أبوالفتوح والسفير البريطاني.. إشمعني    محاولة من أجل مصر.. ليتها تنجح    "تموين الشرقية" تكتشف وجود عجز 5 آلاف طن قمح بشونة "آل خميس" ببلبيس    شيوخ وعواقل ليبيا يختتمون جلساتهم لأكبر ملتقى بالقاهرة..البيان الختامى يطالب برفع حظر تسليح الجيش الليبى..ويطالب الجامعة العربية بتفعيل اتفاقية الدفاع المشترك..ويناشدون مصر تسهيل حركة التنقل برا وجوا    هولاند وكاميرون يتعهدان بمواصلة التعاون لمكافحة الإرهاب والتطرّف    وزيرا خارجية الجزائر وليبيا يصلان القاهرة    الحوثيون: سلطنة عمان تقود جهودا مكثفة مع الأطراف الدولية لحل أزمة اليمن    سيارة إسعاف تنقل نائب رئيس الفيفا السابق المتهم بالفساد من سجن ترينيداد    رسميا.. الجيش السوري يعلن الانسحاب من "أدلب" وتركها للقاعدة    القماش يتسبب فى إلغاء المؤتمر الصحفي للزمالك والشرطة    5حقائق فى خماسية الزمالك بمرمى الشرطة.. قمر يهدف بعد صيام طويل.. كوفى يسجل لأول مرة.. باسم مرسى يستمر فى صدارة هدافى ميت عقبة.. الشناوى يفشل فى كسر رقم الحضرى للشباك العذراء.. وعودة عبد الملك للمشاركة    المقاولون يستأنف تدريباته غدًا استعدادا لمواجهة الإسماعيلى    بالفيديو.. فيريرا: "الدوري للزمالك"    محافظ قنا يعتمد نتيجة الشهادة الابتدائية بنسبة نجاح 76.89%    السيطرة على حريق بأحد مكاتب مصر للطيران بمطار القاهرة    عاجل| حريق هائل ب8 منازل و3 حظائر و4 عشش بعزبة أبو سبع بالمنوفية    سلطات المطار تضبط هنديًا حاول تهريب 125 ألف دولار لدى وصوله من مومباى    "جلوبال بوست" محذرة: السيناريو الإيراني يتكرر بمصر    حريق بقطار في محطة ناصر ببني سويف.. والركاب يقفزون من النوافذ    الحسينى": الإعلام بعد 25 يناير لم يكن صوتا واحداً وفى عهد مرسى كان "تعبوى"    وزير الثقافة يبحث ترتيبات عرض أوبريت "عناقيد الضياء" بمحكى القلعة    آمال ماهر تشارك في مهرجان ' موازين.. ايقاعات العالم الموسيقي' بالرباط    باسم مرسي: جاهز لقيادة الزمالك أمام الجونة ولن نتهاون في أي لقاء    "الكهرباء": تحسن كبير فى الخدمة بعد انتهاء صيانة المحطات 31 مايو    موجز الصحافة المحلية: رئيس الوزراء: "لا مصالحة مع الإخوان"    مصطفى : رد "زين" أمام الأوليمبية الدولية خلال أيام‎    «الركبة» تهدد ظهور «عاشور» مع الأهلي أمام الداخلية    علا غانم تكشف عن عمرها الحقيقي لأول مرة    انتقل علي رجاء القيامة    والى تكرم معاق اخترع جهاز كمبيوتر للمكفوفين    محلب للجالية المصرية بالأردن:لا مصالحة مع من تلطخت أيديهم بالدماء    مميش يستقبل رئيس مجلس إدارة الأهرام    تدمير 3 بؤر إرهابية وإحباط 7 محاولات تفجير بالشيخ زويد    استشهاد أمين شرطةخلال إطفائه حريقا بالسيدة زينب    وزير الدفاع الأمريكى الأسبق يثمن دور وزارة الداخلية فى مكافحة الإرهاب‬    فابيوس يبدأ جولة بالمنطقة لدفع المفاوضات الفلسطينية - الإسرائيلية    سالمان:اللائحة التنفيذية لقانون الاستثمار خلال شهر    الجيش الثالث الميداني يكرم اسر شهداء الشرطة بالسويس    عروس لزوجى    الدولة تسعى لإنقاذ السينما..    «الأهرام» تحتفل بأربعينية الأبنودى    خدعوك فقالوا:    جدِّد صيفك بسورة "التوبة"    مغازي يبحث في الكونغو نقل خبرات مزارعي البلدين    التحالف يقصف قواعد القوات الخاصة بصنعاء.. ومستودعات الحوثيين بصعدة    تغييرات هيكلية في مؤشرات البورصة    أخطاء الجيش الأمريكي .. قاتلة    منظمة: ساحل العاج تؤكد تفشي انفلونزا الطيور    خالد أبو بكر: 40 مليون سائخ ألماني سنوياً ونهدف لعودتهم لمصر بقوة    أول وفاة بفيروس كورونا في قطر خلال 2015    عاشور: بعض دعوات تجديد الخطاب الدينى تصل إلى حد إنكار المعلوم من الدين بالضرورة    جمعة: شراء خطوط المحمول بلا تسجيل بيانات جريمة    تشويه الإسلام بالدعوى لضرب المرأة    الرمزية فى زخارف المخطوطات القبطية    147 حالة عنف ضد الأطفال خلال 15 يوما    داليا زيادة ل«روز اليوسف» من برلين «الإرهابية» فشلت فى الحشد ضد زيارة الرئيس السيسى    حملة «ارتدى الأحمر وانطلقى» تفاجئ 10 سيدات بإصابتهن بالسكر    خامسا: المتاعب والآلام الصحية:    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أحمد مكى: "سمير أبوالليل" إسقاط على إعلاميين بمصر والعالم العربي ولم أقصد أشخاصًا محددين
نشر في بواية الأهرام يوم 27 - 05 - 2013

أكد الفنان الكوميدي أحمد مكي، سعادته بنجاح فيلمه الجديد "سمير أبو النيل" ونفى أن يكون الفيلم أقل من المستوى المطلوب، وأستشهد بردة فعل الجمهور التي رصدها خلال العروض الخاصة بالفيلم التي حضرها بنفسه، وأشار أن الفيلم تطرق إلى قضية مهمة وهي قضية فساد الإعلام وتأثيره على الرأي العام.
ونفي مكي في حوار خاص لموقعCNN بالعربية، أن يكون قد أراد الإسقاط على شخصيات إعلامية بعينها من خلال "الإفيهات" والنماذج التي قدمها، وقال "إنها نماذج لكثير من الإعلاميين في مصر والعالم العربي ولم أقصد أشخاصاً محددين."
وتطرق مكي إلى قضية قرصنة الأفلام واعتبرها "سرقة" على حد وصفه، وقال "إن القرصنة تؤدي إلى قطع أرزاق مئات من العاملين وراء هذه الصناعة." وأشار أن عملية الإنتاج السينمائي ليست عملية سهلة ومرحه كما يظن البعض، بل تحتاج إلى مشقة ومجهود كبيرين.
فيما يلي نص الحوار:
نبدأ معك بدورك في فيلم "سمير النيل"، قدمت شخصية البخيل التي تحدث تحولات على حياته، ما الذي جذبك إلي العمل؟
- بصفة عامة أكثر شيء أركز فيه قبل اختيار الشخصية التي سأقوم بتجسيدها هو موضوع العمل، وأسلوب طرحة والقضية التي يتناولها، أنا لا أحب "الفورما" التقليدية في الأعمال، شخصية "سمير" في العمل مركبة ورغم أن شخصية البخيل التي قدمتها تم تقديمها في أعمالاً كثيرة، إلا أن جوانب حياة "سمير ابو نيل" جديدة ومختلفة ومواكبة للأحداث الراهنة في مصر، حرصت على تقديم الدور بطريقة لم تقدم من قبل، وساعدني في ذلك "الخلطة" الفنية التي قدمها المؤلف أحمد بهجت قمر.
هل كنت تطمح إلى تقديم رسالة معينة من خلال الفيلم؟
- قدمت في الفيلم العديد من الرسائل، أهمها تأثير الإعلام الفاسد في الرأي العام، وكيف يمكن أن يرفع إنسان أو يُحط به.
ماذا عن أغنية "الضمير" التي قدمتها في الفيلم؟
- هذه الأغنية قدمت أيضاً كل الرسائل المراد توصيلها.
تم التهكم على بعض الشخصيات الإعلامية في الفيلم، هل كانت تقصد أشخاصاً بعينهم، وألم تخش من ردة فعل الإعلاميين؟
- لم نقصد أشخاص بأعينهم لكننا ناقشنا القضية ككل، انتقدنا أوضاعاً عامة، النماذج التي قدمتها قد تكون قريبة من أسلوب إعلاميين كثر في التعاطي مع الأحداث، ما جعل البعض يسقطون الشخصيات على بعض الإعلاميين.
هل أنت شخصياً تتقبل النقد؟
- نعم أتقبل النقد البناء، لكن النقد لمجرد النقد مضيعة للوقت والمجهود.
