيش بالإسماعيلية    جاريث ساوثجيت يرفض تدريب انجلترا    اتحاد الكرة يخاطب 4 دول أوربية لحكام أجانب للقمة    الأهلى يبدأ علاج "4 ثغرات" كروية بعد فضيحة آسيك    بالصور.. الشرطة تغلق محيط «التعليم»    محافظ الأقصر يأمر بتعويض مواطن فقد طفله فى انفجار أنبوبة بوتاجار بإسنا    استشهاد وإصابة 3 جنود شرطة في تفجير مدرعة    بالصور.. استمرار أعمال إزالة التلوث البترولي بشواطئ الغردقة‎    إغلاق «السادات»    تحرير صاحب ورشة اختطفه 4 أشخاص بمدينة نصر    علم مصر يرفرف فى سماء الأقصر احتفالا ب30 يونيو    بالفيديو.. مينا عطا ورنا سماحة ينتهيان من تسجيل" في مصر بس"‎    إيمان الحصري تنهي تعاقدها مع المحور وتستعد للعمل في "DMC" أكتوبر المقبل    السفارة المصرية فى باريس تتسلم قطعة أثرية مسروقة    حركة تمرد تحشد لعزل مرسى    تفسير الشعراوي للآية 145 من سورة البقرة    «دلائل الخيرات».. كتاب نادر يرصد حكاية «الصلاة على الرسول»    تعرف على طريقة عمل وصفة طبيعية تخلصك من "الكرش" في 15 يوماً    طريقة عمل الكبدة الاسكندراني    محافظ سوهاج يشهد محاكاة تجربة «انفجار قنبلة» أمام مدرسة.. «صور»    التضامن: مؤسسة 57357 تقترب من المعدلات العالمية للصحة    فى العيد.. موبايلات جديدة للبيع    مصر.. تنطلق «4».. تنفيذ «999» مشروعاً تعليميا وجارٍ بناء «600» مدرسة و4 جامعات    توقيع اتفاقية تعاون مع سوق دوت كوم    «الكورة اجوان».. وأخلاق أيضاً فى رمضان    الصخرة يشكك فى إصابة رمضان صبحى    رسالة مؤثرة من مشجع سر تراجع حلمى عن الاستقالة من الزمالك    البابا يستقبل وزيرة التسامح الإماراتية    «صد رد» و«سبع أرواح» فركش واستمرار «الطبال» و«المغنى» حتى نهاية رمضان    شباب الكيت كات: التكافل واقع وليس شعارًا    محمد عادل: الساحر السبب فى قبولى «رأس الغول».. وانضمامى لأسرة «ليالى الحلمية» شرف كبير    شكرى يتوجه إلى رام الله لنقل رسالة من السيسى إلى أبومازن    ميادين القاهرة تحتفل اليوم بذكرى الثورة    رئيس القطاع الدينى بالأوقاف: خفض الصوت والسكينة والوقار من آداب المساجد    شبهات وردود.. شبهة المرأة أقل شأنا من الرجل فى الإسلام (4)    نفحات رمضان.. الاجتهاد فى ليالى العشر    30 يونيو عودة الدولة المصرية    «الأسمرات».. تجسيد لأحلام ثورة 30 يونيو    50 مليونا مبيعات «سيليكون 21»    دراسة: فرص الحصول على وظيفة تزداد فى رمضان    وزير الصحة يضع مرضى الإيدز فى مأزق يهدد حياتهم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سوريا2014 فتيل نار الحرب العالمية الثالثة
نشر في الأهرام المسائي يوم 28 - 12 - 2013

أثبتت تجارب ثورات الربيع العربي التي اندلعت منذ3 سنوات في أكثر من دولة عربية أن الإطاحة بالأنظمة الديكتاتورية فتحت الباب علي مصراعيه للجماعات المتشددة,
