"ياسر" دجلة مهدد بالإيقاف بعد التوقيع للمصرى    «البدوي»: وقفنا ضد نظامي مبارك والإخوان.. ولم أتزوج راقصة ومن يعلن ذلك سأقاضيه    مجهولون يشعلون النيران فى سيارة ملك مدير بالشركة المصرية للاتصالات    بالصور.. كايروكى يُشعل صن سيتى    قتيل وأربعة جرحى فى اشتباكات مسلحة وسط سرت الليبية    محلى طرابلس يرفض دخول أى تشكيلات عسكرية للعاصمة    البابا تواضروس يرأس قداس «عيد القيامة»    محافظ الغربية يقرر فتح حدائق المحافظة بالمجان في أعياد «شم النسيم»    خبراء الأمن: استهداف الضباط والأفراد دليل على انهيار التنظيم الإرهابي    آثار الحكيم: هيفاء وهبي تُمثل تقاليد مجتمعها في العري    الببلاوي: لو اكتفى السيسي بما فعله في ثورة 30 يونيو لتحولت إلى "نكسة"    مصطفى السيد يتابع مشروع علاج السرطان بالذهب ب"القومى للبحوث" اليوم    "التجمع": نقل قيادات الإخوان من قطر لدول أخرى لا قيمة له    محافظ المنيا يحضر مباراة بني مزار والداخلة لتهنئتهم بالصعود للدوري الممتاز «ب»    رئيس الحكومة الأوكرانية يسخط من منشورات مناهضه لليهود في بلاده    سيارات الإسعاف تنقل مصابي «أتوبيس الغردقة»    تسريب صور جديدة للهاتف الذكى LG isai FL    تجديد حبس عاطل 15 يومًا لاتهامه بالاتجار فى المخدرات بمنشأة ناصر    نبيل العربى يهنئ بوتفليقة لإعادة انتخابه رئيسا للجزائر    «حملة صباحي» تحتفل بتسليم التوكيلات في البحيرة    صحفي اليوم السابع : الداخلية ضربتني بالآلي وقتلت الطالب محمد عادل    سموحة يعزز صدارة مجموعته بالدوري .. وإنبي يعود للانتصارات    اسعار الذهب 20-4-2014    رئيس "القابضة للكهرباء": تخفيف الأحمال اليوم 400 ميجا وات    المنافسة تشتعل علي التأهل للترقي.. وصراع الهبوط    الاهلي يتفاوض مع 20 لاعبا لاختيار 5    عميد «إعلام» القاهرة: الجامعة تغلق أبوابها 22 مايو بأوامر «جهات سيادية»    البرنامج النووي الإيراني: صالحي يعلن الانتهاء من خفض تخصيب اليورانيوم    الداخلية: استشهاد ضابط ومجند أثناء محاولة إيقاف سيارة بطريق السويس    5 صفات مشتركة بين أفضل الحميات الغذائية    بتروجت يعسكر فى السخنة استعدادا للزمالك    عمالقة التدريب يطلبون العمل في الاهلي    بالفيديو ..منصور: حملة "السيسي" حررت توكيلات ل"صباحي" حتى يخوض الانتخابات الرئاسية    الأربعاء.. الملتقى الخليجى الأول لدعم السياحة المصرية فى مواجهة الإرهاب    فيديو.. سان جيرمان بطلا لكأس فرنسا للمرة الرابعة في تاريخه    برج الحوت حظك اليوم الاحد 20 ابريل 2014 في الحب والحياة    «الصحة»: مقتل مجند وضابط برتبة نقيب برصاص مسلحين عند حاجز أمني على طريق «القاهرة السويس»    بالأسماء .. إصابة 12 فى حادث تصادم أعلى كوبري بني سويف العلوي    لماذا الفداء؟!    نائب أردوغان: رئيس الوزراء سيعلن ترشحة للرئاسة في مايو المقبل    عشرات الآلاف في القدس احتفلوا بسبت النور    بسم الله    بثينة كامل: "المرأة" هي سبب ترشحي.. وانسحابي لنقص التوكيلات    مدير تطوير مشروع القاهرة التاريخية ل " سيادة المواطن ": توفير ثمانى سيارات كهربائية لنقل المرضى    رفعت السعيد ل " سيادة المواطن " : المرشح الذى يتم تمويله من الخارج يجب حبسه.    