أجويرو: الثلاث نقاط أهم من ال"هاتريك".. ويجب التفكير في الفوز على روما    بالفيديو.. بلباو يفوز على شاختار بهدف ويحيي آماله في مواصلة مشواره الأوروبي باليوروب ليج    فيديو.. «إبراهيموفيتش» يقود باريس سان جيرمان للفوز على أياكس بثلاثية    أزمة سمير فرج وريكاردو تصل لطريق مسدود بالإسماعيلي    بركات يتحدث عن أنتقال الوحش للأهلي    جمال سلامة: زيارة السيسى لفرنسا وإيطاليا تهدف لتحجيم نفوذ تركيا    حاكم ميزوري يأمر بنشر مزيد من الحرس الوطني في فيرجيسون    بان كي مون: العنف ضد النساء والفتيات وباء عالمي يدمر الحياة والمجتمعات ويكبح التنمية    السيسي: الانتخابات البرلمانية قبل المؤتمر الاقتصادى    السيسي يبدأ نشاطه في باريس بلقاء رئيس أكبر شركة فرنسية في مجال الخدمات المالية والتأمين    كلمات صريحة    السقاف ل"الجلاد": القبض على "إخوان" يهربون أموالا داخل بطاطين الأطفال    تليمة: تسليم تقرير تقصي الحقائق "للسيسي" أكبر نكتة!    ضبط 9 عناصر إخوانية ب"الأقصر"    ماذا قال مخرج "حلاوة روح" بعد قرار عرض الفيلم    من رفع قميص عثمان إلى رفع المصاحف أُبيدت الشورى    البدري يعتذر عن عدم تدريب المريخ السوداني لارتباطه بعقد مع اتحاد الكرة    فى اجتماع مع وزير الإسكان.. محلب يتابع الموقف التنفيذى لمشروعات الاسكان والمرافق    بانوراما المطار    مغازى :نظام جديد لتراخيص التاكسى النهرى    استجابة ل «الأهرام»    تأخير مباراة الزمالك والمصري ساعتين من أجل نهائي الكونفيدرالية    السبسى يتفوق على المرزوقى ب 6٪.. ويواجهه فى جولة الإعادة    خلال لقائه ممثلى تحالف «25 + 30» .. محلب : لا مصلحة لنا مع أى فصيل سياسى ..والوطن أولويتنا    ندوات لتوعية المرأة ضد العنف بالمحافظات    فى مشروع قانون العمل الجديد    244 قافلة دعوية وهيئة العلماء تحذر من المساس بقدسية المصاحف    الإرهابيون يجهلون مقاصد الشريعة الإسلامية    الخلق .. العظيم    تتبرع بمليون جنيه «لأورام كفر الشيخ »    مجرد نصيحة    نداء إلى أهل غزة    6 نصائح مهمة تضمن للطالب التفوق الدراسي خلال شهر    مصرع 16 وإصابة 8 فى انهيار منزل بالمطرية    سماع دفاع المتهم الرابع فى إعادة محاكمة المتهمين فى قضية الغاز    استعدادات قصوى لتأمين القطارات ومترو الأنفاق    مصر وإيران بعد الاتفاق النووى!    مصر تستضيف بطولة العلم للكاراتية التقليدى    حصل على جائزة بمهرجان يوسف شاهين    أوبريت «تحيا مصر» وجوائز للمبدعين فى ختام مونديال القاهرة للإعلام    عرض فيلم وثائقى عن مكتبة الإسكندرية للمدارس    تعديل اتفاقية الهيئة العربية للطيران    رئيس الأركان يغادر إلى اليونان فى زيارة رسمية تستغرق عدة أيام    نقابة الصناعات الغذائية: هناك شركات تنتج أطعمة معدلة جينياً لتدمير الشعب    «داعش» تقود حربًا فكرية قبل أن تكون عسكرية    ضخ 5 مليارات جنيه جديدة فى القطاع العقارى المصرى    «إصلاح الجماعة الإسلامية» يدعو للاعتكاف بالمساجد لإخماد فتنة 28 نوفمبر    «القومى للمرأة» وزع الهدايا على نزيلات القناطر    احتجاز شيخ «منطقة الفيوم الأزهرية».. وتفجير محول كهربائى    هطول الأمطار يتسبب