والوضع الحالي لسوريا خير دليل علي انتهاز تنظيمات مثل القاعدة وجبهة النصرة والجهادية السلفية وداعش وغيرها الفرصة للسيطرة علي صفوف المعارضة‏,‏ والتي لم يتبق داخلها المعتدلين‏,‏ وهو الأمر أيضا الذي أدي إلي تمديد النزاع حتي اتخذ شكلا من أشكال الحرب الأهلية‏.‏ فالصراع في سوريا قادر علي امتصاص أطراف كثيرة من المجتمع الدولي في الأتون المستعر‏,‏ والرهان المستقبلي في‏2014‏ ينصب علي مدي صمود دمشق في ظل التمزق الداخلي والخارجي‏.‏
والسؤال الذي نستهل به عاما جديدا هل ستكون سوريا‏2014‏ بداية اشتعال فتيل الحرب العالمية الثالثة؟ فالحرب الأهلية لها عواقب بعيدة المدي بالنسبة للمنطقة بأسرها‏,‏ والأكثر خطورة أن ترتكب الولايات المتحدة أخطائها نفسها وتقوم بالتدخل العسكري في دولة أخري بالمنطقة مثل العراق وليبيا‏,‏ ولكن النتائج المترتبة علي سقوط دمشق ستكون أكثر دمارا وشمولا من بغداد وطرابلس‏,‏ وربما يؤدي الوضع إلي حرب مع إسرائيل في‏.2014‏
وفي ظل التصريحات الأخيرة التي تفيد ترشح الرئيس السوري بشار الأسد في الانتخابات الرئاسية المقبلة فإن سوريا تواجه تحديات حقيقية‏,‏ حيث إن هناك تزايدا واضحا في الدعم الشعبي للأسد وتوضح التقارير أن معظم السوريين يفضلون بقاء الأسد في الحكم‏,‏ واستعادة سيطرته علي البلاد وذلك تخوفا من استيلاء عناصر من تنظيم القاعدة علي السلطة‏.‏
وبرغم أن سقوط الأسد لن يؤدي إلي تكاتف جميع أطياف الشعب السوري وبدء الغناء والهتاف للتحرر من هذا النظام‏,‏ فإن مع بقائه وفوزه في الانتخابات المقبلة فإن نار التمرد لن تهدأ وسيبدأ القمع بلا هوادة ضد مناطق المتمردين‏,‏ وسيضطر أفراد الجيش السوري الحر وأعضاء المعارضة المعتدلة لمغادرة البلاد أو الذهاب تحت الأرض‏,‏ ومع ذلك‏,‏ فالأسد سيظل هدفا رئيسيا لهجمات الإسلاميين المتطرفين وسيواجه الأسد إذا بقي تحديات هائلة بسبب العقوبات‏,‏ وضعف الاقتصاد‏,‏ والضغط الدولي‏.‏
وهناك احتمال باشتعال الحرب الأهلية الدموية والطويلة الأمد عند الإطاحة بالأسد فستدخل سوريا في فترة طويلة من الصراع بين مختلف الطوائف الدينية والعرقية‏,‏ والبلاد تنقسم بالفعل في الصراع الحالي علي طول الخطوط الطائفية‏,‏ حيث يدعم العلويون والمسيحيون نظام الأسد لحد كبير‏,‏ ويمكن للغالبية السنية في البلاد‏,‏ الذين عانوا طويلا في ظل التمييز داخل نظام الأسد‏,‏ إطلاق العنان لرد فعل عرقي عنيف ضد مضطهديهم السابقين إذا سقط الأسد‏,‏ وستشبه الفوضي التي تعقب سقوط الأسد مع الصراع الطائفي في لبنان الذي حدث عام‏1980,‏ والذي استمر لعشر سنوات تقريبا‏.‏
والمصير المخيف في‏2014‏ سيكون في الصراع الإقليمي حيث يمكن أن تنتقل الحرب الأهلية الشاملة من سوريا إلي الخارج‏,‏ وتمتد للدول المجاورة ومنها لبنان‏,‏ والأردن‏,‏ والعراق وتركيا‏,‏ وسيفتح أبوابا جديدة من الانقسامات بين السنة والشيعة في منطقة الشرق الأوسط ككل‏,‏ وسيشكل تفكك سوريا تهديدا أكثر خطورة علي منطقة الشرق الأوسط علي المدي الطويل وسيؤثر علي برنامج إيران النووي وهي من أقوي الدول الداعمة للأسد وفي مستوي أوسع‏,‏ فإن الوضع في سوريا يزيد من التنافس بين إيران والمملكة العربية السعودية‏,‏ وتركيا وسقوط بشار الأسد سيكون كارثة بالنسبة لطهران‏.‏
رابط دائم :


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.