دار الإفتاء والصوفية: تهنئة الأقباط بأعيادهم بر وإحسان بشركاء الوطن    دار الافتاء تندد بالاعتداء على خطيب الأوقاف بالمنيا    اعتماد عقود الصادرات فى «التجارة» بدلا من الشهر العقارى    سكاى تراكس العالمية ترفع تصنيف مصر للطيران    الصوت العالى للاحتكارات    الإمارات تعلن اكتشاف 12 اصابة جديدة بفيروس كورونا    ليلة عيد الكتاب    من أجل شم نسيم آمن اتبع النصائح التالية    10% انخفاضًا فى إنتاج الحديد خلال عام    الناس بخير    الدين المعاملة .. حب المساكين    من فتاوى الشعراوى .. حكم الاتجار فى الاثار    مقطوعات موسيقية لدعاء الكروان بالأوبرا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أحمد مكى: "سمير أبوالليل" إسقاط على إعلاميين بمصر والعالم العربي ولم أقصد أشخاصًا محددين
نشر في بواية الأهرام يوم 27 - 05 - 2013

أكد الفنان الكوميدي أحمد مكي، سعادته بنجاح فيلمه الجديد "سمير أبو النيل" ونفى أن يكون الفيلم أقل من المستوى المطلوب، وأستشهد بردة فعل الجمهور التي رصدها خلال العروض الخاصة بالفيلم التي حضرها بنفسه، وأشار أن الفيلم تطرق إلى قضية مهمة وهي قضية فساد الإعلام وتأثيره على الرأي العام.
ونفي مكي في حوار خاص لموقعCNN بالعربية، أن يكون قد أراد الإسقاط على شخصيات إعلامية بعينها من خلال "الإفيهات" والنماذج التي قدمها، وقال "إنها نماذج لكثير من الإعلاميين في مصر والعالم العربي ولم أقصد أشخاصاً محددين."
وتطرق مكي إلى قضية قرصنة الأفلام واعتبرها "سرقة" على حد وصفه، وقال "إن القرصنة تؤدي إلى قطع أرزاق مئات من العاملين وراء هذه الصناعة." وأشار أن عملية الإنتاج السينمائي ليست عملية سهلة ومرحه كما يظن البعض، بل تحتاج إلى مشقة ومجهود كبيرين.
فيما يلي نص الحوار:
نبدأ معك بدورك في فيلم "سمير النيل"، قدمت شخصية البخيل التي تحدث تحولات على حياته، ما الذي جذبك إلي العمل؟
- بصفة عامة أكثر شيء أركز فيه قبل اختيار الشخصية التي سأقوم بتجسيدها هو موضوع العمل، وأسلوب طرحة والقضية التي يتناولها، أنا لا أحب "الفورما" التقليدية في الأعمال، شخصية "سمير" في العمل مركبة ورغم أن شخصية البخيل التي قدمتها تم تقديمها في أعمالاً كثيرة، إلا أن جوانب حياة "سمير ابو نيل" جديدة ومختلفة ومواكبة للأحداث الراهنة في مصر، حرصت على تقديم الدور بطريقة لم تقدم من قبل، وساعدني في ذلك "الخلطة" الفنية التي قدمها المؤلف أحمد بهجت قمر.
هل كنت تطمح إلى تقديم رسالة معينة من خلال الفيلم؟
- قدمت في الفيلم العديد من الرسائل، أهمها تأثير الإعلام الفاسد في الرأي العام، وكيف يمكن أن يرفع إنسان أو يُحط به.
ماذا عن أغنية "الضمير" التي قدمتها في الفيلم؟
- هذه الأغنية قدمت أيضاً كل الرسائل المراد توصيلها.
تم التهكم على بعض الشخصيات الإعلامية في الفيلم، هل كانت تقصد أشخاصاً بعينهم، وألم تخش من ردة فعل الإعلاميين؟
- لم نقصد أشخاص بأعينهم لكننا ناقشنا القضية ككل، انتقدنا أوضاعاً عامة، النماذج التي قدمتها قد تكون قريبة من أسلوب إعلاميين كثر في التعاطي مع الأحداث، ما جعل البعض يسقطون الشخصيات على بعض الإعلاميين.
هل أنت شخصياً تتقبل النقد؟
- نعم أتقبل النقد البناء، لكن النقد لمجرد النقد مضيعة للوقت والمجهود.