فى شل «الحركة المرورية» وغلق «بوغاز رشيد»    تحريم نوم الطفل مع أمه    توقيعات لسحب الثقة من اللجنة النقابية ومطالب بإنقاذ شركات قطاع الأعمال    إحالة دعوى التحفظ على أموال جمعية الإخوان للدائرة الثالثة    «العلاج التكاملى» ل «الاحتياجات الخاصة»    رعاية الطوارئ ب «مستشفى أبو الريش» اليابانى    طارق التلمسانى: اعتذارى عن «ألوان الطيف» بسبب الوقت    مصر تستعيد عضويتها الدولية بالهيئة العالمية للمسرح    استخدم قديمًا فى أجهزة العرائس.. وحديثًا مجرد ديكور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

محاولات نبش عن الآثار بمنطقة عرابة أبيدوس بسوهاج

تعتبر محافظة سوهاج من المحافظات الغنية بالآثار لجميع العصور وبخاصة العصران الفرعوني والبطلمي ومازال العديد من مواقع هذه الآثار في باطن الأرض لم يتم الكشف عنه بعد لعدم توافر الاعتمادات المالية تارة‏,‏ أو لعدم ادراجها في خطة البحث والتنقيب تارة أخري‏..‏ الأمر الذي يعرض بعض هذه المواقع لمحاولات السرقة والنهب من لصوص الآثار في ظل الغياب الأمني الذي تشهده البلاد في الوقت الراهن.
ويعد من أهم المواقع الأثرية المهمة بالمحافظة معبد أبيدوس بمركز البلينا والذي تعرض لمحاولات نبش يدوي شمال المعبد ونبش عن طريق لودر جنوب المعبد واستخراج بعض الطوب اللبن منذ أيام, كما يقول زين العابدين زكي دياب مدير منطقة آثار سوهاج, مضيفا لاندري إن كان تم العثور علي آثار وسرقتها من عدمه إلا أنه بعد ذلك تم تأمين الموقع بمدرعة من القوات المسلحة واتخاذ الاجراءات الأمنية بقدر المستطاع في ظل الغياب الأمني بجميع المواقع من خلال الاستعانة بعمال للحراسة بعضهم مسلح والبعض الآخر غير مسلح بالاضافة لشرطة السياحة والآثار بقدر الامكان.
وقال مدير الآثار إن عمليات التنقيب تتم بصورة عشوائية مما يهدد سلامة القطع الاثرية ولذلك خاطبنا المجلس الأعلي للآثار لتوفير تعزيزات أمنية للمناطق الأثرية المهمة الأخري.
وأضاف ان المنطقة تراقب عمليات حفر الأساسات للمنازل في العديد من المدن والقري مثل مدينة المنشاة التي انشئت فوق مدينة بطلمية ومدينة أخميم التي انشئت فوق مدينة قديمة بها آثار لجميع العصور وبخاصة الفرعونية والبطلمية.
وفي ذات السياق هناك حالة من القلق علي مستقبل مشروع استكمال الكشف عن معبد رمسيس الثاني القابع أسفل جبانة المسلمين بمدينة أخميم والذي يضارع معابد الكرنك بالأقصر بعد عودة الاهالي للدفن بها مرة أخري بعد أكثر من8 شهور من الدفن بالجبانات الجديدة بحي الكوثر والتي تكلفت ملايين الجنيهات, الأمر الذي اعاد المشروع لنقطة الصفر وبات يهدد التراث الانساني والحضاري للمدينة بالخطر؟!
ويبقي السؤال.. إذا كانت الأيام التي سبقت ثورة52 يناير قد شهدت العديد من عمليات الحفر والتنقيب عن الآثار داخل المنازل بالعديد من القري والمدن في ظل الوجود الأمني رغبة في الثراء السريع.. فكيف يكون الحال في الوقت الراهن في ظل الغياب الأمني؟!
لا شك أن الأمر يتطلب تكاتف الجميع للتصدي لمحاولات سرقة تراثنا الانساني والحضاري قبل فوات الأوان.. اللهم فأشهد.. اني بلغت؟!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.