بما أننا نتكلم عن النقد، هناك أراء أشارت إلى أنك لم تكن موفقاً في اختيار هذا الفيلم؟
- لا أود الإشادة بالفيلم، فشهادتي مجروحة، لكن ردود الأفعال التي تلقيتها منذ طرح الفيلم كانت إيجابية وأشاد الجمهور بالعمل ككل، ورصدت ذلك بنفسي من خلال العروض الخاصة التي حضرتها، المشكلة أن هناك أشخاصا يمكن أن ينتقضوا الفيلم دون رؤيته بناءً على ما سمعوه من غيرهم.
بعد أن قدمت دور المذيع في الفيلم، هل تنوي أن تقدم برنامجاً في المستقبل؟
- لا أرى نفسي في هذا المجال، لكن إن جاءتني فكرة "مطرقعة" مختلفة يمكن أن أفكر في الأمر، لكن لن أقدم برنامجاً عادياً.
هل لديك أي مشاريع سينمائية قريبة؟
- لا، في الوقت الحالي أنتظر حتى أستعيد طاقتي وأجد فكرة جديدة.
نرى أنك تحرص على أن تكون أعمالك مواكبة لما يحدث في الساحة السياسية المصرية!
- نعم أفضل أن تكون أعمالي مواكبة للأحداث الاجتماعية أو السياسية أو أي ظاهرة جديدة في المجتمع.
هل الإيرادات من وجهة نظرك تحدد نجاح الفيلم؟
- بصورة شخصية لا أهتم بحجم الإيرادات ولا أعتبرها المقياس الوحيد لنجاح الفيلم، بخاصة أن عمليات القرصنة تضر بنسبة الإيرادات.
كيف ترى وضع السينما المصرية في المرحلة الحالية؟
- الأوضاع سيئة.
هل لديك رؤية للحل؟
- لابد أن يكون هناك حل لأزمة قرصنة الأفلام، فذلك يؤدي إلى خسارة الشركة المنتجة، ما يعرقل حركة الإنتاج، الناس تظن أن العملية التمثيلية عملية ترفيهية ليست مرهقة، بخاصة بعد بدء القنوات وشركات الإنتاج عرض "making "off" والذي تظهر فيه لحظات الترفيه في أثناء التصوير بعيداً عن المشقة الحقيقية للعمل، ما يجعل البعض يستحل ذلك، لكن الحقيقة أن توقف العملية الإنتاجية سيؤثر على مئات الأسر، فالعمل الفني ليس فنانين أمام الكاميرا فقط بل عملية تفتح بيوت المئات وهذه القرصنة تقطع رزق كثيرين في أشد الحاجة إلى رواتبهم.
بعد نجاح ألبومك الغنائي، هل ستكون لك تجارب أخرى؟
- بالتأكيد، فأنا لن أتوقف عن الغناء، بخاصة أن الجمهور أحب الأغنيات التي قدمتها، وبالتأكيد ستكون لي أغان وألبومات أخرى.
هل سيكون هناك جزء ثالث من مسلسل "الكبير أوي" في رمضان المقبل؟
- نعم
ألم تخش أن يمل الجمهور من عدة أجزاء للعمل نفسه؟
-حقق العمل نجاحاً كبيراً في الجزئين الأول والثاني، وتقديم أكثر من جزء ليست فكرة جديدة سواء في مصر أو العالم، مادام لكل جزء رؤية وقصة بعيدة عن الملل، والجزء الجديد من المسلسل سيكون مواكب للأوضاع في مصر، بخاصة أنه سيكون في صورة حلقات متصلة منفصلة، واستعنت بمخرجين حتى يتم إنجاز العمل سريعاً، وسننتهي من تصوير العمل إنشاء الله. وسأقدم 3 شخصيات في هذا الجزء.
لكن أعتقد أن ذلك مجهد لك!
- هذه حقيقة، لكني مستمتع في الوقت ذاته، بخاصة أنني سأقدم شخصية "الكبير قوي" و"جوني" اللذان قدمتهما في الجزء الأول والثاني، إضافة إلى "حزلقوم".
لماذا أنت مُقل في لقاءاتك الإعلامية والصحفية؟
- لست مقلاً، لكني أفضل الحديث فقط حين يكون لدي عمل جديد أو شيء أقوله للجمهور، بدلاً من تكرار نفسي.
لكن هذا يجعل البعض يصفك بالغرور؟
- إطلاقاً أنا لست مغروراً والمقربين والبعدين يعرفون ذلك، لكن لكل إنسان أسلوبا في التعامل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.