بما أننا نتكلم عن النقد، هناك أراء أشارت إلى أنك لم تكن موفقاً في اختيار هذا الفيلم؟
- لا أود الإشادة بالفيلم، فشهادتي مجروحة، لكن ردود الأفعال التي تلقيتها منذ طرح الفيلم كانت إيجابية وأشاد الجمهور بالعمل ككل، ورصدت ذلك بنفسي من خلال العروض الخاصة التي حضرتها، المشكلة أن هناك أشخاصا يمكن أن ينتقضوا الفيلم دون رؤيته بناءً على ما سمعوه من غيرهم.
بعد أن قدمت دور المذيع في الفيلم، هل تنوي أن تقدم برنامجاً في المستقبل؟
- لا أرى نفسي في هذا المجال، لكن إن جاءتني فكرة "مطرقعة" مختلفة يمكن أن أفكر في الأمر، لكن لن أقدم برنامجاً عادياً.
هل لديك أي مشاريع سينمائية قريبة؟
- لا، في الوقت الحالي أنتظر حتى أستعيد طاقتي وأجد فكرة جديدة.
نرى أنك تحرص على أن تكون أعمالك مواكبة لما يحدث في الساحة السياسية المصرية!
- نعم أفضل أن تكون أعمالي مواكبة للأحداث الاجتماعية أو السياسية أو أي ظاهرة جديدة في المجتمع.
هل الإيرادات من وجهة نظرك تحدد نجاح الفيلم؟
- بصورة شخصية لا أهتم بحجم الإيرادات ولا أعتبرها المقياس الوحيد لنجاح الفيلم، بخاصة أن عمليات القرصنة تضر بنسبة الإيرادات.
كيف ترى وضع السينما المصرية في المرحلة الحالية؟
- الأوضاع سيئة.
هل لديك رؤية للحل؟
- لابد أن يكون هناك حل لأزمة قرصنة الأفلام، فذلك يؤدي إلى خسارة الشركة المنتجة، ما يعرقل حركة الإنتاج، الناس تظن أن العملية التمثيلية عملية ترفيهية ليست مرهقة، بخاصة بعد بدء القنوات وشركات الإنتاج عرض "making "off" والذي تظهر فيه لحظات الترفيه في أثناء التصوير بعيداً عن المشقة الحقيقية للعمل، ما يجعل البعض يستحل ذلك، لكن الحقيقة أن توقف العملية الإنتاجية سيؤثر على مئات الأسر، فالعمل الفني ليس فنانين أمام الكاميرا فقط بل عملية تفتح بيوت المئات وهذه القرصنة تقطع رزق كثيرين في أشد الحاجة إلى رواتبهم.
بعد نجاح ألبومك الغنائي، هل ستكون لك تجارب أخرى؟
- بالتأكيد، فأنا لن أتوقف عن الغناء، بخاصة أن الجمهور أحب الأغنيات التي قدمتها، وبالتأكيد ستكون لي أغان وألبومات أخرى.
هل سيكون هناك جزء ثالث من مسلسل "الكبير أوي" في رمضان المقبل؟
- نعم
ألم تخش أن يمل الجمهور من عدة أجزاء للعمل نفسه؟
-حقق العمل نجاحاً كبيراً في الجزئين الأول والثاني، وتقديم أكثر من جزء ليست فكرة جديدة سواء في مصر أو العالم، مادام لكل جزء رؤية وقصة بعيدة عن الملل، والجزء الجديد من المسلسل سيكون مواكب للأوضاع في مصر، بخاصة أنه سيكون في صورة حلقات متصلة منفصلة، واستعنت بمخرجين حتى يتم إنجاز العمل سريعاً، وسننتهي من تصوير العمل إنشاء الله. وسأقدم 3 شخصيات في هذا الجزء.
لكن أعتقد أن ذلك مجهد لك!
- هذه حقيقة، لكني مستمتع في الوقت ذاته، بخاصة أنني سأقدم شخصية "الكبير قوي" و"جوني" اللذان قدمتهما في الجزء الأول والثاني، إضافة إلى "حزلقوم".
لماذا أنت مُقل في لقاءاتك الإعلامية والصحفية؟
- لست مقلاً، لكني أفضل الحديث فقط حين يكون لدي عمل جديد أو شيء أقوله للجمهور، بدلاً من تكرار نفسي.
لكن هذا يجعل البعض يصفك بالغرور؟
- إطلاقاً أنا لست مغروراً والمقربين والبعدين يعرفون ذلك، لكن لكل إنسان أسلوبا في التعامل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.